الرئيسية | إبداعات الوطن | شعر | بقلم آيات القرمزي .. الى شهيد عيد البحرين الفتى علي الشيخ

بقلم آيات القرمزي .. الى شهيد عيد البحرين الفتى علي الشيخ

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
نقدم لكم اليوم رائعة شاعرة الثورة المُجاهدة آيات القرمزي بحق شهيد العيد علي جواد احمد الشيخ .. راجين ان تنال اعجابكم و رضاكم فهي حقاً من غرر قصائد الشاعره المبدعه آيات القرمزي حفظها الله تعالى ذخراً لنا و للثورة

مساؤكَ عزٌ وانتصارٌ علـــــــــــى الفنا

ونحركَ ثغرٌ في الضمائــــــــــر أذّنــا

عليٌ أيا من آثر المـوت خالـــــــــــداً

ليشهد في الأخرى على من تفـرعنا

نزلت على الأيام ضيفــاً مودّعــــــاً

وأسرعت نسراً في معـانقــــــة الهنا

هنيئاً شهيد النخل والبحــــــر والصبا

تموت وقوفاً مائجاً لســـــــــت مذعنـا

وما استشهد الغيم الذي أزهر الثرى

وراح هباءاً بل سقى المجد والمنــى

ملأت معانينا صموداً ورفعـــــــــــةً

وتوجتنا فخراً ودراً وسوسنـــــــــــــا

وكنا وما زلنا على عـــــــــــادة الإبا

نموت ليحيا الدين والعـز هاهنــــــــا

ألا فاقتلونا هكـذا نحــــــــــــــن هكذا

إذا ما قُتلنا نمــلأ الدهــــــــــر والدُنا

سلاماً على الطفــل الشهيـــــد وأمه

سلام الثرى للغيــث والليــــل للسنا

قُتلت لنحيا في الكرامـــــــــــــة أمةً

ولم تكترث بالرعب منهـــم لنأمنـــــا

وثرت وثرنا عندما اختارك الـــردى

قريناً إلى العلياء يا قاهــــــــــر العنا

فعمتَ خلوداً يا ابن ستـــــــرة والعلا

ويا هازم الإذلال والخـــوف والضنا

ويا أمه بل أم كل مقــــــــــــــــاومٍ

تَقَدّمك الغالي إلى الخلــــــد مسكنا

جراحكِ بين العاصفــــــات جراحنا

جبينك يا أم الشهيـــــــــــــــد جبيننا

وعيدكِ عيد النصــــــر أمّا (عليُّكِ)

فكان مقيماً بل ومــــــــــــازال بيننا

يلوّن وجه النصــــر في كل مشرقٍ

وكيف يروق الفجـــــــــر إلا ملوّنا

على وتر الإصــــرار يرقص لحنهُ

وهل يُقراُ الإصـــــــرار إلا ملحّنا

ومهما بقوا بالظلـــــم يبقى بعزمه

يزلزل هذا الليــــــــــل أن يتسلطنا

ويبقى دم الثــــــوار يغلي بروحه

ولن ينتهي ما دام بالنصــر مؤمنا

ويبقى مصير الشعـــب رهنٌ بكفهِ

ولن يفلح الإجرام مهمــــا تشيطنا

وأما التواني والتراجع قــد مضـى

وفي عالم الأحرار ما عاد ممكنـا


بقلم: شاعرة الثورة البحرانيه
المجاهده آيات القرمزي

شوهد المقال 3169 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

حميد بوحبيب ـ المسار الانتخابي ...2 !

د.حميد بوحبيب  للمرة الثانية في تاريخ الدولة الوطنية الفتية، تلوح في الأفق بوادر توقيف المسار الانتخابي .في المرة الأولى، فعلها الجيش بمعية القوى التي تحالفت ضمن
image

رائد جبار كاظم ـ التظاهرات في العراق تعدد السيناريوهات وصراع الارادات

د. رائد جبار كاظم  واقع الحال أن ما يجري في العراق من تظاهرات وأحتجاجات شعبية منذ مطلع تشرين الأول 2019، وأستمرارها الى يومنا هذا
image

سعيد لوصيف ـ في مشروعية مطلب الثورة في تمدين الدولة ،،، هلاّ تحدّثنا بهدوء؟

د.سعيد لوصيف   يعتبر تناول موضوع الفصل بين السلطة العسكرية و السلطة المدنية، موضوعا يحوي على الكثير من الحساسيات لدى الكثير من النخب السياسية
image

رضوان بوجمعة ـ من المحاكم الخاصة إلى قضاة القوة العمومية!

 د. رضوان بوجمعة   الجزائر الجديدة 132  ستبني الجزائر الجديدة سلطة قضائية مستقلة عن باقي السلطات، عندما تنجح في بناء المؤسسات ودولة الحق والقانون من قبل مجتمع
image

عثمان لحياني ـ كتاب واحد ..قاموس الأزمة

 عثمان لحياني   تقرأ السلطة من كتاب واحد ربطت عقلها اليها، وأعقلت خيلها وخيالها الى قاموس التسعينات ، تغرف من ديباجته حرفا بحرف وتدبير بتدبير، ولم
image

يسين بوغازي ـ إستراتيجية الأقلية السياسية من لا يملك الى من لا يستطيع ؟

يسين بوغازي   إن أخوف ما تخافه الأقلية السياسية رئيسا مدنيا ، وإذا اقول رئيسا فالمعنى نهاية المناورات السياسية والإعلامية التي تبثها  الأقلية
image

يوسف بوشريم ـ من الإعتقالات والسجون السياسية إلى غلق صفحات الفايسبوك ..مؤشرات نظام يحتضر

 يوسف بوشريم   من الاعتقالات والسجون السياسية إلى الإعتقالات والسجون الفايسبوكية مؤشرات نظام يحتضر  بعد فشله الذريع في كل أشكال الثورات المضادة التي تهدف إلى إجهاض و إحتواء
image

رضوان بوجمعة ـ عبد المجيد تبون...موظف سياسي على باب القصر الرئاسي!

د.رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 131سيحتفل عبد المجيد تبون بعيد ميلاده الـــ74 يوم 17 نوفمبر، وهو ما يصادف تاريخ الانطلاق الرسمي المفترض للحملة الانتخابية، فهل هي
image

عثمان لحياني ـ التاريخ يتحدث : تعاطي العقل العسكري

 عثمان لحياني  ثمة أطروحة تبريرية في تعاطي العقل العسكري راهنا مع الشأن العام وفرضه مسارا سياسيا محددا، ويعتبر أصحاب هذه الاطروحة (بحسن نية
image

نجيب بلحيمر ـ مرشح الفراغ

نجيب بلحيمر   عاشت الجزائر في ظل شغور فعلي لمنصب رئيس الجمهورية ست سنوات, وكانت هناك نية في تمديد فترة الفراغ لخمس سنوات أخرى.هذا هو الفراغ الذي

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

5.00
Free counter and web stats