الرئيسية | الوطن الرياضي | جمال الدين طالب ـ أسكا أزكا "جي اس كا".. شهادة طفل فهم قبل أن يكبر! :

جمال الدين طالب ـ أسكا أزكا "جي اس كا".. شهادة طفل فهم قبل أن يكبر! :

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
جمال الدين طالب 
 
مبروك للجزائر ولشببية القبائل التأهل لنهائي كأس الاتحاد الافريقي وانشاء الله التتويج بالكأس. يأتي هذا في سياق خاص مع مواصلة السلطة و"جامعي كراتها التفريقين العنصريين (من الجهتين)" اللعب بخطة "فرق تسد" البائسة ضد منطقة القبائل.. السلطة التي تسجل في الحقيقة أهدافا ضد مرماها مثلما حاولت في الجمعة 123 الماضية للحراك وقبلها بمحاولة إعطاء صورة أن الحراك جهوي وفي منطقة القبائل فقط.. قدمت خدمة كبيرة للحراك وللوحدة الوطنية التي يجسدها الحراك.. السلطة أرادت عزل الحراك ومنطقة القبائل فاجتمعت الجزائر في منطقة القبائل بمسيرتين وطنيتين حاشدتين في بجاية وتيزي وزو شارك فيها مواطنون جاءوا من أنحاء البلاد!
تواصل السلطة محاولة إشعال ورقتها "المحروقة" في منطقة القبائل بسجن نورالدين آيت حمودة، الذي اختلف معه لكنني ضد سجنه بسبب تصريحاته المتهافتة، فيما تضرب النح على أوراقها الأخرى البالية التي تتهجم على منطقة القبائل كنعيمة صالحي وواسمو تاع الأفلان بن زعم وبن قرينة، الذي يهنيء شبيبة القبائل نفاقا وتزلفا وخوفا من أن تدور عليه دائرة السلطة ويلقى مصير آيت حمودة.. وهما بالمناسبة عمليا "حليفان ضمنيا وكانا في خندق واحد" في خدمة النظام واستمراريته بعد انقلاب 92.. وبن قرينة عضوا في المجلس الانتقالي بعد انقلاب 92، الذي دعمه آيت حمودة كذلك.
آيت حمودة "وألتر إيغوه" كبن قرينة وأمثاله كذلك "متحالفون" ضمنيا في العداء للحراك وبُعده الوطني الوحدوي التغييري.. بن قرينة يسميه حراك الدشرة وآيت حمودة يزعجه الحراك الذي يخرج بعد صلاة الجمعة..آيت حمودة الذي قبل أن يلعب دورا في مسرحية حوارية تلفزيونية تحت الطلب لتحويل الأنظار، قبل أن ينقلب السحر على "خدام الساحر".. نور الدين آيت حمودة ابن الشهيد عميروش الذي لم يرفع صوته تنديدا بالاعتقالات التي تطال الحراكيين (والحراكيات) السلميين هم الذين يرفعون شعار "احنا ولاد عميروش..."!
قصة ورقة القبائل لست جديدة..
في 1980 وأحداث الربيع الامازيغي ما تلاها كنت في العاشرة من العمر.. سأسمع لماما بشيء اسمه الربيع الأمازيغي في منطقة تبدو لي بعيدة في تيزي وزو بمنطقة "قبائل النيغاس".. و في نفس الوقت قريبة في التلفزيون بفريق JET جمعية "اليكترونيك تيزي وزو" (جي اس كا كما كانت تسمى حينها)، وبلاعبيه المميزين كالجناح الطائر بلحسن.
كنا صغارا في مسقط رأسي بضواحي قسنطينة وسكانها في الغالب من "قبائل الحضرة" (أمازيغ تعربوا لظروف تاريخية و المفارقة يسمون مثلا زيت الزيتون ..زيت عرب!)..كنا نسمع في الشارع، وأعتقد، بل وربما أجزم أن الأمر ينطبق على مناطق أخرى من الجزائر، ما يتردد عن أولئك "القبائل النيغاس" ..كثير من الكلام من الإشاعات المقيتة (ضمن سياسة فرق تسد التي كان يبثها بعض أزلام النظام، و ان كانت المفارقة أن كثيراً من النافذين في هذا النظام ( ومازالوا) من منطقة القبائل، لعل أبرزهم مثلا قائد المخابرات ( حامية النظام!) حينها الراحل قاصدي مرباح) ..إشاعات مقيتة عن "قبائل النيغاس ، الذين يحرقون العلم الجزائري والقرآن ولا يصومون رمضان و و يتآمرون على الجزائر!.. عن "الجهوية " المزعومة لمحي الدين خالف (شقيق قاصدي مرباح) مدرب المنتخب الوطني لكأس العالم 1982، الذي اختار فرقاني قائدا للفريق لأنه قبائلي وأختار لاعبين ، ليسوا في المستوى للمنتخب فقط لأنهم قبائل مثل الحارس عمارة أو المدافع لحسن لارباس، الذي كاد قلبي الصغير ان يتوقف عندما وقف من كرسي الاحتياط للتحمية في مباراة منتخبنا ضد ألمانيا في كأس العالم 1982..في المقابل كما يكشف لي صديق قبائلي سيٌروج في منطقة القبائل أن النظام يفرض على خالف لاعبين "عربا" ليسوا في المستوى مثل محيوز، الذي يكتشف صديقي لاحقا أنه في الحقيقة لاعب قبائلي!
بفطرتي وبمرور الوقت كانت تبدو لي هذه الأشياء التي تُقال غير مستصاغة في عقلي الصغير.. كنت أحب لعب جمعية "اليكترونيك تيزي وزو" JET ، و كانت تمثل بالنسبة لي الجزائر، و يعجبني لعبها.
لحسن الحظ ربما أن شقيقي الأكبر(رحمه الله)، الذي سيصبح طالبا جامعيا،وكان حينها مثقفا يساريا محبا للآداب..سيحب و يتزوج قبائلية بعدها ..كان يرد غاضبا ، وحسرة، عندما أخبره عما يتردد في الشارع عن اخواننا "قبائل النيغاس" ..كان يقول لي هذا كلام غير صحيح و اشاعات فقط ...وأنك ستكبر وستعرف.. لكني يبدو أنني عرفت قبل أن أكبر!.
عرفت بحدسي الصغير حينها أن هذا النظام مستعد للتلاعب ، بزرع قنابل خطيرة، مثل قنبلة الهوية، بالتفريق بين الجزائريين،.. ليبقى ويسود!.

شوهد المقال 5616 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

مريم الشكيلية - رسالة إلى لا أحد

مريم الشكيلية - سلطنة عُمان  هناك أشخاص يسكنون فراغك وآخرين يزاحمون تفاصيلك...لا أعلم إلى أي مدى سوف ندرك إننا واقعين في منتصف طريق بين جبهتين....ولا
image

علاء الأديب - الشعر الملمّع ..النشاة والهوية والمزايا

لم يسبق لأحد غير العراقيين بنظم هذا اللون من الشعر الذي مزج بين العاميّة والفصحى . حيث يكون صدر الببت فيه من اللغة العربية
image

شكري الهزَّيل - صادها وما صادها : السامج ومشتقاته!!

د.شكري الهزَّيل كان الحديث صاخبا وغاضبا حين اقسَّم " الاسلاموجي" بان هذا هو ليس " الاسلام" وان هذا الشخص لا يمت لنا باي صلة
image

أحمد جَلال - شبّبْ جِهازَك

 أحمد جَلال             شَبِّبْ جِهـازَكَ حَيْثُ كُنتَ وَكَيْفَمَـا
image

زاهدة العسافي - عنواني ... أمي

د . زاهدة العسافي  صغيرة كنت غير واعية على الحياة علمت أن أمي ماتت وهي تلدني تركتني واخوتي الثلاثة دون أن أراها أو احتفظ بصورة
image

خديجة الجمعة - ثورة

خديجة الجمعة  إنها ثورة القراءة ،حين كان أبي وأنا صغيرة يذهب بي إلى المكتبة الكبيرة ، والتي كنت أراها كساحة فضاء واسعة ، لأدور في رحاها
image

عادل السرحان - راع كردي

 عادل السرحان               أغنية راعٍ كُرديگوله باغ سأورِدُ أغنامي الماءَ و أعودُ إليكِأورد قلبي عينيكِنجمع أغصان الجوزنبني كوخاً من لوزوألملم غيم الوديان كي يمطر بين ذراعيك
image

خديجة الجمعة - الحضور و الغياب

 خديجة الجمعة  مابين الحضور والغياب اشتياق، ومابين الزهرة والأخرى رائحة فواحة، لكن حينما يتعلق الشعور بمحبوب إليك . وهو بتلك النظرة المتساقطة كأوراق خريف متناثرة
image

شكري الهزَّيل - الدم ما بصير مَّي :النظام صهيوني والشعب عربي؟!

د.شكري الهزَّيل تعيش الشعوب العربية منذ عقود من الزمن حالة قسرية حياتية ووطنية سقفها ومرجعيتها انفصام خطير بينها وبين من يحكمها من حكام انتهازيون وفاسدون
image

حميد بوحبيب - « موحا وممادو...»

د.حميد بوحبيب             »«»«يجلس موحا كل صباح على صقيع الرصيف...عين على حفنة النقود في قاع الإناءوعين على المارّة...على اليمين مقهى للشاي والقهوةوعلى الشمال مطعم قذرللأكلات السريعة الحارّةولكن

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats