الرئيسية | مجتمع الوطن | قد أقلقت الشيطان يا....."بلحمــــر"..!!؟؟

قد أقلقت الشيطان يا....."بلحمــــر"..!!؟؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
بقلم : محمد عدّة الغليزاني .
 
نعلم جميعا نحن كمسلمين أنّ الشيطان يقلق كثيرا من الصلاح و الإصلاح , فقد قلق –لعنة الله عليه –كثيرا في عصور مضت , في حين قلّ قلقه في هذا العصر الحالي , المليء بالفتن و النفاق و البلاوي , و ممن قد أقلقوا الشيطان في هذا العصر , و بالذات في دولتنا , هو راقي منّ الله عليه بعلم و موهبة , استطاع من خلالهما تقليص رقعة السحر و الشعوذة من أذهان الناس , ولو في إقليمه , حيث أصبحوا يفضلون الرقية الشرعية بالقرآن و الطب النبوي , عوض الذهاب عند السحرة آكلي أموال الناس بالكذب و الباطل و الفجور , وهذا الراقي هو أبو مسلم بلحمر الحاج , الذي قد فتحت عليه جبهات كثيرة تطعن فيه , و حتّى في إيمانه و توحيده , و كان هذا جراء ظهوره في حصة تلفزيونية كانت له و عليه , فتعالت أصوات تتهمه زورا و بهتانا دون دليل ولا بيّنة أنّه ساحر و مشعوذ و وصولي و انتهازي , وهذا لم يكن حكرا على الشيخ فقط , بل قد كان هناك كثيرون ممن قد قُذفوا في هذا الوطن زورا و بهتانا , دون أن يجرّ أحد جرّة قلم , يدفع بها أذى بعض المتسلطين , فقد وصف الشيخ فركوس بما وصف به,و الشيخ شمس الدين ...,و بما أنّنا بصدد الكلام عن الشيخ بلحمر , سندع البقية إلى حينها .
الشيخ بلحمر مشلكته كانت صراحته التي لم يتعود عليها الناس بعد , و في تحدّثه بكلام الخاصة الذي لا تفهمه العامة , لكنّ المشكلة أنّ الخاصة فهمت فهم العامة , و نالت منه , عوض أن تتبين أمره و تقيم عليه الحجة , خوف أن تظلمه , و أن تعطل مسيرة و حملة القضاء على أكبر خطر و شر يهدد الناس , ألا وهو السحر , فقد اتهم الشيخ بالسحر و الشعوذة , بيد أنّه لا يكتب حروزا ولا تمائم ولا يزوّج ولا يطلّق ولا يقضي الحوائج ,ما يفعله هو علاج روحاني بالقرآن و الطبّ النبوي , مع بعض الإضافات , التي تدخل في حيز الإجتهادات , المؤجور عليها شرعا حتى و إن أخطأ , ناهيك عن معرفته و تمكنه من زمام الطبّ العضوي و النفسي , ما يعطي لعمله صبغة شاملة بين العلاج الروحاني و النفسي و العضوي , وهذا ما يجعل المريض عنده في مأمن من تصرفات بعض المعالجين الإستغلالية .
لكن كلّ هذا لم يشفع للشيخ , فلم يمسك الناس من كلّ كلامه , الذي كان خليطا بين العلم الشرعي , الذي يظهره على أنّه متفقه في الدين , ينهل من كل كتاب دون تعصب لأيّ جهة أو فرد , و بين العلم العضوي الذي يتكلم فيه بلغة الأطباء و مفرداتها , و قد سمعت ممن يعرفونه أنّه درس الطب لسنوات , و بين العلم النفسي الذي استطاع المقاربة بينه و بين العلم الروحي , بل ذهب لأبعد من هذا حيث ربط الثلاثة ببعضهم بعضا , في حالات خاصة , و ليس كما يدّعي البعض على أنّه عمم , حيث يكون السعال من الجن و العين , وهذه من بعض الاتهامات التي وجهت له , أنّه أراد أيهام الناس بأنّ كل الأمراض النفسية و العضوية من المس و السحر و العين , و هذا ما لا يوجد في كلامه , حيث أنّه ذكر حالات يكون سببا فيها الجنّ و تسلطه , و لن يكون كاذبا لو قال جلّ الحالات , فعندنا قصص كثيرة من هذا القبيل , فمثلا في الزمن القديم , كان المريض يذهب لل" طالب" , يكتب له آيات من القرآن الكريم , يشربها مع الماء , و يقوم صباح غد أو بعد أيام , كأن لم يكن به شيء و دون الحاجة للمذلة أمام أبواب الأطباء , ولا لنيران الدواء !!! , ولم يكن آنذاك أمراض مستعصية ولا هم يحزنون , طبعا هذا ليس تأكيدا , و إنّما واقع مرّ , يجب أن نتوقف عنده كثيرا , بعقل يعي و يبحث مؤمن بقضاء الله و قدره , و أنّ لكل شيء سبب , فسبحان مسبب الأسباب , ومن بين ما قيل عنه في هذا أنّه اقترب للشرك و العياذ بالله من الشرك و من التهم المتسرعة , التي تجعل قائلها يبوء أو يكاد بذنب الآخر , و سبب هذه التهمة و هو قول الشيخ أنّ كل ما يصيب الإنسان هو من الجنّ , وليس من قدرة الله , و هنا المفارقة العجيبة , بل و أنا أشاهد في تلك الحصة و في حصص أخرى له , لاحظت أنّه يكثر من آية " وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ "...؟, وهذا نفي قاطع للتهمة , و نحن نعلم أنّ لا حركة تتحرك ولا سكون يسكن إلاّ بإذنه , لكن لكل شيء سبب , و من التهم الأخرى وهي أمّ التهم و عرابتها , علاقته بالجنّ , وخاصة بالحاجة الطاووس , وهذا ما أمسك به المشككون فيه و المتهمون له , وهذه التهمة كخيط دخان , من أمسك بها كأنّه يمسك بالهواء , فعلاقته بالحاجة الطاووس كما ذكر , كانت قبل سن البلوغ , أي قبل أن يكلف شرعا , معناه أنّها قد تكون هبة أو ميزة أو لسر يعلمه الله , فهو وحده من أذن لها بأن يراها و هو دون الخامسة , ولم أسمع في حياتي , بساحر دون سن السادسة , أو بشخص استحضر الجنّ , قبل أن يحضر دروس التحضيري , فحتى "هاري بورتر "لم يفعل هذا , أمّا الآخذين عليه بصداقته للجنّ المسلم , فهذا راجع لقلة علم المدّعي بحكمها الفقهي , لا بفعل المدّعي عليه , فحكم علاقة الإنس بالجنّ المسلم , فيها قولان , أيّ مسألة خلافية , فالقول الأوّل يمنعها خوفا من غدر الجنّي و إيهامه للإنسي بالصلاح للإيقاع به في براثين الشرك , وهذا من باب سد الذرائع , أما القول الثاني ففيه الإجازة , و ليست إجازة العلاقة فقط , بل الإستعانة به , وهو قول ابن تيمية –رحمه الله- , حيث لخصها في أربع أوجه أو ثلاث , منها الجائزة و منها المحرمة , وخلاصة الفتوى " يجوز أن تستعين به فيما يحلّ الإستعانة بجنسه و مثله من الإنس , و يَحرُم أن تستعين به فيما تَحرُم الإستعانة بالإنس في مثله و جنسه " , أما ما قيل عن استغلاله لصور الشيخ الشيبان , و ادعائه بأنّه أرقاه , فهذا من يصححه أو يكذبه , هو الشيخ رحمه الله , و حتى و إن لم يكن ذلك فالتهمة كانت يجب ألا تتعدى كونه وصولي و انتهازي , و ليس الشرك و التكفير , فمن رمى أحد بالسحر فكأنّما رماه بالكفر , فهذا يؤدي إلى ذاك .
يحدث هذا في حين كان الواجب عليهم أن يتّحدوا , لمحاربة السحر و الشعوذة , خاصة ممن يرفعون هذا الشعار عاليا في كل مناسبة , و ما مقالي هذا بالمنحاز للشيخ بلحمر , و لكن رأيت من واجبي أن أتكلم عنه و عن أمثاله و ممن يرمون بسهام هم اقرب من رماتها , و رماتها اقرب منهم, فلا الشيخ أعرفه , ولا المتهمين اعرفهم , ولست أزكي على الله أحدا , و لست أنا من يزكيه , فقد زكاه من قبل من داخل الوطن و من خارجه ولا أظنّ أنّ قناة بحجم قناة الرسالة , التي ينهل بعضهم منها العلم , أن تستضيف ساحرا , أو استضافت ذات مرة ساحرا , فإن كانت الندوات و بعض الشيوخ و القنوات مخطئة وهم المحقون , فهذا أمر خطير جدا , يدخل الكل في جلباب التهمة و ظلمة دهاليزها .
و من هذا كلّه أرى أن يتوحد الناس لأجل إعلاء كلمة الحق , و مساندة حاملي مشاريع الخير و العلم و الصلاح , إذا رأوا فيهم ذلك , بعيدا عن التهم و المزايدات و التقاذف , الذي ما زاد أمتنا من مشرقها إلى مغربها إلا نفورا , و ما سبب هذا إلا الشيطان – لعنة الله عليه- الذي يدخل من أبواب الخير ليفسد النية , و يعطل حركة أهل الخير و الصلاح , و لهذا اخترت هذا العنوان , و لكي لا يأوّل عنواني ..., أقول أنّ قلق الشيطان من خسران أسهمه في السحر , جعله يدخل بين الأخ و أخيه , و يحرّض على التشهير بمحاربيه , و إحالتهم للتحقيق وخنقهم و محاولة قطع أرزاقكم ...!! , فيجعلنا أمّة تمزق طوق نجاتها بيدها , قَالَ ـ صَلَّى اللهُ عَلَيهِ وَسَلَّمَ ـ : " إِنَّ الشَّيطَانَ قَد يَئِسَ أَن يَعبُدَهُ المُصَلُّونَ في جَزِيرَةِ العَرَبِ وَلَكِنْ في التَّحرِيشِ بَينَهُم " رَوَاهُ مُسلِمٌ , و لكنّ كيده ضعيف , ومن أخلص النية لله و اتقاه, كان له من كل ضيق مخرج , ومن كل هم فرج ....والله المستعان.


 (شاعر و كاتب)
Moso4813@hotmail.com

شوهد المقال 7328 مرة

التعليقات (3 تعليقات سابقة):

محمد بومرداس في 03:39 13.09.2015
avatar
بلحمر دجال في هادا العصر ولو كان ينفع لنفع نفسه
عبدالكريم الراقي شرعي في 03:08 17.12.2015
avatar
اصلا لزم ماتتغروش بشعارات وبحثو على راقي شرعي اصبح راقات اليوم بدل ماينظر الى قلب المريض ينظر الى جيبه اعوذ بالله والرقات لي ظهرو في وسائل الاعلام لو تناقشو والله مايعرفش حاجة اتصور لعسل لي مذكور في القران ايقولو مانزل الله به من سلطان اصلا ميعرفش حتى في امور دينو ويتكلم على اساس انه قاهر العفريت وانه مزكى من طرف اهل العلم
عبدالكريم الجلفاوي في 03:15 17.12.2015
avatar
لزم تبحثو على راقي شرعي ماشي سراق

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

رائد جبار كاظم ـ التظاهرات في العراق تعدد السيناريوهات وصراع الارادات

د. رائد جبار كاظم  واقع الحال أن ما يجري في العراق من تظاهرات وأحتجاجات شعبية منذ مطلع تشرين الأول 2019، وأستمرارها الى يومنا هذا
image

سعيد لوصيف ـ في مشروعية مطلب الثورة في تمدين الدولة ،،، هلاّ تحدّثنا بهدوء؟

د.سعيد لوصيف   يعتبر تناول موضوع الفصل بين السلطة العسكرية و السلطة المدنية، موضوعا يحوي على الكثير من الحساسيات لدى الكثير من النخب السياسية
image

رضوان بوجمعة ـ من المحاكم الخاصة إلى قضاة القوة العمومية!

 د. رضوان بوجمعة   الجزائر الجديدة 132  ستبني الجزائر الجديدة سلطة قضائية مستقلة عن باقي السلطات، عندما تنجح في بناء المؤسسات ودولة الحق والقانون من قبل مجتمع
image

عثمان لحياني ـ كتاب واحد ..قاموس الأزمة

 عثمان لحياني   تقرأ السلطة من كتاب واحد ربطت عقلها اليها، وأعقلت خيلها وخيالها الى قاموس التسعينات ، تغرف من ديباجته حرفا بحرف وتدبير بتدبير، ولم
image

يسين بوغازي ـ إستراتيجية الأقلية السياسية من لا يملك الى من لا يستطيع ؟

يسين بوغازي   إن أخوف ما تخافه الأقلية السياسية رئيسا مدنيا ، وإذا اقول رئيسا فالمعنى نهاية المناورات السياسية والإعلامية التي تبثها  الأقلية
image

يوسف بوشريم ـ من الإعتقالات والسجون السياسية إلى غلق صفحات الفايسبوك ..مؤشرات نظام يحتضر

 يوسف بوشريم   من الاعتقالات والسجون السياسية إلى الإعتقالات والسجون الفايسبوكية مؤشرات نظام يحتضر  بعد فشله الذريع في كل أشكال الثورات المضادة التي تهدف إلى إجهاض و إحتواء
image

رضوان بوجمعة ـ عبد المجيد تبون...موظف سياسي على باب القصر الرئاسي!

د.رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 131سيحتفل عبد المجيد تبون بعيد ميلاده الـــ74 يوم 17 نوفمبر، وهو ما يصادف تاريخ الانطلاق الرسمي المفترض للحملة الانتخابية، فهل هي
image

عثمان لحياني ـ التاريخ يتحدث : تعاطي العقل العسكري

 عثمان لحياني  ثمة أطروحة تبريرية في تعاطي العقل العسكري راهنا مع الشأن العام وفرضه مسارا سياسيا محددا، ويعتبر أصحاب هذه الاطروحة (بحسن نية
image

نجيب بلحيمر ـ مرشح الفراغ

نجيب بلحيمر   عاشت الجزائر في ظل شغور فعلي لمنصب رئيس الجمهورية ست سنوات, وكانت هناك نية في تمديد فترة الفراغ لخمس سنوات أخرى.هذا هو الفراغ الذي
image

ناصر جابي ـ رئاسيات الجزائر: انتخابات ليست كالانتخابات

د.ناصر جابي  يشكِّل الشباب أغلبية الجزائريين ولم تعد الانتخابات الشكلية تستهويه مثل سكان المدن بالشمال حيث الكثافة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

4.80
Free counter and web stats