الرئيسية | الوطن العربي | مصر : أكثر من 40 قتيلا ونحو 2200 مصابا في مواجهات لترسيم ثورة الكرامة .

مصر : أكثر من 40 قتيلا ونحو 2200 مصابا في مواجهات لترسيم ثورة الكرامة .

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
    

الثورة التي تُفضي إلى حكم العسكر لا خير فيها ..

هذه هي الحقيقة التي آمن بها ثوار مصر ، فلم يترددوا في مواصلة كفاحهم لمنع العسكر من جني ثمار تضحياتهم على مدار الأشهر الفارطة ، لأن العسكر وفي جميع البلاد العربية ليسوا في الحقيقة إلا سوطا تستعمله الأنظمة القمعية لقهر الشعوب وترعيبهم ، والجيش المصري وفي جميع الحالات جزء من نظام سقط رمزه (حسني مبارك ) ولم يسقط كله .

وثوار مصر لايطالبون بسقوط الجيش ولكنهم يطالبونه بالتزام وظيفته الأساسية وهي حماية الوطن من الاعتداءات الخارجية وليس حكم الشعب ، فمكان الجيش هو الثكنات وليس قصر الرئاسة أو قصر الحكومة أو مجلس الشعب .

المصريون دفعوا ثمنا آخر لترسيم ثورة الكرامة ، فعلى مدار 03 أيام الفارطة ، سقط أكثر من 40 قتيلا كما تؤكد حركة 06 أفريل ، رغم أن الأرقام الرسمية لاتتحدث إلا عن 33 قتيلا ، أما عدد الجرحى والمصابين الذين ضاقت بهم المستشفيات ، فإن تعدادهم تجاوز حاجز 2200 جريحا .. الحصيلة الثقيلة هذه تؤكد أن النظام لم يسقط ، لأنه لا يزال يتصرف بنفس العقلية التي كان يتصرف بها قبل سقوط مبارك ، فهو يستخدم الذخيرة الحية لقتل المتظاهرين ، وليس لتفريقهم فقط ، ولو كان الأمر يتعلق بالتفريق لتم اللجوء إلى الوسائل المعروفة كخراطيم المياه ، أو القنابل المسيلة للدموع البسيطة ، وليس تلك التي تؤدي إلى الإختناق والموت ، كما حدث مع معظم الضحايا ، وما يؤكد أيضا أن النظام لم يسقط هو ردة فعل الحكومة وردة فعل المجلس العسكري حيال ما يحدث ، وهي ردة فعل لاتتعدى الأسف ، ولا تجرؤ حتى على الإعتذار ن الأمر الذي يزيد المتظاهرين إصرارا على مواصلة نضالهم إلى حين السقوط الفعلي للنظام .

الشيئ الجميل هذه المرة ، صنعه الإعلام المصري الذي اثبتت بعض وسائله احترافيتها ، ففوتت بذلك الفرصة على القنوات العربية المعروفة للإستئثار بمتابعة المشاهد المصري والعربي ، بعض وسائل الإعلام المصرية تابعت الحراك المتجددة في شارع التحرير ونقلته لحظة بلحظة الأمر الذي دفع بعديد وكالات الأنباء العالمية لإتخاذ هذه الوسائل مصدرا لها عوض الجزيرة أو العربية أو البي بي سي او غيرها من القنوات المعروفة التي بدت هذه المرة صغيرة جدا بجانب وسائل غعلام مصرية نجحت في حجب تلك الصورة المشوهة للإعلام المصري والتي ارتسمت في الذهان خلال الثورة مطلع هذا العام .

                               إلياس    

شوهد المقال 1510 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

سامي خليل ـ ماذا لو تصمت فرنسا .. و تفهم اننا لا نحتاجها.

د.سامي خليل  خطاب السفير الفرنسي كزافيي دريانكور أول أمس حظي بكل تاكيد بعناية خاصة لأن بناء النص ممتاز لغويا و من الصعب حتى
image

محلب فايزة ـ سوف أقتني الشجاعة

محلب فايزة * تُقَسّم الصفات والأذواق تمام مثلما تُقسَّم الأرزاق والأعمار، فنجد الغني والفقير، ونجد من يغادرنا وليدا، ومن يُعمّر فيرى أحفاد أحفاده... كذلك نجد غني
image

محمد الصادق بن يحي ـ أيها الصحفي كن نحلة ولا تكن دبورا !

محمد الصادق بن يحي " على الرغم من أن النحلة و الدبور ينتميان لنفس العائلة و التي تدعى الأجنحة الغشائية و على الرغم أيضا من
image

نعمان عبد الغني ـ حب المنتخب يسري في دم كل الجزائريين

نعمان عبد الغني *  يسعدني الانتماء للوسط الرياضي كلما قامت الرياضة بدورها الريادي لخدمة الوطن، وأتذكر مرات كثيرة شعرت فيها بالفخر حين أثبتت الرياضة أنها من
image

اليزيد قنيفي ـ سؤال اللغة الإنجليزية...؟

اليزيد قنيفي   أكبر عدد من البشر يستخدمون الانجليزية ليس في أمريكا ولا في أوروبا ..وإنما في الصين الشعبية .400 مليون يستخدمون الانجليزية في الصين ..في الاقتصاد
image

علاء الأديب ـ بين عسر ويسر

د.علاء الأديب            أأبيع نفسي كي أعيش منعّما؟هيهات لو بلغ الجفاف دمائي اني اشتريت بكلّ عمري عزّتيولبست تاج كرامتي وآبائي وسعيت بين الناس ابسط خافقيقبل الكفوف
image

نجيب بلحيمر ـ الثورة السلمية فوق الإنكار

نجيب بلحيمر   تقعدك نزلة برد شديدة وحمى في يوم قائظ في البيت، وتجبرك على متابعة الإعلام الجزائري وكيف يغطي الثورة السلمية، لا أثر للمظاهرات على
image

العربي فرحاتي ـ بين الحكم المدني والحكم العسكري برزخ لا يبغيان

د. العربي فرحاتي  السلطة الفعلية تطور من الشيطنة.. فمن شيطنة شعار " يتنحاو قاع " واتهامه بالشعار "التعجيزي" إلى شيطنة شعار "دولة مدنية ماشي

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats