الرئيسية | الوطن العربي | البحرين : على ماذا سيراهن النظام في هذا العام‏

البحرين : على ماذا سيراهن النظام في هذا العام‏

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

    الناشط يوسف الحوري  
                      
أكملت ثورة شعب البحرين اللؤلؤية عامها الأول محرزةً القليل من الأخفاقات التي فرضها الواقع الدولي والأقليمي حيث ملف الثورة لم يأخذ الصفة الرسمية في الأمم المتحدة كالملف السوري والليبي والكثير من الأنجازات والتي أبرزها كسر حاجز الخوف والرهبه من السلطة فما عادت سياسية القبضة الأمنية و سياسة تكميم الأفواة التي مارسها فداوية آل خليفة وجهاز أمن الدولة سابقاً لمايقارب 230 عام يرهب الشعب البحريني , قطع الطريق على المؤامرات والخطط التدميرية والكارثية التي كشف عنها تقرير الدكتور صلاح البندر(1) , كشف أدعاءات الدول الغربية وعلى رأسها الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة اللتان كانتا تزعمان أنهما تدعمان الحريات والديمقراطيات و مؤسسات المجتمع المدني في الشرق الأوسط بشكل عام والدول العربية والأسلامية بشكل خاص, توحد سعي المعارضة بمختلف مشاربها و توجهاتها سواء الجمعيات السياسية أو إئتلاف شباب 14 فبراير الذي اصبح رقماً صعب في المشهد السياسي البحريني على مطلب تقرير المصير, أظهار الوجه الحضاري لشعب البحرين من خلال حراكة الثوري السلمي و أنضباطه الذي جعل من الشعوب المنصفه تتضامن وتتعاطف معه, حالة التكافل الأجتماعي التي عاشها الشعب البحريني في ما بينهم والكثير من الأنجازات المرحلية والتاريخية .

أراد النظام الخليفي أن يراهن على عامل الوقت لعله يكسر الأرادة الشعبية حينما يغلّظ القبضة الأمنية على المنتفضين من الشعب البحريني من خلال أنزال العسكر المدعوم بالجيش السعودي إلى الشوارع والمدن والبلدات و محيط دوار اللؤلؤة و أعلان ما يسمىحالة السلامة الوطنية فقام بالقمع والأعتقال والقتل وهتك الأعراض و هدم المساجد وحرق المصاحف وسياسية قطع الأرزاق على حسب الأنتماء المذهبي من أجل أستنزاف الحالة المعنوية لكل شرائح المجتمع الناهض نحو ثورة تغيرية جذرية وليست شكلية تعنى بالتغيرات الترقيعية ولعل العامل الأخر الذي راهن عليه النظام الخليفي أيضاً هو أهتزاز الثقة بين الشعب والمعارضة خصوصاً حينما غيب جزء كبير وضروري منها خلف القضبان واعتبرها ردكالية ليستفرد بالجزء الأخر الذي حاول أظهارها على أنها مخملية ولكن تفاجئ بدخول إئتلاف شباب 14 فبراير على الساحة بقوة ليغير المعادلة السياسية والتي كانت تحسم بين السلطة وبعض أطراف المعارضة في الغرف المغلقة فأصبح الإئتلاف رقم صعب لا يمكت تجاوه أو تخطية أو عقد اي تسويات دون أن يكون طرف فيها وقد خسر النظام الرهان على كل ذلك حين لم تهتز ثقة الشعب بالمعارضة ولم تختلف المعارضة في ما بينها وانما أتفقت على سقف المطالب بعد ان كانت فيه مختلفه فبات الكل الآن مقتنعاً بمبدأ تقرير المصير تحت أشراف دولي ورقابة أممية.

النظام الخليفي علاوةً على فقدانه لشرعيته عندما سلم إدارة الدولة للجارة شبة الجزيرة العربية و هي بدورها قامت بأدخال ما يسمى بصقور نايف والتي كانت تختبئ تحت عنوان درع الجزيرة فقد فقدت ايضاً استقرار الدولة التي أستُنزفت أقتصادياً و تدهورت أمنياً مما جعله يترنح وكاد أن يسقط لولا تدخل ما يسمى درع الجزيرة كما صرح رئيس لجنة تقصي الحقائق البرفسور بسيوني الذي عينه رأس النظام الخليفي .

