الرئيسية | الوطن العربي | سوريا والجوار الملتهب

سوريا والجوار الملتهب

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

عبد الخالق كيطان

بمتابعة ما بدأنا به بالأمس، ولاستكمال صورة الجوار السوري. بالإضافة للعراق والأردن، فان كل من لبنان وتركيا، بالإضافة طبعاً إلى هضبة الجولان المحتلة من قبل اسرائيل، يمثلون مجموع تلك الدول.

فيما يخص تركيا فلقد كان موقفها الرسمي ثابتاً بأزاء الأزمة السورية. انهم مع الثورة السورية ضد نظام الأسد، وبدعمون الثوار بمختلف الوسائل. كما أنهم يستقبلون أعداداً كبيرة جداً من اللاجئين السوريين الذين بدأوا يشكلون عبئاً من نوع ما على أنقرة.

أما لبنان، فسياسة النأي بالنفس عن ما يحدث في سوريا لم تعد مجدية. الحرب والاقتتال الطائفي دشنه سنة وشيعة لبنانيون منذ زمن. تصريحات أمين عام حزب الله، حسن نصر الله، الأخيرة لم تكن سوى كشف النقاب عن المسكوت عنه. لبنان بدأ يعيش مرحلة الانزلاق في المستنقع الطائفي، الذي استطاعت أحداث سوريا أن تنشطه بقوة.

اسرائيل: تتفرج، وربما تقترح، ومن المؤكد أنها تتمنى!

الموقف الأردني كان الأوضح بين تلك الدول، بالإضافة لتركيا. كيف؟ نراجع معاً كلمات العاهل الأردني الأخيرة، فهو يقول بوضوح شديد: "وقف فوري للعنف، إطلاق عملية انتقالية سياسية شاملة تضم وتمثل جميع مكونات المجتمع السوري، وعملية مراجعة ومصالحة، وإصلاح سياسي حقيقي يتوافق عليه وينفذه السوريون، وتكثيف الجهود الإغاثية داخل سوريا لتسريع عودة اللاجئين إليها". هذه النقاط الخمس هي خريطة طريق لا تقف ضد تطلعات الشعب السوري الثائر، كما أنها لا تنحاز لجهة ضد أخرى، وبعيدة تماماً عن اي مسحة طائفية، ناهيك عن كونها وصفة انسانية.

أما الموقف العراقي، ونحن نتحدث بالطبع عن المواقف الرسمية، فما عليكم سوى العودة لكلمة رئيس الوزراء لتكتشفوا. يقول السيد نوري المالكي: "السلاح الذي تجهز به العصابات الارهابية في سوريا يصل إلى العراق وتجهز به القاعدة ويصل إلى لبنان وسيستخدم اخيرا في تركيا وغير تركيا"، مشيرا إلى: "نحن إلى الان لا ندري إلى اين نمضي وبكل صراحة اقول هناك دول استخدمت كل مواردها ونفطها ومائها في تاجيج الفتنة".

كلمة السيد المالكي يكثر فيها الخطاب التحريضي، فالثوار السوريون عنده مجرد "عصابات ارهابية"، وبذلك تتفق رؤيته ورؤية الرئيس بشار الأسد بخصوص الثوار، ما يعني وضعهم في خانة الأعداء. وما يعني، ايضاً، أن الحديث عن ثورة، ورغبة بالتغيير، والديمقراطية، وما إلى ذلك، ليست سوى شعارات، الصحيح فيها أنهم "جماعات ارهابية". ثم يفاجئ السيد المالكي الجمهور، بالقول أنه لا يدري إلى اين يمضي!، وهو رئيس وزراء واحدة من أكبر دول المنطقة المعنية بالشأن السوري. ثم يشن، في جملته الأخيرة، حرباً سريعة على عدد من الدول، هي دول الخليج العربي تحديداً، لأنها بحسب وصفه، "استخدمت كل مواردها ونفطها ومائها في تاجيج الفتنة"، وهي الرؤية ذاتها التي يقدمها الأسد وإعلامه ليل نهار.

هكذا نصل إلى نتيجة مؤلمة: فيما يقدم الأردن تصوراً متكاملاً عن جاره السوري، فإن العراق لا يدري ماذا يفعل. وربما، ولأنه لا يدري ماذا يفعل، يقوم بتسهيل مهمة عناصر الميليشيات بالعبور إلى سوريا، والمشاركة في حفلة القتلة، بغطاء الدفاع عن المراقد المقدسة، حتى لو أدى ذلك إلى تأزيم طائفي مستمر قد يدفع العراقيون فاتورته الباهضة.

دول الجوار السوري، قلقة مما يحدث في سوريا، ولكن قلق هذه الدول يترجم حسب الرؤية الاستراتيجية لتلك الدول. الوقوف مع المستقبل هو رهان بالنسبة لها، والوقوف مع الماضي، هو رهان أيضاً بالنسبة للدول الأخرى، وبين الموقفين يتراجع اي أمل بالحل السلمي، بل الأصح القول: ان هذه المنطقة ذاهبة بقطار، يقوده أعمى، إلى أبشع صورة يمكن تخيلها!

 

جريدة العالم العراقية . 

شوهد المقال 1074 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

رياض بن وادن ـ ربما حلنا في لعبة الليغو!!

رياض بن وادن   تَأكّد بأنه لو تطلب من طفل في أوروبا أن يختار هدية لتشتريها له لاختار -في غالب الأحيان- دون شك ودون تردد لعبة
image

نجيب بلحيمر ـ حملة الاعتقالات.. تحضيرات "العرس" بدأت

نجيب بلحيمر   الاعتقالات تتوالى, وهي الآن تستهدف من تعتبرهم السلطة, بسذاجتها, قادة الثورة السلمية رغم أن هؤلاء المعتقلين( ورفاقهم الذين سيلحقون بهم قريبا) لم
image

زهور شنوف ـ "لا شيء حقيقي هنا سوى البناية"

زهور شنوف   ظلمة كثيفة في الرواق الطويل للطابق الخامس من بناية كولونيالية محشورة في شارع يعج بباعة العملة الصعبة.. باعة يحملون في أيديهم كل أنواع
image

محمد حاجي ـ انتخابات على الطريقة الجزائرية

محمد حاجي  من زاوية أخرى  لعلَّ مُحاولة فهم ما يحدث اليوم من فرضٍ لانتخابات "على الطريقة الجزائرية"، وما يُرافقه من اعتقالاتٍ لوجوهٍ معارِضة، لا
image

فوزي سعد الله ـ باب عَزُّونْ... الجزائر المحروسة

فوزي سعد الله   هكذا كان شارع باب عزون، الشارع الذي يحمل اسم أحد الأبواب الخمسة لمدينة الجزائر التاريخية وأهمها اقتصاديا واجتماعيا، في العهد العثماني قبل
image

العائد من الآخرة اصدار للشاعر العراقي حيدر البرهان ...قصيدة نحنُ الزَّوارق ..

  البرهان حيدر            نحن الزَّوارقتلهو بنا الأمواج يَلهُو بنا النّهر، والبحر، والمحيط... وهذا الدهرُ الغريبْ. وُلِدنا من رحمِ حجرٍ، نَهِيم على جسدهِ العاري بغير نقط.
image

وليد عبد الحي ـ تونس بين مترشح بلا هوية آيديولوجية وسجين ينتظر القرار

 أ.د. وليد عبد الحي  تقف تونس في المقاييس الدولية الاقرب للموضوعية على رأس الدول العربية في مجال الديمقراطية ، ففي عام 2018 احتلت المرتبة الأولى
image

ناصر جابي ـ هل تتجه الجزائر نحو أسوأ السيناريوهات؟

د. ناصر جابي  تعيش الجزائر هذه الأيام حالة استقطاب سياسي حاد، يمكن أن يؤدي إلى ما يحمد عقباه في الآجال القريبة، إذا استمرت الاتجاهات
image

محمد هناد ـ لا لانتخابات رئاسية مفروضة !

د. محمد هناد  أيها السادة أعضاء القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي :  القرار الذي اتخذتموه بصورة متسرعة وانفرادية بشأن إجراء انتخابات رئاسية قبل
image

خيط الدم للشاعر الإيراني علي موسوي كرمارودي ..ترجمة الشاعر العراقي محمد الأمين الكرخي

ترجمة : محمد الأمين الكرخي         لابد من أن نراك متجليا في الحقيقة وفي العشب الذي ينمو وفي الماء الذي يروي وفي الحجر الذي للصمود يرمز وفي

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats