الرئيسية | الوطن العربي | تصريحات مرشحى الرئاسة .. بين الوعود الممكنة والوعود المستحيلة

تصريحات مرشحى الرئاسة .. بين الوعود الممكنة والوعود المستحيلة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

تصريحات مرشحى الرئاسة
بين الوعود الممكنة والوعود المستحيلة
بقلم : عاطف على عبد الحافظ
قد يكون مقبولا أن يصرح بعض مرشحى الرئاسة بأن لديهم مشروعات اقتصادية واجتماعية طموحة تتصف أحيانا بكثير من التفاؤل وببعض المبالغة فى أحيان أخرى ، فهم لايشرحون لنا كيف سيتم تنفيذ هذه المشروعات الضخمة فى ظل الامكانيات والموارد المتاحة حاليا ، ولم يوضحوا لنا الأسس العلمية والعملية لكيفية تدبير المصادر التى سيتم من خلالها تنفيذ هذه المشروعات .
هذه التصريحات يمكن أن يقبلها المواطن باعتبارها وسيلة من وسائل جذب الناخبين بهدف الحصول على أصواتهم الانتخابية .
لكن من غير المقبول أن يصرح أحد المرشحين للرئاسة أنه سيسعى فى حال فوزه الى اقامة الولايات المتحدة الاسلامية وعاصمتها القدس .. فهذا التصريح يعبر عن استهانة هذا المرشح بعقول الناخبين وابتزاز لعواطفهم وأمانيهم بتحرير القدس الشريف من أيدى الاسرائيليين الغاصبين .
لم يذكر لنا هذا المرشح كيف يتم تنفيذ هذا الحلم الكبير الذى يتمنى شعب مصر تحقيقه اليوم قبل الغد لكنه أيضا يدرك أن هذا الحلم لن يتحقق فى ظل الظروف المأساوية التى يمر بها وطننا العربى ، وفى ظل التمزق والصراعات التى تعانى منها الشعوب العربية فى عصرنا الحالى ، وسيظل حلما يصعب تحقيقه وقد يستحيل تحقيقه على ايدى الجيل الحالى من الحكام والمحكومين العرب لأسباب يعلمها كل من لديه خبرة ومعرفة بالواقع المرير الذى تعيشه الأمة العربية الآن .
لم يشرح لنا هذا المرشح كيف سيؤسس الولايات المتحدة الاسلامية .. وماهى الدول العربية التى ستضمها هذه الدولة الحلم .. هل تضم ليبيا الجريحة وسوريا الذبيحة وتونس المتوترة .. هل تضم العراق الممزق واليمن المشتت والسودان المنقسم .. هل تضم قطر حليفة أمريكا واسرائيل .. هل تضم دول الخليج العربى بطبيعتها الخاصة التى نقدر ونحترم خصوصية نظم الحكم فيها .
لا ياسيدى المرشح .. لا تمتهن عقولنا .. ولا تهزأ بعواطفنا .. ولا تتاجر بأحلامنا .. فنحن نعرف كيف نختار رئيسا لنا يحترم عقولنا ويسمو بعواطفنا ويسعى لتحقيق أحلامنا الممكنه .

 

 

 


عاطف على عبد الحافظ
كاتب وشاعر مصرى
alyhafez93@yahoo.com

 

شوهد المقال 1534 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

رضوان بوجمعة ـ الاتصال في قصر المرادية.. من اللقاءات الدورية إلى الحوارات الفرنسية

د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 182   الحوار الذي أجراه المسؤول الأول عن قصر المرادية مع قناة فرانس 24 الفرنسية عشية الاحتفال بالذكرى 58 لعيد الاستقلال،
image

اعتقال الدكتور فارس شرف الدين شكري في بسكرة الجزائر بسبب محاولته اعطاء حلول لانقاذ مدينته من جائحة كورونا

عين الوطن  الدكتور #فارس_شرف_الدين_شكري تم اعتقاله امس بسبب منشوراته على الفايسبوك حول كورونا وتفشيها، في #الجزائر لا تتحدث لا تناقش لا تهمس ببنت شفة ،
image

نجيب بلحيمر ـ الحوار الخطيئة في التوقيت الخطأ

نجيب بلحيمر  إلى من توجه عبد المجيد تبون بحديثه في فرانس 24؟ السؤال تفرضه المناسبة. من الناحية الرمزية يعتبر ما أقدم عليه تبون أمرا غير مسبوق في
image

رشيد زياني شريف ـ حراك الشعب وحراك القصر

د. رشيد زياني شريف  لا شك لاحظتم شراسة الهجوم على الحراك في الآونة الأخيرة، وخاصة أثناء "الهدنة الصحية" ولم يفتكم تعدد التهم وتنوعها، من كل
image

العربي فرحاتي ـ حراك الجالية الجزائرية ..رسالة للعالم

 د.العربي فرحاتي  بشعارات الوحدة ونبذ التفرقة بين العرب الأمازيغ وبين أحرار الداخل والخارج ..وبالاناشيد الوطنية وزغاريد الحراير.. وفي مناخ أخوي نضالي..انتفضت الجالية الجزائرية في
image

خديجة الجمعة ـ الفارس الملثم

خديجة الجمعة    وفي ليلة ظلماء أسهبت بنظري للسماء محلقة بفكري . علني أجد شيئا ما بداخلي. وإذ بي أراه حقيقة لاخيال وتلعثمت حينها . وفركت عيني
image

عادل السرحان ـ شهداء الجزائر يعودون

عادل السرحان                   أهلاً بمَنْ فدّى الجزائربالدمِإذ عاد مزهواً بأجمل مقدمِأرواحهم قد حلّقت فوق  العُلاورفاتهم مسك يضوع بمعصمِ مُذْ في فرنسا والجماجم عندهاشطر الجزائر تستديرُ لتُحرمِسبعون عاماً بعد
image

علاء الأديبالنصر للذباب والبعوض... من قصص الحرب

علاء الأديب المكان موضع تحت الأرض بثلاثة أمتار مغطى بالصفيح وكومة من التراب في إحدى جبهات القتال والساعة تقترب من الثامنة مساء.ودرجة الحرارة اكثر من 54.درجة
image

محمد محمد علي جنيدي ـ على حرفي

محمد محمد علي جنيدي                    على حَرْفٍ من الفُصْحَىأُهَادِي الحَيْرَى والجَرْحَىيُسَامِرُ ودُّكُم قلبيولا يَغْفُو إذا أَضْحَىعلى حَرْفٍ بإفْصَاحِونُورٍ مِلءَ مِصْباحيتُسَافرُ دَمْعَتي دَوْمالِبُلْدانٍ وأرْوَاحِأيَا حَرْفِي بلا مَأْوَىتَسِيحُ وأَحْمِلُ
image

نجيب بن خيرة ـ من بعيد .... جماجم.... وجماجم

د. نجيب بن خيرة   رجوع رفات الشهداء إلى أرض الوطن ليس مَزيةً من فرنسا ( البغي ) تتفضل به علينا ... إنه حق شعب في

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

3.67
Free counter and web stats