الرئيسية | مجتمع الوطن | مرزاق سعيدي ـ فرادة البدويين.. العاصميون و(le mechoui d’abord)!

مرزاق سعيدي ـ فرادة البدويين.. العاصميون و(le mechoui d’abord)!

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

مرزاق سعيدي 
 
يتفرد أبناء البادية في تحضير أطباق بسيطة وشهية، "شواءهم" صحي يحترم الريجيم، عكس أبناء المدينة الذين يتساقطون على كلّ ما يرفعُ منسوب الكوليستيرول، ويُنمّي التخمة.
أقول هذا وفي ذهني صورة لن تنمحي من مخيلتي، التي اختزنتها من "خرجاتي" نحو الجنوب، مثل الشعيبات، بطريق بسكرة، التي تستوقفك فيها ظاهرة خاصة، تنبهك الى فروق من نوع خاص، هي التي تحولت إلى محطة تبضع خاص باللحوم الحمراء (خروف وماعز). 
في هذا المكان يتعرى "المديني" (ما بعد زحف الريف) ويظهر البدوي بوضوح، في عرف أهل الصحراء، من أول كلمة يتلفظها وهو يتحدث مع بائع اللحوم الطازجة، العضلات فيها ترتعد، نظرا لحداثة ذبح "الفريسة"، مثلما يقول العاصميون (الذين يختصرون 48 ولاية اليوم، وليس العاصميين طبعة "الشعبي")، الضالعون في التسميات، والحالمون بـ"الشواء" في الطبيعة، وهم يتحدثون عن "البوزلوف" الغني بمحفزات صعُود الكوليستيرول، بينما الشواء بالنسبة للمختصين فيه من ابناء البادية يبدأ بعضلات الكتف والأفخاذ وينتهي بلحم "الفرايش"، وهو لحم طري يتفوق على طراوة لحم الرقبة، الذين يعشقه المهتمون بالأكلات التقليدية التي تتطلب بعضا من اللحم، قليل الدهون، كثير المتعة والتمتع بالمذاق الذي يقف احتراما لعدد كبير من البهارات المستخدمة في الطهو، خصوصا في الهضاب العليا في الجهة الغربية من البلاد، حيث "الوعدات" و"المشوي أولا" (le mechoui d’abord) تتناثر على الجغرافيا من تيارت الى بشار، ومن اللحم المفور على الطريقة التركية بتلمسان الى زردات بقايا البدو الرحل شمال أدرار..
من سيقرأون هذه الكلمات العابرة، سيقولون ماذا عن "فضل بسكرة" و"أفضال الجلفة" و"باع المسيلة" و"حظوة برج بوعريريج" وكل هؤلاء يشتركون في توزيع البروتينات بطريقة مهوية في الأطباق التي يقترحونها عليك، محمولة على كم متوازن من البهارات التي تغريك على أكل المزيد، لكنها تنظم الجهاز الهضمي، و"تحرق" في طريق العملية الهضمية، ما يزيد من الدهون، عن الحاجة البيولوجية، عن طريق تحفيز الإفرازات الى مداها الأقصى، مثلما تشير له دراسات حديثة.
"لمأخذ" الوحيد، بنظر منيخافون السمنة، على صحون أهل الحضنة متى أكرموك في البيت هي الدهون التي يضيفونها (السمن) حتى يصير مذاق الطبق حلوا، يرسلك الى حدود التخمة، التي يزيلونها عنك بكؤوس شاي من الدرجة الثالثة، على طريقة الصحراويين، في مسح "آثار" الشطط في العناصر المؤدية الى الكوليستيرول، بحركة آلية في بقراج الشاي صعودا ونزولا، حتى تثور ذرات الهواء مخلوطة مع السكر، وتنتج رغوة كثيفة، لا تضاهيها رغوة كابوتشينو، ولو بمساعدة في مونتاج الإشهار!
في الشرق الجزائري غالبا ما يكون اللحم، المختار بعناية مرفوقا بـ"حميس"، قاتل للتخمة، وطارد للغازات، ومساعد على تفكيك ما قد يراه فرنسيا محموما بوصفات "كوردون بلو" ضرب للريجيم، واغتيال للصحة البيولوجية!
خارج السرب:
البديون لا يستهلكون أحشاء الحيوان المذبوح، (les abats) ولذلك لا تجد هذه الأحشاء معروضة للبيع في المناطق البدوية والصحراوية، وإن وجدتها فاعلم أن البائع ليس ابن المنطقة او انه "تاجر"، في عرف التقاليد، لا يهمه من تكون، ولا يعير اعتبارا لما درج عليه الناس منذ قرون، مثلما يحدث في الشعيبة التي زحف نحوها عدد من أبناء الشمال يسترزقون منها، بأسلوب "الجزار".. وهم من اخترعوا بيع الغرنوق بالكبدة محشيا في الكرشة بـ600 دينار، ثم بـ2400، ثم بأكثر من 3000 دينار، والسبب "شوايات درارية وأخواتها بالعاصمة، التي يزدهر فيها شواء "الأحشاء" بنظر أهل البادية، الذين لا يأكلونها، في وقت تتراقص أعين "المدينين" وهم يسمعون "أيا كبدة، كبدة.. مشوية" !!
 

 

شوهد المقال 323 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

ناصر جابي ـ دلالات عودة أحزاب السلطة إلى الواجهة في الجزائر

د. ناصر جابي  قد يكون من الأحسن الاتفاق في البداية على أننا لسنا أمام أحزاب سياسية بالمعنى الحقيقي للكلمة، ونحن نتكلم عن حزب جبهة
image

سعيد جعفر ـ عالم الوزير الافتراضي ترجمة لنص قرئ بالفرنسية على راديو كورونا

 سعيد جعفر    ألا تشعرون مثلي بأنه منذ أن قرر المنشار لنزيم باية الذهاب في عطلة مستحقة تكررت محاولات تقليد أسلوبه؟ آخر محاولة قام بها وزير
image

حميد غمراسة ـ مشروع الكيان المتخندق

 حميد غمراسة  بعودة جبهة التحرير الوطني بفضائحها إلى الواجهة، يثبت نظام الفساد أنه مصمم على ممارسة أكثر شيء يفهم فيه: الاعتداء على الجزائريين وإذاقتهم فنون
image

رضوان بوجمعة ـ أحزاب الإدارة.. حسابات المرادية المعادية للسيادة الشعبية

د. رضوان بوجمعة    الجزائر الجديدة 179   في ظرف 72 ساعة فقط، ومن قاعة مغلقة بالمركز الدولي للمؤتمرات عبد اللطيف رحال بنادي الصنوبر، انتقلت قيادة التجمع
image

اسلام طبوش ـ الحراك الجزائري من التعتيم الإعلامي إلى الاستهداف ... صمود الحراك يغضب فرنسا و اولادها

اسلام طبوش    قام الحراك الشعبي علي ما عقده بيان ثورة أول نوفمبر 1954 وفق المبادئ الاسلامية عقدته أيضاً ثورة 22 فيفري السلمية...
image

عبد الباقي صلاي ـ ماذا عن رجالات الدولة الأَكْفَاء الذين ظلمتهم العصابة؟!

عبد الباقي صلاي  حملةُ الأيادي النظيفة التي قادها  "أحمد أويحيى"  عندما تَسنّم القرار الأول في الحكومة الجزائرية أواسط التسعينيات من القرن الماضي،والتي على إثرها
image

نجيب بلحيمر ـ سحابة صيف راعدة

نجيب بلحيمر   كما كان متوقعا اكتفت الخارجية الفرنسية بالتذكير بحرية الصحافة للرد على قرار الجزائر استدعاء سفيرها لدى باريس احتجاجا على بث وثائقيين سهرة
image

نجيب بلحيمر ـ النقاش الحرام

نجيب بلحيمر   هل نقد بعض القرارات في ميدان السياسة الخارجية للجزائر والاختلاف حولها يمثل جريمة ؟ في الجزائر يجيب كثير من الناس بنعم، وقد
image

عثمان لحياني ـ فلتان وتلف

 عثمان لحياني  مثلما كانت هناك عملية مأسسة وتبني لخطاب الكراهية المبني على تمزيق الجغرافيا ووضع الحجر في الشقوق ، مثلما يبدو واضحا أنه تم
image

العربي فرحاتي ـ إذا عرف ..من رخص ؟ ..بطل العجب !

د. العربي فرحاتي  لشعورهم بالنقص في شرعية من انتخبوهم..الباديسيون الجدد يكملون ما نقص من شرعية السلطة التي انتخبوها من هجومات الاعلام الفرنسي لسلطتهم ..حيث

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats