الرئيسية | الوطن العربي | ماذا نريد من رئيس مصر القادم ؟ - الكاتب : عاطف على عبد الحافظ

ماذا نريد من رئيس مصر القادم ؟ - الكاتب : عاطف على عبد الحافظ

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image


ان برنامج أى مرشح لرئاسة الجمهورية لابد أن يتضمن حلولا غير تقليدية للمشكلات السياسية والاقتصادية والاجتماعية التى تعانى منها مصر والتى أغفلتها و أهملتها الحكومات السابقة فى ظل النظام البائد نتيجة لغياب الديمقراطية وانتشار الفساد فى كل مؤسسات الدولة .

يجب أن يكون هذا البرنامج معبرا عن آمال وطموحات جميع فئات الشعب بلا استثناء من خلال أفكارغير تقليدىة تتناول القضايا والمشكلات التى يعانى منها المجتمع نتيجة للخطط والسياسات الفاشلة التى كان يطبقها النظام السابق .

نريد رئيسا وطنيا مخلصا شجاعا حازما يتضمن برنامجه الأفكار التاليه:

أولا : استعادة هيبة الدولة كاملة بتطبيق مبادىء العدالة والمساواه فى ظل سيادة القانون الذى يطبق على جميع المواطنين دون استثناء .

ثانيا : الدعوة الى حرية الفكر والرأى وحرية العقيدة فى اطار أخلاقى يلتزم بمبادىء الشريعة الاسلامية ونبذ كل مايتعارض مع المبادىء الدينية السامية من أفكار غربية دخيلة هدامه لايقبلها المجتمع المصرى بكل طوائفه .

ثالثا : الاهتمام بالطبقات الفقيرة وخاصة التى تعيش تحت خط الفقر ، ووضع البرامج والحلول للارتقاء بهم اقتصاديا واجتماعيا .

رابعا : محاربة الأمية والجهل المتفشيان فى المجتمع المصرى خاصة في المحافظات النائية والفقيرة ووضع حلول ابتكارية لمعالجتها .

خامسا : الاهتمام بالارتقاء بمكانة مصر الدولية وخاصة فى أفريقيا حيث تدهورت هذه المكانة للدرجة التى جعلت اسرائيل وايران وغيرهما يلعبون أدوارا مؤثرة على الساحة الافريقية رغم ماتنفقه مصر من ملايين الدولارات على حكومات هذه الدول الافريقية وكان الأجدى أن ننفق هذه الملايين فى اقامة مشروعات تنموية مشتركة يشعر بها المواطن الأفريقى وتعود علينا بالنفع من خلال المصالح المشتركة ( نشير هنا الى فشل مصر فى ملف مياه النيل بالرغم من التحذيرات المتكررة من هذا الفشل) .

سادسا : التواصل مع المصريين المقيمين بالخارج (سواء بالهجرة أوالعمل) وفتح جسور متينه من الاتصالات تربطهم بالوطن الأم وتتيح الفرصة لمشاركاتهم السياسية والاقتصادية داخل مصر .

سابعا : التواصل مع اخواننا العرب وتقوية أواصر الاخوة والصداقة وزيادة مجالات التعاون معهم فى كافة الأنشطة خاصة النشاط الاقتصادى والاستثمارى .

ثامنا : التعاون مع جميع الدول فى جميع المجالات فى اطار من الندية الكاملة مع الحفاظ على مكانة مصر الكبيرة وتاريخها الحضارى باعتبارها أقدم دولة فى العالم .

هذا قليل من كثير مما نريده من رئيس مصر القادم ، الذى نتمنى أن يجمع بين شجاعة أحمد عرابى ووطنية مصطفى كامل وحكمة سعد زغلول وثورية جمال عبد الناصر ودهاء أنور السادات .

عاطف على عبد الحافظ

شوهد المقال 1957 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

نجيب بلحيمر ـ سحابة صيف راعدة

نجيب بلحيمر   كما كان متوقعا اكتفت الخارجية الفرنسية بالتذكير بحرية الصحافة للرد على قرار الجزائر استدعاء سفيرها لدى باريس احتجاجا على بث وثائقيين سهرة
image

نجيب بلحيمر ـ النقاش الحرام

نجيب بلحيمر   هل نقد بعض القرارات في ميدان السياسة الخارجية للجزائر والاختلاف حولها يمثل جريمة ؟ في الجزائر يجيب كثير من الناس بنعم، وقد
image

عثمان لحياني ـ فلتان وتلف

 عثمان لحياني  مثلما كانت هناك عملية مأسسة وتبني لخطاب الكراهية المبني على تمزيق الجغرافيا ووضع الحجر في الشقوق ، مثلما يبدو واضحا أنه تم
image

العربي فرحاتي ـ إذا عرف ..من رخص ؟ ..بطل العجب !

د. العربي فرحاتي  لشعورهم بالنقص في شرعية من انتخبوهم..الباديسيون الجدد يكملون ما نقص من شرعية السلطة التي انتخبوها من هجومات الاعلام الفرنسي لسلطتهم ..حيث
image

وليد عبد الحي ـ قرارات ترامب بين النرجسية والمؤسسية

 أ.د.وليد عبد الحي  أزعم ان عملية صنع القرار السياسي في الولايات المتحدة لم تشهد في تاريخها تنازعا حادا بين " شخصية الرئيس" من
image

العياشي عنصر ـ خبايا "تحقيق فرانس5"

 د. العياشي عنصر  بعد مرور لحظات الصدمة والغصب لابد من التفكير بتأني وبمنهجية حول هذا التحقيق وتحليله وتفكيكه ثم إعادة بنائه حتى يتسنى لنا فهم
image

محمود بلحيمر ـ لولا الحراك لواصل الكثير من الناس التبوّل في سراويلهم كلّما سمعوا اسم السعيد

محمود بلحيمر   بالنسبة لي لا مقال يُنشر في "الواشنطن تايمز" ولا وثائقي يُبث في قناة فرنسية ولا أي عمل إعلامي أو دعائي يُغير من موقفي
image

زهور شنوف ـ معڤال وبوحميدي.. عار "قُبلة الشيخوخة" في الشارع! #الجمعة_67 #الحرية_للمعتقلين

زهور شنوف   في الاسبوع نفسه رأينا اهتماما غريبا بالحراك، على مستويات مختلفة، والحقيقة ان الاهتمام بالحراك لا يغيب ابدا لدى من ينام الجمر في بطونهم،
image

عبد الجليل بن سليم ـ النظام ، سيكولوجية العالم الافتراضي،تقسيم المجتمع ، L'abcès

 د. عبد الجليل بن سليم عندما بدأ الحراك لم تكن دوائر السلطة مهتمتا بامر الشعب لكن اهتمامها كان كيف تجد مخرجا للمشكلة و أهم شيء
image

خديجة زتيلي ـ لا بديل عن الدولة المدنيّة لقيامة إنسان جزائري جديد ..مقال منع نشره في مجلة ثقافية جزائرية

د. خديجة زتيلي  في الأسبوع الأخير من شهر أفريل المنصرم اتّصل بي الدكتور اسماعيل مهنانة يستكتبني في مجلة ''انزياحات'' الصادرة عن وزارة الثقافة الجزائريّة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

5.00
Free counter and web stats