الرئيسية | إبداعات الوطن | شعر | محمد محمد السنباطي ..................... الضرير الموهوب

محمد محمد السنباطي ..................... الضرير الموهوب

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

 محمد محمد السنباطي

منذ خمسة عشر عاما أو أكثر كتبت هذه القصيدة ونشرتها في "أخبار الأدب"، وتصادف أن قمت بزيارة للشاعر الكبير عبد الله السيد شرف في صناديد غربية، تغمده الله برحمته، وسألته إن كان قرأ قصيدتي في العدد الأخير من أخبار الأدب فسألني: عنوانها إيه؟ قلت: الضرير الموهوب، كتبتها عن طه حسين.
فإذا بالرجل يندهش فرحا ويقسم بالله العظيم....
ويسألني: طبعا انت سلمت على الأدباء الثلاثة الخارجين توا من عندي وهم ....
وأخذ يذكر أسماءهم ويخبرني عن مدنهم أو قراهم... ثم أكمل القسم:
- كانوا بيتناقشوا في قصيدتك عندي! يخرب عقلك يا سنباطي، لو كنت أعلم أنك صاحبها!
ويضرب كفا بكف وهو يتعجب من المصادفة العجيبة ويقول: سبحان الله يابو حميد! لو كنت أعلم لأبقيتهم حتى يكون للنقاش طعم آخر مع مؤلف القصيدة.
سألته:
وهل أعجبتهم؟
فصاح في وجهي: تعجبهم أو ما تعجبهمش المهم انهم كانوا بيتناقشوا فيها من غير ما يعرفوك ومن غير ما تكون الجريدة في ايديهم، يعني الكلام ترك أثر كبير. هيا أسمعنيها! هيا!

الضرير الموهوب 

عيناك أطفأ الزمان فيهما سيجارتين
أم أتلف الغراب فيهما زيتونتين؟
حملتَ أحزان الحياة مفردا بلا شريك
تألق الإنسان فيك ، صرت تعرف الأشخاص بالأشعة الكونيهْ
بصوتهم ، بهمس كفهم،
بفكرهم إن لم يكونوا من زماننا
وانساب في كل العصور نهرك الكبير
جلست ساكنا تمر في خيالك العجائب
وحول بؤرة الشعور أقمار تطوف
وتعكس الشعاع
والوعي حاضر وغائب
وأنت ترسل الحديث للضيوف
وهم يستحلبون أفكارا تدرها
يحدثون إن أردت 
ويسكتون إن أردت
ويصبحون آذانا متى نطقت
ومنك أفكار نأى مقرها
وأوغلت لله درها، في بعدها بلا رويهْ
عيناك بؤرتان من ضياء
والضياء لا يرى إلا إذا انعكس
عيناك شباكان مغلقان
آلاف العصافير التي تريد أن تمر من
شيشهما الذي يحوي القبس
تواصل النشيد
هكذا اقتربتُ منك في سكون مطبق كي أقتبس
عيناك أطفأ الزمان فيهما سيجارتين
وأنت لا تدخن السجائر
مازلت تصنع العطور، والذي
يستخرج العطور لا يصدر الدخان
والذي يشارك العصفور في غنائهِ
لا يطرب الغربان

 

 

شوهد المقال 409 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

الضمانات الأميركية للفلسطينيين لا صدقية لها

بقلم نقولا ناصر* لقد عبر أمين عام حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين عبد الله شلح في مقابلته مع فضائية الميادين يوم الاثنين الماضي عن
image

* غزّة (أمّ الدّنيا).

شعر:محمد جربوعة يقول جدّي .. وجدّي مات مِن زمنِ: ( عليكَ بالدينِ ، ثمّ الشِّعرِ، فالوطنِ أغلى القرى يا حفيدي ما يكون لنا
image

الشعانبى على خطى الحلال

انتظروا قريبا تفاصيل موثقة بالصور حول العملية التي نفذها الإخوة المجاهدون على دوريتين لعساكر الطاغوت بمنطقة هنشير التلة بجبل الشعانبي عشية يوم الأربعاء الثامن عشر
image

قصيدة (كوني معي) للشاعر العراقي محمد الكبيسي عضو البيت الثقافي العراقي التونسي

كوني معي كوني معي في موضعي وعلى المسيرِ تشجعي وإذا عدوت تمهلي إياكِ ان تتسرعي كوني بحجمِ توجعي وعليَّ لاتترفعي إني أرى هذا الزمان كحشوةٍ
image

البنت وصال

عبدالناصر النادي ............... تستدعيني لأجالسها فأهرول مزدحماً بعناقيدِ الشوقِِ إليها تصحبني لحقول القمح وللأعنابْ وتصير الأرض وماحولي سبْحان العاطي
image

كتاب خليجون يدعون إسرائيل لسحق أهل غزة

بعض الكتاب الخليجيين الذين اعاد تغريداتهم المتحدث الرسمي باسم جيش الاحتلال الاسرائيلي ( افيخاي ادرعي) فرأوا ان حماس دخلت معركة غير متكافئة وحملوهم مسؤولية ما
image

الى طفل غزة /محمد رمضان الجبور ( الصورباهري)

إلى طفل غزة إلى حضن أم الشهيد لدمعٍ جرى فأدّمى الخدود لطفلٍ أفاق وحيدا يلملمُ جراح أخيه الصغير

بين غزة ودمشق...هل بقي خائن أو عميل لم يتكلم أو ينشق؟

    د. يحيى محمد ركاج - باحث ومحلل في السياسة والاقتصاددمشق ... اسم للشرف عنوان، للمقاومة قبلة وضمان، انتفضت فانتصرت المقاومة في غزة ولبنان، مرضت،
image

زمن الخيانة

  سقط الجميع من غربال الزّمن ويلك يا هذا الوطن ما عاد فيك رجل والإنسان صار خبر زمن الرّجولة ولّى والّلسان

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats