الرئيسية | الوطن العربي | أم الفضائح بالمغرب مستثمر دنمركي يتعرض للضرب من بلطجية السلطة ذ محمد كوحلال

أم الفضائح بالمغرب مستثمر دنمركي يتعرض للضرب من بلطجية السلطة ذ محمد كوحلال

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

ذ محمد كوحلال
صورة للمستثمر المغربي الأصل الدنمركي الجنسية الدكتور الكارح عبد الإله
أم الجرائم و الفضائح ’’ مزرعة تكافيت جماعة كماسة دائرة مجاط اقليم شيشاوة’’ ناحية مراكش.
المتهم الأول عامل إقليم شيشاوة ,عبد الغني الصبار, و رئيس الشؤون القروية المدعو البخاري, و الكاتب العام السابق للعمالة و الدرك.
هؤلاء المسؤولين نظموا صفوف الزنادقة و الصعاليك و خريجي السجون, لضرب و جرح والاعتداء و السلب والنهب على أملاك أسرة الكارح, تحت مظلة دولة القوق والبرقوق حسب الشكايتين من الشقيقين الدكتور الكارح عبد الإله و عبد الجليل. طززززززززززززززززززززز...بفتح الطاء..
مستثمران مغاربة احضروا أموالهما من بلاد المهجر للاستثمار و تحريك عجلة الاقتصاد, وإذا باللوبي الفاسد بالمنطقة يرغب في تهجيرهما, بعد أن عاينوا نجاح المشروع الزراعي الهائل الذي كلف ما يناهز 3 مليون أورو = 30 ملوين درهم مغربي..
الدكتور عبد الإله, حاصل على الجنسية الدنماركية, وطلب منه مسئول كبير بالسفارة الدنماركية بالرباط, التنازل عن الجنسية المغربية حتى يمكن للسفارة التدخل.........
ما جدوى الجنسية المغربية إذا كان العدل غائب, وشقيقه في الرضاعة الإنصاف في غرفة الإنعاش؟
حتى العدل لم ينصف الضحيتين, ويا ليتهما سلبا منهما مالهما فقط بل تعرضا للضرب و الجرح والتهديد بالقتل في قعر دارهما بالمزرعة و تعرضت الأم و الشقيقة إلى التنكيل من طرف عصابة مسخرة من طرف السلطة.
هناك شخصيات نافدة ترغب في الاستثمار على الأرض, وبنفس المشروع , لان شقيق الدكتور عبد الجليل خبير في المجال الزراعي, ومجاز من جامعة من الدنمارك . ناهيك عن أن المشروع نجح بميزة حسن جدا و بدا الشقيقان في عملية تصدير الورد إلى الخارج ,و هو المشروع الذي يذر ملايين بالهبل أسقطت لعاب الفاسدين المفسيدين.
خاطبني الدكتور عبد الإله الكارح بنبرة يسبقها نفس عميق يطلع بصعوبة من جوف تعبان عميق , مهموم مغموم قائلا :
’’ هناك ديمقراطية وهنا دمقرطة ’’
لقد ضربوني وشقيقتي المريضة و أمي المسنة , لان السلطة ترغب في الأرض لصالح جهات نافذة من العيار الثقيل, ومساحتها 40 هكتارا. تحت خانة ’’ ارض سلالة ’’ يتوفر الورثة على شهادة التصرف و وثائق عمرها مائة عام.
كانت عيون السلطة جاحظة و لعابها يسيل, لضخامة المشروع الذي كلف الملايير, كلها ذهبت أدراج الرياح.
عاشت أسرة الدكتور عبد الإله الكارح كابوسا حقيقيا على ارض الواقع, وشقيقة عبد الجليل الكارح الذي عاد إلى ارض الوطن للاستثمار رفقة شقيقه و زوجته. وإذا بالجميع يفاجأ أن المغرب لازال دولة الغاب, و السيبة و الفوضى. و السلطة هي التي تحرك المشهد هذا تحت حماية وأنظار الدرك = شرطة بالبوادي. 
السلب والنهب و الضرب و الجرح و الشكاية لازالت راقدة مدة 9 أشهر..
أمر غريب هذا الذي يحصل , ولعمري هي اغرب قضية صادفتني في مشواري الحقيقة مند عام 2006 .
بعد النقاش مع الشقيقين كشفا لي أن هناك شخصيتين نافذتين من العيار الثقيل , يرغبان في الترامي على الأرض, احدهما معروف من العيون بالصحراء المغربية, صاحب ملايير و الأخر من الرباط برتبة وزير .
سوف افضح الاثنين قريبا و الملف وزنه تقيل جدا, معزز بصور حيت تظهر علامات الضرب و الجرح .
أتوفر على ملف طبي للمصحة. بالإضافة إلى أسماء الصعاليك اللذين اعتدوا على الأسرة. ملف راقد تحت رقم 132 / 12 .... 08 / 05 / 2012 ونتحفظ عن ذكر اسم الدوار الذي قدمت منه عصابة الكلاب الضالة ..
أقسمت بالله أن أكون مخلصا لوطني ولملكي ولعرش بلادي, و لكل مسحوق مظلوم. و وسوف نبعت بالملف قريبا بعد أن نشيعه على وسائل الإعلام الغربية و منظمات حقوق الإنسان الدولية , تم إلى الكتابة الخاصة لجلالة السلطان, اعزه الله حتى يعرف جنابه من يحيط به و من يشوه عهده الزاهر.
*********
الدكتور عبد الإله الكارح حاصل على 3 شواهد دكتوراه, واحدة في علوم الاقتصاد وأخرى في علم النفس والتالتة في علوم البحار.
شقيقه عبد الجليل الكارح دبلوم في الزراعة و دبلوم في مجال تسيير المقاولات و الحسابات من بلاد الديمقراطية , الدانمارك.
سؤال بريء
ماذا سيدرسون في بلاد المروك = المغرب ؟ !
جواب عفوي
الخديعة وسلب المستثمرين أرزاقهم , بالسيف و الشاقور كما فعل اللصوص عندما قاموا بالاعتداء على أسرة الكارح.
الشقيقان والسيدة الدنماركية استثمروا أموالا خيالية, في مشروع فلاحي, به زيتون من النوع الرفيع, وقنوات الري المكلفة جدا جدا , وحقل خاص بالورود, لتسويقها بالدنمارك , ناهيك عن العملة الصعبة, التي أنعشت صندوق الدولة + 70 أسرة درويشية, اقتات في ما مضى من المشروع الفلاحي وهو الأضخم من نوعه بإقليم شيشاوة.70 كلم عن مراكش. ملايين صرفها الشقيقان والمواطنة الأجنبية, لتنقية الأرض من الأحجار لأنها ارض بورية 100 / 100.
جالية مغربية ,مواطنون شرفاء, و سيدة أجنبية, كرهت المغرب و بصقت عليه ... يستثمرون أموالهم في المغرب , فيتم الاستحواذ على مشروعهم و تخريب ممتلكاتهم وتنهب كل أملاكهم و يضربون.
واههههههههههههههه و ااااااااااا الصومال ما فيها هاد الحكرة أعباد الله .......
خرب الكلاب اللصوص = بلطجية السلطة, بدعم من عمالة شيشاوة , مشروع قيمته تفوق 3 ملايير من الستنيمات, نهبت الأرض و خربت المعدات و تم ردم بئرين كل واحد منها كلف 7آلاف يورو.. لا حول و لا قوة إلا بالله..
من يقول أن مغرب دولة الحق والقانون؟
فهو سكران حتى الثمالة ...اللهم لا شماتة ...
ما رأيك دام فضلك وعزك, يا والي مراكش = ممثل الملك بمراكش ؟.
هذا مع العلم أننا ربطنا اتصالات مكتفة مع الإعلام الدنماركي, لأجل الحضور و تصوير ريبورتاج خاصة عن هذه الفضيحة.
فإذا كان السلطان حفظه الله يفتح الأبواب على مصراعيها للمستثمرين عربا وعجما و يعتني كل العناية بالجالية المغربية بالخارج, فان بعض المسئولين يردون سياسته إلى الخلف هؤلاء هم أعداء السلطان و عامل شيشاوة نموذجا, و منه الكثير في هذه المملكة, و كما قال الدكتور الكارح ’’ هناك لوبي خطير, لا يرغب في السلامة للملكة ’’ .
يتبع إلى اللقاء 

شوهد المقال 16040 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

مادونا عسكر ـ استبطان الذّات الرّائية في قصيدة "الدّاخل أرحب" للشّاعر يوسف الهمامي

  مادونا عسكرـ لبنان  - النّصّ: الدّاخل أرحـب سقطتُّ في السّماء كنت أعرجُ في أرض بلا
image

إيناس ثابت ـ روافدُ القلب

    إيناس ثابت - اليمن              وشاحُ حريرٍ غَزَلَتْه "پينولوب" من وحيِ حكايتك بفيضٍ من
image

محمد مصطفى حابس ـ المرحوم عبد الغاني بلهادي: نعم الرجال الذين يهبون عند الفزع و يفسحون الطريق لغيرهم عند الطمع.

محمد مصطفى حابس إنَّ مرحلة الشَّباب هي الفترة الذَّهبيَّة من عمر الإنسان، وهي الَّتي ترسم ملامح مستقبل المرء وتحدِّده، لذلك حرص الإسلام كلَّ الحرص على التربية
image

خالد صبر سالم ـ ـغنيّةُ الألـَق

  خالد صبر سالم                                          النهرُ يفيضُ وجوهَ حَبيباتٍ تـَتـَألقُ   في خاطرة القنديلِ   
image

علي المرهج ـ المحبةُ سلطة

  د. علي المرهج إذا فهمنا السلطة على أنها فن إدارة العلاقة مع مُقربين، أو مع الأسرة، أو الجماعة، بل وحتى المؤسسة،
image

إبراهيم يوسف ـ رَوَافِدْ لم تَنْشَفْ بَعْدْ

  إبراهيم يوسف – لبنان    أنا يا عصفورةَ الشّجنِ مثلُ عينيكِ بلا وطنِأنا لا أرضٌ ولا سكنٌ أنا عيناكِ هما سَكني 
image

رائد جبار كاظم ـ نقد النقد النرجسي (هيمنة الأيديولوجيا على نقد الأنا للآخر)

  د. رائد جبار كاظم   ( لقد آن الأوان لأن نبحث في العيوب النسقية للشخصية العربية المتشعرنة، والتي يحملها ديوان العرب وتتجلى في سلوكنا
image

ناهد زيان ـ جوازة على ما تُفْرَج !!!

د. ناهد زيان   يبدو العنوان صادما حتى لي أنا نفسي غير أن الواقع لا ينفك يصدمنا بما لم نكن نتوقعه ولا يخطر
image

مصطفى محمد حابس ـ سجال متجدد فمتى يتبدد ؟! "ليس المولد هو البدعة.. بل البدعة أن لا تعرف معنى البدعة"

مصطفى محمد حابسرغم أنه كُتب عن المولد خلال هذا الأسبوع العشرات من المقالات، من أهل الشرع و الاختصاص أخرهم الأسبوع الماضي أستاذنا الدكتور عبد الرزاق،
image

أمل عزيز احمد ـ رحلة بلا مطر ....

أمل عزيز احمد        حينَ ضمّنيبرد المساء فيمدينة ِالضبابراحتْ همساتُ أولَابتسامةٍ للقياكَترّنُ مع نبضاتِ قلبيروحي ..وخاطرييعبرُني ..الشارع تلوَّ الشارعابحثُ عن نفسي بينَمطر ِالليلة ِوصباحكَ المؤجلعندَ آخرِ غيمة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats