الرئيسية | مجتمع الوطن | محلب فايزة ـ التحفيز الوحيد الذي تحتاجه، هو أنك لا تحتاج إلى تحفيز

محلب فايزة ـ التحفيز الوحيد الذي تحتاجه، هو أنك لا تحتاج إلى تحفيز

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
د. محلب فايزة * 
حين طلب مني أن أكتب كلمة تحفيزية، فكّرت مليا... فالأمر أشبه بتقديم صعقات كهربائية خفيفة يحتاجها قلبك ليعاود النبض من جديد.
التحفيز في الواقع يأتي ليستفزّ الإنجاز، فهو دفعة صغيرة يُفترض بها أن تأتي في الوقت والمكان المناسبين لتشغّل محرّكات الإنجاز والتقدّم لديك. لكن في الغالب، المسؤول عن القيام بهذه الدفعة هو غير المناسب.
أنت في الواقع لا تحتاج لمن يقف أمامك ليسرد لك وقائع نجاحه، أو قصة انطلاقه ووصوله... إنها له ! في واقع الأمر؛ كل ما قيل ويقال بصدد التحفيز، أنت تعرفه. أنت تعرف أنك مخلوق عظيم، وأنك خليفة الله في الأرض، وأن كلّ شيء مسخر لراحتك... أنت تعلم بشكل تام أنك تملك من الوقت والعقل و(الفرص) ما يملكه أغنى غني، وأعلم عالم، وأسعد سعيد...
التحفيز الخارجي بالقصص والنصائح (بالنسبة لي) يعطي إحساسا وهميا بالإنجاز فقط. والإنجاز هو أعلى قمة في هرم الحاجات الإنسانية (لماسلو)، فهو يأتي بعد الحاجة إلى التقدير ! 
وفي الغالب؛ عند تحقيق الإنجاز والإحساس به، فإن النفس تهدأ، والعقل يطلب شيئا من الراحة كمكافأة له. وهذا ما يحققه التحفيز الخارجي بالنسبة لمعظم الناس.
فبمجرد سماع، مشاهدة، حضور... مؤثرات خارجية تحفّزك؛ فإنك تنشّط الإحساس بالإنجاز لديك، فتشعر بالسعادة والأمل... ثم إن كنت ممن يرتاح عقِب إنجازه، فإنك تخلد للراحة ! وفي حقيقة الأمر؛ أنت ترتاح دون تحقيق إنجاز حقيقي ! وهذا ما يعرقل تقدّمك وإنجازك. إن التحفيز الخارجي يخلق إحساسا وهميا بالإنجاز لديك.
التحفيز الخارجي (من وجهة نظري) يعيق الإنجاز ولا يدفعه، "إلا إذا توافق مع تحفيز داخلي". فالتحفيز الداخلي هو المحرك الحقيقي للإنجاز، وهو النبض في المثال السابق (القلب)، وفي الحقيقة أنت لا تحتاج تشغيله، إنما تحتاج إيجاده والحفاظ عليه !
لذلك؛ عندما يشتغل التحفيز الداخلي لديك (وهو في الواقع مشتغل في كل وقت إن لم تتجاهله)، فهو لا يتوقف. إنه يستلّ الإنجازات سلاَّ، وكأنها خيط ينتمي لكرة صوف لانهائية. إن التحفيز الذي ينبع منك؛ يجعلك عند الإنجاز تفرح، تمتلئ طاقة وبهجة ونشاطا، ترى فُرصً أكثر، تحقّق إنجازا آخر وآخر...
لذلك نرى أن من يدفع نفسه بنفسه يستمر، فنجد الثريّ أثرى، والعالم أعلم، والتقيّ أتقى... لماذا؟؟ لأن الإنجاز الحقيقي يحفزّ على الإنجاز من جديد.
"لا يفوتني أن أشير إلى أن التحفيز الخارجي بعد الإنجاز مهم جدّا ويحافظ على بقاء شعلة التحفيز الداخلي قائظة، فهو في الغالب عبارة عن مكافآت وتقدير عن إنجاز حقيقي قمتَ به فعلا، وتستحق الامتنان عليه. إنما المقارنة هنا بين التحفيز الذي يسبق الإنجاز وبالتالي يعرقل تحققه."
هل يوجد مفتاح لإشعال فتيل التحفيز الداخلي؟؟ في الغالب؛ الإجابة نعم ! إن المفتاح المناسب (حسب رأيي) هو البدء فورا. بشكل صغير ومستمر.
ابدأ في هذه اللحظة، ليس بعد قليل، ليس غدا... الآن أنسب وقت للبدء، وابدء بأقل خطوة ممكنة، يكفي أن تكون سنتيمترا في الكيلومتر، أو كلمة في كتاب، أو ابتسامة في صلح، أو دينارا في مشروع... أصغر وأبسط و"أتفه" خطوة ميسرة لك الآن هي في الواقع نقطة انطلاقك ! ولا تتوقف أبدا، فالمحرّك الداخلي ينبغي أن يبقى شغالا بالإنجاز مهما كان صغيرا (أو مهملا في نظرك الآن). إن الاستمرار بخطوات صغيرة نحو الأمام كفيل بأن ينقذ "هدفك".
* جامعة سطيف 1.

شوهد المقال 608 مرة

التعليقات (2 تعليقات سابقة):

طايري رباب في 02:20 06.09.2020
avatar
بارك الله فيك استاذة جزاك الله خير
أنيسة في 01:30 11.09.2020
avatar
مقالة رائعة بارك الله فيك

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عادل السرحان ـ شهقةُ الكرملْ

عادل السرحان                ياأبتِ خذ قلبي وامنحني قلبك وإن كان عليلاًسأحيا به ... حتماً سأحيا حبك كالربيع وأنى لزهرةٍ أن تموت حين يغشاها الربيعخذ قلبي الفتي
image

عادل البشراوي ـ قرابين هولاكو

عادل البشراوي عندما جهز جورج بوش الإبن قوات التحالف للحرب على الإرهاب قبل عقد ونيف فاستحل أفغانستان والعراق، كان يقول أن الرب تحدث معه وأمره بذلك
image

عماد بوبكري ـ ما وراء ملف الصحراء الغربية في الحسابات الجيوسياسية الإقليمية و الدولية

عماد بوبكري  أنا من اللذين يعتقدون أن ملف الصحراء الغربية خرج من الحسابات الضيقة و المناواشات الجزائرية المغربية الضيقة ليدخل و بصفة دائمة كقضية مربوطة حتميا
image

سعيد لوصيف ـ التفكير في المجتمع الجزائري المعاصر

د . سعيد لوصيف  يعتبر التفكير في المجتمع الجزائري و ظواهره النفسية الاجتماعية نشاط شيّق و شاق في الوقت ذاته: شيّق لأنّه يسمح للباحث
image

نجيب بلحيمر ـ مرض تبون.. مأزق السلطة وفرصتها

نجيب بلحيمر  حديث "الفراغ" يهيمن على ما يكتب ويقال عن الجزائر. هنا وفي الخارج أيضا، فرنسا تحديدا التي يرانا بعيونها جزء كبير من العالم، تجري المقارنات
image

العربي فرحاتي ـ الساركوزية والماكرونية..والحراك

د. العربي فرحاتي  بدافع التلهية سبق لساركوزي أن أثار قضية الاعتراف بجرائم الاستعمار باعتبارها قضية الشعب الجزائري وهو كلام استهوى الكثير من مثقفينا فأثاروها كما لو
image

نجيب بلحيمر ـ الفراغ.. مرض النظام المزمن

نجيب بلحيمر   “سمعنا دعوات لإلغاء الإستفتاء، فإننا إذا فرضنا جدلا بالتسليم بتلك الحجج وفي إطار وفاق وطني بين الشركاء في الساحة الوطنية بضرورة إلغاء الدستور
image

عادل السرحان ـ جنوبي أنا

عادل السرحان                ومذ ولدتُ رضعتُ حروف المحبّةمن صدر أمّي وأول مانطقت به (حبوبي)تشرق شمسي من سعف النخيل وتغرب خلف خطوط الكهرباءفي الأفق الخجولتعلّمتُ البكاء قبل الولادة وحين خرجت
image

فضيلة معيرش ـ مرآب في بيت أبي

فضيلة معيرشأدمن الصمت على عتبات الماضي دون ما يد حانية تخفف من أعباء شكواه، تزوج منذ أكثر من عشرين سنة وهاهو عبد الباقي يقترب
image

أحمد سليمان العمري ـ سياسات عقيمة ورسومات لا تختلف عنها

أحمد سليمان العمري ـ دوسلدورف«إنّا كفيناك المستهزئين الذين يجعلون مع الله إلها آخر». هل الرسوم الكاريكاتورية المسيئة لرسول الأمّة حريّة تعبير أم استفزاز صريح لشريحة كبيرة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

3.33
Free counter and web stats