الرئيسية | الوطن الدولي | توفيق محمد ـ الحزب الإسلامي الماليزي: الفوز الذي عكر طروحات فصل السياسي عن الدعوي!

توفيق محمد ـ الحزب الإسلامي الماليزي: الفوز الذي عكر طروحات فصل السياسي عن الدعوي!

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
 
د. توفيق محمد 
 
يتغاضى أنصار طروحات فصل الدعوي عن السياسي في الحركة الإسلامية عن ذكر تجربة الحزب الإسلامي الماليزي في نقاشاتهم ودراساتهم لتجارب الأحزاب الإسلامية، على الرغم من أنه أقدم حزب سياسي، نشا بخلفية إسلامية، وتداول على رئاسته علماء ومشايخ، كما يعتبر الحزب الإسلامي الماليزي أنموذج فريد في تمسكه بمبادئه والقيم التي نشأت عليها أجياله المتعاقبة. لقد مر تقدم الحزب الإسلامي في الانتخابات الماليزية الأخيرة مرور الكرام عند مجاميع الحركة الإسلامية. إن تعزيز الحزب الإسلامي لرصيده من حيث عدد المصوتين له، وعدد الولايات التي فاز بها بالأغلبية وعدد المقاعد في البرلمان الفيدرالي يعتبر ضربة موجعة لهكذا طروحات أصبحت تدندن بها بعض الأحزاب الإسلامية، كدعاة فصل السياسي على الدعوي. فالحزب الإسلامي الماليزي، الذي حسم أمر قيادته في مؤتمره لصالح جناح ما يسمى بالعلماء على حساب ما يمكن تسميتهم بالمهنيين "السياسيين" وأكد على مشروعه التاريخي الذي يقوم على تحكيم الشريعة الإسلامية، وإقامة الحدود دون تأثر بضغوط العلمانيين، وإكراهات الحكم والتغيرات الدولية المحيطة به، يؤكد أن قوة الأحزاب في المبادئ والقيم التي تؤطر الحزب في حد ذاته، ومدى تمسك وامتثال منتسبي الأحزاب بالقيم التي اجتمعوا حولها بداية. إن نجاح الحزب الإسلامي الماليزي في الانتخابات الأخيرة، على الرغم أنه دخل الانتخابات منفصلا عن تحالف المعارضة، وبدون قيادته المسماة مهنيةة، والتي انشقت وأسست حزبا آخر، وبوجود جيل جديد لدليل على أن شعارات الفصل بين الدعوي والسياسي، والتي يتم تسويقها تحتاج إلى أكثر من وقفة جادة. لقد عانى الحزب الإسلامي الماليزي عبر مساره الثر، والذي يزيد عن ستين سنة من عدة اهتزازات تسبب فيها أفراد حملوا طروحات قيلت أنها تجديدية، وعارفة بواقعها المعاش، ومقدرة لإكراهات الواقع المعاش...كل هذه الدعاوى واصحابها زالوا ولا يزال الحزب الإسلامي الماليزي منتصبا يدافع عن قيم ومبادئ اختارها بداية عند التأسيس، وتحولقت حولها الأجيال المختلفة على الرغم من اختلاف مناهلها وخلفياتها التعليمية والمهنية.
* هذه إشارة فقط لأن موضوع الدعوي والسياسي والفصل و التمييز والوظائف المختلفة موضوع معقدة وليس بالصورة المختزلة التي يسوق بها
 

شوهد المقال 884 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عثمان لحياني ـ في المنع والرايات

 عثمان لحياني  تصريح قائد الجيش بشأن منع الرايات غير مناسب زمانا من حيث أن العقل الجمعي يوجه في الوقت الحالي كل المجهود بحثا عن حل
image

لعربي فرحاتي ـ الحراك ..وفزاعة الرايات ..

د.لعربي فرحاتي  مشروع الحراك الشعبي السلمي هو مشروع للحرية والديمقراطية والتنوع وإثراء الهوية الوطنية ..وما رفع فيه من شعارات ترجم إلى حد بعيد هذا
image

فضيل بوماله ـ إنا لله و إنا إليه راجعون وفاة د. محمد مرسي جريمة سياسية وأخلاقية

  فضيل بوماله  منذ شهور طويلة وعائلة الرئيس المصري الراحل د.محمد مرسي تشتكي من وضعه العام بالسجن عامة ومن حالته الصحية المتردية خاصة. ومذ سجن ظلما
image

وليد عبد الحي ـ بموته أطالوا عمره

 أ.د. وليد عبد الحي  أيا كانت الرواية الأصدق لوفاة الرئيس المصري محمد مرسي ماديا عام 2019 ، فإن وفاته المعنوية عام 2013
image

نجيب بلحيمر ـ هل من قارئ لكتاب الثورة ؟

نجيب بلحيمر   بسرعة تبخر الأثر السياسي المرجو من الإسراف في حبس كبار المسؤولين وجاء الرد حاسما عبر مظاهرات الجمعة السابعة عشرة من الثورة السلمية
image

فيصل بوسايدة ـ أي سيناريو يخبئه لنا الجيش الجزائري ؟

 د.فيصل بوسايدة    من الواضح جدا أن الحراك أو الشعب لا يدري تماما الخطوات التي يمكن أن يتخذها الجيش/المنجل، كما أنه لا يدرك الهدف من كل
image

أحمد حمادة ـ موسكو وسياسة الخداع والتضليل..

العقيد أحمد حمادة * لقد اتسمت السياسة الروسية بعد إنهيار الإتحاد السوفييتي بنفس السياسة السابقة التي تدعم الأنظمة الشمولية، ورسخ هذه السياسة وصول بوتين الذي
image

نوري دريس ـ خدام الدولة و خدام النظام، وخدام نفسو...اويحيى

د.نوري دريس   سجن أويحي هو درس لهؤلاء ااسياسيين الذين يتلونون مع ايديولوجية المرحلة، و يوالون سيد اللحظة، و يقدمون ذلك كشكل من أشكال خدمة
image

يسين بوغازي ـ شجون التاريخ الحراشي!

  يسين بوغازي   عجيبا غريبا تاريخ  - مقاطعة الحراش القديم - ذاك النائم على وسدائد الشرق من العاصمة ،عجيبا  في
image

رضوان بوجمعة ـ أحمد اويحيى... من إعلان فشل الحوار إلى سجن الحراش

د.رضوان بوجمعة  أحمد أويحيى هذا الرجل الذي كتب في حقه الكثير من الصحفيين و الصحفيات ومدراء المؤسسات الإعلامية الآلاف من المقالات التي تصفه بأنه

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats