الرئيسية | الوطن العربي | أحمد سعداوي ـ شابّان مسلّحان على دراجة نارية

أحمد سعداوي ـ شابّان مسلّحان على دراجة نارية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
أحمد سعداوي 
 

ثمّة كابوسان يمثّلهما جيل ما بعد 2003، الأول للطبقة السياسية والنظام السياسي بالمجمل، وبالذات كارتل الأحزاب الشيعية التي احتكرت التعبير السياسي عن خيالات ومطامح وآمال ورغبات مكوّن اجتماعي طائفي، وأدعت لفترة طويلة، أنها تعبّر "بتنوعها الداخلي" عنه.
كابوس هذه الطبقة هم أولئك الشباب الذين تحدّوا كل التهم الجاهزة التي استنفدت طاقتها وما عادت فعّالة وموحية، وهتفوا بعدم شرعية الأحزاب المحتكرة لمعنى الشرعية السياسي، ومعنى شرعية تمثيل طائفة ومكوّن اجتماعي كبير.
أما الكابوس الثاني فهو للمجتمع برمّته، ويمثله، من ذات الجيل الشاب، أولئك الذين يعكسون الوجه الآخر، الضحية لكل الخراب المتراكم مما قبل 2003، ثم استثمارات الاحزاب الطائفية واكراهات واقع اجتماعي مخرّب، وانعدام فرص التنمية وحدّة التباين في الثروات وفرص العمل.
هذه الفئة لا تؤمن بشيء واضح، ومن السهولة تجنيدها من أجل تنفيذ عمليات قتل لقاء أجر. هم أنموذج للضحية المركّبة المعقّدة، التي لا تدرك أن من يستخدمها هو المجرم الأصلي الذي تسبب في وصولها الى هذا الدرك العميق من التصفير الاخلاقي والخواء الروحي والتخلّف الاجتماعي وضعف القدرة الاقتصادية.
تستخدم كلّ الأحزاب وكلّ الأطراف هذا "المجرم/الضحية" عند الحاجة، وحين يسقط في يد العدالة [عدالة الشارع أو العشيرة وأحياناً أحياناً عدالة القانون] فليس هناك ما هو أسهل من التبرؤ منه، فهو ليست عضواً أصيلاً في الجماعة السياسية التي أستأجرت سلاحه.
هذا المجرم الضحية، الذي اكتسب تسمية "القاتل المجهول" ليس شجاعاً، وانما هو يستثمر تواطؤ الأجهزة الأمنية مع السلاح المنفلت. وهذا التواطؤ لا ينتج عن عقدٍ خفي بين الطرفين: الأجهزة الأمنية والقاتل المأجور، وانما بسبب "طرفٍ ثالث" يعيش في المنطقة الوسطى ما بينهما. فهو مسلّح بسلاح الدولة ويحمل باجات وبطاقات تعريف تابعة للدولة، ولكنه لا يلتزم بالقانون، ويرى نفسه أعلى من أفراد الأجهزة الأمنية النظامية، ولديه ترتيبات في الحركة والعمل مع قيادات في الأجهزة الأمنية ينتمون الى ذات الفصيل السياسي الذي يمثّله.
هذا الطرف الثالث الكائن في المنطقة الوسطى ما بين الدولة واللا دولة هو من يمدّ القاتل المأجور بالشجاعة، فيسير هذا الأخير على أرضية عبّدها من هدم الحدود بين الدولة واللا دولة.
هذا القاتل الشاب الذي يعتمد في "عمله" على الدراجات النارية الرخيصة، وينفذ جرائمه بفريق مكوّن من اثنين؛ السائق وحامل السلاح، لم ينجُ من خراب عقدٍ ونصف من المحن العراقية المركّبة، يعيش في عالم ضيّق جداً، هو لا يرى نفسه أصلاً في تناقض وتضاد مع أبناء جيله من المتظاهرين، لا يرى نفسه في أي سياق ما سوى حالة الانفلات العامة وما يمكن أن يستفيد منه في هذه الأجواء، تحت وطأة شعور حادٍ بسقوط كلّ القيم وتفاهتها بالنسبة له. ومن دون أن يدري، يختصر في صورته الايقونية هذه، تفاهة وسقوط النظام السياسي بمجمله، فهو هنا مجرد قفّاز قذر ليد النظام التي تضغط على الزناد.
 

شوهد المقال 591 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

نصرالدين قاسم ـ في الجمعة 107 السلمية تحاصر السلطة

نصرالدين قاسم إصرار السلطة على التدليس بقصد التدنيس، والاعتقالات والتجاوزات لقمع المسيرات ووقف الاحتجاجات، كشف عوراتها وفتح عليها جبهات جديدة ما لها عليها من سلطان، بدأت
image

فوزي سعد الله ـ مصير غاز الجزائريين في المياة الغربية للبحر المتوسط

فوزي سعد الله  عندما تُقرع طبول الحروب لن يفيد صم الآذانجزء هام من مستقبل الجزائريين يُلعب في مياه البحر المتوسط الغربية حول حقول الغاز البحري قرب
image

جباب محمد نور الدين ـ السير في الاتجاه المخالف و المسدود

د. جباب محمد نور الدين  قبل سفري إلى الشرق وإقامتي المؤقتة فيه للدراسة ،كنت قد قرأت عن الاستبداد الشرقي كما وصفه "هيغل" وبعده
image

مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يدعو الجزائر إلى إنهاء استخدام العنف ضد المتظاهرين المسالمين

أعرب مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان عن القلق البالغ بشأن تدهور وضع حقوق الإنسان في الجزائر واستمرار وتزايد القمع ضد أعضاء الحراك المنادي
image

عثمان لحياني ـ انتزاع حق التظاهر و أحزاب الحراك في سجون الداخلية

عثمان لحياني  الثورات لا تطلب رخصة، حراك انتزع حق التظاهر انتزاعا، تقر به السلطة الآن بعد أن نجح الحَراك في امتحان العودة الى الشارع.الحراك مثّل مدرسة
image

وليد عبد الحي ـ البابا فرانسيس: هل جئت العراق تطلب نارا ام تشعل البيت نارا

أ.د.وليد عبد الحي التغطية الاعلامية التي حفلت بها زيارة البابا فرانسيس الى العراق اليوم بخاصة من قناة تقدم نفسها على أنها قناة "المقاومة" تكشف
image

نجيب بلحيمر ـ على طريق "استحالة الحكم"

نجيب بلحيمر  الشارع لا يقيم وزنا لما تقوله "نخب" العالم الافتراضي، وحملات الدعاية والتضليل بلا أثر عليه، هذه خلاصة واضحة يمكن أن يراها كل من تابع
image

نوري دريس ـ السلطة الجزائرية واستمرار سياسة الإنكار

د. نوري دريس  للاسبوع الثالث علي التوالي, خرج الالاف من الجزائريين الى شوارع المدن للتعبير عن رفضهم لنمط تسيير الدولة الحالي, والمطالبة بببناء دولة القانون.
image

رضوان بوجمعة ـ استمرار الضغط الشعبي وغياب العقل السياسي

د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 197 دخل الحراك الشعبي السلمي، اليوم، جمعته الثانية من عامه الثالث، ورغم كل هذا الوقت الذي مر، لايزال الإصرار الشعبي من
image

خديجة الجمعة ـ الرحيل

خديجة الجمعة  احتاج إلى الرحيل عن العالم؛ والغوص بالأعماق . أعماق الروح، لأن لاأفكر بأحد، لأن أحب ذاتي ، لأن أعشق وجودي في الكون. نعم قرأت

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats