الرئيسية | الوطن الرياضي | هشام الهبيشان - لماذا حاربتم العربي علي بن الحسين ودعمتم السويسري بلاتر ؟!

هشام الهبيشان - لماذا حاربتم العربي علي بن الحسين ودعمتم السويسري بلاتر ؟!

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
هشام الهبيشان 

يبدو ان بعض العرب مازالوا ولليوم يرفضون فكرة الاجماع العربي على المرشح العربي الامير علي بن الحسين والمنافس الوحيد للسويسري بلاتر لرئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا " ،والواضح أكثر ان بعض العرب اليوم يضعون العصي بدواليب فكرة الاجماع العربي على الامير علي بن الحسين ،والدليل الاوضح على كل هذا وذاك ،هو حجم التأييد المعلن لبلاتر من قبل هذه الدول ،رغم علم هذه الدول بحجم الاتهامات التي قد تنهال على بلاتر مستقبلآ نتيجة ملفات الفساد التي بدأت تفتضح مؤخرآ "بالفيفا "،والتي تمت بعهد بلاتر الساعي اليوم للفوز بالولاية الخامسة على التوالي  .
اليوم عندما أتحدث عن بعض العرب الذين يرفضون فكرة الاجماع العربي على سمو الامير علي بن الحسين سوف أخص منهم بعض العرب بدول مجلس التعاون الخليجي ، فاليوم هم يخطئون أذا اعتقدوا أنهم يسيرون بالطريق الصحيح ،وبغض النظر عن كل مبرراتهم وحججهم التي سيبرروا من خلالها رفضهم لفكرة الاجماع ، فهم هنا أثبتوا للاردنيين بشكل خاص ولمعظم العرب بشكل عام ،حقيقة انهم ذهبوا بعيدآ بتقاطع مصالحهم مع مصالح الأخرين بعيدآ عن كل المفاهيم التي يتغنوا بها بالظاهر وتسقطها حقائق الباطن .
فاليوم عندما يغدق بعض العرب كذبآ ورياء ونفاقآ وأخص منهم بعض دول مجلس التعاون الخليجي بمنح العطايا والدعم والتأييد للسويسري بلاتر ،على حساب  العربي علي بن الحسين ،فهذه وصمة عار ستسجل بتاريخ هذه الدول بتعاملها مع هذه القضية بالتحديد ،فهذه الدول ألا تخجل اليوم من دعمها لبلاتر ومحاربتها للامير علي بن الحسين سرآ وعلانية.
ومن هنا من حق ألاردنيون ان يبرزوا غضبتهم لبعض العرب، الذين تخلوا عنهم كما يبدوا واضحآ بهذا الظرف الأستثنائي ،فالاردنيون كانوا ومازالوا يراهنون على العرب كل العرب ،ان يكونوا معهم كما كانوا مع العرب بمواقف ومراحل تاريخية كثيرة ،ولكن ان يأتي اليوم بعض العرب ليرد الجميل للاردنيين على هذا الشكل المعيب ،فهذا ما لا ينتظره الاردنيون من العرب ،بل ينتظر الاردنيون اليوم من العرب كل العرب ،وقفة حقيقية وجدية بجانب الامير الشاب علي بن الحسين ،لانجاز هذا الاستحقاق بشكل مشرف لكل العرب ،وبغض النظر عن النتائج .
ختامآ ،ان الامير علي بن الحسين ،هو مرشح العرب كل العرب وليس مرشح الاردن والاردنيين فقط  ،ولكن للاسف يبدوا ان بعض العرب قد اخذتهم العزة بالأثم عندما ضربوا فكرة الاجماع العربي على المرشح العربي وذهبوا لدعم السويسري بلاتر لتقاطع مصالحهم مع مصالحه ،وهذا التوجه للأسف أجهض فكرة الاجماع العربي على المرشح العربي الامير علي بن الحسين،وهذا ماسيكون له للأسف تداعيات سلبية على مجمل نتائج الانتخابات ،ومع ذلك فلدينا أمل وأمل كبير بفوز الامير علي بن الحسين بهذه الانتخابات مرتكزين على دعم بعض الاخوة العرب والكثير من الاصدقاء ،ومن هنا سننتظر الساعات القادمة لقطع الشك باليقين ...
 
 

* كاتب وناشط سياسي -الاردن.

hesham.awamleh@yahoo.com

شوهد المقال 1167 مرة

التعليقات (2 تعليقات سابقة):

ياسيدي في 04:43 09.07.2015
avatar
الثقة وما ادراك بالثقة
وحش أم درمان في 10:08 13.12.2016
avatar
و ماذا عنكم انتم في جريدتكم صوتم لصالح رونالدو و ميسي و غريزمان الفرنسي و تجاهلتم ابن بلدكم رياض محرز في تصويت مجلة فرانس فوتبال
موريطانيا و البحرين و الاردن صوتوا لمحرز و انتم تصويتكم سيبقى في التاريخ يا صحيفة



الوطن

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

وهيب نديم وهبة - خُذْ حَجَرًا

وهيب نديم وهبة                خُذْ  حَجَرًامِنْ كَرْمِلِي الْخَارِجِ بِعَبَاءةِ الْبَحْرِ إِلَى صَحْرَائِنَا الْكُبْرَى"التَّغْرِيبَةُ الْفِلَسْطِينِيَّةُ"قَصِيدَةٌ مُقَدَّمَةٌ لِلدُّكْتور: وَلِيد سَيْف.-1-خُذْ  حَجَرًابَيْني  وَبَيْنَكَ  مُتَّسَعٌ  مِنَ  الْوَقْتِيافا  تَنَامُ  فِي  الْبَحْرِ..وَأَنْتَ  صَدِيقِي
image

صادق حسن - مسکٌ وشذراتها

  صادق حسن البوغميش - الأهواز                 ینقنقُ بساعةٍ متأخرةٍ من اللیل، لایقلُّ عن آیةٍ وکأنّني في وادٍ مقدسوادٌ یعرفُ الماءَ والرمادَینتابني خجلٌ بین نهرٍ وخراب... تجربةٌ بیضاء
image

مسک سعید الموسوي - اللیلُ یخافُ الظلام والنساءُ تخافُ الظلم والرجال

   مسک سعید الموسوي - الأهواز             ینامُ اللیلُ في ذاکرةِ شوارعنا نهاراً، ویُخفي ظلامهُ جوف ألماسةٍ سقطت من یدِ عجوزة ٍ درداء، لاتنام إلا بعیدةً عن شیوخ
image

يونس بلخام - الشباب الحلقة المفقودة في الساحة السياسة

 يونس بلخام     غابُوا أم غُيِبوا ؟! ، تنازلوا عنها  أم أُنزِلوا من عليها ؟!  ، طَلَّقُوا السياسة أم هي من طالبت بالخُلع فانفصلت عنهم  ؟!  كلها
image

سعيد ابو ريحان - المتفرّجون أنانيّون جداً

  سعيد ابو ريحان مشروعُ عُمرك الذي أسّستخ منذ الصغر، سَهرتَ من أجلهِ على كُتب الأدباء والفلاسفة، وأغاني الملتزمين والمتسلطنين من المغنين، ولوحَات السّرياليين والواقعيين والتشكيليّين، ونِقاشات
image

محمد مصطفى حابس - "بيروني" جزائري لتوحيد المسلمين حول التقويم القمري

محمد مصطفى حابس: جنيف - سويسرا.رحل رمضان و حل العيد، لكنه عيد حزين دون طعم و لا مذاق.. تدهور أمني خطير في الخليج جراء أزمة
image

الجراح الجزائري الدكتور بشير زروقي يجرى بنجاح عملية جراحية، لأمير دولة الدانمارك

  تهنئة  جراح العظام الجزائري الدكتور بشير زروقي المتخرج من كلية الطب بجامعة وهران الجزائرية، يجرى عملية جراحية  بنجاح في فرنسا، للأمير هنريك لابوردأميرالدانماركبمناسبة نجاح أخونا الدكتور
image

بلقرع رشيد - عولمة العَراء.. فالطّـــائفة.. فالإرهَـــاب قَطــــر .. على خُطى بَربشتر ؟

 بلقرع رشيد * بئسَ السّياسة.. إن لم يكن عِمادها القيام على الأمر بما يُصلحه..بئسَ إعلامُها.. إن كان بثُّ الشّقاق ديْـــــــدَنه، نِعْمَ الكتابةٌ.. للحرف، رَبُّ يسألُه !الأزمات يلتهمها
image

سهى عبود - موعد مع الياسمين.. تفصيل بحجم الكون.. الحلقة الثالتة

سهى عبود كانت تلزمني شساعة البحر ومياه لا حدّ لها لكي ابلل الجمر الذي ينهشني من الداخل وأنا اجر القدم تلو القدم.. احرث الرمل، وقد انطفأ
image

عادل السرحان - ذكرى

  عادل السرحان             تذكرت عمري والسنين الخواليا وبيتي وظل النخل والعذق دانيا وسقسقة العصفورمن كل لينة تهب مع الأنسام والصبح آتيا وديك على التنور ينساب صوته افيقوا عباد الله نادى المناديا ورائحة القداح

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats