الرئيسية | الوطن العربي | السيد نصر الله يخوض معركة صفين الثانية ضدّ الفئة الباغية

السيد نصر الله يخوض معركة صفين الثانية ضدّ الفئة الباغية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

نادر عبد الإمام




 
 
 
 
 
 
 
 
خطاب سماحة الأمين العام السيد حسن نصر الله في يوم عيد التحرير والانتصار أجاب عن الكثير من التساؤلات والتكهنات بدور حزب الله في سوريا ، وكما قال سيد المقاومة: "ما فينا نستخبئ خلف اصبعنا".. فالمرحلة تتطلب المصارحة والمكاشفة؛ فما عادت الحرب الاعلامية والحرب النفسية التي تمارسها "دول الاعتلال العربي" والإعلام الطائفي في تشويه صورة الحزب في العالم العربي، تجدي في التأثير على استراتيجية الحزب في حماية وجوده وأمنه الإستراتيجي.
وعلى أية حال فبعض القلوب والعقول المتصهينة لن ترى في صورة الحزب غير ما تريد أن تراه هي بعيونها الطائفية والاسرائيلية، حتى ولو حرر حزب الله بيت المقدس وحرر فلسطين من البحر الى النهر.. وكما يقال "على أي حال أنتي مسبية يا زينب "!!
فالمطلوب من حزب الله أن يسكت عن "الوباء التكفيري التذبيحي" حتى يتغلغل لداخل قرى الجنوب والضحايا الجنوبية ثم يدخل معه في حرب عصابات داخل المدن اللبنانية. 
ونتساءل : هل المطلوب من حزب الله أن يقف مكتوف الأيدي وهو يرى المخطط الأمريكي الاسرائيلي لشن الحرب القادمة عليه بمساعدة هذا الوباء التكفيري؟!
هل دخوله الأن بدافع التدخل العبثي ؟ أم ادرك أنّه التالي في المشروع التدميري للمنطقة .
وماذا عن هؤلاء المقاتلين الذين دخلوا سوريا من شتى بقاع الارض للقتال بنفس طائفي بغيض.. حتى اختطفوا ثورة الشعب ومطالبه العادلة من أجل إحياء حلم الدولة الأموية من جديد والأمارة الاسلامية ؟!!
حزب الله لم يكن يود اقحام نفسه في الشأن السوري بصورة مباشرة ولكن المعركة فرضت عليه ذلك، فهل يسمح للوباء بالقضاء عليه في عقر داره من أجل تحسين صورته أمام الإعلام العربي ؟
ولماذا كل هذا الزعيق والنهيق من قبل النعاج تجاه تدخل حزب الله لحماية امنه الاستراتيجي وأمن حليفه ؟ ألم تفتح تركيا حدودها وسلاحها وسهلت للمسلحين الدخول لسوريا والعبث بأمنها ؟ ألم يتدخل المحور الامريكي الاسرائيلي التركي العربي بشكل سافر في الداخل السوري ؟ ألم يصمت حزب الله طوال هذه المدة رغم التهديد اليومي الذي كان يسمعه: بعد دمشق سنسقط الضاحية الجنوبية وبغداد !! 
المعركة اليوم بين أراذل القوم من شاقي الصدور ونابشي القبور ومن يكفرون الناس على رأيهم السياسي وبين شرف الأمتين العربية والاسلامية ، بين التخلف والكهوف وبين التحضر والنور ، بين العصبية الجاهلية وبين التسامح المحمدي .
معركة صفين ترتسم ملامحها وقائدها واشترها، والفئة الباغية معروفها ولا نحتاج لأن يقتل " عمّار" حتى نعرف من هم الفئة الباغية .
لا إكراه في معسكرك الذي سوف تختاره أيّها العربي المسلم.. اختر معسكرك كما قال السيد حسن ولكن لا تخوني ولا تكفرني اذا انحزت لمعسكر علي وعمّار والاشتر ، لذا حتماً لن أختار معسكر النكبة ولا معسكر النكسة ، بل سوف اختار معسكر الإنتصار فهو وعد واذا وعد أنجز .

 

 

شوهد المقال 1784 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

رائد جبار كاظم ـ التظاهرات في العراق تعدد السيناريوهات وصراع الارادات

د. رائد جبار كاظم  واقع الحال أن ما يجري في العراق من تظاهرات وأحتجاجات شعبية منذ مطلع تشرين الأول 2019، وأستمرارها الى يومنا هذا
image

سعيد لوصيف ـ في مشروعية مطلب الثورة في تمدين الدولة ،،، هلاّ تحدّثنا بهدوء؟

د.سعيد لوصيف   يعتبر تناول موضوع الفصل بين السلطة العسكرية و السلطة المدنية، موضوعا يحوي على الكثير من الحساسيات لدى الكثير من النخب السياسية
image

رضوان بوجمعة ـ من المحاكم الخاصة إلى قضاة القوة العمومية!

 د. رضوان بوجمعة   الجزائر الجديدة 132  ستبني الجزائر الجديدة سلطة قضائية مستقلة عن باقي السلطات، عندما تنجح في بناء المؤسسات ودولة الحق والقانون من قبل مجتمع
image

عثمان لحياني ـ كتاب واحد ..قاموس الأزمة

 عثمان لحياني   تقرأ السلطة من كتاب واحد ربطت عقلها اليها، وأعقلت خيلها وخيالها الى قاموس التسعينات ، تغرف من ديباجته حرفا بحرف وتدبير بتدبير، ولم
image

يسين بوغازي ـ إستراتيجية الأقلية السياسية من لا يملك الى من لا يستطيع ؟

يسين بوغازي   إن أخوف ما تخافه الأقلية السياسية رئيسا مدنيا ، وإذا اقول رئيسا فالمعنى نهاية المناورات السياسية والإعلامية التي تبثها  الأقلية
image

يوسف بوشريم ـ من الإعتقالات والسجون السياسية إلى غلق صفحات الفايسبوك ..مؤشرات نظام يحتضر

 يوسف بوشريم   من الاعتقالات والسجون السياسية إلى الإعتقالات والسجون الفايسبوكية مؤشرات نظام يحتضر  بعد فشله الذريع في كل أشكال الثورات المضادة التي تهدف إلى إجهاض و إحتواء
image

رضوان بوجمعة ـ عبد المجيد تبون...موظف سياسي على باب القصر الرئاسي!

د.رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 131سيحتفل عبد المجيد تبون بعيد ميلاده الـــ74 يوم 17 نوفمبر، وهو ما يصادف تاريخ الانطلاق الرسمي المفترض للحملة الانتخابية، فهل هي
image

عثمان لحياني ـ التاريخ يتحدث : تعاطي العقل العسكري

 عثمان لحياني  ثمة أطروحة تبريرية في تعاطي العقل العسكري راهنا مع الشأن العام وفرضه مسارا سياسيا محددا، ويعتبر أصحاب هذه الاطروحة (بحسن نية
image

نجيب بلحيمر ـ مرشح الفراغ

نجيب بلحيمر   عاشت الجزائر في ظل شغور فعلي لمنصب رئيس الجمهورية ست سنوات, وكانت هناك نية في تمديد فترة الفراغ لخمس سنوات أخرى.هذا هو الفراغ الذي
image

ناصر جابي ـ رئاسيات الجزائر: انتخابات ليست كالانتخابات

د.ناصر جابي  يشكِّل الشباب أغلبية الجزائريين ولم تعد الانتخابات الشكلية تستهويه مثل سكان المدن بالشمال حيث الكثافة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats