الرئيسية | مجتمع الوطن | نسرين بن لكحل - و مات عمر و معه العدل !

نسرين بن لكحل - و مات عمر و معه العدل !

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
 نسرين بن لكحل
 
 
 
 على الذين يبكون لرحيل الفنانين بحرقة أن يتذكروا أن هناك من يموتون كل يوم بالرصاص و تحت الأنقاض، بؤسا و كمدا دون أن يشعر برحيلهم أحد !
 
مات العدلُ و معهُ عمر و ماذا بعدُ ؟! ذلك سامي فقط و الآخرُ هو الشريف، و ليس كلّ من حمل اسم عمر بعمر؟!
إنّهم يموتون كلّ يوم، و لا أحد اهتمّ بالأمر، البؤساء و المساكين، المشرّدون و اليتامى، الفارّون من القصف و النّاجون من الموت بالّرصاص ليموتوا جوعًا، المقتلّون في بورما، المحاصرون في غزة، العالقون تحت الأنقاض، المنسيّون في سوريا، و المقتلّون في بورما..المدنيون الأبرياء في اليمن، و لا أحد غير ذويهم من يهتم بالأمر..و إنّه لتبّا ..
الذّين لا تحتفي بهم الحياة حين يموتون لا يذكرهم أحد! كأنّ الموت أرحم بهم، فلا عدل حتى في الشعور بالآخرين و لا إنسانية توقظ الضمير..
و مات عمر و ألف عمر يتكرّر بالاسم فقط، لن أحدّثكم عن شهامة و عدل الفاروق، عن بغلة تعثّرتْ فبرأ ذمته خوفا من طريق لم يعبّدها، و عن بطن عوت جوعًا فألقمها صبرا حتى لا تطمع! و عن عمر بن عبدالعزيز حين لم يجد فقيرا يعطيه زكاة! في حين نجد الفقراء لكن أموال الزكاة على كثرتها لا تجد طريقها إليهم! و حتى عمر المختار الذي أعدموه بالرغم من هرمه؛ حتى تخبو جذوات شجاعته في قلوب أتباعه !
لا يفهم من قولي أنّي ضدّ السينما، الفن و المسرح بالعكس أنا أؤمن أن المسرح أبو الفنون و أنّ الأعمال الابداعيّة تستحقّ أن تُخلّدها فصول تمثيليّة حتّى تصل للجميع لمن يقرأ و لا يقرأ، فالفن هو اللّغة الوحيدة التّي لا تفرضُ غالبا إمتلاك مستوى عالٍ من الإدراك بقدر ما هو مستوى من الحسّ و الشعور.. 
مرة أخرى أقول مات عمر الشريف، و سيأتي من خلفه من يخلّده بفلم يروي سيرته الذاتية، و من باب اذكروا محاسن موتاكم لن أعرج على عدد الجوائز التي نالها و لا الأفلام العالمية التّي شارك فيها، لكنّي عزمت البحث عن مواقفه الإنسانيّة و رسائله التي كافح لايصالها، فالفن رسالة أيّا كانت حتى بنفخة بوق..
لن أخوض في الأمر كثيرا حتّى لا أغتاب الأموات، فحرمتهم أشدّ من حرمة الأحياء، لكن تذكّرت ما نقل عن المرحوم سامي العدل عبر الوسائط الإلكترونية: "أوصي صنّاع السينما أن ينتجوا أعمالًا هادفة ولها مضمون ولا بد أن يدركوا أنهم يخاطبون جمهور واع وذكي لن يقبل على سلعة سيئة"
رحم الله الفقيدين ، و لنا في الموت ذكرى نافعة، و تبصرة علّنا حين نسمع نواح النّائحين على الرّاحلين نتذكر أن هناك من يموتون كلّ يوم دون أن يجدوا من يحفر لهم قبرا فكيف بمن يبكي عليهم !


شوهد المقال 1696 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عبد الباقي صلاي ـ للاستطاعة ... حدود !

عبد الباقي صلاي في تجربة أجرتها نخبة من العلماء الباحثين حول قدرة النملة التي ضحك سيدنا سليمان عليه السلام لجرأتها، وصبرها ،وحرصها الشديد على
image

فارس شرف الدين شكري ـ بسكرة ليست العاصمة ..الناس تموت مشتاقة شربة ماء

د. فارس شرف الدين شكري  الرجاء تعميم النشر لو سمحتم، لأن الأمر يتعلق بحياة أفراد بسكرة ليست هي العاصمة يا الربّ العالي :  استلمنا نتائج تحليل
image

طارق السكري ـ ما الذي يدفعنا لأن نتأمل نصاً جمالياً وآخر ؟

 طارق السكريإنها حاجة النفس إلى التعبير عن مكنوناتها ، وتلمس أعماقها ، والكشف عن أبعادها ، والتلذذ بما يضفيه النص من جمال يثير فيها
image

أحمد عبد الحسين ـ رسالة في انطباق الشفتين

 أحمد عبد الحسين    قبل ثلاثين سنة قال لي شيخي في قمّ إن الميم هو حرفُ الحقيقة الآدمية، قال: انظرْ إلى تأخّره في آدم ثم
image

طيبي غماري ـ في محاولة الرد على دعوى دراسة تمرد الجزائريين على إجراءات الحجر الصحي سوسيولوجيا

 د. طيبي غماري يضع هذا المطلب علماء الاجتماع أمام المحك، حيث سنجد أنفسنا اذا ما اردنا استجابة صادقة مضطرين إلى إبراز علم اجتماع حقيقي لدراسة
image

ناصر جابي ـ الجنازة كلحظة سياسية مركّزة في الجزائر

د. ناصر جابي  علاقة السياسة بالجنازة والمقبرة والدفن، وبالتالي بالموت في الجزائر من أغرب العلاقات. هذا ما يخبرنا به تاريخنا السياسي في عديد مراحله،
image

رشيد زياني شريف ـ عودة حمالات الحطب لتحقيق ما فشلوا فيه أثناء الحراك

د. رشيد زياني شريف   كلكم لاحظوا عودة حرب الأيديولوجية، من نفس منابر الكراهية، التي عشناها وذقنا علقم صنيعها في التسعينات، وتقوم هذه الوكالات
image

سعيد لوصيف ـ لديّ حلم... (عن نصّ مارتن لوثر كينغ بتصرّف) I HAVE A DREAM ، في الذكرى 28 من اغتيال سي الطيّب الوطني أعيد نشر حلمه وحلم الجزائريين والجزائريات

د. سعيد لوصيف   قبل ثمانية وخمسين عاما، أعلن الجزائريون والجزائريات بالبندقية والشهادة بيان التحرير من ويلات الكولونيالية والاستعمار. كان ذلك اليوم التاريخي
image

وليد عبد الحي ـ دونية السياسي في الحوار الحضاري(2)

 أ.د.وليد عبد الحي  تنطوي المنظومة المعرفية الغربية على بعد معرفي تشكله البيانات والمختبرات واستنتاجات البحث النظري والميداني،وتستند هذه المنظومة إلى شبكة مفاهيمية(conceptual) تتوارى خلفها
image

مريم الشكيلية ـ حديث في مقهى الورق

مريم الشكيليه ـ سلطنة عمان  قالت له : أكتبني حين تكون متوحدا بذاتك...حين يأخذك الحنين إلى مسافات لا حدود لها...أكتبني حين أغادرك وامحو آثار وجودي من

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

4.00
Free counter and web stats