الرئيسية | الوطن الرياضي | محمد بونيل - بي إن سبورت« Bein Sports » مملكة الكلمة الذهبية والصورة الفوتوغرافية

محمد بونيل - بي إن سبورت« Bein Sports » مملكة الكلمة الذهبية والصورة الفوتوغرافية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

 

 محمد بونيل

الصورة الفوتوغرافية، تعبير عالمي، في رأيي الخاص، المتواضع ومن خلال تجارب التصوير والعرض والمطالعة في هذا الفن، الفن الثامن، فن التصوير الفوتوغرافي، فن قائم بحد ذاته، كباقي الفنون الجميلة، والتي تعرف في زمننا هذا المعاصر والحديث، بالفنون البصرية، لأنها وفي مجملها هي أعمال فنية مجسدة تعكس في مجملها أو على حدا، وفي ظاهرها إبداعات فنية تتجاوز في حدتها وقيمتها من واحدة لأخرى، تحمل في مضمونها، طياتها ومكنوناتها رسائل للمتلقي - المشاهد - بإختلاف مستوياته، مشاربه وتوجهاته، أضيف لما سبق ذكره وأحيانا كثيرة وتكرارا لعمليات التفكر والتأمل أحيانا أخرى، تتجاوز حدود المقولة المأثورة "الصورة تعادل ألف كلمة"، أي نعم نحن نعيش في أيامنا هذه قوة و"جبروت" الصورة الفوتوغرافية، لم يعد كما كان من قبل تنقل الصورة عبر الوسائل التقليدية من صحف ورقية وقنوات تلفزيونية محلية كانت، بل أصبحت اليوم الصورة الفوتوغرافية في كل مكان، تحيط بنا دائما وأبدا وقد تحاصرنا دوما وأبدا وتفاجئنا أحيانا أخرى، فالصورة الفوتوغرافية تعادل ألف كلمة، هذا كان زمان في بداية ظهورها، حيث لم يعرف بعد قيمتها، أما اليوم فهي بحد ذاتها تعادل الكون، فتتناقلها الوسائط التكنولوجية الحديثة بسرعة البرق، إلى إستديوهات التحرير والتحليل لدى كبريات الصحف والقنوات الفضائية العالمية ولم تعد تقتصر على المحلية منها فقط، فعند معظم المختصين والخبراء في هذا الشأن –عالم التصوير- جلهم على إقتناع أن الصور الفوتوغرافية، المتميزة والذوات النوعية الجيدة والعالية القيمة، وخاصة اللواتي تعتمدن على المحتوى الرائع بما في ذلك المواضيع المتميزة الحاملة للعديد من –المشاهد المدهشة والمثيرة- للعقول والأحاسيس والتي تسحر الأبصار وتسر الناظرين لها، أصبحت الأن مشفرة، وخير شاهد على كل ما سبق التطرق إليه، أنه لم يعد بإمكان المتلقي "الضعيف الدخل" مشاهدة وتتبع كل البرامج التلفزيونية المتميزة، وأخص بالذكر لا على سبيل الحصر، تغطيات مبارايات كرة القدم سواء المحلية منها ألمحترفة أو القارية، بما فيها دوري أبطال أوروبا، والتي يشار إليها عادةً بدوري الأبطال، الأكثر مشاهدة عبر العالم والتي قد تعادل من حيث أهميتها ومتابعتها عبر مدرجات الملاعب وأجهزة الإستقبال السات والتي تستقطب العديد من المتفرجين والمشاهدين عبر الشاشة الصغيرة لمباريات –كأس العالم- ناهيك عن هذا الأخير لمشاهدة مبارياته هو الأخر يستوجب على المشاهد –المتلقي- الذواق للصورة "العالية الوضوح" –HD- ، إقتناء جهاز إستقبال خاص بشبكة القنوات التلفزيونية –بي إن سبورت- « Bein Sports » المتواجدة بـ (الدوحة/قطر)، وفيما يخص أجهزة الإستقبال الرقمي أكيد المشفرة، والأكيد الآخر أنها صاحبة - مملكة الكلمة الذهبية والصورة الفوتوغرافية - والأكيد في كل ذلك أنها تتربع على العرش دون أدنى شك في ذلك، فهي الرائدة في مجالها وبلا منازع لها على اللقب... فهي العملاق الذي لا يعرف حدا للتوسع، كهذا الكون الشاسع والواسع المتباعد الأطراف، في مجالها وتخصصها هي السيدة الملكة صاحبة الكلمة والصورة..

 

شوهد المقال 10047 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

الانسانية الحقة

اذا حولنا تعريف الانسانية فان الامر سيتعذر علينا لان مفهومها يختلف من فئة لفئة الفئة الاجتماعية من الطبقة العالية المستوى الفكري والمالي تفسر معنى الانسانية
image

زيف قلمك

زيف قلمك مد عرفت مدادك مد تنبهت لودادك علمت ان كتاباتك ستكون برسمك على صدر الدنى والقلب يا من سطرت حروف اسمك على
image

كازينو رام الله : المسرح ينهار على رؤوس المُقامرين بفلسطين؟!

كازينو رام الله : المسرح ينهار على رؤوس المُقامرين بفلسطين؟! د.شكري الهزَّيل ببدو ان بداية نهاية مقامرة " سلام الشجعان" قد بدأت تلوح في
image

مرفئ عينيك**** نورا الواصل

عندما وصلت... إلى مرفئ عينيك.... إتخذت القرار... هنا... أحطم أشرعتي.... أغرق سفينتي.... وأترك الإبحار... هنا... وجدت ضالتي.... والنبض الذي... لأجله كانت.... الأسفار.... هنا... بمرفئ عينيك...
image

النخوة العربية ....بقلم : حمادي مريم/ الجزائر

النخوة العربية عذرا فيروز و نزار ......... سمحا لمقامكما الأرفع..... عفوا لتميم و السوداني.. علي صدركما الأوسع...... شكرا للعراقي و السودانية هنيئا
image

Freedom of expression is not a crime ... #blogging_Not_crime in Algeria Criticism crime in Algeria!!

translation / content  Cringed at many national and international human rights organizations of the terrible retreat of human rights and fundamental freedoms in
image

تراه من يكون؟

تـــراه من يكون؟...محمد بتش " مسعود" كان مترنّحاً في مشيته,لقد كسته صفرة الموت لسنين خلت,لكنّه مازال حيّا يرزق.في يده عصا خشبية
image

عادل السرحان - كم أذاقتنا الليالي

 عادل السرحان          مر عمر مثل أطياف الخيال والليالي كم أذاقتنا الليالي وانقضى ماكان منا غفلة بين صد واشتياق وابتهالايه كم ذكرى تناءت بيننا ايه كم قد
image

عادل السرحان - القدس بعدك لم تنم

عادل السرحان             نم بايني بهدأة فالقدس بعدك لن تنم أمضيت ليلك في وجوم والصبح جاء ولم تنم والله والبيت العتيق ومن براك وما علم سنزلزل الدنيا بهم والقدس أرض المحتدم ونشد  للقدس الوريد إلى الوريد

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats