الرئيسية | الوطن العربي | السودان : مئات المعارضين والناشطين السياسيين يتعرضون للاعتقال والتعذيب .

السودان : مئات المعارضين والناشطين السياسيين يتعرضون للاعتقال والتعذيب .

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
          

اتهمت العديد من المنظمات العالمية المهتمة بحقوق الإنسان حكومة الخرطوم بالتورط في اعتقال وتعذيب المئات من المعارضين والناشطين السياسيين خلال الأشهر القليلة الفارطة .

ففي شهر أكتوبر الماضي وحده تم اعتقال اكثر من 120 شخص بالعاصمة الخرطوم وضواحيها ، وتم استنطاقهم تحت التعذيب والتجويع وسوء المعاملة ، وفي الشهر الذي قبله أي سبتمبر كثفت الحكومة عمليات الاعتقال ضد المعارضين حسب منظمة هيومن رايتس ووتش وتم تعذيبهم من طرف جهاز الأمن والمخابرات السودانية ، بطريقة أقل ما يمكن أن توصف به أنها وحشية وغير إنسانية ، ويوجد من بين المعتقلين شباب من منظمة (شباب لأجل التغيير ) التي تتصدى للإرتفاع الجنوني لأسعار المواد الغذائية ، حيث وصف بعض هؤلاء لوكالات الأنباء الطريقة الوحشية في تعذيبهم ، وهو ما تسبب في عاهات مستديمة للبعض ممن لا يزال يمضي أياما وأسابيع في غياهب السجون ، التعذيب طال أيضا منخرطين في أحزاب سياسية منها ماهو شرعي ومنها ماهو محظور كما هو الحال بالنسبة للحركة الشعبية شمال السودان والتي يروي أحد منخرطيها ماساته لوسائل الإعلام ، ويتعلق الأمر هنا بشيخ جاوز عمره 85 سنة .

إعتقالات هؤلاء النشطاء في الغالب تتم بعد أي حراك شعبي كما حدث يوم 10 أكتوبر الفارط حين تم اعتقال العشرات في المسعودية جنوب العاصمة الخرطوم بعد تظاهرات احتجاجا على رفع أسعار الكهرباء والماء ، والمفارقة أنه كان من بين المعتقلين رجل معوق عقليا تعرض للضرب الشديد وصبي في الثالثة عشر (13) من عمره تلقى 20 جلدة كما ذكرت منظمة العفو الدولية .

وفي يوم 21 أكتوبر أيضا وخلال تجمع لأحزاب المعارضة ، إعتقلت قوات الأمن الحكومية العشرات وأذاقتهم الويلات من تجويع وحرمان من النوم لعدة أيام وآثار للتعذيب والبطش ، وهو ما دفع بمنظمة العفو الدولية لمطالبة الخرطوم بإلغاء قانون 2010 الذي يسمح لجهاز الأمن والمخابرات اعتقال المدنيين وسجنهم لمدة تزيد عن 04 أشهر ونصف دون إحالتهم على القضاء .

                                        قسم الوطن العربي

 

شوهد المقال 1638 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

فيصل الأحمر ـ الحراك و"المابعدية" (أو حديقة الحيوانات الأيديولوجية )

 د. فيصل الأحمر    فجأة ظهرت فصائل كثيرة ناتجة عن الحراك المبارك في الجزائر وكلها تتبنى السابقة المغرية "ما بعد":*مابعد الثوري: وهو مثقف كهل ركب الحراك ثائرا
image

نوري دريس ـ حينما ترى أعين حشماوي أيدي المخابرات الخفية, وتعمى عن رؤية ألاف الشباب في الشوارع

د. نوري دريس  في حوار مع مجلة la Croix, يدافع عالم السياسة الجزائري محمد حشماوي عن اطروحة مفادها ان الاجهزة الامنية( المخابرات) هي
image

وليد عبد الحي ـ العالم الى اين؟ الحاجة للدراسات المستقبلية

 أ.د. وليد عبد الحي  لأن المستقبل يأتي قبل اوانه بفعل تسارع ايقاع التغير ، فان رصد وقياس حركة ومكونات الظواهر وبمنهجية كلانية(Holistic) اضحى احد مسلمات
image

السعدي ناصر الدين ـ الأربعة الذين تحكموا في مصير الجزائر قبل 1988

السعدي ناصر الدين    هــؤلاء الاربعــة كانــوا يتحكمــون في مصيــر الجزائــر قبــل احــداث اكتــوبر 1988.. الشاذلــي بن جديــد قــائد مسيــرة ضيــاع انهــاها بالسقــوط والبكــاء على
image

عبد الجليل بن سليم ـ النظام ..الخوف المرضي .. Macbeth و Shakespeare

د. عبد الجليل بن سليم  بالنبسة ليا مسرحية Macbeth ليست العمل المدهش لشكسبير لكن هي مسرحية على حسب فهمي من الاعمال العظيمة التي
image

مرزاق سعيدي ـ عاشق الأرض.. والنرجس

 مرزاق سعيدي    عاشق الأرض.. والنرجس*!أشعُر بالخوف على الطبيعة كُلّما صادفت في قلب العاصمة الجزائر أشخاصا يبيعون النرجس البري بأثمان ملتهبة، وخوفي لا علاقة له بالسعر
image

رضوان بوجمعة ـ القضاء المعطل.. الشعب المناضل والعدل المؤجل!

 د. رضوان بوجمعة   الجزائر الجديدة 162  هذه هي الثلاثية التي تصل إليها وأنت تحاول تلخيص أكثر من 15ساعة من جلسة محاكمة فضيل بومالة، أمس، بقاعة الجلسات
image

يوسف بوشريم ـ فضيل بومالة ضحية الأمية الإلكترونية

 يوسف بوشريم  من خلال وقائع محاكمة المفكر والمثقف الحر فضيل بومالة والتهم الموجهة إليه و(مصدر الأدلة) الموجودة في الملف أكتشفت أن المتهم الحقيقي من
image

العربي فرحاتي ـ الحراك..وانبعاث الاستئصال إلى الواجهة ...

 د. العربي فرحاتي  لم أقتنع لحظة واحدة ما روجه ويروجه ورثة الكاشير من النوفمبريين الباديسيين من أن الفكر الاستئصالي الدياراسي يكون قد فارق السلطة الحاكمة
image

نجيب بلحيمر ـ أنا فضيل بومالة .. باسم الحرية أحاكمكم

نجيب بلحيمر   ساعة علقت على حائط قاعة الجلسات الثانية بمحكمة الدار البيضاء كانت تشير إلى الساعة 12 و 17 دقيقة.. التوقيت الصحيح كان التاسعة إلا

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats