الرئيسية | الوطن العربي | محمد جميح - صنعاء -تعز-قانية والجنوب

محمد جميح - صنعاء -تعز-قانية والجنوب

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

د. محمد جميح

 

بالأمس تقاتل الحوثيون وعلي عبدالله صالح فدمروا صعدة.، واليوم يتحالفون لتدمير اليمن...

 

في مؤتمر الحوار الوطني أيد الحوثيون حق تقرير المصير للجنوب...
اليوم يقصفون عدن حفاظاً على الوحدة...

 

 

كذبوا أمس واليوم...
السلطة والسلطة فقط هي هدفهم...

 

 

في تأييدهم لحق تقرير المصير أمس أرادوا التخلص من الجنوب ليحكموا الشمال...
بعد أن أسقطوا صنعاء نكثوا -كعادتهم - عهدهم للجنوبيين وضربوا عدن بالطائرات باسم الحفاظ على الوحدة...

 

إذا لم يكن هذا هو الفجور، فما الفجور إذن...!

 

واليوم يرسلون قوات الجيش والأمن الخاصة إلى تعز لإسقاطها...
كتب أحد أبناء تعز: فليرسلوا تعزيزاتهم...
سنسقطهم...

 

 

جماهير تعز خرجت اليوم في أكبر ملاحمها البطولية ضد الظلم والظلام...
الجماهير تحاصر الآن معسكر القوات الخاصة...
على الشرفاء من هذه القوات الالتحام بالجماهير، والانحياز لها وقد بدأ الجنود ينضمون...

 

تعز اليوم وأمس هي المعادل الموضوعي لحرية اليمنيين وانعتاقهم...

ستهزم تعز المسالمة جحافل الظلام التي لا هي تحلت بقيم العروبة ، ولا لاحت عليها مباديء الإسلام، ولا كان لها من أعراف القبيلة نصيب...

 

أمس أبلغنا الحكومة البريطانية رفضنا للإرهاب والانقلاب الحوثي...
سلمنا رسالة لرئيس الوزراء بهذا الخصوص، بعد وقفة احتجاجية...
لكننا نعول على الداخل في قلب المعادلة وتعز اليوم تقلب هذه المعادلة الظالمة...

 

 

قال لي أحد الحوثيين في لقاء متلفز أنت عميل للخارج، ولو كنت وطنياً لجئت إلى صنعاء...
وكأن حسين الحوثي ووالده لم يمكثا في إيران سنوات طويلة...
أما عبدالملك فلا يجرؤ حتى الآن على دخول صنعاء رغم سيطرة مليشياته عليه...

 

 

تأتي الأخبار أن شمال الشمال يخلو من مقاتلي الحوثي، بعد توزعهم على جبهات مختلفة ...
فرصة صنعاء وهذه المناطق سانحة الآن للانتفاض...

 

 

لا تتركوا الحوثيين ينفردون باليمن مدينة بعد أخرى...
انتفاضة متواصلة في صنعاء ستربكهم، وستخفف ضغطهم على تعز ومأرب والجنوب...

 

 

أخيراً
مديرية صغيرة بين البيضاء ومأرب تتصدى ببسالة لجحافل الحوثيين وقد أرهقتهم خلال الأيام الماضية...
"قانية" لونها أحمر قانٍ في عيون الخارجين من أحراش التاريخ وسهوب الظلام...
قانية وتعز صفحتان من رواية أسطورية خالدة...

 

 

الحوثيون لم ينتصروا في معركة واحدة خاضوها بشجاعة...
كل معاركهم كسبوها بشراء النفوس الرخيصة...
وعندما يأتون إلى المناطق التي لا تشترى نفوس رجالها بالمال، فإنهم ينهزمون...

 

 

عفوا عبدالملك...
جلبابك لا يناسبنا...
والعمائم السود ليست لرؤوس العرب...

 

شوهد المقال 1047 مرة

التعليقات (4 تعليقات سابقة):

ام علي في 06:51 23.03.2015
avatar
صح الله لسانك والله يكثر من امثالك
اللهم احفظ اليمن واهل اليمن واحفظ جميع الدول العربية والاسلامية اللهم ابعد عنهم الفتنة
ام علي في 06:53 23.03.2015
avatar
قال لي أحد الحوثيين في لقاء متلفز أنت عميل للخارج، ولو كنت وطنياً لجئت إلى صنعاء...
وكأن حسين الحوثي ووالده لم يمكثا في إيران سنوات طويلة...

نقول الحمد لله ان انكشفت المؤمرة الصفوية النجسة
تحياتي
ام علي في 11:51 30.03.2015
avatar
عسا ماشر ما اشوف ردود اذناب ايران الظاهر ان في صحيفة الوطن الجزائري انقلب السحر على الساحر
يمكن اي شخص يكذب ولكن لا بد ان ينكشف وتظهر الحقيقة
والحمد لله انكشف كذب عملاء ايران
تحياتي
في 07:45 31.03.2015
avatar
إحترماتي وتقديري لكم سيدي لقد أصبتم .

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

نجيب بلحيمر ـ الحوار الخطيئة في التوقيت الخطأ

نجيب بلحيمر  إلى من توجه عبد المجيد تبون بحديثه في فرانس 24؟ السؤال تفرضه المناسبة. من الناحية الرمزية يعتبر ما أقدم عليه تبون أمرا غير مسبوق في
image

رشيد زياني شريف ـ حراك الشعب وحراك القصر

د. رشيد زياني شريف  لا شك لاحظتم شراسة الهجوم على الحراك في الآونة الأخيرة، وخاصة أثناء "الهدنة الصحية" ولم يفتكم تعدد التهم وتنوعها، من كل
image

العربي فرحاتي ـ حراك الجالية الجزائرية ..رسالة للعالم

 د.العربي فرحاتي  بشعارات الوحدة ونبذ التفرقة بين العرب الأمازيغ وبين أحرار الداخل والخارج ..وبالاناشيد الوطنية وزغاريد الحراير.. وفي مناخ أخوي نضالي..انتفضت الجالية الجزائرية في
image

خديجة الجمعة ـ الفارس الملثم

خديجة الجمعة    وفي ليلة ظلماء أسهبت بنظري للسماء محلقة بفكري . علني أجد شيئا ما بداخلي. وإذ بي أراه حقيقة لاخيال وتلعثمت حينها . وفركت عيني
image

عادل السرحان ـ شهداء الجزائر يعودون

عادل السرحان                   أهلاً بمَنْ فدّى الجزائربالدمِإذ عاد مزهواً بأجمل مقدمِأرواحهم قد حلّقت فوق  العُلاورفاتهم مسك يضوع بمعصمِ مُذْ في فرنسا والجماجم عندهاشطر الجزائر تستديرُ لتُحرمِسبعون عاماً بعد
image

علاء الأديبالنصر للذباب والبعوض... من قصص الحرب

علاء الأديب المكان موضع تحت الأرض بثلاثة أمتار مغطى بالصفيح وكومة من التراب في إحدى جبهات القتال والساعة تقترب من الثامنة مساء.ودرجة الحرارة اكثر من 54.درجة
image

محمد محمد علي جنيدي ـ على حرفي

محمد محمد علي جنيدي                    على حَرْفٍ من الفُصْحَىأُهَادِي الحَيْرَى والجَرْحَىيُسَامِرُ ودُّكُم قلبيولا يَغْفُو إذا أَضْحَىعلى حَرْفٍ بإفْصَاحِونُورٍ مِلءَ مِصْباحيتُسَافرُ دَمْعَتي دَوْمالِبُلْدانٍ وأرْوَاحِأيَا حَرْفِي بلا مَأْوَىتَسِيحُ وأَحْمِلُ
image

نجيب بن خيرة ـ من بعيد .... جماجم.... وجماجم

د. نجيب بن خيرة   رجوع رفات الشهداء إلى أرض الوطن ليس مَزيةً من فرنسا ( البغي ) تتفضل به علينا ... إنه حق شعب في
image

وليد عبد الحي ـ حماس وفتح: تمويه الاستراتيجي بالأخلاقي

 أ.د.وليد عبد الحي  الاعلان الاخير عن لقاء قيادات من حماس وفتح لبحث " تحقيق وحدة وطنية" للرد على القرار الاسرائيلي بضم اجزاء من الضفة
image

عبد الجليل بن سليم ـ مناورة النظام الجزائري اطلاق معتقلي الرأي وهو في la crise و كل قرد و بنانتو the red herring gambit

د. عبد الجليل بن سليم  أولا الحمد لله على أنه هناك مجموعة من معتقلي الحراك من أبناء الشعب أطلق سراحهم (الحمد لله على السلامة كريم

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats