الرئيسية | الوطن الدولي | توفيق محمد ـ السونامي الماليزي: تحالف الأعراق، الخلفيات والأجيال التحديات التي تواجه الائتلاف الحاكم الجديد:

توفيق محمد ـ السونامي الماليزي: تحالف الأعراق، الخلفيات والأجيال التحديات التي تواجه الائتلاف الحاكم الجديد:

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

 
د.  توفيق محمد
 
التحديات التي تواجه الائتلاف الحاكم الجديد:
إن المتتبع للشأن الماليزي، يجب عليه أن لا يقف كثيرا مع الانتصار الذي حققته جبهة المعارضة برئاسة مهاتير محمد، والعوامل التي أسهمت فيه إلا من خلال فهم ما حدث، بل يجب عليه أن يتطلع إلى فهم الحاضر لمعرفة ما ينتظر الائتلاف الحاكم حاليا من تحديات في المستقبل. وعليه سنعرض لجملة تحديات تخص كينونة وديمومة الجبهة الحاكمة حاليا، ثم التحديات التي تخص حكومة مهاتير محمد بناء على امكانية تحقيق وعودها الانتخابية. 
1/ التحديات التي تتهدد كينونة الجبهة الحاكمة
أهم التحديات السياسية التي تواجه الائتلاف الحاكم، وتخص بالدرجة الأولى كيان الائتلاف يمكن حصرها في التحديات التالية:
- تركيبة جبهة المعراضة الفائزة غير متجانسة من حيث التشكل، فهي تنطلق من خلفيات دينية، إثنية وحزبية مختلفة، وهذا ما يشكل في الحالة الايجابية مشهدا فسيفسائيا رائعا، وتعبيرا صارخا على القدرة على التعايش والتوافق والعمل المشترك بين هذه المكونات. أما في الحالة السلبية، فالصورة خلفها ترسبات كثيرة صنعها تاريخ مليء بالصراعات بين هذه المكونات. فلذلك ليس من السهل حلحلت كل الترسبات، ونزع فتيل قوادح الصراعات في ظل وجود طموحات، وأجندات خاصة بكل مكون.

 

- الأغلبية البسيطة التي فازت بها جبهة المعارضة تشكل أكبر تهديد، وخاصة إذا حدث اصطفاف بين الحزب الإسلامي والجبهة الحاكمة سابقا، بالإضافة إلى ظاهرة التجوال السياسي للمنتخبين السياسيين ما بين الأحزاب مشهورة بين الأحزاب السياسية بماليزيا تجعل اختلال موازين القوى سهل، ويمكن أن تنقلب المعادلة في أي لحظة.

-الحيز الزمني للالتزام رئيس الوزراء الجديد القديم مهاتير محمد بالاتفاق المبرم مع بقية مكونات المعارضة، وخاصة بند تسليم رئاسة الحكومة لزعيم المعارضة السابق أنور إبراهيم ،حيث جاء البند بعبارة أقرب وقت، على الرغم أنه كان بالإمكان صياغة الفقرة بمجرد إطلاق سراحه. فعامل الزمن له دور، وخاصة نحن أمام شخصيتين الأول مارس الحكم لمدة 22 سنة، وظل الرجل الفاعل في الحكم لمدة 15 سنة بعد تقاعده، ورجل حول مساره السياسي 180 درجة من أجل المنصب نفسه، وكان يرى نفسه رئيسا للوزراء منذ 20 سنة مضت، وتزعم المعارضة ليظفر بذات المنصب.

- حصص كل مكون للائتلاف الحاكم في المواقع التنفيذية المختلفة، وخاصة حصة كل مكون في الحكومة والوزارات السيادية في ظل وجود رموز سياسية للمعارضة كثيرة تنوعت بين قدماء عائدون وجدد طامحون، وفي ظل وجود معركة التوريث السياسي لدى عوائل سياسية برز فيها الأبناء كرموز سياسية مع ، كما هو الحال مع ابن مهاتيرمحمد، وابنة أنورإبراهيم، وابن Lim Kit Siang .

 

شوهد المقال 384 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

العربي فرحاتي ـ قناة المغاربية وحرب النظام الجزائري عليها ... صوت الحرية سينتصر

 د. العربي فرحاتي   طرب الملوثون بالديكتاتورية من الباديسيين والنوفمبريين والذباب الأكاديمي لحجب قناة المغاربية (قناة الشعب) على نايل سات..واعتبروه حدث جلل وانتصار لهم
image

سالم الأصيل ـ راهْنامَج أمجد المحسن

سالم الأصيل هَلْ يحتاج الدليل الى دليل؟ ظني أنّ في التدليل على من كان دليله شِعره تضليل، وتمجيد من كان مجده شعره
image

عثمان لحياني ـ المشكلة في الصندوق أم في الديمقراطية

عثمان لحياني  مشكلة الجزائريين مع النظام لم تكن مرتبطة بالانتخابات فحسب، والا لكانوا انتخبوا في أابريل أو يوليو، لأن تركيز السلطة واصرارها على الانتخابات
image

نجيب بلحيمر ـ عدوى الإنكار تنتقل إلى "المعارضة"

نجيب بلحيمر   بعد جمعة حاشدة، وأحد تاريخي، وثلاثاء أعادت مظاهرات الطلاب إلى أعلى مستويات المشاركة، جاء خطاب رئيس الأركان ثابتا على الخيارات القديمة؛ الانتخابات
image

نوري دريس ـ الحريات الدينية و صناعة الطوائف في سياق تاريخي....

د. نوري دريس   مثلما اقف ضد السلفية و الاحمدية و الشيعية و كل المذاهب الوافدة، انا ايضا ضد صناعة طوائف دينية جديدة  ، ما نعيشه منذ سنوات
image

حميد بوحبيب ـ الشرذمة ترفض رهن البلد :

د. حميد بوحبيب  القفزة النوعية التي حدثت في الحراك الشعبي جديرة بالتأمل :كانت الجماهير من قبل تطالب بحقها في السكن بكل صيغه ، وتغلق الطرقات
image

رضوان بوجمعة ـ إلى أين تتجه الجزائر؟ التوافقات الممكنة لتغيير النظام وإنقاذ الدولة

د. رضوان بوجمعة  هل تتجه الجزائر نحو الوصول الى توافقات سياسية من أجل بناء الدولة وانقاذها؟ أم تسير بمنطق ستينيات القرن الماضي، أي بالإقصاء والعنف
image

مروان لوناس ـ الحراك الجزائري ليس غوغائيا أو شعبويا

 مروان لوناس    البعض لم يبتلع أن يخرج الحراك في جمعته 34 صارخا ورافضا ومنددا بقانون المحروقات..فبدأ التشنيع والهمز واللمز في حق الحراك باسم الشعبوية
image

خالد لنوار ـ الحراك وقانون المحروقات الجزائري الجديد

خالد لنوار   بصفتي إطار في سوناطراك وعامل في مجال العقود والشؤون القانونية "Direction juridique et Contrats - Division Association "،مداخلتي ستكون فيما يخص قوانين المحروقات السابقة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats