الرئيسية | الوطن العربي | أحمد حمادة ـ موسكو وسياسة الخداع والتضليل..

أحمد حمادة ـ موسكو وسياسة الخداع والتضليل..

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
العقيد أحمد حمادة *
 
لقد اتسمت السياسة الروسية بعد إنهيار الإتحاد السوفييتي بنفس السياسة السابقة التي تدعم الأنظمة الشمولية، ورسخ هذه السياسة وصول بوتين الذي كان يشغل منصب رئيس جهاز المخابرات الروسي ومن ضمن هذه الأنظمة المدعومة نظام الأسد المجرم فبعد فشل الإيرانيين وميليشياتهم الطائفية من إنجازِ المهمة في قمعِ الشعب السوري المطالب بالحريةِ والكرامة تصدى الروسُ للمهمةِ في محاولة جديدة لتثبيتِ حكم الأسد والوصول إلى الأهدافِ الروسية القديمةِ المتجددةِ في الوصول إلى شواطئ المتوسط وبناء القواعد العسكرية واستجابَ بشارُ الكيماوي بسرعة لقاء الوقوف إلى جانبه ومنحَ الروسَ السيادة والشواطئ والثروات وما يشاؤون.
اصطدمت الرغبة الروسية بداية التدخل وخاصة في الغاب وريفي إدلب وحماة في نهاية عام 2015فهذه المنطقة أصبحت تشكل هاجساً ورعباً للروس رغم الكم الكبير من السلاح وتسخيرهم كل ما يملكون من قوة في سبيل تحقيق ذلك وفي وقت قصير فحساب الأرض اختلف على البيدر.
حاول الروس انتهاج سياسة المراوغة والخداع واتسمَ ذلك من خلال إبرام اتفاقياتٍ مشوهة لتحقيق أهدافهم بمسمى خفض التصعيد والالتفاف على جينيف وتخطي الإنتقال السياسي كمبدأ أول لتطبيق القرار 2254وسايرهم من سايرهم.
مع كل هذهِ الإتفاقيات تبقى عين روسيا على الحسم العسكري وإعادة سيطرةِ نظام الأسد على كلِ المناطق المحررةَ وإتهامِ الفصائل الثورية بالإرهاب أو سيطرة الجماعات الإرهابية عليها للتذرع بشن عمليات عسكرية جديدة لقهر الشعب السوري الثائر.
تذرعتْ موسكو مؤخرا بشنِ عملياتٍ عسكرية ضد قواعدها العسكرية وبوجود هيئة تحرير الشام ففتحت معركة ضد المدنيين والأسواق والمشافي مترافقاً مع هجوم على منطقة الغاب وجبل شحشبو بهدف السيطرة الميدانية على سهل الغاب وتلال الكبينة وجسر الشغور وشمالي حماة كهدف أول.
رفضتْ أنقرة العملية العسكرية ووجه وزير دفاعها اتهاماً لنظام الأسد والروس بأن ذلك سيغير خطوط اتفاق أستانا وكذلك الرئيس أردوغان تحدث في نفسِ السياق.
ولكن الصمود الغير متوقع من الروسِ والذي أبداهُ مقاتلو الثورة قلبَ تفكير موسكو بعد أن رأتْ الدبابات تحترق والقتلى بالمئات وبدأت تصريحات موسكو بين النارية والتصالحية وخاصة بعد نجاح فصائل الثورة من استيعابِ الهجوم وتوجيهم هجوم معاكس على عدةِ محاور استطاعوا خلالها السيطرةَ على مناطق هامة وقطعهم محور إمداد هام بينَ محردة والسقيلبيةَ بعد السيطرة على تل ملح الجبين الجلمة كفر هود.
فالروس يتحدثون مع تركيا سياسياً ويضغطون عسكرياً في محاولة لدفع تركيا لسحب نقاطها فقامت قوات النظام باستهدافِ نقطة شير مغار التركية عدة مرات ولن تخرج هذه عن الرغبة الروسية
وحدهم الثوار اليوم من يرسم معالم الطريق للثورة بعد أن وقف العالم متفرجاً على مأساة شعب تنفذ بحقهِ روسيا وحلفاؤها محرقةً حقيقية فالأمم المتحدة تكتفي بالتحذير والقلق على مصير السكان والبالغ عددهم أربعة ملايين ونصف هجر معظمهم مرات ومرات .
فهذا الشعب الذي قدمَ على مذبحِ الحرية الشهيد تلو الشهيد لن يتراجع حتى تحقيق أهدافه وها هو الساروت وأمثالهُ الكثر سيبقون على العهدِ حتى تحقيق الهدف .
 *محلل عسكري واسترتيجي
 
وكالة المصدر الأخبارية  

شوهد المقال 283 مرة

التعليقات (1 تعليقات سابقة):

ز**&م في 02:59 26.06.2019
avatar
نشكر الفراد الجيش الوطني الشعبي سبل جيش التحرير مع تخراج الدفعات نتمن لكم ازتهر في مهمك وحماية هد البلد من كل مخطر ونشكر كل القوات مسلحة في جميع منطق التراب الوطني وتهنة لكم في هد بلد الشهداء وتكون جزائر امنة بفضل الرجليه المخليصين وتكون جزائر دائمن الامنة ومستقرة بشعبه والجيشه من كل الاعداء حقيدين ونتمن خير لكم لكل العراب المسليمن وتحي جزائر وشكر

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

يسين بوغازي ـ من الطغم الكلاسيكية الى طغم ما بعد الحراك؟

يسين بوغازي  ليس سهلا  هذا التناول على الاطلاق ، لكني سأخوض فيه مستعينا بتحولات جديدة للكثير من المفاهيم  التي غدت تنطبق على كيانات لم
image

محمد هناد ـ بعد 12/12، لن تقوم الساعة ! سلمية... سلمية ! حذار من اعتراض سبيل من أراد التصويت !

 د. محمد هناد    إن جرت الانتخابات كما هو مقرَّر لها، ستكون نسبة المشاركة فيها مخزية، لكن أبواق السلطة قد بدأت تستعد للرد على
image

ستار سامي بغدادي ـ ايران مستمرة في اذية العراق

ستار سامي بغدادي   ليس في ثقافتي شيءّ من الكراهية صديقتي ، لم تُعلمني إياها أمي ، ولم يكن أبي يسمح بذكرها فنسيتها تماماً ..الحب وحده
image

نجيب بلحيمر ـ وحدها السلمية ستقبر نظام العنف

نجيب بلحيمر  كثير من الدروس تتهاطل علينا هذه الأيام، يدور معظمها حول حرية الرأي، والديمقراطية، ونبذ العنف، أما المناسبة فهي تصاعد أشكال الرفض
image

نهاد مرنيز ـ الصحافة الجزائرية هي صحافة "قُروب الساعة"

 نهاد مرنيز   الصحافة الجزائرية هي صحافة "قُروب الساعة" بامتياز كما سماها زميلي محمد دلومي ...لا تُفرق بين قراءة أسئلة جاهزة من ورقة يُكرر ترديدها
image

مروان الوناس ـ عارنا الإعلامي في الجزائر

 مروان الونّاس  قبل أسبوعين اضطرَّ المفكر عزمي بشارة إلى تخصيص حلقة كاملة للحراك الجزائري، بعد حلقة سابقة من برنامج بثّه التلفزيون العربي، تناول
image

شويحة سليمان ـ الحل لقلـب الوضع الراهن لصالح الشعب !

شويحة سليمان   في ظل مخرجات السلطة المستقلة للإنتخابات والتي أفرزت ترشيحاتها عن خمس مرشحين كانوا في الأمس القريب يسبحون بحمد النظام وفي ظل تجاذب وتنافر بين
image

محمد محمد علي جنيدي ـ البحث عن بقايا إنسان

محمد محمد علي جنيدي- مصر          في بُحُورِ الدُّجَى غارِقٌ في أقْصَى الْألَم فى بِلادِ النُّهَى باحثٌ عَنْ
image

فوزي سعد الله ـ مدينة الجزائر العثمانية...الديار والقصور...بالأرقام

فوزي سعد الله   في تلك الحقبة العثمانية من تاريخ الجزائر، التي يصفها بعض "المتنورِّين" في داخل وخارج البلاد بـ: "الظلامية"، كانت عملية إعمار المدينة "المحروسة
image

السعدي ناصر الدين ـ المارتنيكي سفير الجزائر فرانز فانون

السعدي ناصر الدين   في امتحان البكالوريا عام 1973 ـ مادة الفلسفة كان السؤال " قال فرانتز فانون : ان طبقة الفلاحين هي الطبقة الثورية

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats