الرئيسية | الوطن العربي | ماذا نريد من رئيس مصر القادم ؟ - الكاتب : عاطف على عبد الحافظ

ماذا نريد من رئيس مصر القادم ؟ - الكاتب : عاطف على عبد الحافظ

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image


ان برنامج أى مرشح لرئاسة الجمهورية لابد أن يتضمن حلولا غير تقليدية للمشكلات السياسية والاقتصادية والاجتماعية التى تعانى منها مصر والتى أغفلتها و أهملتها الحكومات السابقة فى ظل النظام البائد نتيجة لغياب الديمقراطية وانتشار الفساد فى كل مؤسسات الدولة .

يجب أن يكون هذا البرنامج معبرا عن آمال وطموحات جميع فئات الشعب بلا استثناء من خلال أفكارغير تقليدىة تتناول القضايا والمشكلات التى يعانى منها المجتمع نتيجة للخطط والسياسات الفاشلة التى كان يطبقها النظام السابق .

نريد رئيسا وطنيا مخلصا شجاعا حازما يتضمن برنامجه الأفكار التاليه:

أولا : استعادة هيبة الدولة كاملة بتطبيق مبادىء العدالة والمساواه فى ظل سيادة القانون الذى يطبق على جميع المواطنين دون استثناء .

ثانيا : الدعوة الى حرية الفكر والرأى وحرية العقيدة فى اطار أخلاقى يلتزم بمبادىء الشريعة الاسلامية ونبذ كل مايتعارض مع المبادىء الدينية السامية من أفكار غربية دخيلة هدامه لايقبلها المجتمع المصرى بكل طوائفه .

ثالثا : الاهتمام بالطبقات الفقيرة وخاصة التى تعيش تحت خط الفقر ، ووضع البرامج والحلول للارتقاء بهم اقتصاديا واجتماعيا .

رابعا : محاربة الأمية والجهل المتفشيان فى المجتمع المصرى خاصة في المحافظات النائية والفقيرة ووضع حلول ابتكارية لمعالجتها .

خامسا : الاهتمام بالارتقاء بمكانة مصر الدولية وخاصة فى أفريقيا حيث تدهورت هذه المكانة للدرجة التى جعلت اسرائيل وايران وغيرهما يلعبون أدوارا مؤثرة على الساحة الافريقية رغم ماتنفقه مصر من ملايين الدولارات على حكومات هذه الدول الافريقية وكان الأجدى أن ننفق هذه الملايين فى اقامة مشروعات تنموية مشتركة يشعر بها المواطن الأفريقى وتعود علينا بالنفع من خلال المصالح المشتركة ( نشير هنا الى فشل مصر فى ملف مياه النيل بالرغم من التحذيرات المتكررة من هذا الفشل) .

سادسا : التواصل مع المصريين المقيمين بالخارج (سواء بالهجرة أوالعمل) وفتح جسور متينه من الاتصالات تربطهم بالوطن الأم وتتيح الفرصة لمشاركاتهم السياسية والاقتصادية داخل مصر .

سابعا : التواصل مع اخواننا العرب وتقوية أواصر الاخوة والصداقة وزيادة مجالات التعاون معهم فى كافة الأنشطة خاصة النشاط الاقتصادى والاستثمارى .

ثامنا : التعاون مع جميع الدول فى جميع المجالات فى اطار من الندية الكاملة مع الحفاظ على مكانة مصر الكبيرة وتاريخها الحضارى باعتبارها أقدم دولة فى العالم .

هذا قليل من كثير مما نريده من رئيس مصر القادم ، الذى نتمنى أن يجمع بين شجاعة أحمد عرابى ووطنية مصطفى كامل وحكمة سعد زغلول وثورية جمال عبد الناصر ودهاء أنور السادات .

عاطف على عبد الحافظ

شوهد المقال 1986 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

رضوان بوجمعة ـ الاتصال في قصر المرادية.. من اللقاءات الدورية إلى الحوارات الفرنسية

د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 182   الحوار الذي أجراه المسؤول الأول عن قصر المرادية مع قناة فرانس 24 الفرنسية عشية الاحتفال بالذكرى 58 لعيد الاستقلال،
image

اعتقال الدكتور فارس شرف الدين شكري في بسكرة الجزائر بسبب محاولته اعطاء حلول لانقاذ مدينته من جائحة كورونا

عين الوطن  الدكتور #فارس_شرف_الدين_شكري تم اعتقاله امس بسبب منشوراته على الفايسبوك حول كورونا وتفشيها، في #الجزائر لا تتحدث لا تناقش لا تهمس ببنت شفة ،
image

نجيب بلحيمر ـ الحوار الخطيئة في التوقيت الخطأ

نجيب بلحيمر  إلى من توجه عبد المجيد تبون بحديثه في فرانس 24؟ السؤال تفرضه المناسبة. من الناحية الرمزية يعتبر ما أقدم عليه تبون أمرا غير مسبوق في
image

رشيد زياني شريف ـ حراك الشعب وحراك القصر

د. رشيد زياني شريف  لا شك لاحظتم شراسة الهجوم على الحراك في الآونة الأخيرة، وخاصة أثناء "الهدنة الصحية" ولم يفتكم تعدد التهم وتنوعها، من كل
image

العربي فرحاتي ـ حراك الجالية الجزائرية ..رسالة للعالم

 د.العربي فرحاتي  بشعارات الوحدة ونبذ التفرقة بين العرب الأمازيغ وبين أحرار الداخل والخارج ..وبالاناشيد الوطنية وزغاريد الحراير.. وفي مناخ أخوي نضالي..انتفضت الجالية الجزائرية في
image

خديجة الجمعة ـ الفارس الملثم

خديجة الجمعة    وفي ليلة ظلماء أسهبت بنظري للسماء محلقة بفكري . علني أجد شيئا ما بداخلي. وإذ بي أراه حقيقة لاخيال وتلعثمت حينها . وفركت عيني
image

عادل السرحان ـ شهداء الجزائر يعودون

عادل السرحان                   أهلاً بمَنْ فدّى الجزائربالدمِإذ عاد مزهواً بأجمل مقدمِأرواحهم قد حلّقت فوق  العُلاورفاتهم مسك يضوع بمعصمِ مُذْ في فرنسا والجماجم عندهاشطر الجزائر تستديرُ لتُحرمِسبعون عاماً بعد
image

علاء الأديبالنصر للذباب والبعوض... من قصص الحرب

علاء الأديب المكان موضع تحت الأرض بثلاثة أمتار مغطى بالصفيح وكومة من التراب في إحدى جبهات القتال والساعة تقترب من الثامنة مساء.ودرجة الحرارة اكثر من 54.درجة
image

محمد محمد علي جنيدي ـ على حرفي

محمد محمد علي جنيدي                    على حَرْفٍ من الفُصْحَىأُهَادِي الحَيْرَى والجَرْحَىيُسَامِرُ ودُّكُم قلبيولا يَغْفُو إذا أَضْحَىعلى حَرْفٍ بإفْصَاحِونُورٍ مِلءَ مِصْباحيتُسَافرُ دَمْعَتي دَوْمالِبُلْدانٍ وأرْوَاحِأيَا حَرْفِي بلا مَأْوَىتَسِيحُ وأَحْمِلُ
image

نجيب بن خيرة ـ من بعيد .... جماجم.... وجماجم

د. نجيب بن خيرة   رجوع رفات الشهداء إلى أرض الوطن ليس مَزيةً من فرنسا ( البغي ) تتفضل به علينا ... إنه حق شعب في

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

5.00
Free counter and web stats