الرئيسية | الوطن الدولي | حمزة حداد - شيمون بيريز آخر “الآباء المؤسسين” للاحتلال الإسرائيلي ..منح لإسرائيل القنبلة النووية .. فمنحه العالم جائزة نوبل للسلام !!

حمزة حداد - شيمون بيريز آخر “الآباء المؤسسين” للاحتلال الإسرائيلي ..منح لإسرائيل القنبلة النووية .. فمنحه العالم جائزة نوبل للسلام !!

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

حمزة حداد 

 

 

رئيس دولة الاحتلال الاسرائيلي السابق ؛ وحامل جائزة نوبل للسلام شيمون بيريز (93 عاما) تعرض مساء الثلاثاء لـ"جلطة دماغية كبرى" نقل على اثرها الى المستشفى حيث يرقد في قسم العناية الفائقة هو احد آخر الآباء المؤسسين للاحتلال العبري الصهيوني المتبقين على قيد الحياة وأحد أبرز مهندسي البرنامج النووي الاسرائيلي.

 

- الانطلاقة كانت مع عصابات الهاغاناه الاجرامية

 

بدأ حياته السياسية رئيسا لفرع الشباب في حركة العمل الشبابية عام 1943. وانضم إلى عصابات الهاغاناه عام 1943، وفي عام 1947 أصبح مسؤولا عن مشتريات السلاح لعصابات الهاغاناه. واستمر في هذا المنصب إلى ما بعد حرب 1948 التي انتهت باحتلال فلسطين وإعلان قيام الاحتلال لدولته. بلغت المنظمة درجةً من التنظيم مما أهّلها لتكون حجر الأساس لجيش الاحتلال الصهيوني الحالي وقد بلغت بربريتهم الى ان قتلوا 360 فلسطينيا مدنيا في دير ياسين.

 

- من ركائز الفكر الاستراتيجي الصهيوني

 

يصفه المتابعون على أنه أحد أهم ركائز الفكر الاستراتيجي الصهيوني ولعل في عنوانين بعض الكتب التي ألفها ما يدل على ذلك ومنها على سبيل المثال الخطوة القادمة الذي ألفه عام 1965 والشرق الأوسط الجديد عام 1993 ومعركة السلام عام 1995. 

كما ان نشاطه السياسي كانت توجهه فكرة محورية، بثها في عقله زعيم الصهويونية بن غوريون، الذي التقاه حين كان عمره 25 عاما عندما استوقفه ذات لقاء ليقله في سيارته ثم رعاه وأطلق طموحه في السياسة. يقول شيمون بيريز في إحدى لقائته: "تعلمت من استاذي ديفيد بن غوريون ان أفضل الدولة دوما على الحزب".

ترك شيمون بيريز حزب "ماباي" عام 1965 ليؤسس مع بن غوريون حزب "رافي" ثم عاد وعمل على توحيد الحزبين عام 1968 تحت مسمى "حزب العمل الإسرائيلي".

ورغم أنه من الشخصيات التاريخية في حزب العمل، الحزب المؤسس لدولة الاحتلال الاسرائيلي، غير انه لم يتردد في التخلي عن هذا الحزب للانضمام الى كاديما الذي اسسه رئيس الوزراء الراحل ارييل شارون.

 

- نصبه العالم رجل للسلام فقاد حرب إبادة على المدنيين في لبنان.

بعد دوره الحاسم مع اسحاق رابين في ابرام اتفاق اسلو. كرم شيمون بيريز بجائزة نوبل للسلام سنة 1994. مع كل من إسحاق رابين الذي اغتيل بعد ذلك وياسر عرفات الذي حاصره العالم عندما أراد كشف كذبة السلام الذي نسجه بيراز وحواريه . لكنه عندما اصبح رئيسا للوزراء و في 1996، انقلب على خطاباته الرنانة حول السلام وقاد عدوان عسكري أطلق عليه اسم "عناقيد الغضب" قصف فيه مدن لبنان بما فيها العاصمة بيروت في أوائل مايو/أيار 1996، وتمثلت الوحشية الإسرائيلية في أعنف صورها عندما قصفت القوات الإسرائيلية ملجأ للأمم المتحدة بقانا في الجنوب اللبناني يؤوي مدنيين أكثرهم من الأطفال والنساء وكبار السن مما أسفر عن مقتل العشرات

- مهندس البرنامج النووي

وبالرغم من الصورة الذهنية الشهيرة عن شمعون بيريز بأنه صانع للسلام، فإن شهرته داخل إسرائيل كمهندس للبرنامج النووي الإسرائيلي واسعة، فقد كان له دور كبير في بناء مفاعل ديمونة النووي ليمنح دولة الاحتلال الإسرائيلي لقب سادس قوة نووية في العالم.

- تقلب في المناصب الوزارية ورقم قياسي في الهزائم الانتخابية

 

وخلال حياته السياسية الطويلة تقلب في جميع الحقائب الوزارية تقريبا، من الخارجية والدفاع والمالية والاعلام والمواصلات والاندماج وغيرها، اضافة الى تقلده رئاسة الوزراء مرتين قبل أن يتوج حياته السياسية في تبوء الرئاسة، المنصب البروتوكولي في دولة الاحتلال العبرية.

وبرهن بيريز خلال حياته على صموده السياسي حيث سجل رقما قياسيا في الهزائم في الانتخابات التشريعية في 1977 و1981 و1984 و1988 و1996، ما جعله يوصف بـ"الخاسر الابدي". غير انه نهض بعد كل هزيمة، مؤكدا في كل مرة انه ما زال في وسعه خط فصول جديدة في سجله.

 

ولد بيريز في فيشنيفا في بولندا في الثاني من أوت سنة 1923 فهل سيوصي بدفنه في بلد المولد أم يكون قبره في فلسطين المحتلة.

- البروفيسر وليد عبد الحي يخمن .. 

" الآن (بيريز) في حالة غيبوبة وكأنه يفاوض الموت على شروط الوفاة.

ما يهمني الآن هو لحظة الوفاة ثم جنازته، والسؤال من سيحضر الجنازة؟ وهل سيتم توظيف الجنازة للإيغال في التطبيع العربي تحت شعارات " لا شماتة في الموت، ودعم تيار " الحمائم" والتعبير عن " التحضر العربي" في الفصل بين الموت والصراع السياسي....

لن تكون مفاجأة إن رأيتم الكثير من " الكوفيات والعُقل والعباءات والبرانس تسير في جنازة " الراحل الكبير"..... وخلف الجنازة تفاوض يساهم فيه بيريز من جوف قبره...."

 

ملاحظة : المقال كتب في 14 سبتمبر  

 

شوهد المقال 1470 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

علاء الأديب - سلمى عبد الرزاق الملائكة ..والدة الشاعرة نازك الملائكة الشجرة التي ظلّل عليها فرعها فكانت طيّا للنسيان.

أدباء منسيون من بلاديالحلقة 22 علاء الأديبالتقديم:كثيرا ما ينشأ ويترعرع المبدعون في أجواء ابداعيّة وكثيرا ما يكونوا من سلالات لها تأريخها الإبداعي.وأنا أجوب عالم البحث عن
image

كاظم مرشد السلوم - "مولانــــا".. جـــدل يسبـــق الــعــرض الجمـــاهيــــري

كاظم مرشد السلوم ليس غريبا ان يثار جدل كبير حول فلم "مولانا" للمخرج مجدي أحمد ، كونه مأخوذا عن رواية الكاتب ابراهيم عيسى التي تحمل نفس
image

عبد الناصر الحميدي - الثورة مستمرة ..منشورات استخباراتية، تقنعون أنفسكم بها و تروجون لها ؟!!!!

عبد الناصر الحميدي  كثر الحديث في الآونة الأخيرة عن أخطاء الثورة عندما دخل الثوار المدن و حرروها، الحديث الذي يلقي باللوم عليهم في عمليات تدمير المدن
image

راضية صحراوي - تستضيفه الأردن بحضور 17 جمعية وطنية انعقاد المؤتمر التاسع لجمعيات الهلال الاحمر والصليب الاحمر لإقليم الشرق الاوسط وشمال افريقيا

راضيه صحراوييستضيف الهلال الأحمر الأردني في العاصمة الأردنية "عمان" في تمام الساعة السابعة من مساء الثلاثاء 24 يناير ولمدة ثلاثة أيام المؤتمر التاسع لجمعيات الهلال
image

عبد الخالق كيطان - الاغتيال المعنوي في "العراق الجديد"

 عبد الخالق كيطان   في عصر الثامن من أيلول عام 2011 كنت أجلس على الرصيف المحاذي لمنزل صديقي المخرج المسرحي هادي المهدي رفقة عدد من الأصدقاء.
image

ستار بغدادي - لا أعلم ما حصل خلف الكواليس ، ولكن ... المؤتمر الدولي لمحاربة داعش " السعودية "

 ستار بغدادي  من الممكن جداً ان تفضي ورقة سقوط "خلافة" داعش في الموصل ، الى جمع أوراق لعبة المجموعات الإرهابية المسلحة بيدٍ تجعل من اعادة
image

"المركز الدولي للعدالة": انتهاكات جسيمة يتعرض لها ناصر بن غيث وظروف اعتقال مزرية

 أعرب المركز الدولي للعدالة وحقوق الإنسان عن قلقه بخصوص وضعية الدكتور ناصر بن غيث، الذي تم نقله مؤخرا من المحكمة الاتحادية العليا إلى محكمة الاستئناف
image

لخضر خلفاوي - سألتُ الفرحْ

لخضر خلفاوي | باريس             من بعيد ؛سألتُ الفرح بالصدفةلِمَ تأخرت بالمجيء؟ !ألم تقل العرب ؛ أن وعدَ الحرّ دين عليهلماذا أخلفت يا صديقي الوعيدْ؟:ـ قالاعذرني يا صاح فعلا
image

محمد مصطفى حابس - بفهم الطاهر بن عاشور وورع سيد قطب واستفهامات الطبيب مصطفى محمود، يرحل الفقيه الأديب الموسوعي محمد الشريف قاهر

محمد مصطفى حابس: جنيف / سويسرا في الوقت الذي رُزئت فيه أمتنا الإسلامية في هذه الآونة الأخيرة بفقد كوكبة من علمائها وفضلائها، ووفاة نخبة من فقهائها
image

سيليا بن مالك - شهادة خذلان

سيليا بن مالك               غافيةُ على هسهسات جدب أحسبها نبضُ وثيروطيف حلم مبتور الوجه حافي الصدقيَحقن الوريد أملاََ كسيحا يُخدر وجع الطعناتعبثا حاول النزف ايقاضي منكَقبل اكتمال

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats