الرئيسية | الوطن العربي | البحرين: مدينة سترة يا عاصمة أحزاننا يا رمز انتصارنا لكِ مني التحية

البحرين: مدينة سترة يا عاصمة أحزاننا يا رمز انتصارنا لكِ مني التحية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
يعتصر قلبي الألم والحزن، وتخنقني العبرة وأنا أذكر مدينة سترة، عاصمة الثورة البحرينية، عاصمة الأحزان، عاصمة الشهداء، وهي والله من ستقود النصر المظفر على الإحتلال الخليفي المجرم ومن وراءه. نعم، البحرين هي فلسطين الخليج، وسترة هي قدس الخليج، ولا زالت رؤوسنا مرفوعة طالما سترة هي السباقة في منح ثورتنا المزيد والمزيد من الشهداء. سترة الإباء، سترة الثورة، سترة العروبة، سترة التضحية، سترة علي البداح. آه يا علي، ماذا عملت بقلبي؟ كلما رأيت جسدك المهشم تذكرت علي الأكبر وجسده المقطَّع في كربلاء. ماذا عمل استشهادك يا أيها الغالي بأهل البحرين الثائرين؟ لقد بدأت يا علي باستشهادك صفحة جديدة في تاريخ ثورتنا المنتصرة بإذن الله.

سيدي يا صاحب الزمان، متى ترانا ونراك؟ سيدي، نزف لك شهيدنا الغالي، فاشفع له عند الله العلي القدير. سيدي، لقد أضحت بلادنا كربلاء جدك الحسين عليه السلام. هل تذكر يا سيدي، كيف قُتل علي الأكبر؟ هل تذكر يا سيدي كيف أصبح جدك الإمام الحسين عليه السلام بعد أن رأى ولده وفلذة كبده مقطَّع بالسيوف؟ هل تذكر يا سيدي شباب علي الأكبر وكم عمره؟ فهل قتل علي البداح هو تجسيد حي لما حصل لعلي الأكبر؟ لقد بدأت أحزاننا قبل دخول شهر محرم، ونحن نستذكر واقعة كربلاء باستشهاد علي البداح. نعم يا سيدي، أعداء الأمس هم أنفسهم أعداء اليوم، فمتى ظهورك البهي يا سيدي يا صاحب الزمان؟ يا سيدي، أعداءك وأعداءنا يريدون أن يطفئوا نور الله بأفواههم، فهل يمكنهم ذلك؟ لا والله، طالما يوجد بيننا " سترة الإباء " لا يستطيعون والله. ولكن يا سيدي، اشتقنا لرؤيتك، فمتى تظهر؟ العالم اليوم يملئه الظلم والجور في كل مكان، حتى في دول تدَّعي الديمقراطية، فهل سنراك قريباً؟

كلمات أكتبها وهي تختلج في صدري، فأنا لا زلت في هول صدمة ما رأيت من شدة إجرام النظام الخليفي الساقط. يا آل خليفة، كيف تقتلون شاباً كل جرمه أن قال " ربي الله وليس حمد "؟ ما هي الرسالة التي تريدون إيصالها لنا؟ هل القتل خارج القانون هي الرسالة؟ هل تريدون تخويفنا منكم؟ هل في عقلكم الإجرامي تعتقدون أنكم بقتلكم شبابنا تريدوننا أن نركن لكم؟ يا حمد، أنت الدَّعي بن الدَّعي قد ركزت بين اثنتين بين السلَّة والذلة، وهيهات مناَّ الذلة. نحن شعب لن نركع إلا لله مهما فعلت يا مجرم. يا حمد فكد كيدك واسع سعيك وناصب جهدك فوالله لا تمحو ذكرنا ولا تميت وحيَنا وهل رأيك إلا فند وأيامك إلا عدد وجمعك إلا بدد، يوم ينادي المنادي ألا لعنة الله على الظالمين.

يا حمد إسمع واحفظ، كما قالت إحدى حرائرنا " نساءنا رجال ورجالنا أُسود "، إسمع يا حمد، نحن لن والله لن نواليك مهما فعلت، السلمية انتهت، نعم انتهت. آن أوان مواجهة النار بالنار، والحديد بالحديد، والدم بالدم، وما حصل البارحة (2011/11/19) هو باكورة العمل الجهادي في البحرين. يا حمد أنت لا تستحق شعباً مثل شعب البحرين، نحن في السلم شعب متحضر، ولكنك سترى بأسنا في القتال. آن لك أن تحذِّر مرتزقتك بأنَّ البحرين ستصبح مقبرة لهم، وحذِّر الحرس الوطني السعودي بأنَّهم سيعودن إلى بلدهم في توابيت. يا حمد لن نقول لك أصلح، فقد فات الأوان. اليوم، لا حوار معك ومع القتلة أمثالك، اليوم جهاد حتى إسقاطك أنت ونظامك، فاحذر يا حمد مناَّ، فلا تخرج من قصرك إلا والدبابات تحرسك، فأنت مستهدف لا محالة. لقد استنفذ حلمنا عليك وعلى نظامك، وكما يقول المثل " إتَّق شرَّ الحليم إذا غضب " والشعب البحريني الحليم قد غضب، فاحذر أنت وأزلامك. البحرين أصبحت اليوم جمراً أحمراً ملتهباً عليك وعلى نظامك، وفي تاريخ 23 نوفمبر ستشهد ذلك بأم عينيك حينما يبدأ يوم الغضب الأسوَد. نعم، أنصحك أن تنجو بحياتك قبل أن تصل لأيدينا، لأننا لن نرحمك كما تفعل بنا أنت الآن. قال الله تعالى: " فمن اعتدى عليكم فاعتدوا عليه بمثل ما اعتدي عليكم ". يا حمد أنت البادئ والبادئ أظلم، والآن إحصد ما زرعته يا مجرم.

تحية خالصة مني إلى أهلنا الصابرين والمجاهدين في سترة الأبية، لن تذهب جهودكم سدى، وسوف تثأرون ونثأر معكم ممن قتلكم وقتلنا، وإني لأرى بأن سقوط النظام سيكون على أيديكم بما فضَّلكم الله تعالى على كرمكم معنا، نعم 11 شهيداً من سترة وربما العدد سيزداد، فداءً لديننا ووطننا. يا أهل سترة، إجعلوا جميع أشجار ونخيل البحرين مشنقاً للنظام وأزلامه، ولن يلومكم اليوم أحد إن بدأتم بقتل المرتزقة، فهذا أقل ما يستحقونه. يا شعب البحرين إصبروا وصابروا وجاهدوا في سبيل الله هؤلاء الحثالة الظالمين، وجرابيع آل خليفة، فالنصر لنا، وإن طال الزمان أم قصر، أثبتوا للطاغية حمد ومن يتبعه بأنكم لن تركعوا إلا لله، وهيهات منا الذلة، واجعلوا شعاركم إلى الأبد " يسقط حمد ".

الكاتب: المستبصر محمد المحرَّقي البحراني.

شوهد المقال 2499 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

خليفة عبد القادر ـ الحراك لا يجب أن يتوقف، ولن يتوقف

أ.د .خليفة عبد القادر  من أروع ما سمعت من التحليلات السوسيولوجية الجادة حول الحراك الوطني في الجزائر، كونه موجة عاتية قادمة من أعماق المجتمع
image

نجيب بلحيمر ـ مأزق الانتخابات وفسحة نوفمبر

نجيب بلحيمر   خمسة أيام وتنقضي فترة إيداع ملفات الترشح للانتخابات الرئاسية التي تريد السلطة تنظيمها يوم 12 ديسمبر، وإلى حد الآن كل الوجوه التي
image

العربي فرحاتي ـ قناة المغاربية وحرب النظام الجزائري عليها ... صوت الحرية سينتصر

 د. العربي فرحاتي   طرب الملوثون بالديكتاتورية من الباديسيين والنوفمبريين والذباب الأكاديمي لحجب قناة المغاربية (قناة الشعب) على نايل سات..واعتبروه حدث جلل وانتصار لهم
image

سالم الأصيل ـ راهْنامَج أمجد المحسن

سالم الأصيل هَلْ يحتاج الدليل الى دليل؟ ظني أنّ في التدليل على من كان دليله شِعره تضليل، وتمجيد من كان مجده شعره
image

عثمان لحياني ـ المشكلة في الصندوق أم في الديمقراطية

عثمان لحياني  مشكلة الجزائريين مع النظام لم تكن مرتبطة بالانتخابات فحسب، والا لكانوا انتخبوا في أابريل أو يوليو، لأن تركيز السلطة واصرارها على الانتخابات
image

نجيب بلحيمر ـ عدوى الإنكار تنتقل إلى "المعارضة"

نجيب بلحيمر   بعد جمعة حاشدة، وأحد تاريخي، وثلاثاء أعادت مظاهرات الطلاب إلى أعلى مستويات المشاركة، جاء خطاب رئيس الأركان ثابتا على الخيارات القديمة؛ الانتخابات
image

نوري دريس ـ الحريات الدينية و صناعة الطوائف في سياق تاريخي....

د. نوري دريس   مثلما اقف ضد السلفية و الاحمدية و الشيعية و كل المذاهب الوافدة، انا ايضا ضد صناعة طوائف دينية جديدة  ، ما نعيشه منذ سنوات
image

حميد بوحبيب ـ الشرذمة ترفض رهن البلد :

د. حميد بوحبيب  القفزة النوعية التي حدثت في الحراك الشعبي جديرة بالتأمل :كانت الجماهير من قبل تطالب بحقها في السكن بكل صيغه ، وتغلق الطرقات
image

رضوان بوجمعة ـ إلى أين تتجه الجزائر؟ التوافقات الممكنة لتغيير النظام وإنقاذ الدولة

د. رضوان بوجمعة  هل تتجه الجزائر نحو الوصول الى توافقات سياسية من أجل بناء الدولة وانقاذها؟ أم تسير بمنطق ستينيات القرن الماضي، أي بالإقصاء والعنف

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

5.00
Free counter and web stats