والآن وبعد مرور عام على أنطلاق الثورة في البحرين هل لازال النظام مصراً على أستخدام القبضة الأمنية والحسم العسكري و إفتعال الخلافات الطائفية و ورقة البلطجية وسياسة القمع والدهس والخنق والتحرش بالنساء و نهب الممتلكات والأعتقال وقطع الأرزاق وعلى ماذا سيعول في هذه المرحلة خصوصا مع تدشين غئتلاف شباب 14 فبراير لميثاق اللؤلؤ الذي سوف يعقد من خيارات النظام و أمكانياته.

شوهد المقال 2382 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

علي سيف الرعيني ـ الجابري الشاعر اليمني شاعرالارض والانسان

علي سيف الرعيني   الشاعرالجابري هوالأكثرتميزا شنف اذاننا بقصائده بمختلف اللهجات اليمنية نحن نتكلم عن الانسان المغرم بحب الارض والانسان ، لديه كتاب في علم العروض طريقة
image

ناصر جابي ـ هل صحيح أن الجزائر مقبلة على دخول اجتماعي وسياسي مضطرب؟

د. ناصر جابي  هذا ما توقعته مؤسسات دولية مختصة في دراسة الأزمات (كريزيس قروب) crisis group- ووكالة بلمبيرغ التي عادت للاهتمام بالوضع في الجزائر
image

نجيب بلحيمر ـ حديث المؤامرة

نجيب بلحيمر   في الصفحة الرسمية لرئاسة الجمهورية على فيسبوك نقرأ بيانا جاء فيه: "أمر اليوم رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، الوزير الأول بفتح تحقيق
image

طارق السكري ـ اليمن خارج التعاطف

  طارق السكري  " نحن في نظر الدولة : خارجون على القانون . محل ريبة وعرضة للملاحقة أو النفي أو السبي . أو قبيلة من
image

خديجة الجمعة ـ عالم آخر

خديجة الجمعة   أنا وحدي عالم آخر لاأعرف نفسي، أينما ذهبت. فقد أكون موسيقى تعزف على وتر؛مرهفة الحس. وقد أكون في لحظة ما  تلك الصلبة التي لاتهزها
image

عادل السرحان ـ ماذا أُهديكِ يا بيروت

عادل السرحان                ماذا أهديكِ يابيروت سوى الكلمات ماذا أهديك وقد شُرِعَتْأبواب  الوطنِ  للسراق وللراياتهم ذبحوا كل الثورات هم كسروا كل الناياتْواغتالوا ألقَ الماضي وزهوَ  الحاضرِ والآتْماذا أهديكِ سوى الدمعاتفالدمعُ  كثير في وطني والجُرحُ
image

حميد بوحبيب ـ سيد الحماقات

د. حميد بوحبيب         للطبيعة حماقاتها... غديرٌ يتهادى رقراقا بين السهول ثم يغورُ فجأة في رحم الأرض ولا يعود إلى الظهور !
image

عثمان لحياني ـ موت السياسة في الجزائر

عثمان لحياني  مستوى السلطة السياسية كان أرقى بكثير في العقود السابقة، على الأقل كانت تعتمد نظرية المؤامرة عندما يتعلق باحداث أكثر جسامة ،كانتفاضة كأكتوبر
image

عبد الجليل بن سليم ـ فيروس COVID 19 علاقته مع الأصحاء، قلق الخوف

 د. عبد الجليل بن سليم  الان الكل و دون اسثناء يعرف مادا يفعل الفيروس بالذي أصابه لكن ماذا يفعل الفيروس بابالاضافة إلى العزلة و الحجر
image

مروان الوناس ـ الإشهار وسيلة ابتزاز النظام للصحافة الجزائرية

 مروان الوناس  منذ ربع قرن على الأقل كل المشتغلين في حقل الصحافة والاعلام يعرفون أن الاعلانات الحكومية التي توزعها شركة النشر والاشهار

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

5.00
Free counter and web stats