الرئيسية | الوطن العربي | ناصر جابي ـ عدت الى السودان لأنه بلدي

ناصر جابي ـ عدت الى السودان لأنه بلدي

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

د.ناصر جابي 
 
كان ذلك في بيروت منذ سنوات، بمناسبة لقاء أكاديمي. الحضور من أبناء كل دول المنطقة العربية وبعض الغربيين. وككل لقاء اجتماعي حصلت الدردشة العادية التي يقدم فيها الحضور أنفسهم لمن لا يعرفهم ويلتقي بهم لأول مرة ،خلال حفل عشاء بغية التعارف، كما يحصل في أول كل لقاء علمي.
حاول صديقي السوداني الخجول والمبتسم على الدوام، الإجابة على الأسئلة التي طرحت عليه من قبل الحضور كمدخل للتعارف ... نعم انا سوداني انهيت دراستي في النرويج، اشتغلت لبعض الوقت هناك لكنني قررت في الأخير العودة الى السودان للعمل كأستاذ جامعي. ... وترك منصب عملي في النرويج البارد.
ذهول كبير على وجوه الحضور، من عرب المشرق الذين كانوا يستعمون الى صديقي السوداني ...تترك النرويج ومالها وجمالها وتعود للسودان الفقير والمضطرب تحت سلطة البشير؟ غريب.... 
نعم عدت للسودان، يحاول ان يقنع صديقي السوداني، هؤلاء القوم الذين عودتهم ظروف بلدانهم على امتلاك أكثر من جنسية، ابتعدوا خلالها عن فكرة الوطنية السياسية ودخلوا العولمة مكرهين في أحيان كثيرة ،بفعل الحروب والاضطهاد السياسي المسلط عليهم من قبل انظمة سياسية، هجرت الفقير والغني، المتعلم والأمي، ابن الأغلبية والأقلية على السواء ....
عدت، رغم ان دخلي المالي في السودان لا يساوي أي شيء تقريبا ،مقارنة بما كنت اتقاضاه في النرويج كباحث وأستاذ جامعي مبتدأ. يحاول ان يشرح صديقي السوداني، دون ان يتمكن من اقناع الحضور.
انطلق نقاش بين الحضور لمدة قصيرة، بعد كلام صديقي السوداني الخجول والمقل في حديثه .... بالطبع لم يفهم أصدقائي، من عرب المشرق وبعض المغرب، كيف يعود هذا السوداني الطيب الى سودان الحرب الاهلية والفقر والبشير ويترك بلاد النظافة والاستقرار والثراء وحقوق الانسان.
لم ينجح صديقي في اقناع الحضور الذين كانوا ينظرون اليه في غرابة شديدة .... لماذا عدت الى هذا الوضع الاقتصادي السيء والاضطراب والقمع والحالة الكارثية للجامعة .... الخ 
سكت صديقي السوداني بعض الوقت ثم قال .... السودان بلدي عدت الى بلدي .... قالها كآخر حجة لعلها كإجابة تقنع الحضور، دون ان يكون متأكد من ذلك ،كما تدل على ذلك علامات الاستغراب على الوجوه .
تذكرت هذا النقاش البيروتي وانا اشاهد أمس تنصيب رئيس وزراء السودان الجديد د عبد الله حمدوك، بعد نجاح التغيير السياسي في هذا البلد الشقيق الذي تمكن رغم ظروفه من انتاج نخبة نوعية متميزة نجحت الأنظمة المتعاقبة الذي حكمته ، كما كان الحال مع نظام البشير لمدة ثلاثة عقود، في قمعها وتهجيرها ونفيها الى الخارج . 
مبروك للسودان بعودة نخبه العلمية المتميزة التي ستساهم اكيد في بنائه من جديد . 

 

شوهد المقال 260 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

حارث حسن ـ الإحتجاجات العراقية.. حركة إجتماعية جديدة تتحدّى السلطة الطائفية

ترجمة وتقديم : لطفية الدليمي  تعكس الحركة الشعبية مواجهة متنامية بين لغة "الطوائف" القديمة وبين لغة جديدة مؤسّسة على المواطنة والعدالة الإجتماعية  
image

حسين بوبيدي ـ تزييف التاريخ القريب والحراك لم يخسر شيئا

د.حسين بوبيدي  الذي يصر على تحميل الحراك مسؤولية المشهد المسرحي البائس الماثل أمامنا يكذب في ذلك، بل ويزيف ويزور التاريخ القريب، لأن الحراك وشخصياته
image

مروان الوناس ـ جمعة الثبات وزخات الحرية

 في العادة الناس تفر وتختبئ أو تخرج المطريات مع أولى زخات المطر وهذا تصرف طبيعي جدا تلاحظه وانت تسير في الشارع مثل
image

نجيب بلحيمر ـ أمطار الحرية تغرق وهم الانتخابات

نجيب بلحيمر   لا تتابع توقعات أحوال الطقس، في كل الظروف ستكون الشوارع مليئة بطالبي الحرية، ذهبت الفصول وعادت وتحولت الثورة السلمية إلى ثابت في
image

شكري الهزَّيل ـ فلسطين الداخل : الضحية عندما تطلب حماية الجلاد.. نكران ولف ودوران حول أسباب جرائم العنف!؟

د.شكري الهزَّيل بعد عقود من الاحتلال والاختلال يبدو ان خارطة الوعي الفلسطيني بشكل عام وفلسطينيي الداخل بشكل خاص قد تداخلت واختلطت عليها الأمور
image

محمد محمد علي جنيدي ـ بشائر المصطفى

 محمد محمد علي جنيدي - مصر        يا مَنْ تُحِبُّ محمَّداً نورَ الهدى صِلِّ عليهِ دائماً طُولَ المدى اللهُ صلَّى والملائِكُ حَوْلَهُ والمؤمنون وكُلُّ صَبٍّ قد
image

حميد بوحبيب ـ المسار الانتخابي ...2 !

د.حميد بوحبيب  للمرة الثانية في تاريخ الدولة الوطنية الفتية، تلوح في الأفق بوادر توقيف المسار الانتخابي .في المرة الأولى، فعلها الجيش بمعية القوى التي تحالفت ضمن
image

رائد جبار كاظم ـ التظاهرات في العراق تعدد السيناريوهات وصراع الارادات

د. رائد جبار كاظم  واقع الحال أن ما يجري في العراق من تظاهرات وأحتجاجات شعبية منذ مطلع تشرين الأول 2019، وأستمرارها الى يومنا هذا
image

سعيد لوصيف ـ في مشروعية مطلب الثورة في تمدين الدولة ،،، هلاّ تحدّثنا بهدوء؟

د.سعيد لوصيف   يعتبر تناول موضوع الفصل بين السلطة العسكرية و السلطة المدنية، موضوعا يحوي على الكثير من الحساسيات لدى الكثير من النخب السياسية
image

رضوان بوجمعة ـ من المحاكم الخاصة إلى قضاة القوة العمومية!

 د. رضوان بوجمعة   الجزائر الجديدة 132  ستبني الجزائر الجديدة سلطة قضائية مستقلة عن باقي السلطات، عندما تنجح في بناء المؤسسات ودولة الحق والقانون من قبل مجتمع

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats