الرئيسية | الوطن العربي | 204 معتقلون في الإمارات يحملون 13 جنسية عربية (أسماء وإحصاءات) - 6 جزائريين لم تبحث عنهم السفارة مطلقا -

204 معتقلون في الإمارات يحملون 13 جنسية عربية (أسماء وإحصاءات) - 6 جزائريين لم تبحث عنهم السفارة مطلقا -

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

لندن - تقرير خاص

يقبع في سجون جهاز أمن الدولة الإماراتي المئات من المعتقلين السياسيين يحملون العديد من الجنسيات المختلفة، وأغلبهم من الإمارات ودول الربيع العربي.

وفي تقرير نشره "مركز الإمارات للدراسات والإعلام (ايماسك) فإن عدد المعتقلين الذين مازالوا يقبعون في السجون الرسمية والسرية يبلغ في إحصائية دقيقة 204 معتقل يحملون 13 جنسية وهي( الإمارات، مصر، ليبيا، اليمن، قطر، تركيا، سوريا، فلسطين، لبنان، الأردن، تونس، جزر القمر، الجزائر)، فيما تفوق حالات الاعتقال منذ 2012 وحتى أكتوبر 2014، 500 حالة اعتقال.

وجاء الناشطين الإماراتيين أولاً بواقع 108 معتقل، بينهم 79 من النشطاء المطالبين بالإصلاحات السياسية، وشنت السلطات عليهم حملات متعاقبة منذ 2012 ،وجرى الحكم على 69 في أحكام سياسية فجّة تتعلق بحرية الرأي والتعبير في البلاد، فيما ينتظر عشرة آخرون محاكمتهم فيما تجري محاكمة واحد فقط منهم وهو الناشط أسامة النجار. وجميع هؤلاء المعتقلين أكدوا أنهم تعرضوا للتعذيب أثناء التحقيقات، فيما يقبع 23 سلفياً بتهمة دعم الثورة السورية، واثنين آخرين يجري محاكمتهم بدعم جبهة النصرة وأحرار الشام ضمن جنسيات أخرى.

وطالبت الأمم المتحدة بالإفراج 61 معتقلاً إماراتياً جرى الحكم عليهم في يوليو2013 بالسجن بين 10 و سبع سنوات في قضية 94 إماراتي، وتم تصنيفهم بالمعتقلين تعسفاً، وسبق أن نشرت الأمم المتحدة تقريراً أكد أن الجهاز القضائي الإماراتي يتعرض للتدخل من قبل السلطة التنفيذية وجهاز أمن الدول، ودعت الإمارات إلى التحقيق في اتهامات بالتعذيب، لكن في العادة لا تعلق السلطات على هذه التقارير، أو الاعتراف بوجود حالات الاعتقال.

فيما حلّ المعتقلين المصريين ثانياً بواقع 28 معتقلاً جرى الحكم على 14 منهم في القضية المثيرة للجدل (30-مصري-إماراتي)، وتتضارب المعلومات بشأن ليبيا لتحل ثالثاً بواقع 9 معتقلين، عرفت هوياتهم، فيما لم تعرف هوية آخرين قال ناشطون أنهم يصلون إلى 30 معتقل سياسي، وحلت اليمن رابعاً بواقع 11 معتقل عرف منهم معتقلين فقط، فيما حلت قطر ثالثاً بواقع ثلاثة معتقلين جرى الحكم على واحد فقط فيما يظل اثنين منهما في مكان مجهول. وأغلب هؤلاء المعتقلين تحدثوا عن جرائم تعذيب أقيمت بحقهم أثناء التحقيقات.

ويقبع معتقل تركي واحد في سجون جهاز أمن الدولة تعرف هويته، ولا يعرف مكان اعتقاله، ولم توجه له تهمه منذ اعتقاله في 2 اكتوبر/تشرين الثاني الحالي. ويقبع ثلاثة سوريين في السجون بينهم داعية، وإعلامي فلسطيني، كما يوجد لبناني وأردني وفلسطينين اثنين آخرين وخمسة تونسيين جرى الحكم عليه بتهمة دعم جبهة النصر اعلامياً، فيما يتواجد 3 يحملون الجنسية القمرية، وستة يحملون الجنسية الجزائرية.

وقال تقرير أعدته منظمة ريبريف البريطانية أن 75 في المائة من السجناء في دولة الإمارات العربية المتحدة شهدوا بعض من أشكال التعذيب أو سوء المعاملة عند إلقاء القبض عليهم بما في ذلك التهديد بالعنف الجسدي.

وتظاهر نشطاء في مجال حقوق الإنسان أمام السفارة الإماراتية في لندن، احتجاجاً على ما أطلقوا عليه "عمليات التعذيب وحالات الاختفاء والاعتقال القسري" بحق ناشطين، في الإمارات. واستنكر المشاركون من الجالية العربية المختلفة تدخل الإمارات العربية بشؤون دول عربية أخرى، وتعذيب معتقلين سياسيين إلى جانب الاعتقال القسري.

قائمة بالأسماء حسب الدولة

قطر:

1.          يوسف عبد الصمد عبد الغني الملا (30 عاماً)، احتجز في 27 يونيو/حزيران 2014

2.          حمد علي محمد الحمادي (33 عاماً)، احتجز في 27 يونيو/حزيران 2014

3.          الدكتور عبدالرحمن الجيدة 26 فبراير 2013 وحكم عليه بالسجن 7 سنوات في 3 مارس 2014 بعد بقاءه تسعة أشهر في سجن سري.

4.          ذكرت صحيفة الاتحاد الرسمي اعتقال مواطن خليجي بتهمة دعم التنظيم لم تحدد اسمه14 اكتوبر 2014.

مصر:

محكوم عليهم بالسجن بين 5 سنوات و تسعة أشهر وهم 20 متهم فيهم ستة هاربين استطاع "ايماسك" الحصول على 13 منهم، وجرى الحكم عليهم في قضية 30مصري – إماراتي.

1.          إبراهيم عبدالعزيز إبراهيم: مهندس اتصالات بإحدى شركات البترول، يقيم بالدولة الخليجية منذ 30 عاماً.

2.          علي أحمد سنبل: طبيب باطني بأحد المركز الطبية في منطقة "جميرا" بإمارة دبي، منذ 29 عاماً.

3.          أحمد محمود طه: مدرس رياضيات، ويقيم بإمارة عجمان، ويعمل بالإمارات منذ 25 عاماً.

4.          صلاح محمد رزق المشد: مهندس إلكتروميكانيك ببلدية دبي، ويقيم بالإمارات منذ 25 عاماً.

5.          عبد الله محمد إبراهيم زعزع: أخصائي أسنان يعمل بالإمارات منذ 25 عاماً، ويملك عيادة خاصة بإمارة أم القوين.

6.          أحمد لبيب جعفر: صحفي حر، ومدير "مركز البحار السبع للاستشارات والتدريب"، ويقيم بالإمارات منذ 14 عاماً.

7.          مراد محمد حامد عثمان: رجل أعمال وصاحب شركة للمقاولات، يقيم بالدولة الخليجية منذ 14 عاماً.

8.          محمد محمود علي شهدة: استشاري أمراض نفسية بإحدى المستشفيات الحكومية في دبي، منذ 10 سنوات.

9.          مدحت محمد مصطفى العاجز: مدرس الكيمياء في كلية الصيدلة بجامعة عجمان، منذ 10 سنوات.

10.     عبدالممعم السيد علي عبدالحافظ: مدير أحد المختبرات العلمية في إمارة دبي، يقيم بالإمارات منذ عام 2008.

11.     عبدالله محمد العربي عمر: مدرس ومشرف عام لمادة التربية الإسلامية، وإمام وخطيب مسجد مطار دبي.

12.     صالح فرج ضيف الله: مدير إدارة الرقابة بأحد البنوك الإسلامية في إمارة دبي.

13.     محمد عبدالمنعم محمد محمود: طبيب يقيم بإمارة الشارقة.

وجرى اعتقال آخرين لم توجه لهم اتهامات، ولا يعرف ما إذا كان جهاز أمن الدولة قد قام بترحيلهم أم لا

1.          أحمد مسعد المعداوي(30 عاما)، احتجز في 13 يناير كانون الثاني 2014

2.          عبد الرحيم محمد يوسف(59 عاماً)، احتجز في 13 يناير/كانون الثاني2014

3.          رجب عبد ربه –مدرس فيزياء – 48 عام – مقيم بالشارقة

4.          عبد الحكم محمد فتحي زرزورة – 42 عام – مهندس تحكم بهيئة كهرباء ومياه دبى – مقيم بدبى

5.          عزت النمر – 45 عام – محاسب – مقيم بدبى

6.          حمدي نصار – 54 عام – امام وخطيب بوزارة الاوقاف– مقيم بالشارقة

7.          ايمن زهران – 38 عام – مسوق – مقيم بالشارقة

8.          أسامة الفار– 43 عام – امام وخطيب بوزارة الاوقاف – مقيم بعجمان

9.          حربى محمود حربى – 47 عام – موظف بهيئة الاعمال الخيرية – مقيم بعجمان

10.     اسامة الروينى – 46 عام – مهندس قوى– مقيم بأبو ظبى

11.     محمد موسى – 45 عام – صحفي بجريدة البيان– مقيم بالشارقة

12.     محمد الجميلي – 35 عام – ادارى بالتربية و التعليم – مقيم بدبى

13.     احمد ناصف –52 عام – مراقب مالي بوزارة الداخلية– مقيم بأبو ظبى

14.     ناصر ابراهيم – 52 عام – مدرس فيزياء– مقيم براس الخيمة

تركيا:

1.          الدكتور عامر الشوا (50 عاماً) احتجز في 2 أكتوبر/تشرين الثاني 2014

اليمن:

1.          الدكتور / عبدالله عبدالمؤمن التميمي 30 مارس/آذار 2014

2.          الدكتور عبد الملك عبد الوهاب الحسامي 26 فبراير/ شباط 2014

وذكر بيان لـ11 من أهالي المعتقلين اليمنيين في الإمارات أنهم( 3 أساتذة في جامعات الامارات، و2 في شرطة دبي، وكذا صحفي ومهندس، و3 أئمة مساجد، وموظف قطاع خاص.) اعتقلوا في العام الجاري، ولم يتم تحديد هوياتهم، أو يتم عرضهم على محاكمات.

فلسطين:

-               الإعلامي محمود عبد الهادي (55 عاماً) 8 ديسمبر/كانون الأول 2013، لاتوجد تفاصيل أخرى.

ليبيا:

ذكرت منظمات حقوقية دولية في بيان لها أن 30 ليبياً جرى اعتقالهم خلال شهر اغسطس وسبتمبر الماضي، وكشفت عن أسماء تسعة منهم وهم:

1.          بشير الشباح

2.          الطاهر القلفاط

3.          كمال الضراط

4.          محمد كمال الضراط

5.          محمد الفقي

6.          محمد العرادي

7.          الصديق الككلي

8.          محمود بن غربية

9.          سليم العرادي

الجزائر:

- في 11 مايو/آيار2013 اعتقلت السلطات الإماراتية  ستة جزائريين من طلاب الشيخ المصري محمد عبدالغفار الذي اعتقل معهم ثم تم ترحيله إلى مصر بداية 2014، ولا تتوافر معلومات حول مصيرهم.

سوريا:

- الداعية السوري ابراهيم داغر يوم 11 مايو/آيار  2013بتهمة دعم الثورة السورية، ولاتتوافر معلومات حوله منذ تاريخ اعتقاله.

الحكم في جنسيات مختلفة:

التسعة المتهمين بدعم جبهة النصرة (لبناني وأردني وفلسطيني وخمسة تونسيين تتراوح أعمارهم بين 36 عاماً و 22 عاماً) ووجهت النيابة إلى أثنين من المجموعة تهم "إنشاء وإدارة موقع الكتروني على الانترنت يسمى (التوحيد والنصرة) نشرا عليه معلومات عن تنظيم القاعدة بقصد الترويج لأفكاره واستقطاب أعضاء جدد له وإلحاقهم بالجبهات القتالية لتنفيذ أعمالهم الإرهابية خارج الإمارات" إلى جانب الإشراف وإدارة موقع الكتروني على الانترنت يسمى (سنام الإسلام) ونشر معلومات عليه عن تنظيم القاعدة الإرهابي بقصد الترويج لأفكاره واستقطاب أعضاء جدد له وإلحاقهم بالجبهات القتالية لتنفيذ أعمالهم الإرهابية خارج الإمارات".

1.          محمد صهيب بن الهادي بن منصور  -البراءة والإبعاد

2.          رشدي بن فرج الفرجاني –البراءة و الإبعاد

3.          إبراهيم أنطوان إبراهيم داغر – السجن سبع سنوات

4.          وديع بن عبد القادر بونني السجن سبع سنوات و غرامة مليون درهم (272 ألف دولار)

5.          رمزي بن سالم التواتي السجن سبع سنوات

6.          ربيع عبد القادر بن سليمان – السجن سبع سنوات

7.          بدر نادر محمد غزاوي – السجن سبع سنوات و غرامة مليون درهم (272 ألف دولار)

8.          يوسف أحمد قدورة السجن سبع سنوات.

9.          ورجل آخر حكم عليه بالسجن المؤبد خارج البلاد.

ويجري حالياً محاكمة 15 متهماً بجنسيات مختلفة بينهم 3 من جزر القمر و 3 إماراتيين وسوريين اثنين، ضمن 11 شخصاً يحاكمون حضورياً و 4 فارين.

 

 

تقرير ايماسك 

شوهد المقال 2104 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

وليد عبد الحي ـ مشروع سمو الأمير حسن للشرق الاوسط

أ.د .وليد عبد الحي نشرت صحيفة يديعوت أحرنوت مع نهايات شهر شباط/ فبراير الماضي نص رسالة او مقال منسوب لسمو الامير الحسن حول رؤيته لمشكلات
image

عبد الجليل بن سليم ـ الحراك بين.le peuple و l'individu

د . عبد الجليل بن سليم  قبل ما نبدا. مستحيل تفهم السياسة و الانسان ما قراش التاريخ، شخصيا من أهم الفترات اللي أفادتني ياسر في فهم
image

بوداود عمير ـ الاشعاعات النووية من الصحراء الجزائرية لجبال فرنسا

بوداود عمير   تظهر الصورة منظرا من السلسة الجبلية "جورا" الفرنسية على الحدود السويسرية، وهي منطقة معروفة بكثافة ثلوجها وسُمكها، وقد تحوّلت من اللون الأبيض إلى اللون
image

نصر الدين قاسم ـ عور التحليل وبؤس التدليل

نصرالدين قاسم أعاب بعض الإخوة بعض الشعارات التي رفعها بعض المحتجين، وهتفت بها حناجر بعض الغاضبين في مسيرات الجمعة السادسة بعد المائة، ووجدوا فيها صهوة للتحامل
image

نجيب بلحيمر ـ مجازفة التأويل " شعارات الحراك الجزائري "

نجيب بلحيمر  الاستغراق في التحليل قد يحجب عنا التفاصيل البسيطة التي نراها على الأرض، والاجتهاد في البحث عن قراءات تؤكد ما نفكر فيه يؤدي في بعض
image

رشيد زياني شريف ـ اسئلة للقانوني رضا دغبار حول الحراك الجزائري

د. رشيد زياني شريف  لا نخوّن أحد، لكن، لن تكمموا أفواهنا، نحن أحرار ولا نساوم فيما نعتقده حقاأوجه جملة من الأسئلة إلى السيد رضا دغبار، هي
image

أبوطالب شيبوب ـ كلمتين بالدارجة الجزائرية لمن يحاول التحريض على الحراك الجزائري

أبوطالب شيبوب  كلمتين بالدارجة راهم في خاطري وبغيت نقولهم قبل ما نرقد.. بالاك غدوة نموت ومازالوا حاصلين ليا في الڨرجومة: راه كاين واحد الفرق ااواضح -
image

العربي فرحاتي ـ نقد النقد ضروري..أيضا ..المتنمرون على الحراك الجزائري

د. العربي فرحاتي  كنا ننتظر من نخبنا الحراكية بعد هذه الهبة الاستئنافية للحراك أن تقرأ المشهد الاستئنافي بروية وبصيرة وتوجه انتقاداتها إلى السلطة .وتحثها على
image

خديجة الجمعة ـ امرأة ثلاثينية

خديجة الجمعة وقفت امرأة ثلاثينية، تخاطب نفسها!! اهو الزمان قدعصف بي أم أنا عصفت بهذا الزمان؟! وهل هم الأصدقاء مابرحوا ينتظرون الزهور التي أعددتها لهم؟ أم
image

مريم الشكيلية ـ على مائدة الكلمات

مريم الشكيلية ـ سلطنة عماندعاني ذات فصل لوجبه عشاء على أظرفة شتاء...قال لي :جميل لون الوشاح الذي يطوق عنقك..قلت :يا سيدي أنا أنثى ترتدي الفصول

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats