الرئيسية | الوطن العربي | جباب محمد نور الدين - العنصرية أقصى درجات الحقد

جباب محمد نور الدين - العنصرية أقصى درجات الحقد

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

د.جباب محمد نورالدين 

 

 

الحقد يفصح عن شخصية غير سوية،شخصية مرضية وهو درجات اقصاها العنصرية التي يتحول فيها الحقد من الفردي إلى الجماعي فيصبح الحقد يشمل شعبا أو أمة بأكملها،كأن تسمع احدهم، وما أكثرهم هذه الأيام يعلن عن حقده وكراهيته للعرب ويتمنى زوالهم وانقراضهم 
هذا الموقف لا هو فكر ولا فلسفة ولا وجهة نظر ولا هو بالموقف السياسي، إنما يكشف عن وجه عنصري بشع ومقيت لأن الإنسان الذي يعلن انه يكره ويحقد ويتمنى زوال أي شعب وانقراضه لا يحوز له الادعاء بأي شكل من الأشكال وتحت اية ذريعة كانت انه يفصح عن رأي أو وجهة نظر إنما هو ينفث السموم ويتقيأ الفكراهية .
الدول المتحضرة سنت قوانين وتشريعات ضد العنصرية تصل عقوبتها إلى السجن لأن العنصرية تمس الكينونة الإنسانية و الكرامة الإنسانية ومن يعتدي على هذه القيم الإنسانية و الأخلاقية فهو بالضرورة يفتقد إلى هذه القيم التي إذا تجرد منها الإنسان يصبح اقرب إلى التوحش إن لم يكن متوحشا لأنه لم" يتأنسن " بعد .
أقول هذا الكلام لأنني قرأت لأحدهم يصر دوما على وضع لقبه العلمي امام اسمه وينبه الغافلين انه باحث استراتيجي في مركز للدراسات الاستراتيجية ، قرأت له كلاما يدعو إيران إلى دك مقدسات العرب وضرب مكة و المدينة منبعا الدين العربي البدوي الصحراوي فيتشتت شمل العرب وتذهب ريحهم ويصبحون حثالة التاريخ .
وأنا اقرأ كلام الباحث الاستراتيجي الذي يصر على تذكير الناس بلقبه العلمي تساءلت مع نفس وقلت لما يتشتت شمل العرب وتذهب ريحهم ويصبحون حثالة التاريخ كما يتمنى، ما هي الفائدة التي تعود عليه بالنفع ، لكن سرعان ما تذكرت ذلك المثل الذي يعد في تقديري خاطئ وغير صحيح الذي يقول الحقد اعمى ،هذا غير صحيح ، الحقد ليس أعمى، الحقد يعمي البصر و البصيرة.

 

شوهد المقال 984 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

خديجة الجمعة ـ معصمي

خديجة الجمعة  آه يامعصمي ،كم قلت لك :توقف ؟!ولم تتوقف لماذا؟حيرت فؤادي هل شكواي لك كثرت؟،أم المشاعر هي التي سرقتني لأكتب لك رسائل كثيرة؟. لماذا لاترد؟؟
image

العربي فرحاتي ـ عالم ما بعد كورونا ..هو للكراهية أيضا !!!

د. العربي فرحاتي  "اذا كانت الحرب تولد في عقول الناس.. فإن السلم هو الآخر يولد في عقول الناس ". مقولة تنسب ل "فرويد" تؤكد
image

نجيب بلحيمر ـ فكوا قيد الجزائر ..رحيل السيدة فاطمة كريم زوجة المجاهد عمارة العسكري المدعو بوڨلاز

نجيب بلحيمر  رحلت السيدة فاطمة كريم زوجة المجاهد عمارة العسكري المدعو بوڨلاز، عقيد جيش التحرير الوطني، وعضو المجلس الوطني للثورة وأحد مؤسسي القاعدة الشرقية،
image

نوري دريس ـ الشعب تصرف وفق تصريحات الحكومة الجزائرية التي صدقت كذبتها

 د. نوري دريس    طوال الاربعة اشهر الماضية, صدقت الحكومة كذبتها بتراجع عدد الاصابات كدليل علي نجاح الاجراءات التي اتخذتها..., وصدق الشعب ارقام الحكومة المتأتية
image

الدكتور فارس شرف الدين شكري يوجه رسالة الشكر للأحرار والنطق بالحكم بتاريخ 12|07|2020 بسكرة

 د. فارس شكري  شكرا لكل الطيبين..شكرا لكل الأحرار..شكرا لكلّ الأموات في قبورهم، الذين ذهبوا ضحية الإهمال..شكرا للشرطي الطيب الذي كان يشتري لي السجائر وفطور
image

عبد الجليل بن سليم ـ أخبار سيئة... لكن لازم تعرفوها ، الوضع أخطر مما تتصورن

د. عبد الجليل بن سليم ـ السويد يوم 30 أفريل 2020 نشرت على صفحتي نص إسمه : إلتهاب.......اكتئاب..........موجة ثانية و شرحت فيه بعض الاشياء المهم
image

عثمان لحياني ـ الجزائر... الوجه الآخر لـ"الجماجم"

عثمان لحياني  دولةٌ مثل فرنسا لا تعطي بالمجان، ولم تكن لتفعل ذلك، لولا الكثير من الحسابات السياسية، واستعادة الجزائر لجماجم الشهداء والمقاومين بعد 170
image

اضربوا يعرف مضربو .. والي سطيف وعقلية الإسطبل

 د. جباب محمد نور الدين    ربي يجيب الخير هذا النظام : عارضناه، لم يتغير، نظمنا المسيرات لم يتغير، وقعنا العرائض لم يتغير،سبيناه بكل الألفاظ الغليظة حتى الخادشة
image

عبد الخالق كيطان ـ هاشم الهاشمي ...ماذا فعلت لكي تشرب كأس دمك على عتبة دارك

عبد الخالق كيطان            لنكفر بالعراق الآن ذلك انه لم يعد أبانا الذي نبكي تحت عباءته السميكة ..بل المرأة السمينة التي يتبختر الأنذال بعد اغتصابها .لنكفر بالعراق ذلك أنه
image

عوابد سارة ـ جزائري...

 عوابد سارة هي رقعةٌ محدودة تتخللها كيانات ضخمة من جبال وتضاريس بكل شكل من الأشكال...آلاف الحبيبات الذهبية المتناثرة على أراضي واسعة تأوي الجميع دون مقابل...كريات بلورية

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats