الرئيسية | الوطن الرياضي | حمزة حداد ـ ميسي يخذل محبي منتخب الأرجنتين ويثبت مرة أخرى انه غير جدير بالاستحقاقات الكبرى !

حمزة حداد ـ ميسي يخذل محبي منتخب الأرجنتين ويثبت مرة أخرى انه غير جدير بالاستحقاقات الكبرى !

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

حمزة حداد 
 


المنتخب الأرجنتيني بعد الهزيمة اليوم سيكون منافس قوي للمنتخب السعودي على جائزة أسوء منتخبات مونديال روسيا. 
ميسي اليوم أثبت انه مجرد لاعب مهاري خارق للعادة لكنه لايرقى أن يكون لاعب كبير باستطاعته مزاحمة أساطير كرة القدم .. فهؤلاء بقدر ما يملكون المهارة .. يملكون حضور على الملعب يصنعون من خلاله الفارق لمنتخباتهم القومية، يتحملون الضغط العالي خلال المباريات الحاسمة و يتحملون مسؤولية صنع الانتصارات و انقاض منتخباتهم في اللحظات الحرجة من الهزائم والسقوط. 
للأسف ميسي أثبت انه لا يملك الكريزما الكافية لفعل ذلك ودخول نادي اساطير الكرة ، من خلال قيادة منتخب الارجنتين لتجديد العهد مع حصد الانتصارات والألقاب العالمية.
كما فعل زيدان مع المنتخب الفرنسي وفعل مواطنه دياغو ماردونا مع المنتخب الأرجنتيني 1986، وبدرجة أقل ما حققه رونالدو مع البرتغال في أمم أوربا .

اعتقد ان المنتخبات الوطنية التي لا تستطيع أن تبني روح جماعية للفريق ينغمس فيها الجميع ويلعب تحت سقفها الجميع ..تكون بحاجة لقائد ملهم يغطي هذا النقص . ولأن بناء هذه الروح الجماعية صعب جدا ولم ينجح فيها إلا قلة قليلة من المنتخبات مثل منتخب اسبانيا الذي حصد بطولة العالم 2010 بجنوب أفريقيا، والمنتخب الهولندي في مونديال فرنسا و المنتخب الالماني بالبرازيل في 2014.
ساعد في بناء هذه الروح لدى هذه المنتخبات مدربين من الطراز العالي و لاعبين كلهم يلعبون لنادي واحد أو ناديين (اجاكس هولند، بايرن المانيا، و البارصا الريال اسبانيا) .
فإذا كانت فكرة خلق روح جماعية تحرك الفريق بهذه الصعوبة، فإن فكرة القائد الملهم لفريقه نحو الانتصار والألقاب فكرة تبدو أكثر واقعية من ناحية التطبيق .. و قد يكون القائد هنا لاعب كبير له حضوره الطاغي فوق الملعب كمحفز على النصر (زيدان فرنسا) أو مدرب يستطيع التحكم في مجموعة نجوم و تحفيزها على الانضباط التكتيكي الصارم وخطة اللعب كما فعل ليبي مع المنتخب الإيطالي مونديال ألمانيا 2006 . 
أظن أن المنتخب الأرجنتيني المرصع بنجوم الطراز العالي افتقد للاثنين معا .. لوجود روح المجموعة وغياب مدرب قادر على التحكم في المجموعة .
بعد تعثر الخضر عن موعد المونديال الروسي و غياب إيطاليا المدوي عن هذه الدورة ثم خروج الارجنتين بهذه الطريقة المذلة لم يبقى من مونديال روسيا إلا انتظار منتخب فرنسا الأفريقي ليعود لشنزيلزي والجاد الباريسيةوتشجيع منتخب السنغال الشقيق ممثل افريقيا الذي حصد لها لحد الآن الانتصار الوحيد .
متابع سابق لكرة القدم 
محب للفرق التي ذكرتها 
حمزة حداد

 

شوهد المقال 601 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

الفنان السوري أحمد شعبان وكتاب السيرة الأول ـ وطن من جسد عن دار نشر اسبانية فاء آلفالفا

 عبد الهادي سعدون   أحمد شعبان: وطن من جسد، 178 صفحة، 2018. دار نشر فاء آلفالفا في مدريد/إسبانيا. Ahmad Chaaban: Home of a Body, Alfalfa, Madrid, 178p.,
image

تلاميذ يفترشون الأرض في مدرسة عبد القادر بلبشير ..بلدية الحسيان ..ولاية مستغانم

 أمينة ليزيد   حينما حلت ميركل لتزور قسم اللغة الألمانية في ثانوية العاصمة ،وفروا الألواح الإلكترونية أمام الاعلام والوزيرة ..حتى نظهر أمام العالم أننا بلد
image

رياض حاوي ـ التفكير كخبير اقتصادي: دليل القرار العقلاني (7)

 د. رياض حاوي  المبدأ الخامس: قانون العواقب غير المقصودة: أثر الكوبرا وأثر الجرذانCobra Effect  عندما كان البريطانيون يسيطرون على الهند فكروا في حل لمشكلة ثعابين الكبرا
image

مجلة جامعة سكيكدة وأسئلة علمية عن المجتمع

د.وليد بوعديلة  قضايا المجتمع والأدب في عدد جديد من مجلة "البحوث و الدراسات الإنسانية لجامعة سكيكدةأصدرت مؤخرا جامعة سكيكدة العدد رقم ستة عشر من مجلتها المحكمة"
image

فرحات آيت علي ـ معضلة التزلف و المتزلفين و مسؤوليتهم الأخلاقية و الجنائية في كونهم سند للمفسدين

فرحات آيت علي كل ما تطرقنا الى ملف نرى أن فيه شبهة فساد او حتى عدم نجاعة و جدية في دراسة وترتيب المشروع
image

فوزي سعد الله ـ عن "الطَّبخ اليهودي"...أثير الدعاية الصهيونية

فوزي سعد الله   "...تحت تأثير الدعاية الصهيونية وأبواقها الإعلامية في الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا، بشكل خاصّ، يُردِّد بعضُ الإعلام الجزائري، ومعَه بعض الإعلام العربي
image

عبد الزهرة زكي ـ منتظرين السلام

عبد الزهرة زكي           السلامُ الذي كان هنا كان يداً تمتد، وكان يداً اخرى تصافحها. كان انحناءة اعتذار.. وكان ابتسامة عفو وصفح. كان قلباً يحب..
image

ناصر بن غيث ـ الضمير الإنساني المشترك

 د. ناصر بن غيث كتب بتاريخ 2012-09-18   حالات التطاول الغربية المتوالية على الرموز الدينية للمسلمين لا يمكن قراءتها كما تدعي الحكومات الغربية على أنها
image

سامي خليل ـ الحرف اللاتيني لكتابة الأمازيغية تفكيك قادم لجغرافية الجزائر

سامي خليل   من يسكت على فرض محافظة عصاد الحرف اللاتيني لكتابة الامازيغية فهو يشارك في اخطر جريمة ضد الجبهة الداخلية و الامن القومي. نحن
image

أسامة بقار ـ تعليقات حول مسألة تبني الأبجدية اللاتينية كأبجدية كتابة اللهجات البربرية

 أسامة بقار  أثار تصريح رئيس المحافظة السامية للأمازيغية حول تبني هذه المؤسسة للأبجدية اللاتينية كخط لكتابة اللهجات البربرية بين رافض لها ومرافع لتبني

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats