الرئيسية | مجتمع الوطن | علاء الأديب ـ إفادة مقامر

علاء الأديب ـ إفادة مقامر

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
علاء الأديب 
 
لابد من الموضوعية في هذي الحياة والإحتكام إلى المنطق لتدارك ما تبقى مما أتت عليه العواطف بالوبال وإن كان الوقت متأخرا. الفوز بالنزر القليل مما تبقى من العمر بهدوء وسلام وسكينة نفس وراحة بال أفضل بكثير من إعدام الذات في متاهات العاطفة التي جرفتنا إلى حيث لايمكن أن يكون لمثلنا ان يكون.
الأفضل وبعد أكثر من خمسين عام ان يكون العقل نافذة إلى القلب وليس العكس. فلامجال للضياع في سبل قد لاتؤدي من جديد إلى المرفأ الأخير.
صالات القمار تعج بالمئات بل الآلاف من المقامرين الذين لايجدون أمتع ولا الذ من خساراتهم المتتالية. هذا فقط لأنهم لم يدركوا حقيقة تلك اللذة ولم يتوصلوا بعد إلى السبب الحقيقي وراء انجرافهم في تيار لاتصمد في وجهه اعتى الصخور. ولو كانوا قد أدركوا شيئا من تلك الحقيقة لما كانت هنالك اصلا صالات للقمار.
الحياة اكبر صالة للقمار ادركتها البشرية. وما زالت تعج بروادها مثلي ومثل أمثالي ممن لم يدركوا إلا متأخرا بأن الخسارة هي أغلى وأثمن مايمكن ان يكسبوه منها. لقد خرجت من صالة القمار بعد أن سلبتني بإرادتي من نفائسي الكثير مرددا (خسارة أهون من خسارة... تلك هي العبارة.. لاربح في الحياة).
لأنني واحمد الله على لأنني هذه... مازلت محتفظا بالمفتاح الذهبي للباب التي سألج من خلالها إلى حياة غير الحياة وزمن غير الزمن. فلم تسول لي نفسي يوما ان أقامر به.

شوهد المقال 527 مرة

التعليقات (1 تعليقات سابقة):

في 07:35 13.05.2020
avatar
شكري وتقديري لصحيفة الوطن الجزائري ولكل القائمين عليها.

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

نوري دريس ـ الغاية غير المعلنة : نريد برلمان ضعيف

د. نوري دريس  لا يمكن الجزم ان هذه هي النتائج التي كانت تريدها السلطة, ولكن المؤكد هو ان السلطة ارادت برلمانا ضعيفا, بواجهة جديدة, او ربما
image

مولود مدي ـ اكذوبة التغيير من الداخل

مولود مدي   لا يوجد ما يسمى ب "التغيير من الداخل" و "استغلال الهوامش المتاحة" التغيير هو مسألة شروط تاريخية ومسألة ميزان قوى بين السلطة والمجتمع، والسلطة
image

أحمد ختاوي ـ مدارات وبورتريهات الباحثة الأكاديمية ، الروائية ٔ الجزائرية المقيمة بكندا : أمال بن شارف : . لَسْلسة التشيؤ بمُمْكن الموئل ٔ

أحمد ختاوي  الباحثة والأكاديمية والروائية ، الشاعرة الدكتورة أمال بن شارف ، باعتبارها باحثة في الشأٔن التربوي (علم النفس المعرفي ) ، النفسي ( علم
image

ناصر جابي ـ الجزائر: بعض دلالات أرقام نسب المشاركة في الانتخابات

د. ناصر جابي  صعوبة نوعية الاقتراع الجديد الذي تبنته السلطة لأول مرة في الجزائر، المعتمد على قائمة النسبة المفتوحة، وكثرة الترشيحات الحزبية والمستقلة، التي
image

عبد الجليل بن سليم ـ انتهت الانتخابات أما بعد مقاطعة الانتخابات

د. عبد الجليل بن سليم  في السياسة و فلسفة التغيير لا يوجد شيء إسمه حل ضرفي لكن الأنظمة المستبدة تؤمن بان الحل الضرفي قد يساعد !!
image

عثمان لحياني ـ ببساطة نفس الكتلة نفس السلوك

عثمان لحياني تبسيط الأمور يساعد على فهم الأمور، نفس الكتلة الناخبة بنفس القناعات والخيارات، وبنفس االسلوك الانتخابي، يعطي بالضرورة نفس النتائج، ويبقي نفس الفواعل السياسية في
image

رضوان بوجمعة ـ جسور للغد 7 سلطة أغلبية/الأقلية تنافي الديمقراطية وتهدد الوحدة الوطنية

د. رضوان بوجمعة  بعد أكثر من 70 ساعة عن غلق مراكز الاقتراع، خرج محمد شرفي مسؤول سلطة الانتخابات التي يقع مقرها بمحمية نادي الصنوبر، ومن قاعة
image

طيبي غماري ـ قراءة سريعة في انتخابات متسرعة

د. طيبي غماري  تكشف طريقة تسيير أو إخراج نهاية العرس الانتخابي على ضبابية الموقف بين مراكز القرار الأساسية، حيث لم تتمكن من حسم معركة السلطة لغاية
image

محمد هناد ـ سحب الاعتماد من فرانس 24

د. محمد هناد  نشرت وكالة الأنباء الجزائرية، نقلا عن وزير الاتصال، أن » الدافع وراء سحب الاعتماد، هو العداء الواضح والمتكرر للدولة الجزائرية ومؤسساتها وعدم احترام
image

العربي فرحاتي ـ كيف أتجاهل مزابل تاريخكم ..؟؟

د. العربي فرحاتي  يحلوا دائما لمن شاركوا وتسببوا في مآسينا ومآسي الشعب في التسعينيات من محترفي الكذب وجامعي الريع من المتمسلمين يعيبون علينا عند انتقادنا لترهاتهم

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats