الرئيسية | الوطن العربي | عثمان لحياني ـ تونس ونكسة اخرى للثورة المضادة ولا عزاء

عثمان لحياني ـ تونس ونكسة اخرى للثورة المضادة ولا عزاء

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

عثمان لحياني 
 
نكسة أخرى للثورة المضادة ولاعزاء، عيد مُر ورصيد رعاة الانقلابات غير كاف مرة أخرى ،الديمقراطية تنتصر على المال الفاسد و الفاشية الجديدة التي تحن الى الاستبداد وترفع بفضاضة شعار" الله أحد وبن علي ما مثله حد" .
بعد فشل المراهنة على انقلاب الجيش وتدبير الاغتيالات وتدبير التويرات الداخلية ، وفي غياب نسيج عرقي يمكن استخدامه في الاحتراب الداخلي، يراهن رعاة الثورة المضادة على اعادة نفس السيناريو المصري ، باستخلاق تحالف غير طبيعي بين جزء من القوى الثورية ومنظومة الاستبداد السايقة، والأخيرة لن تتوانى في حال انتصارها على اعادة نفس تجربة السيسي في محق وسحق حلفائه في الانقلاب والتنكيل بهم ،بعد اعطاب الديمقراطية، من أقصى اليمين الى أقصى اليسار، واعادتهم الى السحون والمنافي .
لم ينجح هذا الحل أيضا في تونس حتى الآن، نجح في مصر لأن الديمقراطية كانت غضة وفتية وعمرها عام ونيف ،ولأن الفصيل الاسلامي في تونس كان أكثر عقلانية لاعتبارات متعددة ، في فهم مقتضيات المرحلة وشدة العاصفة، وحدد لنفسه مستوى من الانحاء (تنازلات) الذي لا يكسره ، مقارنة مع نظيره في مصر، الذي كان أكثرا غرورا بمعادلة الشارع. 
النهضة في تونس قوة مهمة، لكنها ارتكبت أخطاء ، مدفوعة أو بسوء تقدير، في عدد من المحطات بدءا من اختيار الحلفاء عام 2011 ،(انحازت الى الترويكا على حساب فصيل دستوري يقوده السبسي)، يقر الغنوشي في اخر مقالة له في ذكرى وفاة السبسي بذلك، الوقت مناسب لمراجعات تتناسب مع طبيعة المرحلة . 
عند اخراج تونس من سياقها المحلي ووضعها في (الماكرو)، المشهد العام، تبدو الثورات المضادة في تراجع ،سقط رهانها على جنرال فاشل في ليبي، وعلى مجلس انتقالي في اليمن (رفع الراية البيضاء أمس باتفاق الرياض ) ، لكن رعاة الثورات المضادة لن ينتهوا عن السعي لاعطاب المسار الديمقراطي في تونس ، سيمرون الآن الى خطة أخرى قد تكون (لا قدر الله) ضريبة مكلفة ، تونس تحديدا تعني لهم الكثيرا لأن "بذرة " الثورة وتمرتها توجد في أرض الشابي. 
على أكثر من صعيد تقدم تونس تجربة غير مسبوقة في الوطن العربي، أهم ما فيها تحول الاسلامين الى فاعل مستهلك لقيم الديمقراطية (باكراهاتها الغربية) ، وانجازالمصالحة بين قوى الثورة و الدولة الوطنية برموزها ومحمولها التاريخي(تجاوز مرحلة بورقيبة)، وقرب اعدام المسافة بين القوميين والاسلاميين وتجاوز صراع عمره ستة عقود ( الاخوان والناصريين)، ولكون تونس تعيش مشكلات الديمقراطية الناشئة، بما فيها الصراع في البرلمان، فيما مازالت دول عربية تتمرغ في وحل الدكتاتورية ورهينة هيمنة العسكريتارية . 
برغم ذلك تبقى المحاذير الأكثر تهديدا على التجربة الديمقراطية في تونس ترتبط بالعطب الاقتصادي والاجتماعي الذي يأكل من رصيد النجاح في الانتقال الديمقراطي، لأن الحرية رأس مال للمجتعات لكنها لا معنى لها ان لم تتحول فعليا الى أرض خصبة للتنمية وتحرير للمبادرة الفردية والجماعية في مجالات الابداع الاقتصادي والاجتماعي والمعرفي.
 

 

شوهد المقال 383 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عفاف الصادق ترشة ـ منصات التواصل الإجتماعي مكان للصراعات الثقافية الإفتراضية

عفاف الصادق ترشة   مع بروز ما سمي بمنصات التواصل الاجتماعي إكتسح مفهوم الثورة السلوكية لرواده والذي عكس الغطاء الخارجي لثقافة ومجموعة التوجهات الفردية المنحازة بواقع الثقافة
image

وليد عبد الحي ـ المقاومة الفلسطينية والجهة الخامسة خلال السنوات الاربع القادمة

أ.د.وليد عبد الحي تتعامل الدراسات المستقبلية مع متغير تسميه المتغير " قليل الاحتمال عظيم التأثير"(Low Probability-High Impact ) ،أي المتغير الذي يكون احتمال حدوثه محدودا لكن
image

حكيمة صبايحي ـ انتظرتها نصف قرن، وسأنتظرها ما تبقى لي من عمر: ثورة الشرف

حكيمة صبايحي  اندلعت وطنيا، ثورة الشرف السلمية الجزائرية الراهنة يوم الجمعة 22 فيفري 2019، وتلتها مسيرات الجامعة منذ الثلاثاء 26 فيفري 2019 ـ على الأقل بالنسبة
image

جلال خَشِّيبْ ـ الجزائر، نظام التفاهة.. ورَجلَ فُكاهةٍ أيضا..

جلال خَشِّيبْفي الملخّص الأخير الذّي نشرته هنا لمقال والتر راسل ميد، هناك نقطة مثيرة حقّا للقلق والخوف في آن، خاصّةً إذا ما تتبّعناها في واقع
image

جباب محمد نورالدين ـ أمريكا : قوس قزح لم يكتمل بعد، وسوف يطول الزمن

د. جباب محمد نور الدين  وأنا أشاهد الجيش الأمريكي وهو مدجج بالأسلحة و بآلياته ،يحمي في الكونغرس رمز الديمقراطية في أمريكا ، تذكرت الحكيم الراحل عبد
image

عثمان لحياني ـ دروس من التجربة التونسية

عثمان لحياني  انقضي عقد من عمر الثورة في تونس ، عشر سنوات كان فيها الانتقال الديمقراطي صعبا ، ومخاض الديمقراطية أصعب بكثير مما كان يتصوره التونسيون
image

سعيد لوصيف ـ حتى لا تسقط فكرة الثورة والحراك ويتم تناسيها بالتقادم والتيه في الفراغ..

د. سعيد لوصيف مرة أخرى وبعد سنة من منشور مشابه أعيد التأكيد بداية بأنني لست من أولئك الذين يهوون اعطاء دروس مجانية للاخرين ، او من
image

فتيحة بوروينة ـ لروحها الطاهرة .. بمناسبة السنة الفلاحية الجديدة فَطّة.. الأمازيغية الحرّة!

فتيحة بوروينة  ظلت أمي رحمها الله، وهي ابنة حي "سارفانتيس" بالعاصمة الجزائر، قبل ثمانين سنة خلت، تتحدث الأمازيغية دون علاقة انتماء مباشرة بهذه اللغة، أي
image

عاشور فني ـ هل اصبح الجزائريون يخافون من تاريخهم الثقافي؟

د. عاشور فني  حضرت منذ سنوات الاحتفال باعتماد موسيقى أهليل ضمن التراث الإنساني اللامادي من طرف اليونيسكو. جرى الاحتفال في الفضاء الخارجي لقصر
image

المكتبة التاريخية الجزائرية تدعم بكتاب " فقهاء المغرب الأوسط " للدكتور عبد القادر بوعقادة

الوطن الثقافي   الكتاب الثالث  عن دار الخلدونية " فقهاء المغرب الأوسط " للدكتور عبد القادر بوعقادة : تطرق فيه إلى ذكر فقهاء الجزائر في العصر

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats