الرئيسية | مجتمع الوطن | علي مغازي ـ أنا بحاجة للأوكسجين ..ولاية بسكرة المأساة

علي مغازي ـ أنا بحاجة للأوكسجين ..ولاية بسكرة المأساة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
علي مغازي 
 
 
بسبب فيروس كورونا مات محمد أنفيف وهو شيخ مسن، ثم مات ابنه أحمد (مهندس دولة) كان إطارا بالمعهد الفلاحي في مدينة صغيرة تسمى عين بن النوي ثم أصيب ـ بالفيروس اللعين ـ الابن الثاني واسمه الجموعي وهو شاعر وناشط في جمعية مهتمة بتدوين تاريخ الجزائر التي كانت ستحتفل بعيد الاستقلال وفي الوقت ذاته تنتظر وصول رفات شهدائها المنفية عظامهم في باريس.
تم نقل الجموعي إلى المستشفى، حيث يكافح جنود من قطاع الصحة لإنقاذ أرواح الناس من الموت في غياب أبسط الإمكانات. وكان واضحا أن الحكومة المركزية ماضية في تلميع صورتها أمام العالم، دون اهتمام حقيقي بما يحدث لـ"الجموعي" وآلاف من الناس يشبهونه، في المناطق البعيدة من الوطن وخاصة بسكرة المعنية بقصص الشهداء الذين ستستعاد جماجمهم في مشهد عظيم ومؤثر؛ لقد قاتلوا ـ قبل 170 سنة ـ على أرض واحة الزعاطشة بالقرب من بسكرة مدينة الجموعي، وفي الأخير قُطعت أعناهم وأرسلت إلى عاصمة المحتل للتشفي فيها...
وكان واضحا أيضا أن الإدارة المحلية، لا تفعل شيئا من أجل تجهيز مستشفيات المدينة حيث يرقد الجموعي الذي أطبق الفيروس على رئتيه.
اتصل به صديق ليطمئن عليه، قال له: "أنا بحاجة للأوكسجين..".
بحث هذا الصديق ـ في كل مكان ـ عن تلك الآلة التي كان يمكن أن تساعد الجموعي على مقاومة الفيروس... لكنْ... بلا فائدة.
في هذا الوقت كان شاب اسمه شرف الدين شكري، يطالب الحكومة بالتدخل لإنقاذ الجموعي والمئات من المرضى الآخرين... وهو أيضا حاول المساعدة للعثور عن آلة الأوكسجين التي قيل إنها لدى أحدهم في مدينة مجاورة وكان قد اتصل به صديق الجموعي ليطلبها منه. وقتها كان هذا الأحدهم يشاهد لحظة إقلاع الطائرة التي ستعود حاملة جماجم الشهداء.
ـ اصبر.. في الغد سأوفر لك الآلة..
ـ أنا أختنق..
ـ كن شجاعا واصبر يا الجموعي..
حطت الطائرة وظهرت توابيت الشهداء، وهلل لهم الناس فرحا بعودتهم بعد 170 عاما من المنفى... إلا رجل واحد كان سيهلل لكنه؛ مات... الجموعي كان شجاعا مثل الشهداء لكنه مات.
في الغد بكاه أطفال كان قد رعاهم وعلمهم الغناء من أجل الوطن، وبكاه طفل كبير اسمه شرف الدين شكري الذي استمر يناضل من أجل باقي المرضى ومنهم أخوان آخران للجموعي أصابهما وباء كورونا.
قالت بسكرة؛ "يا لهذا الابن الصالح!" وأشارت إلى شرف الدين فذهبت الشرطة إلى بيته واعتقلته.
تم دفن الشهداء
ودفن الجموعي
ونام شرف الدين ليلته الأولى في الحبس.

شوهد المقال 414 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عثمان لحياني ـ سندي الأول ..الجيش

عثمان لحياني  في مجمل الحوار تغيب الرؤية ولا يحضر المشروع ، تَحضر النوايا ولاشك لكنها لا تقدم ولا تؤخر في حاضر الأزمة، مخرجات الحوار موجودة في
image

العربي فرحاتي ـ هذا اقذر نفاق سياسي..رأيته

د. العربي فرحاتي  الحراك الشعبي - كما عايشت فعالياته وفهمته في كليته - مسار واضح لم يتغير منذ بدأ..مسار حدد في شعاراته المركزية الوطنية التي باتت
image

رضوان بوجمعة ـ نحو انتخابات عدد مترشحيها أكبر من عدد الناخبين!؟

د.رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 196خرجة مقيم المرادية، أمس، وبعيدا عن مناقشة شكلها ومضمونها، أهم رسالة سياسية فيها للجمهور، كانت القول إن الانتخابات التشريعية ستتم بعد 3
image

الحرية للناشط السلمي محاد قاسمي Free Mohad

الحرية وكل التضامن مع الناشط السلمي المدافع عن خيرات الجزائر محاد قاسمي الذي يرفض اليوم طلب الإفراج المؤقت عنه في ادرار وتلفق له تهم خطيرة
image

وليد عبد الحي ـ مشروع سمو الأمير حسن للشرق الاوسط

أ.د .وليد عبد الحي نشرت صحيفة يديعوت أحرنوت مع نهايات شهر شباط/ فبراير الماضي نص رسالة او مقال منسوب لسمو الامير الحسن حول رؤيته لمشكلات
image

عبد الجليل بن سليم ـ الحراك بين.le peuple و l'individu

د . عبد الجليل بن سليم  قبل ما نبدا. مستحيل تفهم السياسة و الانسان ما قراش التاريخ، شخصيا من أهم الفترات اللي أفادتني ياسر في فهم
image

بوداود عمير ـ الاشعاعات النووية من الصحراء الجزائرية لجبال فرنسا

بوداود عمير   تظهر الصورة منظرا من السلسة الجبلية "جورا" الفرنسية على الحدود السويسرية، وهي منطقة معروفة بكثافة ثلوجها وسُمكها، وقد تحوّلت من اللون الأبيض إلى اللون
image

نصر الدين قاسم ـ عور التحليل وبؤس التدليل

نصرالدين قاسم أعاب بعض الإخوة بعض الشعارات التي رفعها بعض المحتجين، وهتفت بها حناجر بعض الغاضبين في مسيرات الجمعة السادسة بعد المائة، ووجدوا فيها صهوة للتحامل
image

نجيب بلحيمر ـ مجازفة التأويل " شعارات الحراك الجزائري "

نجيب بلحيمر  الاستغراق في التحليل قد يحجب عنا التفاصيل البسيطة التي نراها على الأرض، والاجتهاد في البحث عن قراءات تؤكد ما نفكر فيه يؤدي في بعض
image

رشيد زياني شريف ـ اسئلة للقانوني رضا دغبار حول الحراك الجزائري

د. رشيد زياني شريف  لا نخوّن أحد، لكن، لن تكمموا أفواهنا، نحن أحرار ولا نساوم فيما نعتقده حقاأوجه جملة من الأسئلة إلى السيد رضا دغبار، هي

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats