الرئيسية | إبداعات الوطن | قصة | إيناس ثابت - قمر منتصف الليل

إيناس ثابت - قمر منتصف الليل

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image


إيناس ثابت -  اليمن


قمرا صغيرا أراه وراء النافذة، صمت مهيب، خيطان من حرير ملون، وأساور من ذهب تعانق الحناء على يد الأنثى. ليل يلف الكون كله إلا أنا..! فأنَّى لظلام الليل أن  يتحول إلى وهنٍ في حنايا القلب المحب؟  
والحب يسكنني.. فأنا روضٌ، وأزهارٌ، وغزلانٌ، وأسرارٌ، وأثمارٌ كفاكهة الجنان. أسمعُ زغاريد الفرح، وناقوسا يدق معلنا لقاءنا وبدء طقوس الاحتفال.
قادمة للتو.. إني قادمة إليك.
آتية كالبرق.. أطير على جناح الظلام، يشدني الشوق المهيب إليك، ومعي نجوم الليل تضاحكني، والروح تسبقني  بدهرٍ من ألف عام.. وأنا لازلت في ذات المكان.
 أنت النور في قلبي وفي عيني وسمعي، وفي ظل يطوف في حرم المهابة والجمال.
أمد يديَّ.. فتتوه كلماتي وأنا أرتب حروفي لأصوغ لكَ جملتي الأحلى. خرست دندنات البحر. ضاع صمتي وأسرار الهوى، وضاع معي صمت الشجر وأصوات الرياح. صمتٌ مهيب يقطعه شتاء عيني وصوت زخات المطر.
عرفتكَ مذ كنت طفلة، وحين أتيتك أول مره، تحول الدمع في عينيّ ابتسامة.. فحلقت مع طير الصباح، وعرفت يومها أنكَ دوما معي.. في ضحكة الطفل الغرير، في نسمة الصبح والفجر المكلل بالندى، في اخضرار الأرض وصوت المطر، في صلاة من خشوع وأحرف من نور الكتاب، ويد أقبلت من دمع المسيح تمسح الحزن عن رؤوس اليتامى والثكالى والفقراء. 
روحي تشدني دوما إليك، ثمانية وعشرون حرفا وما استولدَتْ من كلام، أهمّ بقولها في كل لقاء وما نطقتُ منها حرفا  أو بعض حرف. "إني أحبك".. قلتها لك دفعة واحدة ملء القلب والفم، ثم عجبتُ كيف اتسع لها هذا القلب، كما اتسعت لكَ صلاة الأنبياء، وترديد أغاني الشوق وأعذب الألحان؟
 لا لن أزيد.. 
فقد آن لهذا الليل الطويل أن ينجلي.. آن لي القول: "إني أحبك يا ربي".

شوهد المقال 2547 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

مسابقة بموضوع نصرة فلسطين

"عاشت فلسطين من الفاء إلى النون ومن النهر إلى البحر" تحت شعار "سامحيني يا قدس " : *لا يلزمك أن تكون فلسطينيا لتحب فلسطين
image

التَلقيم والتَطيين: القانون والدستور لا يصنع ثقافة الديموقراطية والعدل والمساواة!؟

د.شكري الهزَيل اسمع كلامكك يعجبني ..اشوف افعالك اتعجب, فعندما تشاهد او تستمع لنشرات اخبار وسائل الاعلام العربي وخاصة الرسمي منه, فتستمع كثيرا ويوميا لحدوثة "
image

خاطرة بعنوان .......الحمد الله ........

فوضت أمري للخالق وولجت غرفة العمليات دعــــــــــــوته أن يرزقـــــني حسن الخاتمـــة إن لم تكـــــــتـب لي ثانـــية الحـــــــــــــــــياة تمددت على سريري فداهمتني كل الذكريات تمنيت
image

البحث عن عرشي وذاتي

خرج المارد من فانوسه السحري فنشر على راحتيه خريطة الكون بأنهارها و أوكارها ،بشمسها و نجومها ،بجنتها و نارها ،فتصفحتها شبرا
image

الترامبية: العالم يحتج وحكام العرب و"جامعتهُم"صامتون صمت الجُبناء !!

د.شكري الهزَيل كذب المنجمون لو صدقوا او صدقوا لو كذبوا فعلى اي حال واي مضمون سار هذا المثال, فهو ينطبق على حال حكام
image

هَـذِهِ حَلَبُ

هَــذِي بِلاَدِي .هَـذِهِ حَلَبُ ** فِي الْأَرْضِ نَارٌ وَالسَّماَ لَهَبُ رَوَائِــحُ الْأَمْــوَاتِ فَائِحَةٌ ** غَطَّتْ شَذَى التَّارٍيخِ يـاَ عَرَبُ قَتْلٌ وَمْوٌت وَالْحِمَى حِمَمُ ** حَـــرْقٌ
image

إيناس ثابت - شمسٌ والعنقاء

إيناس ثابتإلى كل من جمعهما الهوى.. ورسما في دنيا الخواطر والأحلامسقفا مزينا بالفسيفساء.. وجدراناً مزدانة برسوم الملائكة والأطفالوحديقة من البنفسج والخزامىونافذة تطل على الكون.. زيناها
image

هاتف بشبوش - عبد الفتـاح المطلبـي , بين السّرد والتّهويم 1/3

هاتف بشبوش  قطراتُ الشّعر المُطرية التي تنزلُ من سماء عبد الفتاح المطلبي ، تنزلُ على أنساغ الأعشاب لا على القفار والرمال ، إنّه يكتبُ كي يزلزل
image

محمد مصطفى حابس - لأول مرة في تاريخ كندا، لاجئ من أصل عربي وزيرا في حكومتها

محمد مصطفى حابس: جنيف - سويسرا كتبت منذ أزيد من سنة مقالا مطولا حول استقرار المسلمين في كندا و ليس "اندماج أو إدماج" مقارنة بفرنسا وبعض
image

كاظم مرشد السلوم - فلم محبس اللبناني: عن عمق الأثر الذي تتركه الحروب والنزاعات على العلاقة بين الشعوب

  كاظم مرشد السلوم    الحديث عن الخلاف بين بعض الشعوب المتجاورة ، حديث دائم ، قد ينفيه البعض ، فيما يؤكده البعض الآخر ، كواقع حال

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats