الرئيسية | إبداعات الوطن | شعر | لخضر خلفاوي - !يا عشتاري

لخضر خلفاوي - !يا عشتاري

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image


 لخضر خلفاوي | باريس
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
كانت تنظر إليّ في استحياء
و إكبارِ ..
عيناها أراهما ملتهبتان..
تقول لي ، متى تفهم 
و تنزع عنك قناع الاستكبار ؟ 
قلتُ  
يا سيدة الوجع  
الحين لا و  لن أتغشاكِ
حتى تأتيني بقربان تأكله هذه 
النار 
قالت: 
يا جبّار 
لا عليك ..
أمسك لرغبتي و نزوتي فيك  فتيلا
ألم أقل هيت لكْ ..
أنصت لهذا الجسد المحموم بك 
إنه يصهل و يعوي عويلا..
انزع عنك الآن هذا السِّتار
خذني جملة أو تجزئة و تفصيلا ..
علَّ نارك من ناري تشبع ..
يا جباري
لقد اعتنقتك 
و إني أؤمن بكْ
لا يهمني أن يؤمنوا بحبي لكْ
و بما يقوله هؤلاء الكفارِ  
أنا يا سيدي سيدة قومي 
و بنت الفطاحل و  الأخيارِ.. 
و عرقي فيه :
بابليٌّ، سومريٌّ، عباسيٌّ ، أُمويٌّ ، أوسيٌ،
خزرجيٌ ، مهاجرٌ ، بربريٌ ، قريشيٌ، فاطميٌ 
فرعونيٌ ، جزائريٌ  
و فيه بعض من الأنصارِ
أنا حرة بنت الفرسان و الحرائر 
و أنا لقيطة تاريخك العاري
من كل افتخارِ ..
فلا ترْتَبْ من دعوتي 
معي يا يتيم الهوى لا غربة فيها 
و لا احتيارِ...
حبك استعمرني 
فمالي في حضرتك صرت  أعشق الفتوحات 
و أصبحتُ أمجد للاستعمارِ  
حاصر أسواري
اقتلع قلاعي
لا تترك منفذا للهروب من
اجتياحكَ..
افتحني و أعد فتحي 
استوطني 
دارا بعد دارِ 
هدّم مآذني ..
و اسحق صوامعي 
اضرم فِي كل مستوطنة 
نارا بعد نارِ
ثمّ  أعد تحريري و إعماري 
و اضرب  عنقي أو قَبِّلهُ 
اخرق حَرفي 
أو أكرمه 
و مزق كل ما ورائي 
و ما أمامي 
و بدِّد كل الجُيوب 
و لا تنس أني بددتُ لأجلك
ما تبقى من أقفالٍ و أزرارِ 
لست وحدك من يحتضر وجعا
فقط قلها أنك  لست وحيدا 
وتشتهيني بكل الطقوس
بكل المنافع و بكل الأضرارِ 
أوَ تخشى أن يلبسوك إفك 
الوشاية و العارِ 
اقدم يا رجلا يقاوم ردة النُّهود 
و كساد الآهات في المضاجِع
و حرَّموا عليه الأحضان 
و أبعدوه عن المَرَاضِع
يا منْ يصنع من عجرفات و خيبات قومهِ
شبهات الانتصارِ... 

اقدم .. تقدّم ..
كرّ فِيَ كل ما يحلو لك أيها 
الحُرّ..
لا تخشى شيئا
 فقد مات في ذاكرتنا
الأشهام و الأحرارِ
لا تخجل .. لِمَ كل هذا التواضعْ
قلتُ لها و أنا أبكي على صدرها 
و أشدُّ على يديها
 و أَلفُّ الأخرى في جيبها 
آه يا سيدتي 
معك حق 
معك كل الحقوق المغتصبة 
يا " إنانا" و يا "عشتاري 
هلمّي إليّ و انفضي عني 
في هذا الجسد المشرّد ركام
الماضي و كل الغبار 
ما عاد للخنوع توبة  
و ما عاد للعروبة فضل الاستغفارِ  
شكرًا لك سيدتي ؛ أنكِ 
وهبتيني دون مقابل هذا 
اللجوء اللذيذ 
و منحتيني في أوجّ الفقد
 كل هذا الانتشارِ 

شوهد المقال 2762 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

جيهان أبواليزيد - أحمد خالد توفيق .. تركتك تغزو عقلى فكيف تكون قصاصاتك قابلة للحرق ؟

 د.جيهان أبواليزيد  هل فهمت الآن الحكمة من كون عمر الإنسان لا يتجاوز الثمانين على الأغلب؟. لو عاش الإنسان مائتي عام لجن من فرط الحنين إلى أشياء
image

رشيدة زروقي - وضع عبد الله بن نعوم عينة من واقع حقوق الإنسان في الجزائر محكمة غليزان تدين الناشط بن نعوم بالسجن سنتين نافذة

 رشيدة زروقي  وضع عبد الله بن نعوم عينة من واقع حقوق الإنسان في الجزائرمحكمة غليزان تدين الناشط بن نعوم بالسجن سنتين نافذة      
image

شكوى من مظلوم تعرض للظلم والتعسف من محكمة حجوط إلى وزير العدل الجزائري

 السيد زقاوة محمدرقم القيد 13382 مؤسسة إعادة التربية و التأهيل القليعةبسم الله الذي ليس مع عدله عدل لا في الارض و لا في السماء و
image

ناهد زيان - مدرسة إلهام ذهني التاريخية

 د. ناهد زيان إن كنت من المهتمين بالتاريخ عموما أو من الدارسين له والباحثين فيه ولاسيما التاريخ الحديث فإنك حتما تعرف من هي الدكتورة "إلهام محمد
image

بوفاتح سبقاق - الكاذب الرسمي

بوفاتح  سبقاق الزعيم منزعج و متشائم بخصوص إستمرارية حكمه ، إشاعات كثيرة هذه
image

حميد عقبي -جوع

حميد عقبي             هذه الأرصفة الجائعة تبدو وحيدة ترتجف تلك خطواتنا لا أثر لها الآن مصباح الشارع يلتزم الصمت كانت هنالك حافلات مزركشة كانت
image

وليد بوعديلة - قصة حيزية عند الشاعر الفلسطيني عز الدين المناصرة

 د. وليد بوعديلة (حيزية) هو اسم امرأة جزائرية، سجلت الذاكرة الشعبية قصتها التي وقعت في القرن التاسع عشر، وهي حسب قصة رواها
image

شكري الهزَّيل - خُذ غصنك وارحَّل!!

د.شكري الهزَّيل لا ادري متى ضبطا بدات علاقتي او ملاحظتى ووعيي بتلك الشجرة الضخمة الوحيدة وسط ارض شاسعه وواسعة وشبة قاحلة,
image

جيهان أبواليزيد - من سيذهب ليقول " يُتبــــع " ومن سيذهب ليقول " تــــم " ؟

   د. جيهان أبواليزيد  كأس العالم ...أعتبرها فرصة لتصفية خلافات وأحقاد سنين فمن لم يأتى بالسياسة يأتى بالرياضة ، فخريطة المجموعات الغريبة إلى حد
image

جيهان أبواليزيد - الهند ليست سيف على خان وكاترينا كييف

 د. جيهان أبواليزيد ذهبت مع صديقتى رافينا وريشما وهما من المسلمات الجديدات بمكتب الدعوة والارشاد بالأحساء  شرقى المملكة العربية السعودية وذلك للتعرف على كومار عامل نظافة ببلدية الإحساء وسابقا عامل صرف صحى بالهند، أردت أن استنطقه لما دفعه لاعتناق الإسلام وعن

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats