الرئيسية | مجتمع الوطن | رياض بن وادن ---- تعدد الزوجات بين قدرة الأمير و رغبة الفقير..!!

رياض بن وادن ---- تعدد الزوجات بين قدرة الأمير و رغبة الفقير..!!

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

رياض بن وادن

 

أثار التصريح الأخير الذي أدلت به زعيمة حزب إسلامي في الجزائر زوبعة من ردود الأفعال المؤيدة و الرافضة لها عندما صرحت بأن للرجل الحق في أن يجمع بأكثر من إمرأة.

 

و لن أناقش قول هذه السيدة لأن هذا الأمر ليس بالجديد و قد كتب عنه علماء الإسلامي عبر الأزمنة و العصور، و وضعوا لذلك شروطا و ضوابطا و وضحوا للناس ايجابياته و سلبياته، لكنني أردت أن أناقش هذا الأمر من زاوية أخرى، أبدأها بهذا التساؤل: هل تعدد الزوجات يحل مشاكل الجزائريين؟

 

بالنظر للمشاكل الإقتصادية و الإجتماعية التي يعيشها الرجل الجزائري من بطالة و أزمة السكن و مشاكل أخرى كثيرة و متعددة أعتقد بأنه لا يستطيع حتى التكفل بنصف إمرأة فما بالك أن يتزوج بثانية و ثالثة و رابعة، و ما نسمعه و نراه في المحاكم لدليل قاطع بأن معظم حالات الطلاق سببها المشاكل الإقتصادية و عدم قدرة الرجل على التكفل بعائلته.

 

و إذا كنا أكثر شجاعة علينا أن نقول بأن الرجل الجزائري اليوم ليس مثل الرجل الجزائري بالأمس القريب، فالرجل من قبل كان يبحث عن الزوجة التي تخدمه في بيته و تربي أطفاله و تمكث في البيت حتى ولو كانت تحمل شهادات عليا، أما اليوم فقد أصبح الرجل يبحث عن العاملة المتعلمة كي تساعده على مصاريف البيت و تتقاسم معه تكاليف الحياة و صعابها و ذلك للتطور الحاصل في المجتمع الذي أصبح يتطلب هذا النوع من التكافل و التآزر بين الزوجين، فأنى لزوج بهذه الوضعية أن يبحث عن زوجة أخرى؟ و أي زوجة بهذا الكفاح و العطاء أن تقبل بضرة أخرى؟

 

و لهذا فإن تصريح السيدة المحترمة قد يكون بدافع إحداث ضجة إعلامية حتى يكون إسم الحزب و إسمها في مقدمة الأخبار و هذا من حقها كسياسية تعمل في الميدان، لكن عندما نحاول التفكير في الأمر تطبيقيا نجد بأن مشاكل الجزائري عديدة و متشعبة تجعل من موضوع تعدد الزوجات في آخر إهتماماته لكنه طموح من طموحاته المستقبلية إذا ما تيسر له الأمر لفعل ذلك.!!

 

و في هذا المقام من التفكير لا يسعني إلاّ أن أتذكر حادثة وقعت للأمير عبد القادر رحمه الله عندما كان في الأسر في فرنسا في "بوردو" أنه دعي ذات ليلة إلى حفل عشاء إجتماعي فتقدمت منه امرأة جميلة و فاتنة و سألته: لماذا تتزوجون أكثر من امرأة و ليس واحدة فقط كما عندنا ؟ فرد عليها و هو يبتسم: نحن نحب واحدة من أجل عينيها و أخرى من أجل شفتيها و ثالثة من أجل قامتها و رابعة من أجل عقلها و قلبها..فإذا اجتمعت هذه الصفات في امرأة واحدة مثلك لما اخترنا غيرها !)).

و من فكر الأمير رحمه الله نقول: إذا وجد الجزائري الفقير زوجة حنونة طيبة تتقاسم معه تكاليف الحياة و تقاوم، تربي أطفالها و تسهر على خدمة زوجها، تحمل عنه أعباء الحياة و تكابد، فلماذا يبحث عن غيرها.!؟

 

كاتب جزائري مقيم بالسويد 

 

 

شوهد المقال 1076 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

فيصل الأحمر ـ الحراك و"المابعدية" (أو حديقة الحيوانات الأيديولوجية )

 د. فيصل الأحمر    فجأة ظهرت فصائل كثيرة ناتجة عن الحراك المبارك في الجزائر وكلها تتبنى السابقة المغرية "ما بعد":*مابعد الثوري: وهو مثقف كهل ركب الحراك ثائرا
image

نوري دريس ـ حينما ترى أعين حشماوي أيدي المخابرات الخفية, وتعمى عن رؤية ألاف الشباب في الشوارع

د. نوري دريس  في حوار مع مجلة la Croix, يدافع عالم السياسة الجزائري محمد حشماوي عن اطروحة مفادها ان الاجهزة الامنية( المخابرات) هي
image

وليد عبد الحي ـ العالم الى اين؟ الحاجة للدراسات المستقبلية

 أ.د. وليد عبد الحي  لأن المستقبل يأتي قبل اوانه بفعل تسارع ايقاع التغير ، فان رصد وقياس حركة ومكونات الظواهر وبمنهجية كلانية(Holistic) اضحى احد مسلمات
image

السعدي ناصر الدين ـ الأربعة الذين تحكموا في مصير الجزائر قبل 1988

السعدي ناصر الدين    هــؤلاء الاربعــة كانــوا يتحكمــون في مصيــر الجزائــر قبــل احــداث اكتــوبر 1988.. الشاذلــي بن جديــد قــائد مسيــرة ضيــاع انهــاها بالسقــوط والبكــاء على
image

عبد الجليل بن سليم ـ النظام ..الخوف المرضي .. Macbeth و Shakespeare

د. عبد الجليل بن سليم  بالنبسة ليا مسرحية Macbeth ليست العمل المدهش لشكسبير لكن هي مسرحية على حسب فهمي من الاعمال العظيمة التي
image

مرزاق سعيدي ـ عاشق الأرض.. والنرجس

 مرزاق سعيدي    عاشق الأرض.. والنرجس*!أشعُر بالخوف على الطبيعة كُلّما صادفت في قلب العاصمة الجزائر أشخاصا يبيعون النرجس البري بأثمان ملتهبة، وخوفي لا علاقة له بالسعر
image

رضوان بوجمعة ـ القضاء المعطل.. الشعب المناضل والعدل المؤجل!

 د. رضوان بوجمعة   الجزائر الجديدة 162  هذه هي الثلاثية التي تصل إليها وأنت تحاول تلخيص أكثر من 15ساعة من جلسة محاكمة فضيل بومالة، أمس، بقاعة الجلسات
image

يوسف بوشريم ـ فضيل بومالة ضحية الأمية الإلكترونية

 يوسف بوشريم  من خلال وقائع محاكمة المفكر والمثقف الحر فضيل بومالة والتهم الموجهة إليه و(مصدر الأدلة) الموجودة في الملف أكتشفت أن المتهم الحقيقي من
image

العربي فرحاتي ـ الحراك..وانبعاث الاستئصال إلى الواجهة ...

 د. العربي فرحاتي  لم أقتنع لحظة واحدة ما روجه ويروجه ورثة الكاشير من النوفمبريين الباديسيين من أن الفكر الاستئصالي الدياراسي يكون قد فارق السلطة الحاكمة
image

نجيب بلحيمر ـ أنا فضيل بومالة .. باسم الحرية أحاكمكم

نجيب بلحيمر   ساعة علقت على حائط قاعة الجلسات الثانية بمحكمة الدار البيضاء كانت تشير إلى الساعة 12 و 17 دقيقة.. التوقيت الصحيح كان التاسعة إلا

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats