الرئيسية | الوطن العربي | تحية لصمود الشعب الليبى وليسقط نظام القذافي الإجرامي

تحية لصمود الشعب الليبى وليسقط نظام القذافي الإجرامي

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
تحية لصمود الشعب الليبى وليسقط نظام القذافي الإجرامي

في هذه الآوان.. تسطر شعوبنا مواقف حاسمة في تاريخ أمتنا العربية الإسلامية.. حيث تستعيد الشعوب، في تونس ومصر وليبيا واليمن والعراق وغيرهم، سلطتها المسلوبة. ونراها تأخذ زمام أمرها بيدها لا بيد طغاتها ومستبديها. كل من استمع لخطاب العقيد القذافي الفاشي، يدرك مدى الإجرام في شخصية هذا الزعيم الدكتاتور، الذي حول ليبيا خلال اثنين وأربعين عاماً إلى هامش مغيّب، يقطر دماً؛ كل ذلك تحت رقابة عالمية ، تتخذ هذا الزعيم الوهمي سبيلاً إلى تنفيذ مصالحها في المنطقة!! ثورة الشباب الليبى والشعب هي تقدم نموزجا متفردا فى مواجهة الطغاة , فاهو نظام الطاغية العقيد معمر القذافى يتهاوى امام جحافل ثورة الشعب الليبى , أمام ذهول العالم أجمع , وفى ظل صمت دولى وعربى مخزى ,الشعب الأعزل يواجه كافة أنواع الأسلحة فى أبشع الصور والفضائيات تتناقل الصور البشعة للاجساد الممزقة والمتفحمة , فاليوم ومن خلال ثورة الشعب الليبى ومن قبلها التونسى والمصرى وثورة العراق, قد سقطت كل الأقنعة الزائقة , وهاهم الطغاة ربيبو القوى الامبريالية يتساقطون الواحد تلو الآخر, أين هى ماتسمى الأمم المتحدة , أين الأتحاد الاوربى ؟ أين الأتحاد الافريقى ؟ أين المؤتمر الإسلامى ؟ أين الجامعة العربية ؟ الكل يلوذ بالصمت ؟!! والقوات المرتزقة الافريقية تعمل تمزيقا فى أجساد الشعب الليبى . أين هى وما تسمى منظمات المجتمع المدنى بالوطن العربى والإقليمية والدولية , وموقفهم مما يجرى ولفهم هذا اللغز ينحصر الأمر فى جملة واحدة وهى عقدة جنون العظمة للعقيد القذافى ,فحلمه بقيادة الأمة العربية ومن بعد أفريقيا , لازال حلم يدغدغ خياله المريض ؟!! ولكن مالم يضعه فى حسبانه , ان يثور عليه شعبه بهذه الطريقة وهو ما دفعه لحشد ما سماه بالجيش العربى والمرتزقة الأفارقة بمختلف تكويناتهم لقمع شعبه الأعزل . نرى إن الأوضاع في ليبيا أقرب إلى الإبادة الجماعية الآن, وهذا يعود إلى تخلف وعنجهية القيادة الليبية, وهي الذي تريد ذلك , بل ذهبت من أوسع الطرق إلى حرب الإبادة وإلى تخريب البلد وكأنها تريد أن تقول للشعب الليبي لا مستقبل لكم بدون القذافي والعائلة. فالعقيد المهووس بجنون العظمة , ويديه الملطختين بدماء الآلاف من دماء أبناء شعبه الشرفاء , لن نقول بعد اليوم "يا صَبْر أيُّوب!"؛ بل "يا صَبْر الشعب الليبي!"؛ فإنَّها لمعجزة ما بعدها معجزة أنْ يصبر الشعب الليبي أربعين سنة ونيِّف على حكم العقيد معمر القذافي، ولكثرة ما أرتكب من جرائم، وفي حقِّ الشعب الليبي على وجه الخصوص، أراد أنْ يقول لشعبه إنَّه هو "الأفضل لحكم ليبيا وشعبها إلى الأبد"، على خلفية المجازر الدموية الى أجتاحت المدن الليبية وأستشهد على أثرها مئات وسقط خلالها الآف الجرحى... الثورة الليبية حصدت مئات المواطنين بفعل الجبروت والحقد الدفين لدى القذافي فالأولى ان يمنح الشعب الليبي ألف وردة وقبلة لأنه سكت ردحا من الزمن عليه بدلا من إراقة دمائه في شوارع طرابلس وبرقة وبنغازي ان ما فعله قائد ثورة الفاتح من سبتمبر بحق الليبيين كثيرا وقد سرق ونهب علنا.. بعدما شاهدنا المجازر في الشوارع الليبية ضد الشعب أيقنا ان الرجل لا تهمه مصلحة بلده ولا حتى الحفاظ خيراته لا أحد ينكر ان المطامع الغربية في ليبيا موجودة هنالك تسابق أوروبي وأمريكي على نفط ليبيا الذي يعتبر من أجود أنواع النفط في العالم وأسهله تنقلا من ليبيا إلى أوروبا نتيجة ذلك قد تزحف جحافل حلف الاطلسي إلى الشواطيء الليبية لكي تحمي بحيرات النفط هناك في الوقت الذي يصر في القذافي على البقاء على الكرسي ويبالغ كثيرا في سحق شعبه. لم يفهم القذافي الدرس الذي لقنه الشعب التونسي لزين الهاربين ولن يفهم الدرس المصري ولا يريد أن يتعلم من كل الدروس والتجارب.. يستنكر ويدين حزبنا الشيوعي العراقي-الأتجاة الوطني الديمقراطي ما يرتكبه نظام القذافي الديكتاتوري من جرائم حرب وجرائم ضِد الإنسانية في حق الشعب الليبي المنتفض في ثورة شعبية سلمية تنشد الخلاص الجماعي من نظام الطغيان الشمولي وبناء نظام حكم ديمقراطي يستمد شرعيته من إرادة الشعب الحرة. ليشهد التاريخ زوال أحد الطغاة لينضم لمزبلة التاريخ

.
المجد لأنتصار ثورة الشعب تونس الشقيق

المجد لأنتصار ثورة الشعب المصري الشقيق


وهنيئا لكم يا الشعب الليبي نصركم المؤزر والمبين


وهنيئا لكم أيها العراقيون نصركم المؤزر والمبين


المجد والخلود للشهداء شعوبنا العربية


الحزب الشيوعي العراقي-الأتجاة الوطني الديمقراطي

بغداد المحتلة 24-2-2011

شوهد المقال 2683 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

سعيد لوصيف ـ ليس من تقاليد الثورات الانتحار..

د. سعيد لوصيف   ابحثوا عن الخطابات في نضالاتكم ، ولا تبحثوا عنها في صالونات فارغة لا تملك رؤى و لا استراتجيات.. ابحثوا عن مأسسة مؤسسة رئاسية، ومؤسسات
image

السعدي ناصر الدين ـ المهنة : استاذ الهوية : متشرد

 السعدي ناصر الدين  عندما شاهدت تقريرا مصورا بثته قناة " الجزائرية " عن محمد استاذ اللغة الالمانية الذي رحّلته حملة الترحيل الى العراء في العاصمة،
image

نوري دريس ـ التسلط عشيق الريع

د.نوري دريس  ربما يمكن للسلطة ان تجادل في عدم فصل العلم في أخطار استغلال الغاز الصخري على البيئة, وربما تدعي ان التقنية تطورت بشكل
image

أحمد سعداوي ـ أحزاب السلطة العراقية ومليشياتها وتعاملها مع ثورة تشرين

أحمد سعداوي    منذ البداية تعاملت أحزاب السلطة ومليشياتها مع تظاهرات تشرين على أنها مشكلة، وليست أعراضاً لمشكلة أو مشاكل أعمق.وما زالت حتى الساعة تنظر إليها على
image

رضوان بوجمعة ـ الرئيس يسجل ضد مرماه !

 د. رضوان بوجمعة    الجزائر الجديدة 150   اللقاء الذي جمع الرئيس عبد المجيد تبون بمدراء ورؤساء تحرير الاجهزة الإعلامية العمومية والخاصة، أمس، كشف عن وجود استخفاف كبير
image

محمد هناد ـ حكومة جزائرية تفتقد للشجاعة

  د. محمد هناد   كما هو معلوم، من عادة الحكومات التي تعاني ضائقة مالية أن تلجأ إلى أسهل طريق لإعادة الروح إلى خزينتها وذلك من خلال
image

العربي فرحاتي ـ خطر التفاهة .. وثقافة "سقد واعقب"

د. العربي فرحاتي  كما عرفنا من تقدم العلوم الفيزيائية أن للفوضى نظام ..أنقلت التفكير من حالته التبسيطية التسطيحية إلى التعقيد والعمق..فإن "التفاهة" حسب "
image

وليد عبد الحي ـ معارك الشرق الاوسط

 أ.د. وليد عبد الحي  منذ أن نشر Leon Carl Brown دراسته عام 1984 حول النظم الاقليمية المخترقة تزايدت أدبيات " النظم الاقليمية المخترقة " والتي
image

فوزي سعد الله ـ فن "الحوفي"...من بساتين وديار تلمسان إلى قاعات العروض الموسيقية

فوزي سعد الله   "...الحوفي صيغة تعبيرية شعرية شفوية شعبية من نَظْمِ النساء في تلمسان العتيقة، ظهر خلال القرون الأربعة أو الخمسة الأخيرة قبل أن ينتقل
image

حميد غمراسة ـ ماكان لتبَون أن يقدم ما لا يملكه

حميد غمراسة  هل كان متوقعا أن يكون آداء عبد المجيد تبَون، أفضل مما ظهر عليه في أول إطلالة إعلامية منذ وصوله إلى الحكم قبل

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats