الرئيسية | إبداعات الوطن | شعر | قحطان جاسم ....ترجمة عن الدانماركية إريك ستينوس (1934-2009)

قحطان جاسم ....ترجمة عن الدانماركية إريك ستينوس (1934-2009)

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
Erik_Stinus

يشير بيتر باولسن في المقدمة التي كتبها لمختارات إريك ستينوس الشعرية التي صدررت عام 2008، الى ان قصائده “تمتاز بتركيب  غيرمعقد”، أيّ انها مباشرة لكنها لا تمنح نفسها بسهولة. وهو ما يشكل سريّتها. فحين يكون الأنسان في حضرة شعره فذلك يعني كمن يعاين منظراً: الحقول، الاشجار، البيوت، الطرق ، المحطات، حيوات لحيوانات متنوعة، علاوة على البحر.                                                                                      

 ورغم ان ستينوس بقي لفترة ما خارج  الشعر الحداثي، الا انه يقف بمصاف شعراء دانماركيين حداثيين آخرين كمالينوفيسكي. الا ان سيتنوس،  كما يضيف باولسن، له صوته الخاص، إذ لا يمكن الحاقه بمدرسة ما او دين او تيار او ايديولوجية. على الرغم من انحياز شعره بوضوح الى الكثير من قضايا عصره، و التي جعلت له مناصرين واعداء في آن واحد، وهي مبثوثة في شعره بوضوح.                                                                       

 برز صوته الواضح منذ ان صدرت مجموعته الشعرية عام 1958 “ارض الحدود”. ومنذ ذلك الوقت و حتى وفاته عام 2009 صدرت له عشرون مجموعة شعرية من بينها: “منظر واطلس” 1965، “الارض تحت السماء” 1979، ” الشجرة، الطير والفؤوس” 1980، ” مؤتمر في فضاء غريب” 2003. كما صدر له عدد من القصص وكُتب عن  الرحلات. ورواية واحدة اضافة الى اصدارت شعرية مشتركة مع شعراء آخرين كبابلو نيرودا وأيفان ما لينوفيسكي .                                                                   

 

” بغداد “

 

تهذي بغداد في نومها ليلاً

بغداد تهذي كالسائرين في أحلامهم

ككلاب نابحة،

كجرذان متسللة وهي تتشمم بحماس

فوق المناضد والصرر المتأوهه

حتى قبلما يمزّق الواقعُ الحجابَ

ويعّري وجه الخليفة الكهل الأدرد

تكلمت بغداد، حلمت بغداد

 ربما قيض لهارون الرشيد أن يكون صاحب متجر في الزاوية

أو المسافر المتعب بثيابٍ رثّة

أيام كانت البواخر العملاقة تنطلق من البصرة

مولولة في فجر الابحار الأحمر

ورايات الثراء، 

أيام كان جلد أفريقيا اللامع

يجعل قدور آسيا الباردة تضيء

من ضربات الدفوف

بشهية حارة

حتى يسقط رأسٌ بعينين محتقنتين بالدم،

فتُشهرُ السكاكينُ المعقوفة من أغمادها

لامعة كأقمار راقصة في ضوء القمر الساطع

 

في المساء تتحدث بغداد في مقاهي الشاي

في حضرة الاذاعات الصاخبة،

 في حضرة  ذات الصوت

 الذي تتغير نغمتة من الباس الى الفالس

معلنا حلول عهد جديد

تدخن بغداد النرجيلة و السكائر،

تناقش في السياسة و تلعب الشطرنج

بينما  المسبحة تنزلق بين اصابع لينة صفر-

الله معنا و المسيح معنا !-

والعقول الذكية،

والعقول المحظوظة

توّزع السلاح للايدي المنتظرة،

وشعارات ترددها بغداد ببراءة ،

بينما ظلال بغداد، نساء في سواد،

تحضّر نفسها للنوم أو الخدمة.

 

بغداد تتكلم بمليوني لسان،

 لكن لا أحد يذكر السبخة جنوب المدينة،

العيون العمياء في المناجم،

الأيدي الذاوية،

لا أحد يسمع ما هو جديد عن تلك الابراج المصقولة

و الشُعل الحُمر،

عن آخر معاقل الأممية في تلك الهضبات الملتهبة،

حيث الهواء مملوء

 بغابة متنامية من القيئ و الدخان الأسود،

مع ذلك  تتحدث بغداد كثيرا

وبكل رغبة عن الثراء

وفي مرات عديدة

تغمغم بغداد صلوات الشحاذين الرتيبة-

في مكان ما يشرب المرء الويسكي و يلعب البليارد،

فيلسوفان يلتقيان تحت مروحة كهربائية،

متلاصقين تماما ومتعانقين،

الأنكليزي و الأميريكي،

القناني الخُضر و المكتبة،

اليد على القلب،

صمت وصبر، أوروبا العجوز، و آسيا النائمة.

بغداد تهذي في النوم ليلاً.

لكن ذات صباح أستيقظت بغداد

عند ضفاف دجلة المتسخة،

 رمت أبناءها بالحجارة

وتركت الفئران تهرب.

 

عابق برائحة شَعرِ الجِمال

أطلَّ البدويّ من الصحراء،

نفض عن صنداله الغبار

وجلس تحت المذياع،

في حضرة ذات الصوت،

بين صفوف أؤلئك الذين يتحينون الفرصة

في أرض النفط، 

شوهد المقال 1409 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

خديجة الجمعة ـ معصمي

خديجة الجمعة  آه يامعصمي ،كم قلت لك :توقف ؟!ولم تتوقف لماذا؟حيرت فؤادي هل شكواي لك كثرت؟،أم المشاعر هي التي سرقتني لأكتب لك رسائل كثيرة؟. لماذا لاترد؟؟
image

العربي فرحاتي ـ عالم ما بعد كورونا ..هو للكراهية أيضا !!!

د. العربي فرحاتي  "اذا كانت الحرب تولد في عقول الناس.. فإن السلم هو الآخر يولد في عقول الناس ". مقولة تنسب ل "فرويد" تؤكد
image

نجيب بلحيمر ـ فكوا قيد الجزائر ..رحيل السيدة فاطمة كريم زوجة المجاهد عمارة العسكري المدعو بوڨلاز

نجيب بلحيمر  رحلت السيدة فاطمة كريم زوجة المجاهد عمارة العسكري المدعو بوڨلاز، عقيد جيش التحرير الوطني، وعضو المجلس الوطني للثورة وأحد مؤسسي القاعدة الشرقية،
image

نوري دريس ـ الشعب تصرف وفق تصريحات الحكومة الجزائرية التي صدقت كذبتها

 د. نوري دريس    طوال الاربعة اشهر الماضية, صدقت الحكومة كذبتها بتراجع عدد الاصابات كدليل علي نجاح الاجراءات التي اتخذتها..., وصدق الشعب ارقام الحكومة المتأتية
image

الدكتور فارس شرف الدين شكري يوجه رسالة الشكر للأحرار والنطق بالحكم بتاريخ 12|07|2020 بسكرة

 د. فارس شكري  شكرا لكل الطيبين..شكرا لكل الأحرار..شكرا لكلّ الأموات في قبورهم، الذين ذهبوا ضحية الإهمال..شكرا للشرطي الطيب الذي كان يشتري لي السجائر وفطور
image

عبد الجليل بن سليم ـ أخبار سيئة... لكن لازم تعرفوها ، الوضع أخطر مما تتصورن

د. عبد الجليل بن سليم ـ السويد يوم 30 أفريل 2020 نشرت على صفحتي نص إسمه : إلتهاب.......اكتئاب..........موجة ثانية و شرحت فيه بعض الاشياء المهم
image

عثمان لحياني ـ الجزائر... الوجه الآخر لـ"الجماجم"

عثمان لحياني  دولةٌ مثل فرنسا لا تعطي بالمجان، ولم تكن لتفعل ذلك، لولا الكثير من الحسابات السياسية، واستعادة الجزائر لجماجم الشهداء والمقاومين بعد 170
image

اضربوا يعرف مضربو .. والي سطيف وعقلية الإسطبل

 د. جباب محمد نور الدين    ربي يجيب الخير هذا النظام : عارضناه، لم يتغير، نظمنا المسيرات لم يتغير، وقعنا العرائض لم يتغير،سبيناه بكل الألفاظ الغليظة حتى الخادشة
image

عبد الخالق كيطان ـ هاشم الهاشمي ...ماذا فعلت لكي تشرب كأس دمك على عتبة دارك

عبد الخالق كيطان            لنكفر بالعراق الآن ذلك انه لم يعد أبانا الذي نبكي تحت عباءته السميكة ..بل المرأة السمينة التي يتبختر الأنذال بعد اغتصابها .لنكفر بالعراق ذلك أنه
image

عوابد سارة ـ جزائري...

 عوابد سارة هي رقعةٌ محدودة تتخللها كيانات ضخمة من جبال وتضاريس بكل شكل من الأشكال...آلاف الحبيبات الذهبية المتناثرة على أراضي واسعة تأوي الجميع دون مقابل...كريات بلورية

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats