الرئيسية | الوطن العربي | منظمة العفو الدولية : بواعث قلق بشأن تعذيب نساء وفتيات بحرينيات في الحجز

منظمة العفو الدولية : بواعث قلق بشأن تعذيب نساء وفتيات بحرينيات في الحجز

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
  قالت منظمة العفو الدولية إنه يتعين على السلطات البحرينية التحقيق على وجه السرعة في التقارير التي تفيد بتعرض نساء قيد الاحتجاز للتعذيب بعد إلقاء القبض عليهن في المنامة خلال احتجاجات مؤيدة للإصلاح.
وكانت قوات الأمن قد اعتقلت عشرات الأشخاص في العاصمة يوم الجمعة أثناء محاولة المتظاهرين الوصول إلى دوار مجلس التعاون الخليجي، دوار اللؤلؤة سابقاً.
وبين أولئك المعتقلين 38 امرأة وسبع فتيات ألقي القبض عليهن في مركز تسوق بوسط المدينة بتهمة "التجمع العام غير المشروع"، والقيام بأعمال الشغب ومهاجمة قوات الأمن. وتم القبض عليهن دون مذكرات اعتقال، وتم استجوابهن دون حضور محامين، وبحسب التقارير، تعرض بعضهن للتعذيب أو لغيره من صنوف المعاملة السيئة.
وتعليقاً على عمليات الاعتقال، قال نائب مدير برنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة العفو الدولية، فيليب لوثر: "يبدو أن السلطات البحرينية قد تعمدت عدم احترام هؤلاء النساء والفتيات حقوقهن عقب القبض عليهن في مركز التسوق في المنامة".
وأكد أنه "يتعين منح جميع المحتجزات حق الاتصال بالمحامين وبأفراد أسرهن."
ولم تتمكن المحتجزات منذ إلقاء القبض عليهن من الاتصال بأسرهن أو الحصول على استشارة قانونية كافية منذ اعتقالهن، وورد أن السلطات لم تقدم لهن الطعام أو تسمح لهن بالصلاة.
والعديد من المعتقلات يعانين من مشكلات صحية وبحاجة إلى علاج طبي.
وعندما طلب محامو النساء حضور جلسات الاستجواب في مكتب النائب العام العام، قيل لهم إن النساء لسن محتجزات هناك.
وبعد رفضهم المغادرة، شاهد المحامون بعض النساء المحتجزات وهن ينقلن من طابق إلى آخر داخل المبنى وتمكنوا من التحدث مع بعضهن.
وعانت نور الـغسلا، البالغة من العمر 20 سنة، من كدمات في وجهها يبدو أنها كانت نتيجة سوء المعاملة في الحجز، ويُعتقد أن كثيرات غيرها تعرضن للضرب على أيدي الشرطة.
إذ نقلت المعتقلات، بعد إلقاء القبض عليهن، إلى مركزين للشرطة في المنامة قبل نقلهن إلى مكتب النيابة العامة صباح يوم السبت.
وعقب استجوابهن، أمر النيابة العامة باحتجاز النساء الثمانية والثلاثين لمدة 45 يوماً، على ذمة التحقيق. ويُعتقد أنهن محتجزات حالياً في مركز احتجاز النساء في مدينة عيسى خارج العاصمة.
كما استمر التحفظ على الفتيات السبع، على الرغم من أمر الإفراج الصادر بحقهن عن محكمة للأحداث اليوم.

شوهد المقال 4991 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

حكيمة صبايحي ـ القاضي سعد الدين مرزوق (لا قضاء ولا محاماة..دون استقلالية عن السلطة التنفيذية ..!!

د. حكيمة صبايحي  إذا كان ارتداء جبة القضاء والتنسك بمحرابه المقدس وتصريف رسالة العدل السامية والسماوية في الأرض شرف ما بعده شرف ، فإن الافوكاتية التي
image

عبد الجليل بن سليم ـ مشروع الدستور حماية الدولة من نفوذ موظفيها حماية الدولة من النفوذ الخارجي

د. عبد الجليل بن سليم  للمرة الخامسة أعيد قراءة مشروع الدستور المطروح لاستفتاء يوم الفتح من نوفمبر المقبل و حاولت أن أقنع نفسي بان هدا الدستور
image

مرزاق سعيدي ـ بعيدا عن الرؤية بعين واحدة..

مرزاق سعيدي  لماذا يتعلق الجزائري بالمتغيّر وليس بالثابت، في الغالب، ويركز على الآني وليس على الإستقرار، ويستثمر في الكماليات وليس في الضروريات، ويجري خلف سيّارة جديدة،
image

زهور شنوف ـ الأرض والشعب يحتاجان للحرية في الجزائر

زهور شنوف   النائب الذي استقال من اجل خيار الشعب في السجن، الصحفي الذي اصر على اداء واجبه الوظيفي بأمانة تجاه الشعب في السجن، القاضي الذي انتصر
image

عثمان لحياني ـ ونوغي..عض الأصابع

عثمان لحياني  على اقتناع تام أن ما كان يقوم به العربي ونوغي كمدير لوكالة النشر والاشهار، هو جهد شخصي وتصور نابع من مزاج ذاتي وليس سياسة
image

رشيد زياني شريف ـ من ثمرات الحراك الجزائري المباركة، جامعة بورشات للأعمال التطبقية

د. رشيد زياني شريف  ما حققه الحراك من حيث الوعي يفوق مئات المحاضرات الراقية والحوارات السياسية المفعمة والخطب البلاغية العصماء والمقالات الموثقة، بل أصبح الحراك أكثر
image

نجيب بلحيمر ـ مخلفون

نجيب بلحيمر  إعلان بعض الأحزاب السياسية تصويتها على "الدستور" بـ "لا" يعبر عن قناعتها باستمرار توازنات ما قبل 22 فيفري، وحتى إن كانت الأحزاب قد عجزت
image

جلال خَشّيبْ ـ قراءة في كتاب " "القيادة وصعود القوى العظمى" للبروفسور الصيني يان شيتونغ : "رؤيةً من الصين"

د. جلال خَشّيبْ  حصلتُ أخيراً على هذا الكتاب القيّم والجديد (2020) "القيادة وصعود القوى العظمى" للبروفسور الصيني يان شيتونغ، الذّي أعددتُ سابقاً ملخّصاً لدراسة مُطوّلة كُتبت عنه
image

محمد نايلي استاذ في عمر 71 سنة معتقل بسجن العوينات ولاية تبسة ..الجزائر الجديدة

التنسيقية الوطنية للدفاع عن معتقلي الرأي‎  عمي #محمد_نايلي أطال الله في عمره الإنسان الطيب الاستاذ المحترم صاحب ال 71 سنة قابع

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

5.00
Free counter and web stats