الرئيسية | إبداعات الوطن | شعر | سيمون عيلوطي -تأمّلات...

سيمون عيلوطي -تأمّلات...

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 
 سيمون عيلوطي-الناصره


 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
عَتْمِه..!!
ما في حدا مرتاح...
 بْهَالعَجْقه وِالزّحمِه
لا طير هَالصّباح..
وْلا وَطْوَط العتمِه..،
شُبّاكي هَالفوّاح
مستنّي شي نسمِه
تْهَفْهِف على التّفاح..
وَالوَرْد بِشي نًغْمِه..،
هَالحُب وينو راح..؟؟!
قولوا وَلَوْ كلمِه..!! 

******
حُزُن...
الليل والأحلام والحُب العتيق
وسْنين تُمرُق بالعُمُر
 فوق الطّريق،..
ضاعت أماني 
وْفارقت قلبي وُعود
تْحسّر زماني...
وْما صفالي بالهّاوجود
غير الأسى وْخيبات
ما إلها حُدود..،..،
صامِد أنا...
بستنّى بسمِه يا بريق!!

******
بَلْكي...!
نْجوم تهوي بْالهَمسا 
واقْمار تاهَت عَ الدّروب
وَيْلات لَفّعْها الأسى
بِغْيوم أسود مِ الحُروب،..،
موجات تِهْلِك هَالأرِض
غَطّتْنا من طول وْعَرِض
وِنْعيش بين علّ وْعسى...
بَلْكي بْسمانا هَالفرَح
بكره يِجوب!!

******
خيبة أمل
يوم فَلّ الطّير مِ مْواج البرِد
من بْلادنا... 
وِصْفرّت زْرار الوّرِد..،..
والبَدِر غَطّت وِجّو
 كْوام الضّباب،..،
صُرْنا مثِل أشباح 
شَرْدَت بِالمدى
ما عاد حَدّ بْهَالعَتِم
يعرف حَدا...
ضاع الأمل عَ الدّرْب
وِتْلاشى الوَعِد!!  



شوهد المقال 462 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

وهيب نديم وهبة - خُذْ حَجَرًا

وهيب نديم وهبة                خُذْ  حَجَرًامِنْ كَرْمِلِي الْخَارِجِ بِعَبَاءةِ الْبَحْرِ إِلَى صَحْرَائِنَا الْكُبْرَى"التَّغْرِيبَةُ الْفِلَسْطِينِيَّةُ"قَصِيدَةٌ مُقَدَّمَةٌ لِلدُّكْتور: وَلِيد سَيْف.-1-خُذْ  حَجَرًابَيْني  وَبَيْنَكَ  مُتَّسَعٌ  مِنَ  الْوَقْتِيافا  تَنَامُ  فِي  الْبَحْرِ..وَأَنْتَ  صَدِيقِي
image

صادق حسن - مسکٌ وشذراتها

  صادق حسن البوغميش - الأهواز                 ینقنقُ بساعةٍ متأخرةٍ من اللیل، لایقلُّ عن آیةٍ وکأنّني في وادٍ مقدسوادٌ یعرفُ الماءَ والرمادَینتابني خجلٌ بین نهرٍ وخراب... تجربةٌ بیضاء
image

مسک سعید الموسوي - اللیلُ یخافُ الظلام والنساءُ تخافُ الظلم والرجال

   مسک سعید الموسوي - الأهواز             ینامُ اللیلُ في ذاکرةِ شوارعنا نهاراً، ویُخفي ظلامهُ جوف ألماسةٍ سقطت من یدِ عجوزة ٍ درداء، لاتنام إلا بعیدةً عن شیوخ
image

يونس بلخام - الشباب الحلقة المفقودة في الساحة السياسة

 يونس بلخام     غابُوا أم غُيِبوا ؟! ، تنازلوا عنها  أم أُنزِلوا من عليها ؟!  ، طَلَّقُوا السياسة أم هي من طالبت بالخُلع فانفصلت عنهم  ؟!  كلها
image

سعيد ابو ريحان - المتفرّجون أنانيّون جداً

  سعيد ابو ريحان مشروعُ عُمرك الذي أسّستخ منذ الصغر، سَهرتَ من أجلهِ على كُتب الأدباء والفلاسفة، وأغاني الملتزمين والمتسلطنين من المغنين، ولوحَات السّرياليين والواقعيين والتشكيليّين، ونِقاشات
image

محمد مصطفى حابس - "بيروني" جزائري لتوحيد المسلمين حول التقويم القمري

محمد مصطفى حابس: جنيف - سويسرا.رحل رمضان و حل العيد، لكنه عيد حزين دون طعم و لا مذاق.. تدهور أمني خطير في الخليج جراء أزمة
image

الجراح الجزائري الدكتور بشير زروقي يجرى بنجاح عملية جراحية، لأمير دولة الدانمارك

  تهنئة  جراح العظام الجزائري الدكتور بشير زروقي المتخرج من كلية الطب بجامعة وهران الجزائرية، يجرى عملية جراحية  بنجاح في فرنسا، للأمير هنريك لابوردأميرالدانماركبمناسبة نجاح أخونا الدكتور
image

بلقرع رشيد - عولمة العَراء.. فالطّـــائفة.. فالإرهَـــاب قَطــــر .. على خُطى بَربشتر ؟

 بلقرع رشيد * بئسَ السّياسة.. إن لم يكن عِمادها القيام على الأمر بما يُصلحه..بئسَ إعلامُها.. إن كان بثُّ الشّقاق ديْـــــــدَنه، نِعْمَ الكتابةٌ.. للحرف، رَبُّ يسألُه !الأزمات يلتهمها
image

سهى عبود - موعد مع الياسمين.. تفصيل بحجم الكون.. الحلقة الثالتة

سهى عبود كانت تلزمني شساعة البحر ومياه لا حدّ لها لكي ابلل الجمر الذي ينهشني من الداخل وأنا اجر القدم تلو القدم.. احرث الرمل، وقد انطفأ
image

عادل السرحان - ذكرى

  عادل السرحان             تذكرت عمري والسنين الخواليا وبيتي وظل النخل والعذق دانيا وسقسقة العصفورمن كل لينة تهب مع الأنسام والصبح آتيا وديك على التنور ينساب صوته افيقوا عباد الله نادى المناديا ورائحة القداح

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats