الرئيسية | الوطن الرياضي | حمزة حداد ـ ميسي يخذل محبي منتخب الأرجنتين ويثبت مرة أخرى انه غير جدير بالاستحقاقات الكبرى !

حمزة حداد ـ ميسي يخذل محبي منتخب الأرجنتين ويثبت مرة أخرى انه غير جدير بالاستحقاقات الكبرى !

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

حمزة حداد 
 


المنتخب الأرجنتيني بعد الهزيمة اليوم سيكون منافس قوي للمنتخب السعودي على جائزة أسوء منتخبات مونديال روسيا. 
ميسي اليوم أثبت انه مجرد لاعب مهاري خارق للعادة لكنه لايرقى أن يكون لاعب كبير باستطاعته مزاحمة أساطير كرة القدم .. فهؤلاء بقدر ما يملكون المهارة .. يملكون حضور على الملعب يصنعون من خلاله الفارق لمنتخباتهم القومية، يتحملون الضغط العالي خلال المباريات الحاسمة و يتحملون مسؤولية صنع الانتصارات و انقاض منتخباتهم في اللحظات الحرجة من الهزائم والسقوط. 
للأسف ميسي أثبت انه لا يملك الكريزما الكافية لفعل ذلك ودخول نادي اساطير الكرة ، من خلال قيادة منتخب الارجنتين لتجديد العهد مع حصد الانتصارات والألقاب العالمية.
كما فعل زيدان مع المنتخب الفرنسي وفعل مواطنه دياغو ماردونا مع المنتخب الأرجنتيني 1986، وبدرجة أقل ما حققه رونالدو مع البرتغال في أمم أوربا .

اعتقد ان المنتخبات الوطنية التي لا تستطيع أن تبني روح جماعية للفريق ينغمس فيها الجميع ويلعب تحت سقفها الجميع ..تكون بحاجة لقائد ملهم يغطي هذا النقص . ولأن بناء هذه الروح الجماعية صعب جدا ولم ينجح فيها إلا قلة قليلة من المنتخبات مثل منتخب اسبانيا الذي حصد بطولة العالم 2010 بجنوب أفريقيا، والمنتخب الهولندي في مونديال فرنسا و المنتخب الالماني بالبرازيل في 2014.
ساعد في بناء هذه الروح لدى هذه المنتخبات مدربين من الطراز العالي و لاعبين كلهم يلعبون لنادي واحد أو ناديين (اجاكس هولند، بايرن المانيا، و البارصا الريال اسبانيا) .
فإذا كانت فكرة خلق روح جماعية تحرك الفريق بهذه الصعوبة، فإن فكرة القائد الملهم لفريقه نحو الانتصار والألقاب فكرة تبدو أكثر واقعية من ناحية التطبيق .. و قد يكون القائد هنا لاعب كبير له حضوره الطاغي فوق الملعب كمحفز على النصر (زيدان فرنسا) أو مدرب يستطيع التحكم في مجموعة نجوم و تحفيزها على الانضباط التكتيكي الصارم وخطة اللعب كما فعل ليبي مع المنتخب الإيطالي مونديال ألمانيا 2006 . 
أظن أن المنتخب الأرجنتيني المرصع بنجوم الطراز العالي افتقد للاثنين معا .. لوجود روح المجموعة وغياب مدرب قادر على التحكم في المجموعة .
بعد تعثر الخضر عن موعد المونديال الروسي و غياب إيطاليا المدوي عن هذه الدورة ثم خروج الارجنتين بهذه الطريقة المذلة لم يبقى من مونديال روسيا إلا انتظار منتخب فرنسا الأفريقي ليعود لشنزيلزي والجاد الباريسيةوتشجيع منتخب السنغال الشقيق ممثل افريقيا الذي حصد لها لحد الآن الانتصار الوحيد .
متابع سابق لكرة القدم 
محب للفرق التي ذكرتها 
حمزة حداد

 

شوهد المقال 656 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

يسين بوغازي ـ أول نوفمبر 2018 " النوفمبريين المجاهدين والشهداء " المخيال المجروح !

  يسين بوغازي   منذ  طفولتي ، وعلى  ما ترعرعت عليه هواجسي  الثقافية  الوطنية  الأولى ، أيام الكشافة والشبيبة الجزائرية إلى تلك الأخرى ،
image

الأديان في زمن المقدّس المستنفَر مع عالم الأديان عزالدين عناية حاوره عبد النور شرقي 2\2

حاوره عبدالنور شرقي     11- حول دور الأنتلجانسيا ومسؤوليتها في المجتمع يدور الجدل بشكل واسع، وقد قمت بتصنيف هذه الفئة إلى ثلاثة مستويات:
image

عدي العبادي ـ الواقعية والابداع في المجموعة القصصية اثر بعيد للقاص عدنان القريشي

عدي العبادي                              تحلينا قراءة أي نص على معرفة انطلاقيه الكاتب في كتابته او
image

سيمون عيلوطي ـ مجمع اللغة العربيَّة يطلق مشروع "مهارات الكتابة العلميَّة"

من سيمون عيلوطي، المنسق الإعلاميّ في المجمع: في إطار "عام اللغة العربيَّة" الذي دعا إليه مجمع اللغة العربيّة في الناصرة، بالتّعاون مع المؤسَّسات والجمعيّات
image

علاء الأديب ـ لاتنكروا بغداد فهي ملاذكم

علاء الأديب رداً على (أخوة يوسف) الّذين اعترضوا على أن تكون بغداد عاصمة للثقافة العربيّة:         بغداد تهزجُ.. للربيعِ تصفّقُ.. حيث الربيع على
image

خميس قلم ـ الموغل في الجمال .. إلى كل من يعرف حمادي الهاشمي

خميس قلم  ليس غريبا أن يخطر حمادي الهاشمي في ضمائر أصدقائه في عمان و الإمارات وفي هذا الوقت؛ فهذا موسم هجرته لدفئه الذي هو بردنا..) ما
image

حسين منصور الحرز ـ قلبٌ بلا شاطئٍ يرسو بدفَتِهِ

حسين منصور الحرز                  أبيتُ ليلاً بأحلامٍ تُؤرقُنيفلم أر نبضَ إشراقٍ إلى فلقِو أسهرُ الليل في حزنٍ يقلبُنييحوي التجاعيدَ في إطلالةِ القلقِقلبٌ بلا شاطئٍ يرسو بدفَتِهِيتيهُ في
image

عبد الزهرة زكي ـ قامعون ومقموعون

عبد الزهرة زكيليس ثمة ما هو أسوأ من محاكمة ومعاقبة إنسان على رأي أو فكرة يقول بها أو قصيدة يكتبها.الحياة وتقدّم البشرية كانا دائماً مجالاً
image

فضيل بوماله ـ في الميزان ! بين محمد تامالت وجمال الخاشقجي رحمة الله عليهما

 فضيل بوماله  لقي الصحفي السجين محمد تامالت حتفه داخل وطنه،الجزائر، وسرعان ما طوي الملف دونما إعلان عن نتائج أي تحقيق. وتمت تصفية الصحفي السعودي بتركيا
image

يسين بوغازي ـ الرئيس الجديد وجراح الشرعية البرلمانية الجزائري

يسين بوغازي   مثلما كان منتظرا، تقدمت عقارب ساعات النواب الموقعين على عجل، للتذكير على وثيقة سحب الثقة المثيرة للجدل ! والتي وصفت من الجميع

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats