الرئيسية | الوطن العربي | الديكتاتور محمد السادس يدفع أموال الحرام للقدس و للفلسطنيين

الديكتاتور محمد السادس يدفع أموال الحرام للقدس و للفلسطنيين

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

 

 علي لهروشي

القبيلة العلوية تتاجر بدماء و أرواح ، وحياة الشعب المغربي الأمازيغي الأصيل ، من أجل أن يكون لها موطن قدم بالقدس وبفلسطين ، وكي تصدر مشاكلها الداخلية نحو الخارج ، كي تتحكم بالقوة و الجبروت في مشاكلها مع الشعب المغربي ، فإنها تصنع المشاكل ، وتجد لها الحلول ، من خلال الضغط المتزايد على الشعب المغربي المقهور أن يقبل بالحلول الأمنة ، وأن يستسلم للأمر المفروض عليه ، ولهذا أدعوا أحرار فلسطين أن يرفضوا قطعا المساعدات المغربية لأنها حرام جملة وتفصيلا بكل المقايس الشرعية و الحقوقية والإنسانية ... مقارنة بالطبع بالوضع المزري الذي يعيشه فقراء المغرب عامة ، وخاصة الأمازيغ منهم ، وهي مساعدات تم نهبها من هؤلاء الأبرياء الذين يظهرون بهذا الشريط في حالة تجعل الإنسان الحر في أي مكان بالعالم ، و بفلسطين خاصة ، أن يرفض المساعدات التي ترسلها لهم القبيلة العلوية المحتلة للمغرب ، لأن هذا الشريط يظهر أن الشعب المغربي هو من يستحق المساعدة من فلسطين و القدس وليس العكس, كما أطالب من الأحرار ترك شأن القدس وفلسطين للأتراك ، و الإيرانيين ، لأنهم هم بالفعل من يستطعون حل المشكل المتواجد بين الفلسطنيين و الإسرائليين ، إما بالطرق السلمية وفق السياسة التركية المعتدلة ، أو بالطرق الحربية وفق السياسة الإيرانية المتشددة ، واتركوا الشعوب الأخرى بعيدا عن هذا المشكل الذي لم يستفد منه سوى تجار المأسي ، و القبيلة العلوية التي يتزعمها الديكتاتور محمد السادس بالمغرب واحدة ممن تتاجر في مأسي الفلسطنيين و المغاربة. و على الفلسطنيين أن يفهموا أن لا فلسطين و لا القدس تعودان إلى أهلهما أبدا مادامت قضيتهما متداولة بين أيادي العرب أمثال اللوطي الديكتاتور محمد السادس,
    

 

شوهد المقال 1359 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

علاء الأديب يصدر ديوانه الثامن عشر { المرأة الحلم } في بغداد

المرأة الحلم ..قريبا في بغدادديوان جديد للشاعر العراقي المغترب علاء الأديبفي موعد قريب ومن بغداد سيصدر الشاعر العراقي علاء الأديب المقيم في تونس ديوانه الثامن
image

وليد بوعديلة ـ ذاكرة "قالمة " وهويتها في رواية سنوات المحبة للأزهر عطية

د.وليد بوعديلة  رواية " سنوات المحبة" للكاتب الجزائري الأزهر عطية:تحولات وطن،وهج فني وهوية مدينة بعد أن أبدع الكثير من النصوص التي عانقت التاريخ الجزائري، يختار الكاتب
image

محمد محمد علي جنيدي ـ هاجروني وعلى الجرحِ مشيتُ

 محمد محمد علي جنيدي- مصر           هاجروني وعلى الجرحِ مشيتُ يا فؤادي لا تسلْ كيف ارتضيتُ هذه الدنيا قلاعٌ من عذابٍ وسيولٌ من دموعي فاكتفيتُ كانت الأيامُ
image

معتقلي الرأي في الحراك الشعبي الجزائري

ابراهيم دواجي  اخوتي: محمد دعدي، توفيق حلاتي، محمد سمالح، نبيل بوالقمح، رضا عمرود، رابح بلكور، الشيخ ڨاريدي، رشيد، رضا بوعريسة، بوعلام الغاز، الصادق، بشير،
image

زوايمية العربي ـ محمد شرفي وتاريخه الأسود ضد الجزائريين

 زوايمية العربي  محمد شرفي الاسم الذي لم انساه منذ 33 سنة . افلاني ريعي من ولاية قالمة كان صديق
image

البروفيسور الجزائري عبد العزيز برغــوث يحرز على جائزة التميز الدولية لهذا العام "جائزة جواهر العالم الإسلامي" بمساهماته في وضع خطة ماليزيا للتنيمة 2050 منذ سنوات

محمد مصطفى حابس : جنيف /  سويسرا The JEWELS OF MUSLIM WORLDLes joyaux du prix du monde musulman هجرة العقول أو الكفاءات ظاهرة تاريخيّة لم ترتبط بمكان
image

حمزة حداد ـ المختفون قسرا في الجزائر حراك مستمر

حمزة حداد  منذ أسبوع تدخل الأستاذ مصطفى بوشاشي بمقر حزب الافافاس، حول قضية المساجين السياسيين والمفقودين بدزاير في فترة التسعينات، وتحدث عن حجم المعاناة
image

نوري دريس ـ فرصة تاريخية للجزائر يجب أن لا تضيع...

د.نوري دريس   منذ بداية الحراك، وكلما دخلت في نقاش مع الناس العاديين، إلا و قالوا لي: سوف تقوم السلطة باعتقال طابو( بسبب غباء السلطة
image

جباب محمد نورالدين ـ شاهد على إعدام سيد قطب : من عمق القرية في الأوراس الجزائرية

د. جباب محمد نورالدين    كان ذلك في الستينيات و في العطلة الصيفية التي أقضيها في القرية مثل معظم الجزائريين في تلك الفترة كانت والدتي أطال
image

عماد البليك ـ فصول من كتاب جديد: الفكر المطارد في السودان عبر القرون 3

عماد البليك البدايات.. ثورة أركاماني:  بالعودة إلى جذور التاريخ السوداني وإلى أول الممالك القديمة في السودان الشمالي، قبل الميلاد، سوف نجد أن الكهنة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats