الرئيسية | الوطن العربي | الصحفي المغربي فريد بوكاس والمخابرات المغربية

الصحفي المغربي فريد بوكاس والمخابرات المغربية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

 

 

ما زالت مطاردات جهاز المخابرات المغربية للباحث والصحفى فريد بوكاس مستمرة فى محاولات لاغتياله وتصفيته نظرا للاسرار التى يعرفها عن المخزن وملك المغرب محمد السادس ففريد بوكاس الذى ينتمى الى ضواحي إقليم الحسيمة شمال المغرب جده كان مقاوما، حيث تم اعتقاله لمدة شهر سنة 1958 في أحداث الريف من طرف المخزن المغربي بتهمة مساعدة الثوار. وفي سنة 1986 وافته المنية بسرطان الرئتين، وبعدها بأربع سنوات التحقت به زوجته التي هي جدة فريد بوكاس بنفس المرض... والسبب في ذلك راجع إلى الأسلحة المحضورة دوليا التي استعملها المخزن بمساعدة المستعمر الفرنسي ضد الثوار في الريف سنتي 1958 و 1959.

ريد بوكاس تمرد على جده وهو في سنه السابعة، وقام بإحراق صورة الحسن الثاني أمامه وذلك راجع إلى ما سمعه من عمه محمد أمزيان عما تعرضوا له من جرائم من طرف الحسن الثاني الذي كان آنذاك وليا للعهد بمساعدة الفرنسيين كما سلف ذكره.



في سنة 2000 التحق بأسبوعية وطنية كمصمم لها وفي نفس الوقت محررا لها لكنه فوجيء لما قام المدير المسؤول بربط علاقة بينه وبين المدير الجهوي لمديرية مراقبة التراب الوطني (الدي إس تي ) السيد الحاج عبد القادر بويعلى. من هنا بدأت تجربة جديدة، بعدما أن حصل على تزكية مديره المسؤول وقام عبد القادر بويعلى بتجنيده في DGST وتم تكليفه في أواخر سنة 2002 بمهمة خارج المغرب وبالتحديد بالعاصمة الإسبانية مدريد، والمهمة كانت تتعلق بإجراء تحقيق يتعلق برئيس جمعية المغاربة المقيمين بإسبانيا السيد مصطفى المرابط.

دأ الصراع بين العميل فريد بوكاس و مدير DGST بتطوان، حيث تعرض لعدة مضايقات لعدم التزامه بما أومر به. فقام بإرسال شكاية إلى محمد السادس بتاريخ 24 فبراير 2003 ، وبعد 48 ساعة بعد ذلك تعرض لمحاولة اختطاف على الساعة العاشرة والنصف مساءا بقرب ثكنة القوات المساعدة الكائنة بشارع الهلال الأحمر، من طرف ثلاث عناصر الذين قاموا بتجريده من بطاقات الهاتف المحمول بعد الحادث تدخل أحد أعوان القوات المساعدة الذي اتصل بالشرطة، وكانت الدائرة الثانية آنذاك في التناوب

بتاريخ 7 يوليو من سنة 2007 حاول الدخول إلى مدينة سبتة الخاضعة للسلطة الإسبانية من أجل التطبيب، فتم اعتقاله من طرف شرطة الحدود RG (الاستعلامات العامة ) لمدة ساعتين بحجة أنه مبحوث عنه، ومن ثم تم نقله إلى الأمن الولائي حيث قضى ما يزيد عن 10 ساعات من التحقيق، تارة من طرف الضابطة القضائية وتارة أخرى من طرف الاستعلامات العامة. وعلى الساعة الرابعة مساء تم الافراج عنه بشرط عدم مغادرة مدينة تطوان. نصحه عميد بDGST مغادرة المغرب وإلا تم تصفيته.

هذا ما قام به ففر من أجل إنقاذ حياته التي كانت مطاردة من طرف الجنرال العنيكري وأعوانه.

الآن مقيم بالمنفى القصري بأروبا منذ سنة 2008، ورفضت المصالح الديبلوماسية المغربية تجديد جواز سفره، الشيء الذي جعل وزارة الداخلية الإسبانية أن تعترف به رسميا وعن طريق القضاء، مواطنا بلا جنسية. وقد صدر له بمصر (القاهرة) سنة 2013 كتاب تحت عنوان: " المغرب بعيون عميل استخبارات سابق"

وبعد إصداره للكتاب المذكور، والمقالات الصحفية ,واللقاءات التلفزيونية التي من خلالها اكتشف أسرار وفضائح القصر الملكي وبرعاية ملك المغرب، تعرض للتهديد بسلاح ناري مسدس وذلك بتاريخ 2012، وقام بتحرير محضر في النازلة لدى الضابطة القضائية الإسبانية ( الحرس المدني ) لكن الأمر لم ينته عند هذا الحد، بل الاستخبارات المغربية زادت من نشاط مطاردتها له حيث كشف عن تورط كبار المسؤول المغاربة وعلى رأسهم العاهل المغربي في الاتجار في المخدرات وتهريب الاموال إلى الخارج وعدة قضايا أخرى، وبدل أن يرد القصر على اتهامات الصحفي الباحث فريد بوكاس، قامت بمطارته على التراب الإسباني، هذا البلد الذي تربطه علاقة أمنية جد وطيدة بالمغرب، ما شكل تهديدا حقيقيا على حياة وسلامة الصحفي النزيه والحقوقي فريد بوكاس ، ما جعله أن يفر إلى بلد أروبي آخر من أجل سلامته دون أن يعرف أي شخص بمكان وجوده.

يث سبق له أن نشر مقالات تتعلق بأحداث الدار البيضاء وسيدي مومن ومدريد، وكانت المقالات عبارة عن تساؤلات إن كانت الاستخبارات المغربية متورطة في هذه الأحداث التي اتهم فيها القضاء المغربي ما يسمى بالسلفية الجهادية، لكن بدأنا نفاجئ منذ ظهور حركة 20 فبراير، بإصدار عفو ملكي في حق أهم العناصر المتهمة في قضايا الإرهاب مثل أحداث الدار البيضاء وعلى رأسهم الزعيم الروحي محمد الفيزازي الذي صدر في حقه 30 سنة حبسا نافذا.

يقول محمد الخراز موظف سابق بولاية تطوان في إحدى مقالاته: منذ ثلاثة أيام من كتابتي لهذه السطور أو الأسطر، تناولت فنجان قهوة بإحدى المقاهي جوار مقر ولاية تطوان مع أحد ضباط الدي إس تي وهو جهاز المخابراتDGST , بعد الحديث في قضايا الساعة وخصوصا المتعلقة بحركة 20 فبراير، سألني الضابط عن العلاقة التي كانت تربطني بالسيد فريد بوكاس فأجبته بكل صدق وأمانة أنها كانت علاقة أكثر من الصداقة لما يمتاز به من خصال وأخلاق حميدة. بعد إجابتي عن سؤاله قال بالحرف الواحد: إنه ضحية وحياته في خطر أينما رحل وارتحل. ولما سألته عن السبب أجابني على أن القضية مبهمة وكل ما يعرفه أن بعض المسؤولين الكبار في الدولة يطالبون برئسه، كما شكك في الأمر لما راج في إدارة الدي إيس تي أنه عميلا للاستخبارات الإسبانية رغم عدم وجود ما يثبت ذلك والدليل رفض طلبه كلاجئ سياسي من طرف وزارة الداخلية الإسبانية حسب التقارير التي حصلت عليها الإدارة السالفة الذكر.إذن من خلال كل هذه المعطيات أن السيد فريد بوكاس لم يكن صحفيا عاديا، بل كان له نفوذا على أعلى المستويات ما جعل هذه الأجهزة في موقف جد محرج، وإلا لما هذه المطاردات والبحث عنه في كل مكان؟

 

شوهد المقال 3025 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

اليزيد قنيفي ـ الجزائر ..الوجه الآخر..!

اليزيد قنيفي في ايام الشهر الفضيل أعطى الشباب المتطوع صورة رائعة ومشرقة عن المجتمع الجزائري ..بهبات وخرجات تضامنية قمّة في العطاء والانسجام وخدمة المجتمع .
image

غادل خليل ـ خليك راكض بالحلم يابني

  غادة خليل            ما ضلّ في عيوني دمعيبكيكولمّا المسا .. تنسى العشاكيف ما ناديك؟!ومين في برد العتم..يمدّ الحلم.. تَيغطّيك ؟!ويفتّح عيونه الصبح..ع الورد فتّح فيك؟  يا ريحة أرض
image

ثلاث مؤلفات عن مركزية المغرب الأوسط للباحث الدكتور عبد القادر بوعقادة من جامعة البليدة 2

الوطن الثقافي  باحث مركزية المغرب الاوسط: د. عبد القادر بوعقادة.سنكون في معرض الكتاب الدولي 2018 على موعد مع مؤلفات الأستاذ القدير عبد القادر بوعقادة-
image

فوزي سعد الله ـ عندما تُردِّد مآذن قصَباتنا ...صدى ربوع الأندلس.

  فوزي سعد الله  عندما يحين آذان المغرب لتناول الإفطار في شهر رمضان المعظَّم بألحان وأشكال متباينة أحيانا بعمق، القليل منا تسعفهم البطون ليتساءلوا عن سر
image

سامي خليل ـ انقلاب 1992 المحرقة الجزائرية وتبعاتها

سامي خليل   لا حرج في إنتقاد بوتفليقة و محيطه و ذلك ما نقوم به شبه يوميا على هذا الفضاء لكن الخطر أن يتحول هذا
image

فرحات آيت علي ـ متي ينتهي الكرنفال الذي سيدمر الدشرة ان استمر

فرحات آيت علي   كما كان منتضرا حتى من المتخلفين ذهنيا، أنهت حوكمة "غير هاك"، مشوار قانون المالية التكميلي كما كان مقررا له بإلغاء
image

فضيل بوماله ـ الموقف! تساؤلات ؟؟؟ فرنسالجزائر: بين الدبلوماسية والمركوبية؟!

  فضيل بوماله  المتابع لسياسة الجزائر الخارجية وترجمتها الدبلوماسية يلاحظ ركودا و تحولا غريبا في اتجاهاتها. كما يلاحظ تأثرها الكبير بسياسات الدول الكبرى والفواعل الإقليمية
image

رياض حاوي ـ كيف تلاعب الصينيون بالبورصة الأمريكية وأخذوا 14 مليار دولار من جيوب الامريكيين؟

د. رياض حاوي  كان قد نبهني الأخ العزيز الدكتور سعيد عبيكشي الى شريط ممتع وكثيف المعلومات ويقدم تصور عن التحولات الجارية في عالم الاقتصاد اليوم..
image

6 جوان 2018 . النطق بالحكم النهاءي في قضيۃ الاستاذ "عبد الله بن نعوم" فك الله اسره .. وتثبيت الحكم بسنتين سجن نافذة

الوطن الجزائري   6 جوان 2018 . النطق بالحكم النهاءي في قضيۃ الاستاذ "عبد الله بن نعوم" فك الله اسره .. ابرز ما جاء في المحاكمۃ المستانفۃ

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats