الرئيسية | الوطن العربي | فيصل علي - القضية اليمنية

فيصل علي - القضية اليمنية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

فيصل علي

 

دعونا نفكر بعيدا عن الضجيج قليلا وبعيدا عن الحوثي الظاهرة الصوتية الاغبى في الوجود والتي سرعان ما اتت وسرعان ما ستذهب الى الجحيم .. دعونا نعيد النظر في شأننا كشعب يمني يعيش بلا قضية!.

يحز في النفس ان نكون مشردين مبعدين عن بلدنا سواء بقرار سياسي ، او بقرار اقتصادي، او اجتماعي، او غيره نحن اليوم اكثر شعب مشتت على وجه الأرض ، من خرج لا يرغب بالعودة الى البلد ،وهذه لوحدها كارثة، والأدهى منها هو ان تجد شعور عارم لدى الشباب بالرغبة في الهجرة الى الخارج بنية اللاعودة.

ما احدثته السياسات المتخلفة طيلة الستة العقود الماضية كرست في قلوب الاجيال المتعاقبة الشعور باليأس من اصلاح وضع الدولة، مفهوم الدولة هو الاخر في غياب تام مثله مثل مفهوم الهوية.

تشضي المجتمع ازداد في مختلف المراحل المتعاقبة ، كما ان ظهور هويات صغيرة أيضاً اثر على النسيج الإجتماعي في البلد بشكل مزعج اثر على الحياة، وازدادت الهوة بين طبقات وفئات المجتمع.

اننا أمام مرحلة جديدة تصدرت فيها الهوية الطائفية الدخيلة والنقيلة بغض النظر عن قدرتها على المواصلة في طريقها في البقاء، فانتهائها بحكم المؤكد لانها تحمل عوامل فنائها في أصلها وجوهرها ، لكن هذا لا يدعونا للاسترخاء منتظرين زوالها بل يدعونا للتفكير مليا بالقضية اليمنية والعمل على ابرازها على ارض الواقع، مستفيدين من الثورة التغييرية التي تمر بها بلدنا ويعيشها شعبنا ومن القدرات الهائلة والطموحة لدى هذا الجيل المتمرد على كل قيم التخلف الموروثة من عصور الانحطاط.

القضية اليمنية تتمثل في حق هذا الشعب بتكوين دولة حديثة قائمة على أسس يمنية خالصة تذوب فيها الهويات الصغيرة وتعود الى أصلها المتمثل في الهوية اليمنية.

ان بناء دولة يمنية حديثة يتطلب منا المضي قدما في فهم القضية اليمنية والإعداد لها والاستعداد لتبني الفكرة جماهيرياً والايمان بها شعبيا كحق وكهدف وكمشروع إستراتيجي.

ان الأوهام التي تخيف الناس اليوم وتقتل وتفجر وتدمر مصيرها إلى الزوال فمن يريد ان يحكم عليه ان يستبدل بندقيته بشاهدته، وان يستبدل مسدسه بكمبيوتر كفي، وان بستبدل جعبته وقنابله ببرامج ومهارات تعينه على الحياة لا بوسائل تقرب أجله .

قضيتنا اليوم تتمثل في ضرورة وجود دولة على كل أرجاء هذا الوطن وسمائه ومائه تعيد لهذا الشعب ثقته بان اليمن ليست مجرد تاريخ او حضارة انقرضت، وانما دولة كاملة السيادة مستقلة القرار لديها توجهها الحضاري كجزء من منطقة القرن الأفريقي والعالم أمامها من المحيط الهندي حتى ينتهي بظهرها في الخليج العربي والشرق الأوسط.

ان بناء الدولة لا يمكن ان يقوم به جيل واحد وانما بإمكان جيلنا التأسيس ليستكمل من بعدنا دورهم في البناء الحضاري الذي سنضع ملامحه واسسه النظرية نحن كجيل تغيير حرف مسار القدر باتجاه بناء الدولة اليمنية.

ولذا نحن بحاجة الى كل الرؤى والأهداف والمشاريع المثمرة لتحقيق هدفنا العظيم في تبني شعبنا للقضية اليمنية التي ابتعد عنها الساسة لانها اصلا لا توجد عندهم ولا يمكن ان تقوم طائفة نقيلة بفهم هذه القضية التي تحتاج الى ايمانا عميقا بالذات اليمنية أولا والقومية اليمنية ثانيا وباحقية الشعب بنناء دولته على أرضه ثالثا وعاشرا وللمرة المليون .

 

شوهد المقال 1031 مرة

التعليقات (1 تعليقات سابقة):

في 07:09 31.01.2015
avatar
لعنه الله على الحوثين وعلى من يسيرهم مصدقين نفسهم ان راح يحكمون اليمن تحت قيادة ايرانية نقول لهم اصحو من نومكم ياحوثين هذي صنعاء وليست طهران

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

علاء الأديب يصدر ديوانه الثامن عشر { المرأة الحلم } في بغداد

المرأة الحلم ..قريبا في بغدادديوان جديد للشاعر العراقي المغترب علاء الأديبفي موعد قريب ومن بغداد سيصدر الشاعر العراقي علاء الأديب المقيم في تونس ديوانه الثامن
image

وليد بوعديلة ـ ذاكرة "قالمة " وهويتها في رواية سنوات المحبة للأزهر عطية

د.وليد بوعديلة  رواية " سنوات المحبة" للكاتب الجزائري الأزهر عطية:تحولات وطن،وهج فني وهوية مدينة بعد أن أبدع الكثير من النصوص التي عانقت التاريخ الجزائري، يختار الكاتب
image

محمد محمد علي جنيدي ـ هاجروني وعلى الجرحِ مشيتُ

 محمد محمد علي جنيدي- مصر           هاجروني وعلى الجرحِ مشيتُ يا فؤادي لا تسلْ كيف ارتضيتُ هذه الدنيا قلاعٌ من عذابٍ وسيولٌ من دموعي فاكتفيتُ كانت الأيامُ
image

معتقلي الرأي في الحراك الشعبي الجزائري

ابراهيم دواجي  اخوتي: محمد دعدي، توفيق حلاتي، محمد سمالح، نبيل بوالقمح، رضا عمرود، رابح بلكور، الشيخ ڨاريدي، رشيد، رضا بوعريسة، بوعلام الغاز، الصادق، بشير،
image

زوايمية العربي ـ محمد شرفي وتاريخه الأسود ضد الجزائريين

 زوايمية العربي  محمد شرفي الاسم الذي لم انساه منذ 33 سنة . افلاني ريعي من ولاية قالمة كان صديق
image

البروفيسور الجزائري عبد العزيز برغــوث يحرز على جائزة التميز الدولية لهذا العام "جائزة جواهر العالم الإسلامي" بمساهماته في وضع خطة ماليزيا للتنيمة 2050 منذ سنوات

محمد مصطفى حابس : جنيف /  سويسرا The JEWELS OF MUSLIM WORLDLes joyaux du prix du monde musulman هجرة العقول أو الكفاءات ظاهرة تاريخيّة لم ترتبط بمكان
image

حمزة حداد ـ المختفون قسرا في الجزائر حراك مستمر

حمزة حداد  منذ أسبوع تدخل الأستاذ مصطفى بوشاشي بمقر حزب الافافاس، حول قضية المساجين السياسيين والمفقودين بدزاير في فترة التسعينات، وتحدث عن حجم المعاناة
image

نوري دريس ـ فرصة تاريخية للجزائر يجب أن لا تضيع...

د.نوري دريس   منذ بداية الحراك، وكلما دخلت في نقاش مع الناس العاديين، إلا و قالوا لي: سوف تقوم السلطة باعتقال طابو( بسبب غباء السلطة
image

جباب محمد نورالدين ـ شاهد على إعدام سيد قطب : من عمق القرية في الأوراس الجزائرية

د. جباب محمد نورالدين    كان ذلك في الستينيات و في العطلة الصيفية التي أقضيها في القرية مثل معظم الجزائريين في تلك الفترة كانت والدتي أطال
image

عماد البليك ـ فصول من كتاب جديد: الفكر المطارد في السودان عبر القرون 3

عماد البليك البدايات.. ثورة أركاماني:  بالعودة إلى جذور التاريخ السوداني وإلى أول الممالك القديمة في السودان الشمالي، قبل الميلاد، سوف نجد أن الكهنة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats