الرئيسية | الوطن العربي | وليد عبد الحي ـ وكالة الغوث بين السياسة والاقتصاد

وليد عبد الحي ـ وكالة الغوث بين السياسة والاقتصاد

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 


أ.د. وليد عبد الحي

 

 

يمكن النظر لموضوع وكالة الغوث من عدة أبعاد :
1- البعد الاقتصادي:
تتوزع اعباء ميزانية وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين على عدد محدود من دول وهيئات العالم ، لكن السمات الاكثر اهمية لهذه الميزانية التي بلغت عام 2017 حوالي 1121 مليون دولار(مليار ومائة وواحد عشرين مليون دولار) هي:
أ‌- المساهم الاول طبقا لموازنة العام 2017 هو الاتحاد الاوروبي(دولا واتحاد) بمبلغ 451 مليون دولار تقريبا ، وهو ما يعادل 40.2% من موازنة الوكالة .
ب‌- تحتل الولايات المتحدة المرتبة الثانية بمبلغ 364 مليون دولار أي ما يعادل 32.47% من العبء 
ت‌- المساهمة العربية كلها تصل الى اقل من 7% أغلبها من دول مجلس التعاون الخليجي 76مليون دولار )تتحملها كل من السعودية (حوالي 53 مليون) والامارات (حوالي 12 مليون) والكويت( حوالي 10 ملايين) وقطر (مليون دولار فقط. )
من جانب آخر ، عند حساب قيمة هذه الموازنة وربطها بعدد اللاجئين المسجلين لدى الوكالة نجد أن عدد اللاجئين هو 5 ملا يين و 340 الف و443 شخصا ، وهو ما يعني ان نصيب الفرد هو 210 دولارات سنويا، أي ما يساوي 57 سنتا يوميا.
الجانب الآخر ان القرار الامريكي بوقف الدعم للوكالة يعني ان الضرر ستتحمله الدول المضيفة وهو ما يجعل الاردن هو المتضرر الاول نظرا لأن 40.7% من اللاجئين على ارضه ثم غزة التي تضم 25.24% من اللاجئين تليها الضفة الغربية (15.14%) وسوريا (10.16%) ولبنان (8.66%)، مما يعني ان الدول العربية المعنية باللاجئين ستواجه مشكلة معالجة هذا التخفيض الذي يُخشى ان يتزايد إذا مارست الولايات المتحدة ضغوطا على دول أخرى لتتبعها في مجال تخفيض المساهمة (رغم ان هذا الاحتمال ما زال ضعيفا بعض الشيء في الظروف الحالية). . 
2- البعد السياسي:
من غير الممكن فصل الموقف الاقتصادي عن المسار السياسي للقضية الفلسطينية ، فهذه الخطوة هي استمرار لتطبيق لصفقة القرن على النحو التالي:
أ‌- نقل السفارة الامريكية وبالتالي رفع موضوع القدس عن طاولة المفاوضات كما قال ترامب.
ب‌- قانون القومية اليهودية والذي يعني تصفية الوجود المادي والمعنوي للفلسطينيين في بلادهم 
ت‌- التخلي عن وكالة الغوث وهو ما يعني اسدال الستار على موضوع اللاجئين، وسيتم بعد فترة اثارة موضوع حقوق اليهود الذين هاجروا من الدول العربية لفلسطين ومقايضته بحقوق اللاجئين الفلسطينيين في ممتلكاتهم في فلسطين.
ث‌- غض الطرف عن استمرار الاستيطان وتوسيع المستوطنات القائمة. 
التفاعل:
أزعم ان العرب المنشغلين بهمومهم الداخلية سيتجاوبون رسميا "سرا أو علانية طبقا لظروف كل دولة" مع هذه التوجهات الأمريكية، لكن هذه الاستجابة ستتسم بالبطء والمراوغات الشديدة ، وقد يؤدي لتوترات داخلية اضافية في أغلب الدول العربية طبقا لطبيعة البنية السياسية لكل دولة عربية وطبقا لحجم الضغوط الموجهة لكل دولة بخاصة من قبل ترامب وفريقه .
من ناحية أخرى ، يبدو ان ترامب يراهن على ان الضغط الاقتصادي باشكاله المختلفة( قطع المساعدات او تخفيضها ، رفع التعرفات الجمركية والرسوم على البضائع، حظر التعامل التجاري، المطالبة بزيادة النفقات الدفاعية على بعض الدول، الانسحاب من منظمات ذات طبيعة الاقتصادية...الخ) ، أي ان استراتيجية ترامب هي الاستراتيجية الميركنتيلية حقا وعلى العرب ان يستعدوا " لشد الحزام " بخاصة الدول الأكثر اعتمادا على العم سام في مجال المساعدات والقروض ..الخ.
ويبدو ان ترامب سيتطاول أكثر مع الجبهات الرخوة وأولها الجبها العربية نظرا لحاجته لدعم داخلي سيكون فيه في اشد العوز للوبي اليهودي بخاصة مع اشتداد الخناق عليه في موضوع التحقيق معه في موضوعات كثيرة ، وهو الامر الذي تعزز بآخر استطلاعات الرأي الامريكي حيث ايد 50% من الشعب الامريكي محاكمته كما ان 60% أعلنوا عن عدم رضاهم عن سياساته...فالسباق قائم بين محاكمة ترامب وربما عزله وبين رغبته في خدمة اسرائيل أملا في مساندة داخلية من قبل اللوبي اليهودي ومن هم على شاكلته....

 

شوهد المقال 4082 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

حكيمة صبايحي ـ الدرس الثاني من وحي الخيانة الوطنية خديعة التغيير في ديانة الوصوليين

د. حكيمة صبايحي  ستحاول مرارا، عندما تصاحب العاطلين، المقاومة، ستجهد اجتهادك كي تغير نأمة في نأمة مسألة، وبكلٍ روحٍ للمثابرة، ستخلق مبادرة تلو المبادرة،
image

سعيد لوصيف ـ ليس من تقاليد الثورات الانتحار..

د. سعيد لوصيف   ابحثوا عن الخطابات في نضالاتكم ، ولا تبحثوا عنها في صالونات فارغة لا تملك رؤى و لا استراتجيات.. ابحثوا عن مأسسة مؤسسة رئاسية، ومؤسسات
image

السعدي ناصر الدين ـ المهنة : استاذ الهوية : متشرد

 السعدي ناصر الدين  عندما شاهدت تقريرا مصورا بثته قناة " الجزائرية " عن محمد استاذ اللغة الالمانية الذي رحّلته حملة الترحيل الى العراء في العاصمة،
image

نوري دريس ـ التسلط عشيق الريع

د.نوري دريس  ربما يمكن للسلطة ان تجادل في عدم فصل العلم في أخطار استغلال الغاز الصخري على البيئة, وربما تدعي ان التقنية تطورت بشكل
image

أحمد سعداوي ـ أحزاب السلطة العراقية ومليشياتها وتعاملها مع ثورة تشرين

أحمد سعداوي    منذ البداية تعاملت أحزاب السلطة ومليشياتها مع تظاهرات تشرين على أنها مشكلة، وليست أعراضاً لمشكلة أو مشاكل أعمق.وما زالت حتى الساعة تنظر إليها على
image

رضوان بوجمعة ـ الرئيس يسجل ضد مرماه !

 د. رضوان بوجمعة    الجزائر الجديدة 150   اللقاء الذي جمع الرئيس عبد المجيد تبون بمدراء ورؤساء تحرير الاجهزة الإعلامية العمومية والخاصة، أمس، كشف عن وجود استخفاف كبير
image

محمد هناد ـ حكومة جزائرية تفتقد للشجاعة

  د. محمد هناد   كما هو معلوم، من عادة الحكومات التي تعاني ضائقة مالية أن تلجأ إلى أسهل طريق لإعادة الروح إلى خزينتها وذلك من خلال
image

العربي فرحاتي ـ خطر التفاهة .. وثقافة "سقد واعقب"

د. العربي فرحاتي  كما عرفنا من تقدم العلوم الفيزيائية أن للفوضى نظام ..أنقلت التفكير من حالته التبسيطية التسطيحية إلى التعقيد والعمق..فإن "التفاهة" حسب "
image

وليد عبد الحي ـ معارك الشرق الاوسط

 أ.د. وليد عبد الحي  منذ أن نشر Leon Carl Brown دراسته عام 1984 حول النظم الاقليمية المخترقة تزايدت أدبيات " النظم الاقليمية المخترقة " والتي
image

فوزي سعد الله ـ فن "الحوفي"...من بساتين وديار تلمسان إلى قاعات العروض الموسيقية

فوزي سعد الله   "...الحوفي صيغة تعبيرية شعرية شفوية شعبية من نَظْمِ النساء في تلمسان العتيقة، ظهر خلال القرون الأربعة أو الخمسة الأخيرة قبل أن ينتقل

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

5.00
Free counter and web stats