الرئيسية | إبداعات الوطن | شعر | محمد محمد السنباطي ..................... الضرير الموهوب

محمد محمد السنباطي ..................... الضرير الموهوب

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

 محمد محمد السنباطي

منذ خمسة عشر عاما أو أكثر كتبت هذه القصيدة ونشرتها في "أخبار الأدب"، وتصادف أن قمت بزيارة للشاعر الكبير عبد الله السيد شرف في صناديد غربية، تغمده الله برحمته، وسألته إن كان قرأ قصيدتي في العدد الأخير من أخبار الأدب فسألني: عنوانها إيه؟ قلت: الضرير الموهوب، كتبتها عن طه حسين.
فإذا بالرجل يندهش فرحا ويقسم بالله العظيم....
ويسألني: طبعا انت سلمت على الأدباء الثلاثة الخارجين توا من عندي وهم ....
وأخذ يذكر أسماءهم ويخبرني عن مدنهم أو قراهم... ثم أكمل القسم:
- كانوا بيتناقشوا في قصيدتك عندي! يخرب عقلك يا سنباطي، لو كنت أعلم أنك صاحبها!
ويضرب كفا بكف وهو يتعجب من المصادفة العجيبة ويقول: سبحان الله يابو حميد! لو كنت أعلم لأبقيتهم حتى يكون للنقاش طعم آخر مع مؤلف القصيدة.
سألته:
وهل أعجبتهم؟
فصاح في وجهي: تعجبهم أو ما تعجبهمش المهم انهم كانوا بيتناقشوا فيها من غير ما يعرفوك ومن غير ما تكون الجريدة في ايديهم، يعني الكلام ترك أثر كبير. هيا أسمعنيها! هيا!

الضرير الموهوب 

عيناك أطفأ الزمان فيهما سيجارتين
أم أتلف الغراب فيهما زيتونتين؟
حملتَ أحزان الحياة مفردا بلا شريك
تألق الإنسان فيك ، صرت تعرف الأشخاص بالأشعة الكونيهْ
بصوتهم ، بهمس كفهم،
بفكرهم إن لم يكونوا من زماننا
وانساب في كل العصور نهرك الكبير
جلست ساكنا تمر في خيالك العجائب
وحول بؤرة الشعور أقمار تطوف
وتعكس الشعاع
والوعي حاضر وغائب
وأنت ترسل الحديث للضيوف
وهم يستحلبون أفكارا تدرها
يحدثون إن أردت 
ويسكتون إن أردت
ويصبحون آذانا متى نطقت
ومنك أفكار نأى مقرها
وأوغلت لله درها، في بعدها بلا رويهْ
عيناك بؤرتان من ضياء
والضياء لا يرى إلا إذا انعكس
عيناك شباكان مغلقان
آلاف العصافير التي تريد أن تمر من
شيشهما الذي يحوي القبس
تواصل النشيد
هكذا اقتربتُ منك في سكون مطبق كي أقتبس
عيناك أطفأ الزمان فيهما سيجارتين
وأنت لا تدخن السجائر
مازلت تصنع العطور، والذي
يستخرج العطور لا يصدر الدخان
والذي يشارك العصفور في غنائهِ
لا يطرب الغربان

 

 

شوهد المقال 498 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

كتاب جديد للدكتور البشير ربوح العلمانية في الفكر العربي المعاصر

«العلمانية والسجالات الكبرى في الفكر العربي المعاصر؛ من هواجس التأسيس المتعالي إلى مآزق النقد المحايث» كتاب من تأليف: البشير ربوح صدر عن دار الروافد الثقافية.
image

قوات الأمن السعودية تقتحم مدينة العوامية وسقوط خمسة شهداء فيها

اقتحمت قوات آل سعود فجر اليوم السبت بلدة العوامية التابعة لمحافظة القطيف ما أدى لصعود 5 شهداء و 31 مصاباً حتى لحظة صياغة هذا الخبر.أسماء
image

صادق حسن - الأبعاد النفسیة في شعر جمال عبدالزهراء النصاري

صادق حسن إحمود البوغبیش أنموذجاً الجریمة الملخص لازالت مسألة السایکولوجیة في النصِ الأدبي تثیرُ قدراً کبیراً من الانتباه والتحدي لدی عددٌ من
image

نزيهة شلخي موسى - الصمت

نزيهة شلخي موسى           صَمتُ رهيبٌ يَجْتاحُ أزِقَةَ المَدينةَ ويُلبسُها حُلّةً حَزِينَة وأنا لازِلْتُ بين جُدْرانِها رَهِينَة لا أقدرُ صَبرًا على فِراقِ من أَحبّهم
image

محمد دايخي - مشروع قانون المالية لسنة 2015 لايبالي بالأزمات

 دايخي محمد *  تعتبر الميزانية هي حجر الزاوية لكل حكومة ، فالبرغم من أنها تقديرية الا انها تعتمد بعد مناقشتها واثرائها من طرف السلطة التشريعية
image

عزيز دوادي - مفاوضات

عزيز دوادي   للمرة الألف... لليلة الألف... مازلت أفاوض وجعي... ومازال يفاوضني.. أفاوضه على الرحيل.. ويفاوضني على البقاء... كم هو متعب هذا الجرح اللعين... كم هو
image

فضيلة معيرش - عناقيد العمر

فضيلة معيرش         يا عُمْرُ أشقاني الهوى يا عُمْرُ هاجَ الغـــــــــرامُ كأنهُ الإعصارُ ثملتْ جنودُ الهجر حين ودعتهم وأصابني سهم الجــــوى ودوارُ هذي قصيدُالوصلِ
image

عبد الرزاق الصغير - نبتة شوكية على شرفة مهترئة وقفص وقصيدة

 عبد الرزاق الصغير  القصيدة . ليست رماد يذر في العيونليست جذع اجتث من قبلليست  حقبة زمنية أكل عليها الدهرالقصيدة إكسير         منكوشة الشعر محولة الضفيرةتمططي الصديدتلوح فراغ البصر
image

نقولا ناصر - مشروع القرار الفلسطيني لم يعد فلسطينيا

نقولا ناصر* لم يكن مشروع القرار الذي قدمه الأردن باسم فلسطين والمجموعة العربية إلى مجلس الأمن الدولي يوم الأربعاء الماضي هو المشروع الأصلي الذي أقرته
image

يوسف بوكاشوش - من قتل الزايدي والوزيرباها ؟ هم أشباح أم أعضاء منظمة حكومة العالم المرعبة؟

 يوسف بوكاشوش  من قتل الزايدي والوزيرباها ؟ لا أحد يستطيع الإجابة غيربوكاشوشالمغاربة إحتاروا في كشف القاتل المخيف لكل من القيادي والنائب البرلماني الزايدي وكذا الوزيرباها؟لقد كنت

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats