الرئيسية | إبداعات الوطن | قصة | محمد محمد علي جنيدي J طموحي وجروحي

محمد محمد علي جنيدي J طموحي وجروحي

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
محمد محمد علي جنيدي
 
كان المكان قد ازدحم بالحضور وشهود النَّفي والإثبات – ولكنَّه – سمح لي بسرد قصَّتي وملابسات الحادث معي قائلاً: اروِ لنا قصَّتك فشعرتُ وكأنَّه أقرب إنسانٍ لي، ثمَّ حادثتُه قائلاً: كُنتُ وجاري أحمد صديقين مِنْ أسرتين فقيرتين تنتميان إلى محافظةٍ مِنْ قرية المنصورة - ولكن - هوَّة الاختلاف بيننا كانت كبيرة سواء في الفكر أو الطُّموح أو الحكم على الأشياء، ومع ذلك كُلِّه كانت صدقتنا قويَّة فيها الكثير مِنْ طرائف المرح والمغامرة وقصص الحُبِّ العذري.

قلت لصاحبي أحمد ذات يومٍ بعد عامٍ من التَّخرُّج: ألا تُبارِك لي صديقي، قال: علام؟!
فأخبرتُه بأنَّني سوف أتزوَّج من اثنتين في آنٍ واحد، ضحك أحمد قائلاً أو تستطيع ذلك وأنت لا تملك شيئاً مثلي؟! قلتُ مُلَخِّصاً له الأمر: (عروستي الأولى) تعمل مُدرِّسة ببلد عربي والثَّانية فهي تأشيرة لي بالعمل معها يا صديقي، فقاطعني مُتَفَلْسِفاً كعادته قائلاً: وأكيد (العروسة الثَّانية) هي الأهم عندك – على كلِّ حال – زواج المصلحة خصيم السَّعادة للأبد، فعاجلتُه بقولي: كُلُّ إنسانٍ يرى سعادته بطريقته، فقال أحمد مُبتسماً مُنهياً حديثه معي: السَّعادة يا صاحبي شعور يَمُنُّ به الله على أصحاب القلوب الرَّاضية.. وطالما نويتَ فالتَّجربة خير ناصح وخير حكم.

سافرتُ إلى البلد العربي مع (عروستي) ومَرَّت الأشهر وأنجبنا طفلاً وهبتُه كُلَّ عواطفي – بعد ذلك – تعرَّفتُ على مُدرِّسة من المُعارين الجُدد وقد كانت بحقٍّ صارخة الجمال، رمزاً للرَّشاقة والأنوثة، حاولتُ التَّقرُّب منها بكلِّ الطُّرق حتَّى أوقعتُها في حُبِّي، ومن هنا بدأتُ اختلاق المشاكل مع زوجتي إرضاءً لفاتنتي التَّي اشترطت التَّخلُّص مِمَّنْ معي تماماً فهي كما تَدِّعي (كالفريك لا تحب الشريك) وبالفعل طلَّقتُ أمَّ ابني وتزوجتُها والحقيقة أنَّني اكتشفتُ بعد أسبوع من زواجي منها بشدَّة غيرتها إلى حَدِّ إلقاء الأكواب

الزُّجاجِيَّة وتمزيق الملابس، وبكلِّ أسف لم أستطع تطليقها لأنَّها كانت تنتمي لأسرة ذات نفوذ.

هكذا استمرَّتْ تعاستي معها حتَّى وصلتْ لِقِمَّتِها بخبرٍ مفاده وفاة ابني حينما تركته مُطَلَّقتي مع أمِّها للزَّواج من آخر وبالطَّبع تَحَوَّلتْ حياتي بعدها إلى جحيم فقررتُ العودة إلى قريتي بصحبة زوجتي وابنتي الوحيدة – نسمة – وبمرور الوقت تندملُ الجراح، وتطوف الأعوام وأنا مُنْكَب على جمع المال من تجارة السِّماد والحُبوب، حتَّى ذاع صيتي وعلا نجمي - وللحقيقة - تَزَوَّجتُ سِرّاً زواجاً عرفياً مرَّتين، كما أنَّني رشَّحتُ نفسي لمنصب العمدة أيضاً - مرَّتين - حتَّى نلتُه فنصحني أحد الخبثاء بشراء أراضي صغار الفلاحين قائلاً: إذا أردتَ

أنْ يدوم حكمك فعليك أنْ يسود مُلكك، فاستطعتُ بهذه المقولة السَّيطرة على معظم الأنشطة التُّجارية بالقرية، وكما تاجرتُ في المشروع تاجرتُ في الممنوع - ولكنَّني - وبحكم اتِّساع تجارتي وتَمَلُّكِي لمعظم دور وأراضي القرية ولتوابع قراراتي وأحكامي بين النَّاس والَّتي لم تُرضهم عند كُلِّ أمر - لهذه الأسباب - تضاءلتْ مشاعر الرِّضا نحوي وفي المقابل تنامتْ مشاعر الغضب والسَّخط على شخصي حتَّى أصبحتُ أشعر بفقداني للحُرِّيَّة، فأنفقتُ أموالاً باهظة لحراستي وقمتُ بفرض العُزلةِ على نفسي - مخافة المتربِّصين - حتَّى وقعتْ الطَّامَّة الكبرى.

حدث ذلك عندما أقبلتْ ابنتي الجامعيَّة على الانتحار فانخلع لها قلبي, وعندما علمتُ بالسَّبب، ذهبتُ إلى مَنْ فعل فعلته بابنتي، ولكنَّه أخلف معي كُلَّ وعوده بالزَّواج منها، فتَوَجَّهتُ إلى أبيه، فنَهَرَني وتوعَّدَني، فما كان منِّي سوى أنْ أذهب إلى شقة (الوقاحة والفرفشة) - حيث يُعربد الوغد - وعندما فتح الباب لي أحد أصدقائه مُتَوَتِّراً وشعرتُ أنْ شيئاً مُريباً يحدث، انطلقتُ صوب الصَّوت بغرفة النَّوم، فرأيتُ ما رأيت وجُنَّ جُنوني وطافتْ بخواطري مشاهد ابنتي معه والَّتي لا أعرف ترتيبها ضمن ضحاياه، فأطلقتُ عليه النَّار حتَّى

أفرغتُ مُسدَّسي فيه تماماً، هذه هي قصَّتي وتلك جرائمي يا سيادة القاضي.
فقال القاضي: الحُكم بعد المداولة، فقلت له باكياً وقبل أن ينصرف من مقعده وقد أصابتني مشاعر الحسرة: أرجوك سيدي.. انزل بي أشدَّ العقوبة.

ثم عضدتُ أناملي وأنا أقول نادماً وبصوتٍ مسموع.. ليتني استفدتُ من تجاربي يا صاحبي.. فقد كانت كما قلتَ لي يوماً خير ناصح وخير حكم!.

m_mohamed_genedy@yahoo.com

شوهد المقال 1730 مرة

التعليقات (4 تعليقات سابقة):

صباح جنيدي في 08:19 16.09.2020
avatar
قصة صعبة فيها العبرة لمن يعتبر ، اللهم أكفنا شر الطمع وشر الخبث والخبائث. . اللهم آمين
عبدالله حسن ابراهيم على جنيدى في 11:34 18.09.2020
avatar
ليتنا ندرك و نتعلم من جروحنا قبل فوات الاوان ... مبدع كعادتك حبيبنا الغالى حفظكم الله من الاشرار
محمد محمد علي جنيدي في 04:18 22.09.2020
avatar
أختي الأستاذة / صباح جنيدي
بارك الله فيكم، وأسأل الله أن يستجيب لدعائكم الكريم،..
جزاكم الله عنا خير الجزاء
محمد جنيدي
محمد محمد علي جنيدي في 04:21 22.09.2020
avatar
سيدي المحترم المهندس / عبد الله الجنيدي
عبارتكم (( ليتنا ندرك و نتعلم من جروحنا قبل فوات الاوان ))
أتمنى وأدعو الله أن يتعلم الناس من تجاربهم،، هذا بتوفيق الله رب العالمين، وجزاكم الله عنا خير الجزاء لدعائكم الكريم
أخوكم / محمد جنيدي

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

سماسرة : منظومة الفساد ومافيا تصاريح العمل تستغل العمال الفلسطينيون الى حد العبودية!!

د.شكري الهزَّيل **فلسطيني عن فلسطيني يفرق وعلى جميع السماسره الفلسطينيون على ضفتي الوطن المُحتل ان يخجلوا من السمسرة واستغلال احوال اخوانهم واخواتهم العمال الفلسطينيون اللذين
image

أسباب انخفاض حماسة الشبان الإسرائيليين للالتحاق بالجيش بقلم : حماد صبح

يتوجع عسكريون وساسة إسرائيليون من انخفاض حماسة الشبان الإسرائيليين للالتحاق بالجيش ، في دولة قيل عنها يوما إنها جيش له دولة . ومن أشد العسكريين
image

هل الولايات المتحدة دولة إرهابية ؟! ترجمة : حماد صبح

لا مفر من الإجابة : نعم ، أميركا دولة إرهابية . غالبا ما تشير كلمة " الإرهاب " إلى هجمات عنيفة منظمة على
image

لا لمُعدل أقل من عشرة في البكالوريا والجامعة ليست مكانا للهو.

مبارك لكل الناجحين والناجحات في بكالوريا هذه السنة التي صنعت الإستثناء للمرة الثالثة على التوالي بتبني وإقرار مُعدل 9,5للظفر بالباك أو الثانوية العامة كما يُطلق
image

ما وراء الجدار!!

  د.شكري الهزَّيل في طفولتي المشاغبة لم اترك شئ لم اكتب او ارسم عليه رسمة ما,كتبت على الرمل والحيطان والاشياء وحجارة الرغمون وكنت دائما اشعر اني
image

تحت عجلة التدوير...الشاعرة ريم النقري ..سوريا

أنا لا أكتب الآن بل أتخيّل بطولاتكم على وقع مزامير عقمكم قد تصبحين دمية كبيرة زاحفة باتجاه الموج تترسّب عليها الكثير من
image

دستور نوح فيلدمان يلفظ أنفاسه، وتونس جزء من الأمة بجناحيها العربي والإسلامي

  في كتابه "سقوط وصعود الدولة الإسلامية" الصادر سنة 2008 يقول البروفيسور الأمريكي نوح فيلدمان أن على الإدارة الأمريكية دعم الجماعات الإسلامية في البلاد العربية والتحالف
image

لن اخونك أيها الخروف..قراءة في قصيدة الشاعرة السورية نسرين حسن..علاء الأديب

لن أخونك أيها الخروف إن كان يمكن أن يكون للوجع المكنون في أعماق الذات من صور تعبر عنه فلن تكون كهذه الصوررة التي لا
image

بندقية تنام قرب قتيلها ...

  نيسان سليم رأفت هكذا أنا بندقية تنام قرب قتيلها لم تراودني يوما فكرة التمعن وحساب ما أصبحت عليه من تقادم السنين دوما ما كنت
image

تفاقم أزمة أحزاب وتيارات منظومة التدميرية الإرهابية اللصوصية العميلة تفتح طريقاً نحو خلاص شعبنا من كابوس الرعب والإرهاب والفساد وتحرير العراق

يا أبناء شعبنا العراقي الجريح الصامد الثائر ضد جرائم فساد الأحزاب الطائفية المجرمة أيتها الرفيقات .. وأيها الرفاق يا أحرار أمتنا العربية المجيدة.. يا أحرار

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats