الرئيسية | الوطن العربي | " باء البحرين جرت ناصرها " .. بقلم : فراس خورشيد

" باء البحرين جرت ناصرها " .. بقلم : فراس خورشيد

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image


" باء البحرين جرت ناصرها "
بين ثوراتٍ عربية ، وانقلابات عسكرية ، وجعجعة إعلامية ، وطحن بالشعوب المغلوبة ، و حناجر الساسة وأذان أمن الدولة "أبعده الله عنا" ، تدور في الكويت حرب خفيفة تنتهك الحرية وتعصف بالعدالة والإنسانية ، فقد ضاعت من أحدهم "البوصلة" فلا ندري أنحن في دولة ديمقراطية ، ولنا حرية التفكير والتعبير والنشر ، أم نحن في دولة محاكم التفتيش ، فنحن كغيرنا تأثرنا بربيع الشعوب العربية وخريف الديناصورات والحكومات المعمرة ، ولكن تأثرنا مختلف ، فالكل يبحث عن الديمقراطية والحرية ، وعندنا من يدفع للقمع والدكتاتورية إلا فيما يخص أرائه الرجعية ، وحكومتنا الموقرة لا ندري ماذا تريد ، فهل هي عون للمواطن أم هي عبد لمن يصرخ عليها .
ففي حراك الشارع الكويتي متفاعلا مع الشعوب العربية ، شهدنا نصرة كويتية مشرفة للشعب البحريني الشريف في مطالبه المشروعة ، وفي نفس الوقت سمعنا أصواتاً نشازاً طالبت بمحاسبة من دعم وناصر شعب البحرين ، بدعوى إنهم مخالفين للموقف الرسمي للدولة ، وأخرى بدعوى إنهم صفويين ، وسمعنا شتماً للنظام الإيراني وشتماً لعلماء الشيعة ولم يحاسب أحدا هذا النشاز ، وبتحريض من نائب ملتحي تم اعتقال ناصر أبل لمناصرته لشعب البحرين ، أو لتطاوله كما قيل على أحد الحكام في "تويتر" حيث لا يجرمه القانون ، وإلى اليوم مازال معتقلاً .
ثم حدثت أحداث سوريا وخرجت نفس الجماعة التي حرضت ضد شعب البحرين وضد مناصريه وباركت قتله ، تدافع عن حق الشعب السوري باستثارة طائفية نتنه ، حتى أربكتنا فلا ندري أهي مطالب الشعب السوري التي ندافع عنها ، أم هي مطالب طائفية بحته نقف ضدها جملة وتفصيلاً ، وعلى خلفية هذه المناصرة اعتقل نائب عرف بفزعاته الطائفية ، بتهمة التحريض على قتل السفير السوري وما يؤدي لقطع العلاقات ، وحتى هذا النائب بعد أن أطلق بكفالة استغرب لماذا هو فقط يعتقل ، بينما كان هناك من تطاول على الرئيس السوري وكان له كلاماً أشد من كلامه ، بل هناك من رفع علم تنظيم القاعدة في الكويت مرفرفاً ، فيحين لا يحترم علم الكويت ، ولم يتحرك ساكناً .
ولنا أن نتساءل إذا كان ما اعتقل عليه ناصر أبل جرماً ، فلماذا غيره طليق ؟
أم إن باء البحرين تجر وباء سوريا ترفع ؟
أليس المفروض أن تطبق الحكومة القانون بمسطرة واحدة على الجميع دون تعسف ضد فئة أو التقاعس ضد أخرى ، أم إن الحكومة دخلت اللعبة الطائفية ، فتغاضت عن آلاف العبارات المسيئة ؟
وبما أن النواب الذين يفترض أن يكونوا أمناء على الدستور وعلى حقوق المواطن هم من يحرض على القمع والتعسف أو تستر والتقاعس ، فإننا لا نلمك إلا أن نناشد حضرت صاحب السمو أمير الكويت للتدخل لتجري يد العدالة ومساواة الأب بين أبناءه ، وأن يُفرج عن ناصر أبل ليقضي عيد الفطر في كنف عائلته .

شوهد المقال 5887 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

سعيد خطيبي ـ سنة أولى حراك

سعيد خطيبي   في أكتوبر 1988، عاشت الجزائر ثورة شعبية ضد النّظام، كانت لحظة فارقة، ترتبت عنها تغيّرات جوهرية في البلد، وكان يمكن لها أن تكون
image

مصطفى كيحل ـ الحراك وسيكولوجيا الحشود

   د. مصطفى كيحل  ساد الانطباع في الجزائر منذ نهاية التسعينات من القرن الماضي ، أن التغيير بالشارع أو بالحشود و الجماهير غير
image

عبد الجليل بن سليم ـ الحراك الشعبي...بين Frantz Fanon وDavid Galula.....و فيلم الأفيون والعصا

عبد الجليل بن سليم  في قول واحد كل من Frantz Fanon و David Galula هما الوحيدان اللي فهمو التركيبة النفسية و العقلية للجزائري كان
image

رضوان بوجمعة ـ الوحدة في عمق "الثورة السلمية" الذكية

 د. رضوان بوجمعة    الجزائر الجديدة 161   التقيت اليوم في الجمعة 53 مع جزائريين وجزائريات من ولايات مختلفة تسللوا إلى العاصمة التي تحولت إلى منطقة "شبه
image

فوزي سعد الله ـ عن وُصول "أهل الحمراء" من غرناطة إلى عَنَّابَة

فوزي سعد الله   "...منذ نحو 5 قرون، يُحكى في الروايات الشعبية في مدينة عنابة، لا سيَّما في الوسط الحَضَري، أن سقوط غرناطة عام 1492م كانت
image

جباب محمد نور الدين ـ النظام : الحراك وراءه والخراب أمامه ولا مفر له

د. جباب محمد نور الدين   لا أزال أذكر كان يوم جمعة من سنة 2001 عندما اتصل بي الصديق عبد العزيز بوباكير من مقر "
image

نجيب بلحيمر ـ محاولة فاشلة لسرقة ثورة مستمرة

نجيب بلحيمر   بعد جمعة مشهودة عاد الجزائريون إلى الشارع لإحياء ذكرى انطلاقة الثورة السلمية.. في العاصمة ومدن أخرى كان إصرار المتظاهرين على النزول إلى
image

فضيلة معيرش ـ الأديب طيب صالح طهوري لا تشبه كتاباته أحدا ولا يمكن أن تسند لمن سبق من كتاب وشعراء

فضيلة معيرش  ولج عالم الكتابة منذ ما يقارب الأربعين سنة ، أديب طوع الحرف فاستقام له جاب بساتين الإبداع فقطف ما لذ له وطاب من شجرها
image

يسرا محمد سلامة ـ هوس الشهرة

 د. يسرا محمد سلامة   أنْ تكون نجمًا مشهورًا تلك نعمة ونقمة في نفس الوقت؛ لأنّ ذلك يعتمد على طبيعة الشخص نفسه، وما تربّى عليه طوال حياته
image

د. يسرا محمد سلامة ـ البداية ونهاياتها

 د. يسرا محمد سلامة البداية، كلمة ممتعة بها من التفاؤل الشئ الكثير، تجمع في طياتها الطموح، والتحفيز، والمثابرة على إكمال ما يبدؤه الشخص من عمل، علاقة،

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

4.60
Free counter and web stats