الرئيسية | الوطن الدولي | راضية صحراوي - المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر تناقش سبل مساعدة اللاجئين باليونان.

راضية صحراوي - المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر تناقش سبل مساعدة اللاجئين باليونان.

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
 
 
 راضية صحراوي

قدم السفير اليوناني لدى المملكة العربية السعودية السيد (خرونيس بوليخرونيو) شكره وتقديره نيابة عن حكومة اليونان لقاء الجهود المستمرة التي تقوم بها المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر ممثلة بالحراك الإغاثي والعمل الانساني المستمر الذي تواصله المملكة العربية السعودية، مشيداً كذلك بالدعم الذي قدمته كل من الإمارات وقطر ممثلة بجمعية الهلال الأحمر الإماراتي وجمعية الهلال الأحمر القطري لدعم اللاجئين السوريين في اليونان، والذين تمثل قضيتهم تحديا كبيرا للمجتمع الدولي وخاصة دول العبور إلى أوروبا وفي مقدمتهم اليونان التي أصبحت مقصداً للآلاف من اللاجئين بعد مواجهتهم العديد من المخاطر في سبيل الهروب من مآسي الحرب في سوريا .

جاء ذلك خلال اللقاء الذي انعقد مؤخراً بالعاصمة السعودية الرياض وجمع السفير اليوناني بالأمين العام للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر الدكتور صالح بن حمد السحيباني ، لبحث أوضاع آلاف اللاجئين العرب بالمخيمات في بعض الجزر اليونانية، ولاسيما إثر بعض المستجدات الدائرة حاليا هناك، ومناقشة وضعهم الحالي وكيفية توفير المعونات لهم في الوقت الذي تعانيه اليونان بسبب أزمتها الاقتصادية الكبيرة، وأستعرض اللقاء أهم جهود مكونات المنظمة من جمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر في الاهتمام بأوضاع اللاجئين العرب ومواجهة الأزمات المعاصرة على المستوى العربي ، وآليات التعاون المشترك والتنسيق الإنساني، مستعرضاً كذلك المشاريع النوعية والجهود التنسيقية التي تقوم بها المنوتخدم مخيمات اللاجئين من حيث التعليم والدعم النفسي والأمان والإسعافات الأولية والسلامة ، وتنسيق الجهود في تقديم المواد الإغاثية على اختلاف أنواعها .

وفي ذات السياق ، قدم "السحيباني" شكره وتقديره للسفير اليوناني على الجهود التي تقدمها الحكومة اليونانية رغم كل الظروف الصعبة ، مشيداً بذات الوقت بجهود المملكة العربية السعودية في هذا السبيل، منوهاً بما تقدمه كلاً من جمعيتي الهلال الأحمر الإماراتي والهلال الأحمر القطري وكذلك مؤسسة قطر الخيرية لمساعدة أولئك اللاجئين تحديدا والذين يزيد عددهم حاليا عن خمسين ألف لاجئ معظمهم من الدول العربية ، والتي تنوعت المساعدات المقدمة لهم سابقا ما بين اتفاقيات لإنشاء المخيمات وتقديم الحاجات الضرورية والملحة التي يتطلب توفيرها للاجئين مثل الغذاء والإيواء والاصحاح وغيره، متطلعا إلى استمرار تقديم تلك المعونات على اختلافها نظرا للظروف الحالية الصعبة التي يمرون بها مع دخول فصل الشتاء.
 
 
 


شوهد المقال 6215 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

جيهان أبواليزيد - أحمد خالد توفيق .. تركتك تغزو عقلى فكيف تكون قصاصاتك قابلة للحرق ؟

 د.جيهان أبواليزيد  هل فهمت الآن الحكمة من كون عمر الإنسان لا يتجاوز الثمانين على الأغلب؟. لو عاش الإنسان مائتي عام لجن من فرط الحنين إلى أشياء
image

رشيدة زروقي - وضع عبد الله بن نعوم عينة من واقع حقوق الإنسان في الجزائر محكمة غليزان تدين الناشط بن نعوم بالسجن سنتين نافذة

 رشيدة زروقي  وضع عبد الله بن نعوم عينة من واقع حقوق الإنسان في الجزائرمحكمة غليزان تدين الناشط بن نعوم بالسجن سنتين نافذة      
image

شكوى من مظلوم تعرض للظلم والتعسف من محكمة حجوط إلى وزير العدل الجزائري

 السيد زقاوة محمدرقم القيد 13382 مؤسسة إعادة التربية و التأهيل القليعةبسم الله الذي ليس مع عدله عدل لا في الارض و لا في السماء و
image

ناهد زيان - مدرسة إلهام ذهني التاريخية

 د. ناهد زيان إن كنت من المهتمين بالتاريخ عموما أو من الدارسين له والباحثين فيه ولاسيما التاريخ الحديث فإنك حتما تعرف من هي الدكتورة "إلهام محمد
image

بوفاتح سبقاق - الكاذب الرسمي

بوفاتح  سبقاق الزعيم منزعج و متشائم بخصوص إستمرارية حكمه ، إشاعات كثيرة هذه
image

حميد عقبي -جوع

حميد عقبي             هذه الأرصفة الجائعة تبدو وحيدة ترتجف تلك خطواتنا لا أثر لها الآن مصباح الشارع يلتزم الصمت كانت هنالك حافلات مزركشة كانت
image

وليد بوعديلة - قصة حيزية عند الشاعر الفلسطيني عز الدين المناصرة

 د. وليد بوعديلة (حيزية) هو اسم امرأة جزائرية، سجلت الذاكرة الشعبية قصتها التي وقعت في القرن التاسع عشر، وهي حسب قصة رواها
image

شكري الهزَّيل - خُذ غصنك وارحَّل!!

د.شكري الهزَّيل لا ادري متى ضبطا بدات علاقتي او ملاحظتى ووعيي بتلك الشجرة الضخمة الوحيدة وسط ارض شاسعه وواسعة وشبة قاحلة,
image

جيهان أبواليزيد - من سيذهب ليقول " يُتبــــع " ومن سيذهب ليقول " تــــم " ؟

   د. جيهان أبواليزيد  كأس العالم ...أعتبرها فرصة لتصفية خلافات وأحقاد سنين فمن لم يأتى بالسياسة يأتى بالرياضة ، فخريطة المجموعات الغريبة إلى حد
image

جيهان أبواليزيد - الهند ليست سيف على خان وكاترينا كييف

 د. جيهان أبواليزيد ذهبت مع صديقتى رافينا وريشما وهما من المسلمات الجديدات بمكتب الدعوة والارشاد بالأحساء  شرقى المملكة العربية السعودية وذلك للتعرف على كومار عامل نظافة ببلدية الإحساء وسابقا عامل صرف صحى بالهند، أردت أن استنطقه لما دفعه لاعتناق الإسلام وعن

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats