الرئيسية | الوطن العربي | الإمارات :المراقبون الدوليون والصحافة وبعض أهالي المعتقلين منعوا دخول المحكمة

الإمارات :المراقبون الدوليون والصحافة وبعض أهالي المعتقلين منعوا دخول المحكمة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
جهاز الأمن يمارس همجية مراقبة لحقوقيين دوليين تشمل مكان إقامتهم جهاز الأمن يحول محكمة أمن الدولة إلى ثكنة عسكرية

منع جهاز الأمن بعض أهالي المعتقلي ومراقبون دوليون ووسائل الإعلام العالمية من دخول محاكمة نشطاء دعوة الإصلاح، اليوم ،وسط استنفار أمني تشهده العاصمة أبوظبي .

 

وقال أحد أهالي المعتقلين أنه جرى إخراج عدد من أهالي المعتقلين من داخل المحكمة بسبب مصافحتهم أقاربهم المعتقلين الجلسة الماضي؛ويمنع أيضاً دخول ساعات اليد والهواتف النقالة .

 

ويشن جهاز أمن السلطة حملة مراقبة واسعة لمراقبي حقوق الإنسان داخل الدولة ،ويهددهم في حال إرسال تقارير إلى منظمات دولية بطبيعة المحاكمات.

 

 انتشرت سيارات الأجهزة الأمنية منذ الصباح الباكر اليوم تمهيداً لمحاكمة المعتقلين وأصبحت محكمة أمن الدولة وساحتها ثكنة عسكرية تسيطر عليها الأجهزة الأمنية.

 

ومنعت دوريات الشرطة المواطنين من التصوير وانهالت على ضرب أحدهم بالقرب من المجلس الوطني بسبب توجيه عدسة الهاتف بإتجاه سيارات الأمن في محاولة لتصويرها .

 

ويجري حالياً محاكمة دعاة الإصلاح في محاكمات هزلية ،وسط مطالبات دولية بوقف انتهاكات جهاز الامن بحق المعتقلين وذويهم.

 قال مراقبون دوليون أن الإستفزازت الأمنية وصلت حد كبير جداً بعد حملة المراقبة التي يشنها جهاز أمن السلطة وصلت لمراقبة أماكن نومهم .

 

وأضافوا في حديث لـ"ايماسك" أنه تم إبلاغهم بضرورة مغادرة الإمارات فوراً ودون إبطاء والتزام مكان إقامتهم حالياً وعدم التدخل في محاكمة الناشطين الإماراتيين؛موضحين أنها المرة الأولى التي يتعرضون فيها لهذا النوع من الهمج الأمني ولم يتعرضوا في أي دولة لهكذا استفزازات .

 

ومنعت أجهزة السلطة المراقبين الحقوقيين من دخول جلسة اليوم بالإضافة إلى وسائل الإعلام الدولية ،وأعتبروا ذلك إهانة بحق القضاء الإماراتي ،وينقض علنية المحاكمة.

خاص مركز الإمارات للدراسة والإعلام  

شوهد المقال 8699 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

علي سيف الرعيني ـ الجابري الشاعر اليمني شاعرالارض والانسان

علي سيف الرعيني   الشاعرالجابري هوالأكثرتميزا شنف اذاننا بقصائده بمختلف اللهجات اليمنية نحن نتكلم عن الانسان المغرم بحب الارض والانسان ، لديه كتاب في علم العروض طريقة
image

ناصر جابي ـ هل صحيح أن الجزائر مقبلة على دخول اجتماعي وسياسي مضطرب؟

د. ناصر جابي  هذا ما توقعته مؤسسات دولية مختصة في دراسة الأزمات (كريزيس قروب) crisis group- ووكالة بلمبيرغ التي عادت للاهتمام بالوضع في الجزائر
image

نجيب بلحيمر ـ حديث المؤامرة

نجيب بلحيمر   في الصفحة الرسمية لرئاسة الجمهورية على فيسبوك نقرأ بيانا جاء فيه: "أمر اليوم رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، الوزير الأول بفتح تحقيق
image

طارق السكري ـ اليمن خارج التعاطف

  طارق السكري  " نحن في نظر الدولة : خارجون على القانون . محل ريبة وعرضة للملاحقة أو النفي أو السبي . أو قبيلة من
image

خديجة الجمعة ـ عالم آخر

خديجة الجمعة   أنا وحدي عالم آخر لاأعرف نفسي، أينما ذهبت. فقد أكون موسيقى تعزف على وتر؛مرهفة الحس. وقد أكون في لحظة ما  تلك الصلبة التي لاتهزها
image

عادل السرحان ـ ماذا أُهديكِ يا بيروت

عادل السرحان                ماذا أهديكِ يابيروت سوى الكلمات ماذا أهديك وقد شُرِعَتْأبواب  الوطنِ  للسراق وللراياتهم ذبحوا كل الثورات هم كسروا كل الناياتْواغتالوا ألقَ الماضي وزهوَ  الحاضرِ والآتْماذا أهديكِ سوى الدمعاتفالدمعُ  كثير في وطني والجُرحُ
image

حميد بوحبيب ـ سيد الحماقات

د. حميد بوحبيب         للطبيعة حماقاتها... غديرٌ يتهادى رقراقا بين السهول ثم يغورُ فجأة في رحم الأرض ولا يعود إلى الظهور !
image

عثمان لحياني ـ موت السياسة في الجزائر

عثمان لحياني  مستوى السلطة السياسية كان أرقى بكثير في العقود السابقة، على الأقل كانت تعتمد نظرية المؤامرة عندما يتعلق باحداث أكثر جسامة ،كانتفاضة كأكتوبر
image

عبد الجليل بن سليم ـ فيروس COVID 19 علاقته مع الأصحاء، قلق الخوف

 د. عبد الجليل بن سليم  الان الكل و دون اسثناء يعرف مادا يفعل الفيروس بالذي أصابه لكن ماذا يفعل الفيروس بابالاضافة إلى العزلة و الحجر
image

مروان الوناس ـ الإشهار وسيلة ابتزاز النظام للصحافة الجزائرية

 مروان الوناس  منذ ربع قرن على الأقل كل المشتغلين في حقل الصحافة والاعلام يعرفون أن الاعلانات الحكومية التي توزعها شركة النشر والاشهار

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats