الرئيسية | الوطن الدولي | رياض بن وادن - هل من حق الغرب أن يعيد تربيتنا!؟

رياض بن وادن - هل من حق الغرب أن يعيد تربيتنا!؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
 
رياض بن وادن  

بعد الأحداث التي شهدتها بعض المدن الألمانية والمتمثلة في تحرشات على الفتيات وعلى النسوة قام بها بعض ممن هاجروا مؤخرًا طلبًا للحماية والأمن والإستقرار من أبناء الشعوب العربية..إضطرت المؤسسات القانونية ومنظمات جَمعَوية المدافعة على حقوق المواطن وحريته وأمنه في التنقل دون أن يقف أحد في طريقه أن تنشر مطويات بها صور وإرشادات ونصائح تشبه تلك المطويات التي تحذر وتنصح كيفية التعامل مع مرض الإيدز أو مع أي مرض آخر يضر بالمجتمع مثل مرض "الإبولا" وزّعتها على جموع المهاجرين من العرب حتى يتعاملوا ويتصرفوا ويتحركوا وفق ما جاء فيها من إرشادات..نعم، للأسف فعِوَض أن توزع عليهم مطويات ودليل للسياحة حتى تُعّرف لهم المدن الألمانية المختلفة وثقافة كل جهة منها والأماكن السياحية الجميلة التي يمكن زيارتها والتي يجب على كل مقيم أن يعرفها وزعت عليهم مطويات بها صور مثل صورة ممنوع لأي شخص أن يلمس مؤخرة إمرأة..وصورة ممنوع حل المشاكل بالنزاع والمبارزة وصورة أخرى ممنوع ضرب الأطفال وصورة أخرى أنه من اللباقة عند التحدث مع الآخرين أن ينظر المتحدث في عين المتحدث إليه والعكس صحيح وصورة أخرى تشير بأنه عند الحديث لا نقاطع المتحدث حتى ينهي حديثه!!.
هذه الإجراءات الإرشادية و التعليمية التي قامت بها ألمانيا ليست الأولى ولن تكون الأخيرة..ففي سنوات التسعينات أضطر كذلك أصحاب المقاهي والمطاعم وفي المكتبات وأماكن الجلوس أن يلصقوا أوراقا كُتب عليها إنتبه لجيبك كي لا تسرق نقودك وهاتفك..بل وفي محطات المطرو يتكلمون عبر مكبر الصوت ويعلنون بأنه يجب الحذر فالسُرٓاق في كل مكان.
لا أريد أن أقول بأن كل ما يحدث في الغرب من مآسي مصدره الإنسان العربي فشعوب دول أوروبا الشرقية بارعون في كل أنواع الإجرام والسرقات..فهم نادرا ما ينتبهون لهم لأن لهم نفس الشكل..لكن الذي يهمني هو الإنسان العربي الذي أعتبر نفسي منه وهو مني.
فمن خلال المطويات التي تحدثت عنها سابقا ندرك بأن ما جاء فيها من نصائح وإرشادات هي موجهة جملة وتفصيلا للعرب..و هنا يحق لنا أن نطرح سؤالا جد مهم: ماذا فعل فيها كل ذلك الكٓم الهائل من الخطب والدروس والوعظ والإرشاد الذي إمتد منذ قرون من الزمن!؟ أين هو أثر الشهامة والرجولة والأخلاق والحياء الذي أشتهرت بها قصائدنا وأشعارنا!؟ ولنقل بكل صراحة أين هي آثار التربية الإسلامية فينا!؟.
إني أكتب هذه الكلمات بكل حزن وآسى..فلا أدري ولم أعد أستوعب ماذا يمكن أن نقدم لهذا الغرب..فبعدما فشلنا في مواكبة التطور الرهيب الحاصل في الصناعة والتكنولوجيا ها نحن نفشل في تقديم على الأقل بعض الأخلاق الحميدة لنقول له بأنها من ديننا..الغرب في هذا الزمن يهيننا ويبرزنا بأننا وحوشا لا تفقه لا في الحياة ولا في الدين!!.
 
   

شوهد المقال 2717 مرة

التعليقات (1 تعليقات سابقة):

مسلم يستحي من أفعال المسلمين في 09:38 18.02.2016
avatar
يا أخي يارياض لا رجولة ولا شهامة خاصة عندنا نحن العرب .هل وجدنا غير العرب محل مسخرة ومهزلة وممن؟ من كبار القوم فضائح أخلاقية من أمراء وشيوخ البترودولار ,إنما هؤلاء في بعض الأحيان يغطون فضائحهم بالمال المنهوب أو بالمال الفاسد.وإذا كان أرباب الديار على الدفوف ضاربين فشيمة أهل الديار الرقص.مسؤولون غير متربين شيوخ فاسدون وهؤلاء هم القدوة أليست الشعوب على دين ملوكها فلا بد أن نكون على مانحن عليه . هل وجدتم في القرن الواحد والعشرين من يدعو إلى القتل و والذبح والانتحار وسط الجموع الآمنة غير المسلمين وبالأخص العرب .لاحظوا معي أن احداث باريس لم يقم بها إلا المسلمون والعرب والغريب العجيب أنهم من موايد فرنسا . ثم تأتي التبريرات وأبرع الناس في التبرير المسلمون عامة والإسلاميين خاصة التهميش .هل هؤلاء مهمشون أكثر من الأفارقة السود أكثر من المهاجرين غير الشرعيين من كل بقاع العالم .لماذا لايفجر المهمشون الاسياويون او الافارقة الجياع أنسهم انتقاما من هذه المجتمعات التي همشتهم. إن القيم مقلوبة وإن الأخلاق منهارة في بلداننا مجتمعات عربية لا تخرجالمرأة وحدها بعد غروب الشمس خوفا من الوحوش التي هي في صورة بشر .يااخي رياض من الصعب جدا قول الحقيقة لكن أقول : من حق أوروبا والغرب أن يخافوا منا فإذا كنا لم نرحم بني جلدتنا قتل ذبح سبي فكيف للآخرينأن يأمنوا جانبنا؟ يقول البعض ليس كل المسلمين إرهابيون .لكن كل الإرهابيين مسلمون للاسف الشديد وباسم الإسلام .نعم لم نستطع أن نبني إنسانا متسامحا خلوقا مؤمنا بالآخر مهما كانت ديانته . مادام هذ الآخر يبادلني نفس المعاملة .ومن الخجل ومن العار أن يحدث ماحدث في المانيا من قبل العرب الفارين من بني جلدتهم فتحتضنهم المرأة العظيمة (ميركل) وتعير العرب القريبون منهم لعدم استقبالهم ثم يقومون بتلك الأفعال المخزية المشينة .عيب وعار . بالمناسبة يارياض أتذكر في التسعينيات أن (ابو حمزة المصري) استقبلته بريطانيا ومنحت له اللجوء السياسي هو وعائلته وكان قد أصيب فيما يعرف عندهم بالجهاد الأفغاني واحتل مسجدا في لندن يؤم فيه الناس ويلقي خطبه النارية هناك ودعا في عديد من المناسبات إلى الجهاد ضدمن؟ضد إنكلترا أو بريطانيا . فلما تم نهره عن ذلك ازداد غيا ولم يحترم من استضافه وآواه .وفي تلك الأزمة أجرت قناة إخبارية عربية معروفة مقابلة فقالت له ما معناه كيف لاتحترم من استضافك ويقدم لك أعانات ...... هل تعلمون ماذا كانت إجابته ؟ ليسوا إلا حيوانات سخرهم الله لنا ..؟

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عادل السرحان ـ على أسوار ذي قار

عادل السرحان                   على أسوار ذي قار  تفرد الملائكة أجنحةً حمراء تترنم بنشيد الشهداءوأنين القيثارة السومريةيمزق الصمت ويتعالى نشيج القصب في الأهواروكلما خرِّ  ثائرٌارتفعت الزقورة سافاًالفرسان يعتلون صهوات المجد بنعوشهم
image

بوداود عمير ـ رحيل المترجم صالح علماني

بوداود عمير  أحزنني كثيرا رحيل المترجم الفلسطيني السوري صالح علماني، الذي ترجم أزيد من 100 رواية (الصورة)؛ تعتبر من روائع أدب أمريكا اللاتينية والأدب
image

العربي فرحاتي ـ حتمية فشل الانتخابات العسكرة

د. العربي فرحاتي  رغم ما قيل عن الضوء الأخضر لإجراء الانتخابات الذي تلقته السلطة غير الشرعية في الجزائر عقب اجتماعات مخابراتية يقال أنها جمعت
image

سعيد لوصيف ـ الارتباك يتأكد في "أنا" ( Le Moi ) النظام...

د. سعيد لوصيف   في عجالة : يشير تصريح "وزير" الداخلية في خضمّ صراع الإرادات و الثورة السلمية للمجتمع الجزائري أن المجتمع كان دوما يشكل
image

أحمد سعداوي ـ المحاصصة أو الديكتاتورية ..انتهازية اكراد العراق

 أحمد سعداوي    عبّرت النخبة المدنية الكردية خلال الشهرين الماضيين عن تضامنها مع الحركة الاحتجاجية الشبابية بأشكال مختلفة، بل إننا خسرنا شباباً كرداً من بين
image

زازي سعدو ـ سقوط الأقنعة ! وزير الداخلية الفاشي .. ترجمة د. محمد وافي

 د. زادي سعدو   سقوط الأقنعة !  وزير الداخلية يمثل التجسيد الكاريكاتوري لهذه البذرة الفاشية التي لا تنتظر إلا قالب العنف لتنمو وتزهر.جواب واحد:سلمية، سلمية، سلمية ،سلمية.في
image

حميد بوحبيب ـ مثقف آخر للطعن في الحراك : أحمد بن سعادة

د. حميد بوحبيب  مثقف آخر للطعن في الحراك : بعد معڨال ، يستنجد النظام بمثقف آخر هو أحمد بن سعادة صاحب كتاب :Arabesques.Enquête sur le rôle des
image

نجيب بلحيمر ـ اغتيال الدولة

نجيب بلحيمر   ترددت كثيرا في التعليق على البيان الصادر عن وزارة الخارجية ردا على اللائحة التي أصدرها البرلمان الأوروبي بخصوص الوضع في الجزائر، وقد
image

رضوان بوجمعة ـ مصالح السلطة أهم من كيان الدولة؟!

 د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 139  بدأ العد التنازلي للموعد الذي حددته السلطة للاقتراع الرئاسي، الذي ترفضه شرائح واسعة من المجتمع، وهو ما برز أمس جليا
image

محمد مصطفى حابس ـ وداعا معلم الناس الخير .. المهندس المعماري المختص بالمساجد الجزائرية يرحل وهو في سن العطاء

محمد مصطفى حابس: جنيف/ سويسرا استعدادا و تحضيرا لتأبينيه فقيدنا العزيز المهندس المعماري نذير حمودي بنادي الترقي بالعاصمة، الذي وافاه الاجل الأسبوع الماضي في مدينة تندوف،

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats