الرئيسية | الوطن العربي | عباس السيد - بلدوزر بن سلمان !

عباس السيد - بلدوزر بن سلمان !

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

عباس السيد *

خلال الحملة الإنتخابية للرئيس الأميركي دونالد ترامب أواخر 2015، وصف الأمير السعودي الملياردير الوليد بن طلال " المرشح ترامب "  بأنه عار على الحزب الجمهوري وعلى أميركا كلها ، داعيا إياه إلى سحب ترشيحه للرئاسة الأميركية . ورد ترامب على الأمير بتغريدة شهيرة قال فيها : " الأمير البليد الوليد طلال يريد التحكم بالسياسيين الأميركيين بأموال والده ، لكنه لن يستطيع فعل ذلك عندما يتم إنتخابي " . 

بعد سنتين ، يبدو أن ترامب نفذ وعده أو إنتقامه من الأمير الوليد الذي تم إعتقاله قبل أيام ضمن حملة بن سلمان المحمومة للإنفراد بالسلطة . وجاء إعتقال الوليد بن طلال بعد بضعة أيام من مغادرة " جارد كوشنر " كبير مستشاري ترامب وزوج إبنته الذي كان في زيارة سرية للملكة أجرى خلالها مباحثات وصفتها صحيفة " جيروزاليم بوست " الإسرائيلة بأنها هامة ، حيث بحث كوشنر مع بن سلمان فرص  تدشين علاقات دبلوماسية بين الرياض وتل أبيب.

إذا ، هل تم اعتقال الوليد بن طلال إرضاءً لــ " ترامب " ؟ . قد لا يكون الجواب مؤكدا ، لكن المؤكد أن الأمير الوليد يعتبر خصما مشتركأ للرئيس الأميركي ولإبن عمه الذي يسير نحو العرش كالبلدوزر . ومثلما عارض الوليد ترشح ترامب ، عارض والده الأمير " طلال بن عبدالعزيز آل سعود " صعود محمد بن سلمان إلى السلطة

سلك " محمد بن سلمان ـ MBS " طريقا وعرا نحو العرش السعودي ، وبات قاب قوسين أو أدني من التتويج بعد أن جمع معظم أدواتها في يده ـ  القوة والمال والإعلام ـ  وما كان له أن يقطع كل هذه المسافة في الطريق الوعرة دون حصوله على " نظام دفع خاص " للبلدوزر الذي يقوده ، وقد وفرت له الولايات المتحدة وإسرائيل هذا النظام الخاص .

 لكن ذلك لن يمر دون ثمن ، ومثلما سيكون لهذا الطريق والضحايا الذين يتساقطون فيه تبعات وآثار، سيكون لـ " نظام الدفع " ثمنا باهضا ، سيدفعه بن سلمان ومملكته

الرئيس الأميركي ترامب والذي يعد أول الدائنين أو الداعمين ، لم يتأخر كثيرا بالمطالبة بالثمن ،  فبعد عودة جاريد كوشنر من الزيارة السرية للمملكة ، دعا ترامب السعودية إلى إدراج شركة أرامكو، أكبر شركة نفط بالعالم والبالغ قيمتها تريليوني دولار، في بورصة نيويورك . إذ غرد ترامب على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، قائلًا: سنقدر للغاية خطوة السعودية إدراج شركة أرامكو في بورصة نيويورك. إنه أمر مهم للولايات المتحدة

إدراج أرامكو في بورصة نيويورك ، هو قسط ضئيل من أجمالي الدين الأمريكي في رقبة بن سلمان ومملكته .  ترامب الذي بارك خطوات  بن سلمان التي طالت حتى الأن 11 أميرا و38 مسؤولا ورجل أعمال ، بأعتبارهم كما قال كانوا " يحلبون " ثروات المملكة ، سوف ينفرد بالبقرة السعودية وحليبها إلى مالا نهاية ، ذلك هو الثمن لـ " نظام دفع بلدوزر MBS " . 

إسرائيل ، الشريك الثاني في " تصميم نظام دفع البلدوز " سيكون لها نصيبها من حليب السعودية ، وهذا ما بشر به تقرير الـ " جيروزاليم بوست " الإثنين الماضي ، حيث أشار إلى أن " الحوار المفتوح بين السعودية وإسرائيل يعد أهم تحول طرأ في المنطقة "، معتبراً أن الزيارة التي قام بها بن سلمان لتل أبيب في سبتمبرالماضي " تدل على أن الرغبة السعودية بتحسين العلاقات مع إسرائيل لم تكن في يوم من الأيام أقوى مما هي عليه الآن". 

 

*صحفي يمني 

aassayed@gmail.com

 

شوهد المقال 268 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

جيهان أبواليزيد - أحمد خالد توفيق .. تركتك تغزو عقلى فكيف تكون قصاصاتك قابلة للحرق ؟

 د.جيهان أبواليزيد  هل فهمت الآن الحكمة من كون عمر الإنسان لا يتجاوز الثمانين على الأغلب؟. لو عاش الإنسان مائتي عام لجن من فرط الحنين إلى أشياء
image

رشيدة زروقي - وضع عبد الله بن نعوم عينة من واقع حقوق الإنسان في الجزائر محكمة غليزان تدين الناشط بن نعوم بالسجن سنتين نافذة

 رشيدة زروقي  وضع عبد الله بن نعوم عينة من واقع حقوق الإنسان في الجزائرمحكمة غليزان تدين الناشط بن نعوم بالسجن سنتين نافذة      
image

شكوى من مظلوم تعرض للظلم والتعسف من محكمة حجوط إلى وزير العدل الجزائري

 السيد زقاوة محمدرقم القيد 13382 مؤسسة إعادة التربية و التأهيل القليعةبسم الله الذي ليس مع عدله عدل لا في الارض و لا في السماء و
image

ناهد زيان - مدرسة إلهام ذهني التاريخية

 د. ناهد زيان إن كنت من المهتمين بالتاريخ عموما أو من الدارسين له والباحثين فيه ولاسيما التاريخ الحديث فإنك حتما تعرف من هي الدكتورة "إلهام محمد
image

بوفاتح سبقاق - الكاذب الرسمي

بوفاتح  سبقاق الزعيم منزعج و متشائم بخصوص إستمرارية حكمه ، إشاعات كثيرة هذه
image

حميد عقبي -جوع

حميد عقبي             هذه الأرصفة الجائعة تبدو وحيدة ترتجف تلك خطواتنا لا أثر لها الآن مصباح الشارع يلتزم الصمت كانت هنالك حافلات مزركشة كانت
image

وليد بوعديلة - قصة حيزية عند الشاعر الفلسطيني عز الدين المناصرة

 د. وليد بوعديلة (حيزية) هو اسم امرأة جزائرية، سجلت الذاكرة الشعبية قصتها التي وقعت في القرن التاسع عشر، وهي حسب قصة رواها
image

شكري الهزَّيل - خُذ غصنك وارحَّل!!

د.شكري الهزَّيل لا ادري متى ضبطا بدات علاقتي او ملاحظتى ووعيي بتلك الشجرة الضخمة الوحيدة وسط ارض شاسعه وواسعة وشبة قاحلة,
image

جيهان أبواليزيد - من سيذهب ليقول " يُتبــــع " ومن سيذهب ليقول " تــــم " ؟

   د. جيهان أبواليزيد  كأس العالم ...أعتبرها فرصة لتصفية خلافات وأحقاد سنين فمن لم يأتى بالسياسة يأتى بالرياضة ، فخريطة المجموعات الغريبة إلى حد
image

جيهان أبواليزيد - الهند ليست سيف على خان وكاترينا كييف

 د. جيهان أبواليزيد ذهبت مع صديقتى رافينا وريشما وهما من المسلمات الجديدات بمكتب الدعوة والارشاد بالأحساء  شرقى المملكة العربية السعودية وذلك للتعرف على كومار عامل نظافة ببلدية الإحساء وسابقا عامل صرف صحى بالهند، أردت أن استنطقه لما دفعه لاعتناق الإسلام وعن

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats