الرئيسية | الوطن العربي | الخطة الجهنمية للقضاء على عملاء الناتو بسوريا

الخطة الجهنمية للقضاء على عملاء الناتو بسوريا

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
الخطة الجهنمية للقضاء على عملاء الناتو بسوريا
بسم الله الرحمان الرحيم،
إلى السيد رئيس دولة سوريا بشار الأسد،
تحية إحترام وتقديروبعد،
بعد النجاح الباهر لإقتراحي بالعفو على المغرربهم والمخدعون من حملة سلاح الناتو السوريين، وهي خطة سلمية مبنية على قواعد حرب إسلامية إستمدناه من السيرة النبوية الشريفة للرسول ص ، وبعد تأكدنا من أن قاتلي ومحدثي المذابح الشنيعة في حق الشعب المدني السوري الأعزل وأنهم من فيالق سابقة لتنظيم القاعدة الذين يستعينوا بهم الغرب كلما لزم الأمر لتمويه مسلمي العالم وخداعهم وكذا لإقتراف جرائم القتل والذبح في حق مسلمي سوريا ومرات أخرى بإرتداء لباس الجيش السوري المسلم للقيام بعمليات ذبح وسفك لدماء أطفال وشيوخ زكية طاهرة غالية علينا نحن مسلمي العالم، وبعد إحداث إقتراحاتي لزلزال وسط مخابرات أمريكا وكذلك بعد خدعة الجامعة العربية لإضعاف سوريا أمنيا وترك الحرية الكاملة لعملاء الناتو بذبح الشعب السوري مستغلين إنسحاب الجيش من أماكن تواجد حفدة إبن لادن خونة الإسلام وقتلة أبرياء مسلمين، أقترح عليك سيدي الرئيس خطة إسلامية رهيبة، سترهب بها عدوك وستجعله في ذهول من أمره وسترغمه إما على الفرار إلى مناطق التدريب بثكنات حلف الناتو بالعراق وبقطر وبتركيا وبالسعودية وبإسرائيل، والخطة مجربة وأخر دولة إستعملتها ونجحت فيها ، دولة الجزائر الشقيقة:
تسليح الشعب السوري، تختار في كل أربعة أو خمسة أحياء في مناطق التوثر الحمراء أربعين رجلا من الشعب للدفاع عن أهاليهم وماأدراك ما الدفاع عن الأهل إنها سبب من أسباب الشهادة فالذي يدافع عن أهله وماله ونفسه شهداء عند ربهم.
ثانيا : تعين إمام مسجد الحي مسؤولا عن الحي برفقة مستشار عسكري خبير في فنون القتال، لتوجيه وتأطير حراس الشعب من حملة السلاح للدفاع عن أهاليهم من سكان الأحياء.
فهذه الخطة تتماشى مع شروط الجامعة العربية أو العبرانية، لأن من يحمل السلاح هو الشعب السوري وليس الجيش ذلك دفاعا عن أرواح عائلاتهم، كما ستوفر هذه الخطة راحة مؤقتة للجيش السوري.
وبعدها خلي أمريكا وقطر وكل قوات الناتو يتهمون الشعب السوري بأنه تحول كله إلى إرهابيين لأنهم يفقط يحملون سلاح الدفاع عن أهاليهم بالأحياء الشعبية.
نختم بدعائنا، اللهم أهزم أعداء الإسلام، اللهم أنصر أبرياء الشعب السوري على الخونة السفلة أعداء الإسلام حملة سلاح الناتو فوق التراب السوري.
والحمد لله والنصر للإسلام والسلام عليكم ورحمة الله.
حرر في كندا يوم الثلاثاء ثامن من شهرنونبر2011م.
بوكاشوش يوسف كاتب ومفكر إسلامي.

شوهد المقال 1218 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

خليفة عبد القادر ـ الحراك لا يجب أن يتوقف، ولن يتوقف

أ.د .خليفة عبد القادر  من أروع ما سمعت من التحليلات السوسيولوجية الجادة حول الحراك الوطني في الجزائر، كونه موجة عاتية قادمة من أعماق المجتمع
image

نجيب بلحيمر ـ مأزق الانتخابات وفسحة نوفمبر

نجيب بلحيمر   خمسة أيام وتنقضي فترة إيداع ملفات الترشح للانتخابات الرئاسية التي تريد السلطة تنظيمها يوم 12 ديسمبر، وإلى حد الآن كل الوجوه التي
image

العربي فرحاتي ـ قناة المغاربية وحرب النظام الجزائري عليها ... صوت الحرية سينتصر

 د. العربي فرحاتي   طرب الملوثون بالديكتاتورية من الباديسيين والنوفمبريين والذباب الأكاديمي لحجب قناة المغاربية (قناة الشعب) على نايل سات..واعتبروه حدث جلل وانتصار لهم
image

سالم الأصيل ـ راهْنامَج أمجد المحسن

سالم الأصيل هَلْ يحتاج الدليل الى دليل؟ ظني أنّ في التدليل على من كان دليله شِعره تضليل، وتمجيد من كان مجده شعره
image

عثمان لحياني ـ المشكلة في الصندوق أم في الديمقراطية

عثمان لحياني  مشكلة الجزائريين مع النظام لم تكن مرتبطة بالانتخابات فحسب، والا لكانوا انتخبوا في أابريل أو يوليو، لأن تركيز السلطة واصرارها على الانتخابات
image

نجيب بلحيمر ـ عدوى الإنكار تنتقل إلى "المعارضة"

نجيب بلحيمر   بعد جمعة حاشدة، وأحد تاريخي، وثلاثاء أعادت مظاهرات الطلاب إلى أعلى مستويات المشاركة، جاء خطاب رئيس الأركان ثابتا على الخيارات القديمة؛ الانتخابات
image

نوري دريس ـ الحريات الدينية و صناعة الطوائف في سياق تاريخي....

د. نوري دريس   مثلما اقف ضد السلفية و الاحمدية و الشيعية و كل المذاهب الوافدة، انا ايضا ضد صناعة طوائف دينية جديدة  ، ما نعيشه منذ سنوات
image

حميد بوحبيب ـ الشرذمة ترفض رهن البلد :

د. حميد بوحبيب  القفزة النوعية التي حدثت في الحراك الشعبي جديرة بالتأمل :كانت الجماهير من قبل تطالب بحقها في السكن بكل صيغه ، وتغلق الطرقات
image

رضوان بوجمعة ـ إلى أين تتجه الجزائر؟ التوافقات الممكنة لتغيير النظام وإنقاذ الدولة

د. رضوان بوجمعة  هل تتجه الجزائر نحو الوصول الى توافقات سياسية من أجل بناء الدولة وانقاذها؟ أم تسير بمنطق ستينيات القرن الماضي، أي بالإقصاء والعنف

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats